الأخبار
أخبار إقليمية
معتز موسى : تجميد دولة مصر نشاطها في مبادرة حول النيل لن يحل مشكلة حوض النيل
معتز موسى : تجميد دولة مصر نشاطها في مبادرة حول النيل لن يحل مشكلة حوض النيل
معتز موسى : تجميد دولة مصر نشاطها في مبادرة حول النيل لن يحل مشكلة حوض النيل


12-29-2014 07:03 PM
(سونا)
اكد وزير الموارد المائية والكهرباء معتز موسى أن تجميد دولة مصر نشاطها في مبادرة حول النيل لن يحل مشكلة حوض النيل ولا يحقق مصالح السودان ومصر في المدى القريب او البعيد، وربما يزيد تعقيد حل المشكلة، ويدفع دول الحوض للبحث عن طريق آخر ربما لا يمر بالبلدين.
وقال موسى لدى مخاطبته اليوم الاجتماع الثالث للهيئة الفنية المشتركة الدائمة لمياه النيل بمقرها أن مصلحة البلدين ومصالح الدول الأخرى مرتبطة بوجود البلدين معاً في منظومة التعاون اشامل وليس التعامل الثنائي فقط، مضيفا أن هناك تحديات اقليمية ودولية تتطلب من الهيئة بذل الجهد لوضع رؤية مشتركة تحقق المنفعة مع دول الحوض، مؤكدا استمرار السودان في ادارة ملفه المائي مع مصر بمستوى عال من الشفافية والصدق والوضوح، مشيراً الى أن الوزارة تستعد للايفاء بالتزاماتها المالية وسداد الاشتراكات للهيئة في العام المقبل.
واكد بروفيسور سيف الدين حمد رئيس الجانب السوداني رئيس الهيئة لهذه الدورة أن الاجتماع سيناقش (11) محوراً مهما ابرزها توقعات فيضان العام والرصد الهيدورلوجي؛ وموازنات السدود والخزانات المقامة على النيل داخل وخارج الدولتين، بجانب التفاكر حول الاحداث في الحوض الجنوبي والشرقي، موقف الدولتين معاً للتعامل مع دول الحوض والمبادرات المطروحة، كما سيتم التداول حول علاقة الهيئة مع دولة جنوب السودان، حيث ان الهيئة لم تبلور حتى الآن سياسة واستراتيجية خاصة للتعاون مع دول الجنوب، مما يتطلب التفاكر لاعتبار أنها دولة ذات خصوصية لايمكن التعامل معها على نسق الدول الاخرى.
واشار رئيس الجانب المصري المهندس احمد بهاء الدين الى أن الهيئة استطاعت تحقيق انجازات مهمة تمثلت في تطوير عمل (5) محطات للقياس وشراء اجهزة ومعدات وتنفيذ دورة تدريبية للمهندسين في البلدين، وقال إن هناك تحديات وموضوعات فنية تحتاج للدراسة والتشاور لحلها.


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1051

التعليقات
#1178985 [السودانى ماخواف]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2014 08:12 AM
الطريق الى القمة لايمر بمحطة الخوف ويحتاج لعضلات قوية. انظروا الى اثيوبيا, فهى تسرع الى القمة لايخيفها احدا لان لها قادة يؤمنون بان الطريق الى السوءدد يمر من خلال مصاعب لابد من ركوبها وعدم الخوف منها... وقريبا ستنتهى اثوبيا من سد النهضة وستبنى سدود اخرى وسيكونون من احسن الدول فى افريقيا لانهم يمضون بخطى قوية ثابتة نحو مصلحتهم .. لايخافون من التهديدات كما نخاف نحن. انظروا الى امريكا التى اضحت تلهث خلف صداقة ايران وتخلت عن السعودية رغم خنوعها, وذلك لان ايران اثبتت قوتها على الارض. هذا هو عالم اليوم, يحترم الشجعان ولامكان للخواف. المحيرنى اننا نخاف رغم امتلاكنا للكثير الذى يمكن ان نقهر به من يريد تخويفنا. ماينقصنا هو الشجاعة والثقة بامكانياتنا الكبيرة


#1178980 [نوبى]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2014 07:54 AM
الله يهديك ياوزير الرى لماذا تقرن مصالح السودان مع مصر. مصر نظرتها الاسترتيجية ان السودان يجب ان يبقى ضعيفا مريض بالحروب الاهلية, فماهى استرتيجيتكم المضادة. هل سمعت يوما عن مبادرة مصرية لوقف الحرب الاهلية كما فعلت قطر او اثيوبيا. يامعتز انارالله بصيرتك, الماء فى المستقبل سيكون اقيم من النفط, فلاتضيعوا حقوق الاحفاد كما اضاعها الاجداد. من يهُن يسهل الهوان عليه.. تذكروان مصر دولة اسلامية بالاسم فقط والاسلام ليس بالظاهر وانما بالمضمون, فاذا كانت امريكا ترسل المسلمين الى سجون مصر ليتم تعذيبهم, هل هذه دولة مسلمة. خلونا نشوف مصالحنا وين, فعلينا التوحد بقوة مع اثيوبيا ومع الافارقة فما لديهم اكثر مما لدى مصر, كما ان التقوقع مع مصر والعنصرية الدينية والعرقية هى اكثر مايضر انتشار الدعوة الاسلامية فى افريقيا

نصيحة اخيرة: الرجاء تحذير مصطفى اسماعيل من التهور غير المحسوب باستقدام مزارعين مصريين فى شمال السودان واعطائهم اراضى فهذه ستكون قنبلة موقوتة قد تنفجر بعد 500 سنة, فرحمة باحفادنا...وان كنا اليوم وطنا ذليلا نؤمر فنطيع, فدعونا نحلم ان نكون غدا فى طليعة العالم بامكانيتنا الضخمة التى حبانا بها الله فاخترنا الضعف والانهزام. كل هذا بسبب الجودية والجعلنة الفارغة والمصالح الشخصية وغياب النظرة الاسترتيجية بعيدة الامد. الاسترتيجية يامعتز الاسترتيجية... ..والله سيكون الله والشعب معكم اذا عملتم لمصلحة رعيتكم


#1178912 [kabooki]
5.00/5 (2 صوت)

12-30-2014 03:30 AM
ياوزير الرى ارفع راسنا وتخلى عن سياسة المشى تحت الحائط ووقعواعلى اتفاقية عنتبى التى ستضمن لنا حصتنا من مياه النيل. مصر لا تضمن لنا حصتنا لان النيل لاياتى منها وهى دولة اصبحت متسولة وضعيفة. والله لديك هيبة ورجولة فى وجهك فلاتخذلنا وطالب مصر بدفع ثمن المديونية المائية , حينها سياتيك السيسى الاهطل المنغولى ويصعد الى طائرتك فى مطار القاهرة ويقبل راسك ورجلك كما فعل مع ملك السعودية. هؤلاء القوم لا يحترموا الا الاقوياء ويحتقرون المتساهلين والطيبين


#1178688 [khalid mustafa]
5.00/5 (3 صوت)

12-29-2014 09:36 PM
وهل تتفق مصالح السودان المائيه مع مصر؟؟؟

وهل ستعير مصر السودان اي اهتمام اذا كانت تري في مصلحتها حضور اوعدم حضور اجتماع دول حوض النيل؟؟؟
لماذا هذه التبعيه العمياء لمصر؟؟؟ الا يكفينا ما اصابنا منهم من قرح وضرر؟؟؟

الي متي يستمر هذا الموال تبعية اشباه الرجال في السودان لمصر,,

يا معتز هداك الله ارجل شويه وتخلص من فنسة جماعة الانقاذ لمصر وافعل ماتراه في مصلحة السودان اولا واخيرا ودعك من مصر وتعليمات تنظيمكم الاخواني اللعين الذي لا يري في السودان سوي حديقة خلفيه لمصر,,


ردود على khalid mustafa
United States [Kabooki] 12-30-2014 03:47 AM
يا الكردفانى العديل يامصرى عن اى قوة تتحدث, دة انتوا بقيتو شحاتين

United Arab Emirates [الكردفانى العديل] 12-29-2014 11:44 PM
با خالد يا مصطفى من اين تاتى بهذه الهرطقات .الانقاذ مختلف تماما فى ايدولوجيته عن مصر ونحن لسنا تابعين لمصر كما تقول بل نحن ننسق معها وعليك ان تعرف اننا بدون مصر سوف يدعس علينا بالاحذية لان دولتنا السودان هاملة بلد ركيك وضعيف وفقير وجاهل واوهن من عين العنكبوت لذلك وقوفنا تحت مصر يجعلنا نستمد منها القوة وهذا هو مصلحة السودان وليس الهرطقات التى تقولها سوف نظل ان شاء الله تعالى خدام لمصر وحديقتها الخلفية والمهم يرضوا عنا والزيك يطم ساى او تقوم تلفلك لفتين وقطر لما يلفك يا لاحس كوعك.


#1178681 [ابراهيم علي]
5.00/5 (1 صوت)

12-29-2014 09:28 PM
الي حد ما انا معجب بمواقف هذا الرجل الرامية للانفلات من التبعية العمياء لمصر دون وضع اعتبار لمصلحة السودان.. وارجو ان يكمل جميله ويجبر حكومتنا المنبطحة للتوقيع علي اتفاقية عنتيبي.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة