الأخبار
أخبار إقليمية
تمويل انتخابات حزب البشير بالعجز.. محاصرة غول التضخم
تمويل انتخابات حزب البشير بالعجز.. محاصرة غول التضخم
تمويل انتخابات حزب البشير بالعجز.. محاصرة غول التضخم


01-20-2015 10:59 PM

قال محمد الجاك؛ أستاذ الاقتصاد بجامعة الخرطوم إن إحجام المنظمات والدول الخارجية عن تمويل الانتخابات السودانية أُعلن منذ فترة طويلة قبل إعداد الموازنة، وقال إن كل المؤشرات تشير الى أن الدول المانحة لن تساهم في تمويلها. وأضاف على الرغم من أن الميزانية لم تورد في تقديراتها تكلفة الانتخابات وما تحتاجه من تمويل، وحسب قول وزير المالية فإن هناك نسبة احتياطي، قال إنه كاف لزيادة مرتبات العاملين في الدولة اذا قررت رئاسة الجمهورية زيادتها، قائلاً هناك احتياطي يكفي زيادة المرتبات، فهو كافٍ لتمويل الانتخابات، وقال الجاك إن الدولة لديها مصادر أخرى من استثمارات محدودة يمكن أن تستغلها لتمويل الانتخابات، كما أشار الى وجود مؤسسات داخلية تشمل شركات ومنظمات لديها استثمارات لن تتردد في تمويل الانتخابات، وأضاف إن المؤسسات المتفاعلة مع الانتخابات وسياسات النظام يمكن أن تقدم دخلاً كافياً، واعتبرها المصدر الأساسي لتمويل العملية الانتخابية، وقال إن الدولة من خلال الاحتياطي يمكن أن تتحمل جزءاً من تكلفة التمويل، وأشار الى وجود مصدرين ومستوردين ومؤسسات مالية لديها استثمار؛ تجني من خلالها أرباحاً، وعلى استعداد لتمويل العملية الانتخابية. وقال قد لا تحتاج الدولة لأن تنفق كثيراً فيما يخص العملية الانتخابية من الميزانية، وأضاف أعتقد أن الانتخابات لن تضيف عبئاً يمكن أن يسبب قلقاً للدولة باعتباره لن يتركز على الميزانية وحدها.

ويرى السماني هنون؛ الخبير الاقتصادي أن الانتخابات محسومة، بالتالي لا ضرورة لإنفاق الأموال في تمويلها وقال يجب أن تتم بالتذكية والتوافق دون إجراء انتخابات في ظل هذه الظروف، واعتبر تمويل الانتخابات صرفاً عبثياً لا قيمة له باعتبار أن النتائج محسومة لصالح المؤتمر الوطني، وأضاف لا داعي للبحث عن أموال لتمويلها، واللجؤ للتوافق وحسمها على أساس مبدأ التذكية وتوفير الأموال للصحة والتعليم واستقبال اللاجئين وصرفها في الأولويات.

أما عبد الله الرمادي؛ الخبير الاقتصادي، فقال في ظل إحجام المنظمات الدولية عن المساهمة في تمويل العملية الانتخابية في السودان، فإن العبء سيقع كاملاً على الحكومة في ظل إحجام المجتمع الدولي مما يفاقم من مشكلة العجز في الميزانية، وقال إن آثاراً مثل هذا الإنفاق السياسي والذي ينعدم معه أي مردود اقتصادي مباشر سيفضي الى زيادة معدلات التضخم، كما هو الحال دائماً فإن الإنفاق الحكومي - وحسب النظرية الاقتصادية التي تقول إن إنفاق السياسي لا يكون له مردود إنتاجي مباشر - هو إنفاق تضخمي؛ يؤدي الى ارتفاع أسعار السلع بصورة مباشرة، مشيراً الى أن هذا الأمر يؤدي الى زيادة معاناة ذوي الدخل المحدود والشرائح الضعيفة في المجتمع. وقال حتى نتجنب الآثار الاقتصادية والمعيشية الضارة للعملية الانتخابية؛ أنصح أن تلجأ الحكومة عبر كافة الوسائل للحصول على دعم خارجي أو الاقتراض من جهات خارجية صديقة لدعم وتمويل الانتخابات، والابتعاد عن تمويلها من الموارد الداخلية في ظل الظروف التي يمر بها السودان في الوقت الراهن.

وقال شيخ المك؛ وكيل وزارة المالية السابق، لا أتوقع أن يتم تمويل خارجي للانتخابات، بل أتوقع أن يتم من الموارد المحلية، إلا أنه قال إن الموارد المحلية في ميزانية عام 2015م تواجه ضغطاً شديداً على المصروفات والإيرادات، مضيفاً أن تقديرها تم بصورة مبالغ فيها. وقال أتوقع ألا تتحقق بصورة عالية، وأضاف في هذه الحالة لابد من تمويل الانتخابات بالعجز عبر الاستدانة من النظام المصرفي، وإن تمويلها بهذه الصورة يعتبر تمويلاً من مصادر غير حقيقية، بالتالي سيؤدي الى زيادة التضخم وارتفاع أسعار السلع.

التغيير


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3013

التعليقات
#1192683 [عباس محمد علي]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2015 01:02 PM
هذه سياسة الكيزان واضحة لا تحتاج لخبراء في الإقتصاد و لا في السياسات ببساطة سوف يقوموا بزيادة الأسعار و الضرائب و الجمارك و جمع مزيد من الإرادات و تقليل الصرف على الخدمات الأساسية وبيع الأراضي الإستثمارية و الإستيلاء على عائد الذهب و اليترول...ألخ تجمع كلها لتمويل الإنتخابات و المشاركين فيها !!!


#1192494 [ابومحمد]
5.00/5 (2 صوت)

01-21-2015 09:31 AM
بداءت اللامسئوليةوالعشوائية والعدائية المفرطة للشعب والبلد يا ناس الحكومة لماذا الاصرار على قيام الانتخابات والعالم كله يعرف تسلطكم على الشعب واستهتاركم بقيمه واخلاقياته ونهبكم لثرواته وخيراته وتجويعه وتدمير بنياته واقتصاده وهذه الانتخابات والصرف عليه تعجيزا من الميزانية وهمية الارقام ما هي حلقة جديدة ضمن حقدكم الدفين لهذا الشعب والاستمرار في تدمير السودان واقتصاد السودان والله يمهل ولايهمل والساعة قدازفت وان زلزلة الساعة لعظيمة وغضب الشعب لاليم وستندمون يوم لا ينفع الندم وسيشهد العالم مهلككم وقريبا جدا


#1192444 [صلاح ضمنة]
5.00/5 (2 صوت)

01-21-2015 08:54 AM
ﻣﺴﻄﻮﻝ ﻗﺎﻟﻮﺍ ﻟﻴﻬﻮ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺭﻓﻌﺖ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﻋﻦ ﻛﻞ ﺣﺎﺟﺔﻗﺎﻡ ﺯﻋﻞ ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻥ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺎ ﻋﻤﺮ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ ..ﻳﻘﻊ ﻓﻴﻚ ﺳﻘﻒ ﻣﺴﺠﺪ ﺍﻟﻨﻮﺭ ﺑﻜﺎﻓﻮﺭﻯ ﻭﺍﻧﺖ ﺑﺘﺼﻠﻰﻓﻰ ﺟﻨﺎﺯﺓ ﺍﻟﻣﺘﻌﺎﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﺍﺭﺑﻌﻴﻦ ﻧﺎﻓﻊ ﻟﻤﺎ ﺍﻧﺘﺤﺮ ﻋﻠﻰﻋﺜﻤﺎﻥ ﺑﻌﺪ ﻣﺎ ﺍﺗﻜﻬﺮﺏ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ ﻟﻤﺎ ﺍﻧﻬﺎﺭ ﺍﻟﺒﺮﻟﻤﺎﻥ ﻓﻰ ﺭﺍﺱ ﻣﺼﻄﻔﻰ ﻋﺜﻤﺎﻥ ﻭﻛﻞﺍﻟﻜﻴﺰﺍﻥ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﺑﺎﻟﺪﺍﺧﻞ ﺑﺘﻨﺎﻗﺸﻮﺍ ﻓﻰ ﻣﻮﺿﻮﻉ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺟﺜﺔ ﻋﺒﺪﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺍﻟﺨﻀﺮ ﺍﻟﻤﻔﻘﻮﺩﺓ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻐﺮﻕ.


#1192405 [عبد الله الأصلي]
5.00/5 (2 صوت)

01-21-2015 08:19 AM
تزكية يا جماعة وليس تذكية لأنه تذكية معناها ذبح


#1192394 [جركان فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2015 08:06 AM
اتق الله يا دكتور محمد الجاك...ان الانتخابات لن تضيف عبئا على الميزانية!!!...ان الدولة لديها مصادر اخرى من استثمارات محدودة!!!...طيب كم دفع تجار ليبيا لانتخابات البشير السابقة؟ 12 مليار جنيه .. وكم سيدفعوا حاليا؟ وسوق سعد قشرة؟ وجميع اسواق السودان عليها ان تدفع كسر رقبة لانتخابات البشير ...طيب وين تروح هذه التبرعات السخية؟ كلها تذهب لجيوب المؤتمر الوطنى...والصرف على الانتخابات؟ من ميزانية الدولة..بسيارات الدولة...وبنزين الدولة...بل ان ماتصرفه الدولة على الانتخابات تطلع مقابله فواتير تقول ان الانتخابات استعانت بالقطاع الخاص


ردود على جركان فاضى
United States [المغبون] 01-21-2015 11:10 AM
صدقت مصائب قوم عند قوم فوائد ومن كلامك وتحليلك ناس المؤتمر ديل ما مصرين على الانتابات إلا عشان الخم البخموهو من وراها ده من اذى الناس من غيرو المهم يخمو ربى يخمهم كلهم ويريح السودان من شرهم آمين .


#1192386 [شـريان الشمال]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2015 07:59 AM
ليه الماكينة تبع الترابى وعبد الرحيم حمدى وين الجابو من فرنسا فليطبع ديل مشاكلهم محلولة لا تعوا على ذلك


#1192363 [مؤتمر وطني قال]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2015 07:34 AM
هناك موضوع جميل لــــ د.سعاد ابراهيم عيسي نزل أمس أين هو الآن .


#1192314 [إبراهيم دفع الله]
5.00/5 (2 صوت)

01-21-2015 06:41 AM
يا حكومة السجم و الرماد و الله و الله و الله أنا مانى خبير إقتصادى لكن قبل يومين وفى نقاش مع احد المقيمين بالدمام تناولنا الحديث عن مجىء بعثة السفارة السودانية من الرياض و خلال الكلام قال لى بداية الشهر البعثة سوف تصل يوم 15 ينايرعشان يستخرجوا لناس الشرقية الجوازات الإلكترونية و نحن الأن فى 21 يناير و لم يأتوا . قال لى سمعت أنو ما عندهم اجهزة أو لسة ما وصلت من السودان فقلت له كل شىء يعزى لقلة الإمكانات و الإمكانات موجودة و الدليل إنو عايزين يصرفوا على تمثيلية هزلية معروف بطلها منذ ربع قرن هو هو . فى داعى للصرف من عرق و تعب الشعب الغلبان المقهور بره و جوه . لناس الداخل نحن بره بقينا مضحكة و مسخرة لغيرناو سفارتنا السفارة الوحيدة المزحومة و الناس فيها زى صفوف المواصلات فى الخرطوم و الناس الجاية من المدن الاخرى بالله دى حال .....!!!!!!

و يا كافى ديل خربوا علاقة السودان مع العرب و العجم الله يقلعكم و بلا يخمكم و نهايتم سوف تكون مزلزله.

قال إية .... قال إنتخابات !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#1192310 [fatmon]
5.00/5 (1 صوت)

01-21-2015 06:31 AM
عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم
هذا سيعريهم أكثر ويعجل من النتائج التي طال إنتظارنا لها
هذا مما يسهل الأمر على القائمين بالتغيير قريبا سنتغني بالنصر


ثورة ثورة حتي النصر
جاءت ساعة الصفر
يمهل ولا يهمل



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
7.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة