الأخبار
أخبار إقليمية
حميدة: المستشفيات ليست أسواقاً لبيع الأطعمة ولعب الأطفال
حميدة: المستشفيات ليست أسواقاً لبيع الأطعمة ولعب الأطفال
حميدة: المستشفيات ليست أسواقاً لبيع الأطعمة ولعب الأطفال


01-29-2015 09:42 AM
الخرطوم: ندى رمضان
أصدرت وزارة الصحة ولاية الخرطوم قراراً منع بموجبه التصديق للأكشاك بالقرب من المستشفيات إﻻ بمسافة 50 متر ووجهت في الوقت ذاته معتمدي المحليات لإزالة ومنع التصديق حول المستشفيات. وشددت على ضرورة إزالة محلات بيع الأطعمه داخل وخارج المستشفيات والمراكز الصحية فيما عدا المحلات المعدة خصيصاً داخل المستشفيات.
في السياق أرجع وزير الصحة مأمون حميدة زيادة نسبة اﻻلتهابات والأوبئه بجانب الإضرار بالصحة العامة لتناول وبيع الأطعمة بقوله: (إن المستشفيات ليست أسواقاً لبيع الأطعمة والألعاب وافتراش الأرض، وأضاف أن الناس الموجودين حول المستشفيات لا علاقة لهم بها، بل عاطلين عن العمل).
وكشف حميدة خلال كرنفال الاحتفال باليوبيل الفضي لمبادرة نساء من أجل الصحة بمستشفى أمدرمان عن أن 25% من أطفال وﻻية الخرطوم من محلية أمبدة.
وفي ذات السياق كشف مدير مستشفى الوﻻدة بأم درمان بروف مروان إبراهيم عمر عن (585.17) ألف مولود بالمستشفى منذ إنشائها منهم (303.757) ألف ذكور بنسبة 51%، فيما بلغ عدد المواليد بالمستشفى للعام السابق 36.200 ألف حالة وﻻدة بمعدل (100-150) وﻻدة في اليوم وأضاف أن المستشفى طوِّر قسم النساء والوﻻدة وأصبح يضم صحة المرأة ورعايتها بجانب الكشف المبكر عن أمراض السرطان.

الجريدة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 2410

التعليقات
#1218084 [مجدي محمد إدريس]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2015 12:04 PM
دعوة المظلوم مستجابة وليس بينها وبين الخالق حجاب


#1198297 [معتز]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2015 09:21 PM
هل حقا نريد ان تكون مستشفياتنا تطابق المواصفات العالمية؟لان تكون حاصلة على شهادات ال JCI مثلا؟
هل وزارة صحتنا حريصة على تطوير الخدمة المقدمة للمواطن؟
هل الجهاز الرقابي يقوم بدوره كاملا؟
ايها الوزير ليس بطرد هؤلاء المساكين يكون التطوير لان المواطن المريض يخدمه اهله! ويشترون له الدواء والطعام وكل شئ تقريبا المستشفي توفر سرير وكوادر تاتى وتذهب!
هل توفر المستشفيات وجبات للمريض ولمرافقه كما فى الدول المحترمة؟
وتلزم الكوادر القائمة على رعاية المريض بدورات ملزمة لتطوير انفسهم هذا بعد ان تهئ لهم ظروف معيشية معينة من خلال تحسين مرتباتهم وصرف استحاقاتهم كاملة .
اولا اوقفو الجبايات من المواطنين فالمستشفيات ليست ملاهي ليدفعوا لها رسوم دا اوجب واجبات الدولة اتجاه الصحة .
عزيزي الوزير بدل تتسبب فى قطع ارزاق هؤلاء المساكين اصلح حال المستشفيات اولا ثم بعد ذلك ستختفي كل الظواهر واذا لم تصدق اعمل استبيان للمرضي واسرهم عن جدوي المطاعم والاكشاك بالقرب من المستشفي!


#1198273 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2015 08:30 PM
يا الغير مامون حميدة ايهما افضل ان تكون المستشفى مكان لبيع لعب الاطفال والاطعمة ام مكان لبيع الاعضاء البروف مامون يريد ان يستثمر اماكن الاكشاك بمكاتب انيقة بها استمارات لمواصفات الاعضاء التى يريدها المشترى وتحديد المواعيد للتسليم والتسلم و مكاتب اخرى لمراقبة الداخلين للمستشفى لاصطياد من سيعفشونهم ويبيعونهم خرد لا صحاب الدفع المقدم ثم مطاعم انيقة لصنع وجبات القعونج خاصة الشوربة القعونجية الصحية وافخاذ القعونج رغم ان افخاذ القعونج السودانى ضعيفة ولذا سيفتح فى مكتب اخر اكثر اناقة لاستيراد القعونج من المستعمرات الفرنسية سابقا التى ورثت اكل القعونج وسيكون العائد مجزى

ملاحظة على الصورة : فى تاريخ السودان لم يمر على المستشفيات مثل هذه الحشود الشرطية انتم يا ضباط الشرطة وجنودها ما عندكم راس ولا وطنية ولا انسانية ؟؟ ما عندكم اقارب او معارف سيبكم من الشعب بتعالجوا فى المستشفيات ؟ فكوا فى مامون حميدة قنبلة غاز مسيل للدموع خلوه يشرق ويستفرغ دموع بخشموا


#1198225 [عصمتووف]
3.00/5 (1 صوت)

01-29-2015 06:28 PM
ي جماعة قصد وزير الصحة شريف يريدكم ان تحملوا ازهارا وورودا لمعاودة المرضي بدلا حمل الطعام الصحي من منازلكم والطعام الضار من جيران المستشفي وبدلا من قطع ارزاق الناس كان تحول تلك المطاعم الي دكاكين زهور لتنشيط عمل المشاتل لكن اقول وزير الصحة شن علم الحمير اكل الجنزبيل تريد ان ترتقي ب اذواقنا ونحن الحمير مثلك ي عزيزنا لمن نترك عاداتنا وموروثاتنا تاتيك روزا من اطراف الخرطوم او الولايات محملة ب30 حلوبا من الدقش لحضور عملية من اين ياكلن ولو اخذنا مفاسك كل مطاعم الخرطوم يجب اقفالها ب الضبة والمفتاخ من الكاشير للطباخ للباعة للمحل نفسة ام مطابخ المستشفيات ف حدث ولا حرج وخاصة اكل المرضي اسال المتعهد


#1198191 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2015 05:04 PM
نحن لا ننكر هدفنا الاول تفكيك دولة الاسلام المفترى علية و زج العصابة وكل المجومين الذين يناصروها السجون و اعدام القتلة.
البشير قال لن يتخلى الا بالبدقية و كذلك كبار العصابة يرددون نفس القول. اذا علينا ان نخرج عليهم بما يتوفر في ايدينا من سلاح. خللايا المقاومة السرية بالاحياء ، بذور حرب عصابات المدن ، لتحريم العيش الآمن على عصابة الانقاذ و اسرهم ومن ناصرهم. سنترصدهم فردا فردا في الشوارع و اماكن العمل الاماكن العامة و الحفلات و الاحتفالات. اما الخروج في المظاهرات ، يجب ان يتم تحت حماية السلاح.


#1198090 [ابوعلى]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2015 02:30 PM
وزير يعير المواطنيين المغلوبين على امرهم بالعطاله وافتراش الارض وهو وامثاله المتسبب فيها صحيح نحنا نستاهل


#1197973 [هيثم]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2015 11:35 AM
والله مهازل هي بقت سوق لي بيع الضمير خلي الاشياء الاخري وال الضمير مباح عندكم يا قمة الانسانية


#1197947 [نيض التعب]
5.00/5 (2 صوت)

01-29-2015 11:11 AM
خلاص يا (بلدوزر السفّاح) نويت على تحطيم وتكسير مصدر رزق الغُبُش الغلابه بعد أن حرمتهم من العلاج المجاني .. يا حقير من أي (المنافي) أتيت؟ .. الله ينفيك في نار جهنم يا عديم القلب ويا فاقد الرحمة.


#1197894 [12548]
5.00/5 (2 صوت)

01-29-2015 10:09 AM
صدرت وزارة الصحة ولاية الخرطوم قراراً منع بموجبه التصديق للأكشاك بالقرب من المستشفيات إﻻ بمسافة 50 متر وشددت على ضرورة إزالة محلات بيع الأطعمه داخل وخارج المستشفيات والمراكز الصحية فيما عدا المحلات المعدة خصيصاً داخل المستشفى ( ههههههه عشان انت داخل مستشفياتك مستأجر الكافتيريات وخير دليل على ذلك مستشفى يستبشرون اذا انت على حق أغلق الكافتيريا السياحية فيه


#1197881 [ود الشبارقة]
5.00/5 (1 صوت)

01-29-2015 09:47 AM
المستشفيات قديمة قدم التاريخ غيروا مبانيها فرسومها تبني قصورا ولكن للاسف الشديد الاموال تذهب هدرا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة