الأخبار
أخبار سياسية
أزمة لاجئي سوريا الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية
أزمة لاجئي سوريا الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية


01-08-2015 01:50 AM
شدد مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين انطونيو جوتيريس الثلاثاء، على ضرورة بذل دول العالم المزيد من الجهد لمساعدة جيران سوريا على مواجهة احتياجات ملايين اللاجئين الذين فروا من القتال.
وقال جوتيريس إنه يشعر بالقلق بشأن السياسات التي تنتهجها بعض دول الجوار السوري، لكنه عبر عن تعاطفه مع الدول التي تكتوي بنار ما وصفها بـ"أسوأ أزمة لاجئين منذ الحرب العالمية الثانية".
وأضاف في مؤتمر صحفي بالعاصمة التركية أنقرة "نشعر بالقلق بشأن هذه الإجراءات لكنني أعتقد أن هذه الإجراءات يجب أن تدفع المجتمع الدولي إلى زيادة الدعم للدول المضيفة بصورة كبيرة بما في ذلك لبنان لمساعدتها على مواجهة هذه التحديات الهائلة". ولفت إلى أن القيود المشددة على أعداد اللاجئين في الكثير من الدول خارج المنطقة تضطر اللاجئين للاعتماد على مهربي البشر حتى يصلوا إلى أوروبا وما بعدها.
يأتي هذا في حين أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أن ما يقرب من 350 ألف شخص على مستوى العالم، جازفوا بالهجرة غير الشرعية في قوارب العام الماضي وأن نصفهم تقريباً من دول مثل سوريا وإريتريا التي توجد بها أعداد هائلة من اللاجئين.
يذكر أن أكثر من 3 ملايين سوري إلى تركيا ولبنان والأردن والعراق خلال الحرب السورية التي تقترب من إكمال عامها الرابع. ويعيش كثيرون الآن في فقر مدقع في ظل البرد القارس.
ويوجد في لبنان أكبر تركيز للاجئين بالنسبة لعدد السكان وقد بدأ تطبيق قواعد جديدة على الهجرة عبر حدوده مع سوريا الاثنين في محاولة لوقف تدفق اللاجئين.
في المقابل، عبرت تركيا التي يوجد فيها ما يزيد عن مليوني شخص عن غضبها مما تعتبره تقصيرا من جانب الدول الأوروبية التي لم يقبل الكثير منها سوى أعداد قليلة من الفارين من القتال الذي أودى بحياة نحو 200 ألف شخص في سوريا.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 673


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة