الأخبار
أخبار إقليمية
دعوة الشعبي لحل لجنة التعديلات الدستوريه ....تكتيك سياسي ام ردة عن التقارب ؟
دعوة الشعبي لحل لجنة التعديلات الدستوريه ....تكتيك سياسي ام ردة عن التقارب ؟
دعوة الشعبي لحل لجنة التعديلات الدستوريه ....تكتيك سياسي ام ردة عن التقارب ؟


12-23-2014 11:19 PM
تقرير :عصام الصولي

علي غير ما توقع الكثيرون والحالمون بتقارب جناحي الاسلاميين الوطني والشعبي فقد نسف التصريح الذي اطلقه حزب المؤتمر الشعبي علي لسان القيادي بالحزب ورئيس كتلة المعارضة بالبرلمان اسماعيل حسين كل الجسور المفضية للتلاقي ،او علي الاقل اثار الغبار حولها ،فقد طالب حسين رئيس الهيئة التشريعية القومية الفاتح عزالدين بحل لجنة التعديلات الدستورية التي كونتها الهيئة في وقت سابق للنظر في مشروع التعديلات التي امر بها رئيس الجمهورية ،متهما اللجنة بتجاوز اختصاصاتها المحددة معتبرا بانها اتجهت اتجاها خطيرا نحو تعديل الدستور من دن اي سند علي حد قوله وقيامها بزيادة بنود جديدة ومواد والغاء بنود قائمة في الدستور مشيرا ان ذلك لاصلة له علي الاطلاق بالتعديلات التي طرحها رئيس الجمهورية
وعد مراقبون هذا التصريح من الشعبي بمثابة دوران الي الخلف في الخطي التقاربية التي كادت ان تضعه علي بعد امتار قليلة من الوطني ،والذي استغرق بناء الثقة فيها عاما كاملا ،او علي الاقل منذ ان احتل زعيم المؤتمر الشعبي مقعده في الصفوف الامامية بقاعة الصداقة ليلة انعقاد مؤتمر الوثبة الشهير ،وماتلي ذلك من مناسبات حرص فيها الشعبيين من قمة الهرم وحتي الكوادر الوسيطة يرسلون الاشاارات تلميحا وتصريحا مما حدا بالمعارضة التوجس من الشعبي ولم تتردد اصوات عديدة بداخلها من وصف المؤتمر الشعبي بحصان طرواده الوطني الذي سيمتطيه لضرب وحدة المعارضة واختراق صفوفهاولذلك ظلت العلاقة بين الشعبي والمعارضة تراوح مكانها وتقف في رمال متحركة عصية علي التوصيف .
ليعود الشعبي بهذا التصريح الي عادته القديمة في مناوئة النظام ولكنه هذه المرة (جابا كبيرة) مطالبته بحل لجنة التعديلات وبضربة لازب مما يشئ بغماة شك تجوم في الافق علي سماء التقارب الذي بدا مؤخرا .

الاستاذ صالح محمود الخبير القانوني وعضوءالبرلمان السابق اعتبر ل(المستقله)هذه المطالبة لاتعدو ان تكون احد كروت الضغط الذي يرفعه الشعبي في وجه الوطني لكسب مساحات جديدة في سعيه الحثيث لاختراق مراكز القوي الرافضة لاي تقارب مع الشعبي وقال انه يري ان الدعوة للحل هي دعوة سياسية وليست قانونية شانها شان الغرض من تكوين اللجنة نفسها الذي اعتبره صالح محاولة من الوطني لمعالجة وضع سياسي معين ،ولتصفية قيادات نافذة في الحزب .ووضع مناص تكليفها بتهيئة الساحة السياسية للحوار في اخر اهتماماتها والحديث لصالح .
وبدي البروفسيور الطيب زين العابدين المحلل السياسي محبطا من الوضع السياسي برمته وقال لي عبر الهاتف تعليقا علي مطالبة الشعبي بحل اللجنة هذه دعوة سياسية وفرقعه اعلاميه ،فالشعبي يعلم قبل غيره ان هذا البرلمان يسطر عليه الوطني ب98%وبامكانه تمرير اي شئ ،ورئيس البرلمان الي كون اللجنة وحدد اشخاصها بامكانه مباركة اي تغييرات علي اختصاصها واقناع البرلمان بها ،واردف البرلمان برلمان الحكومة ويؤتمر بامر رئيس الجمهورية وليس براي الشعب ،واضاف لو استطاع الشعبي اخراج مظاهرة من 500شخص حتي لمناهضة تجاوزات اللجنة لصدقناه ،لكنه عاد وتكهن بمرامي الدعوة نفسها وقال ربما اراد الشعبي ان (يبيض)وجهه امام قواعده والناس باعتبار ان اس الخلاف بين الترابي والرئيس والذي ادي الي المفاصلة كان في الحاح الترابي علي ان يتم انتخاب الولاة وليس تعيينهم ،واستطرد فلايعقل ان يقر اي تعديلات تمرر تعيين الولاة ،وجنح زين العابدين الي اطلاق فرضية ان التصريح صدر من اسماعيل حسين بصفته الشخصية وليس بالضرورة معبرا عن الحزب .

الدكتور عبدرالرحمن الخليفة النقيب السابق للمحامين راي ان التقارب الحاصل اليوم بين الشعبي والوطني لايحتمل اضفاء اي اثارة علي تصريحات حسين ،وقال ل(المستقلة)علي الصحافة تهيئة المناخ لهذا التقارب ان ينمو بصورة صحية والابتعاد عن الاثارة وطريقة (المديدة حرقتني) ورفض التعليق علي تجاوز اللجنة لصلاحياتها وتسائل :هل قدمت اللجنة تقريرها؟ معتبرا ان الصحيح ان صح تجاوزها لفت نظر اعضائها او عدم الالتفات الي تجاوزاتها قاطعا جملة وتفصيلا بعدم حلها معتقدا ان ذلك ليس هو الحل .
وكان الدكتور الترابي اطلق في مناسبات عدة انتقادات للجنة التعديلات ولاعضائها وصلت لحد اطلاق مصطلح (ترزية )عليها.

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2309

التعليقات
#1175200 [Warra Ali]
0.00/5 (0 صوت)

12-24-2014 01:02 AM
يوم تغيير هذا النظام اتمني ان يكون المؤتمرين كونا حزب الوطني الشغبي عشان تكون الضربه واحده للقضاء علي راس الحيه الترابي وتكون النهايه كامله لعنهم الله جميعا سبب مصائب السودان


#1175194 [صالة المغادرة]
0.00/5 (0 صوت)

12-24-2014 12:43 AM
الترابى ثعلب ماكر يمارس الخداع ولاتفوت عليه الخدعة فهو يعلم علما يقينيا ان اللجنة التى تضم بين اعضاءها على عثمان محمد طه انه هو الرئيس وليس الست بدرية وبما ان الترابى حاقد كالجمل لاينسى الاسية فهو يريد ان يرسل رسالة للرقاص بان ما تقوم به اللجنة عمل غير صالح كونه جاء من على عثمان وهو يعلم ان البشير محاصر من عدة جبهات ويريد ابتزازه ليملى شروطه وفى نفس الوقت يغازل المعارضة بانه لازال فى معسكرها ولعنة الله عليك يا خليفة ابليس فى الارض .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
7.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة