الأخبار
أخبار إقليمية
أوغندا تقول إنها لن تسحب قواتها من جنوب السودان إلا إذا أصبحت جوبا آمنة
أوغندا تقول إنها لن تسحب قواتها من جنوب السودان إلا إذا أصبحت جوبا آمنة


12-27-2014 09:15 PM

أديس أبابا (رويترز) - قال رئيس أوغندا يوم الجمعة إنه لن يسحب قواته من جنوب السودان إلا بعد أن تقوم القوات الإقليمية بتأمين العاصمة جوبا من هجوم المتمردين بينما يدخل القتال في أحدث دولة في العالم عامه الثاني.

وكان الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني قد أيد الحركة الشعبية لتحرير السودان التي تحكم جنوب السودان في الوقت الحالي في صراعها الذي استمر عقودا مع السودان قبل استقلاله في عام 2011.

وأرسل موسيفيني قوات إلى جنوب السودان بدعوة من جوبا بعد أن اندلع القتال في منتصف ديسمبر كانون الأول العام الماضي.

وأصبح الوجود العسكري لأوغندا منذئذ سبب خلاف أثناء محادثات السلام في العاصمة الإثيوبية بين رئيس جنوب السودان سلفا كير والمتمردين بقيادة نائبه السابق ريك مشار.

وطالب مشار بانسحاب عاجل للقوات الأوغندية.

وقال موسيفيني في مؤتمر صحفي "المشكلة ليست مع أوغندا. المشكلة هي مشكلة السلام بين أبناء جنوب السودان.. ووافقنا حتى لا نترك فراغا على أن تنشر دول أخرى في الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (إيجاد) قواتها وهي تنشرها الآن."

وتقوم هيئة الإيجاد بوساطة في محادثات للسلام بين الحكومة والمعارضة في جنوب السودان.

وكان موسيفيني يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإثيوبي هيلا مريم ديسالين حيث يقوم بزيارة رسمية تستمر يومين.

وقال موسيفيني "اعتقد أن القوات الإثيوبية هناك بالفعل والقوات الرواندية هناك وحالما تكون جاهزة ونتأكد من أن جوبا على الأقل لم تتضرر... سنعود. لا توجد مشكلة كبيرة."



واندلع قتال ضار في البلاد في ديسمبر كانون الأول العام الماضي بعد عامين من إعلان جوبا الاستقلال عن الخرطوم بعد شهور من التوتر بين كير ومشار.

وتقول الأمم المتحدة إن الحرب الأهلية قتلت أكثر من عشرة آلاف شخص وتسببت في نزوح أكثر من مليون ودفعت البلاد التي يعيش فيها أكثر من 11 مليونا إلى المجاعة.

ولم تحقق الجهود الإقليمية التي تقودها إثيوبيا المجاورة لإيجاد حل سلمي للصراع سوى مكاسب محدودة وسط جولات من القتال رغم توقيع كير ومشار على اتفاق لوقف إطلاق النار في يناير كانون الثاني ثم في مايو أيار.

والتزم الطرفان المتحاربان في نوفمبر تشرين الثاني بإنهاء القتال دون شروط لكن سرعان ما تم استئناف نوبات متقطعة من القتال بعد آخر اتفاق بين الجانبين


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2524

التعليقات
#1178205 [د. احمد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2014 01:54 AM
الجنوبيين
او قول معظم الجنوبيين يرضى ان يكون عبد ليوغندي ولا يرضى ان يكون اخ لسوداني شمالي ..... او هكذا فهموهم
ليييييه لا ندري
بس برضو نحبكم ونخاف عليكم يا اخوتنا في الجنوب
برضو كلنا سودانيين شماليين او جنوبيين


#1177974 [Ali Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2014 09:18 PM
والله الجنوبيين مساكيين من لؤم الكيزان لى اجرام اليوغنديين


#1177750 [menshi]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2014 10:43 AM
اه : موسفينى لا يستطيع فى سحب جنوده من هناك إلا بضمانات تحافظ على مصلحته : لأن جوبا اصبحت ولايه يوغنديه تاسعه , ثلث اقتصاده من هناك و ثلث سكانه هناك كما انه متنفذ قوى له من ضغط معارضيه , كل الصفقات من خلاله و كل الاموال بالعمله الصعبه تعير من خلاله و بورصة جوبا فى جيبه فعلام ينسحب و علام يفرط فى سانحه تمد من عمر حكمه و يقويه فى مواجهة معارضيه !!! الحكايه مصلحه و ليس لعيون الجنوبين !


#1177586 [ودالباشا]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2014 04:19 AM
سلاااام عليك يا موسفينى فجأة اتتك الصحوة واصبحت تتألم لشعوب القارة من حوالك اين كنت عندما كانت الحرب مدورة 20سنه واذا اعتقدنا كنت تميل للانفصال اين انت وحروب اخرى لاتبعد منك ..؟ من اجل عيون الشعب الجنوبى فعلت ام حباً لسفاكير ام انها المصالح الخبيثة وسرقة خيرات الجوار حسبنا الله القارة السمراء لم تنجب قائد وطنى نزيه غيور غيرك يا مانديلا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة