الأخبار
ملحق التكنولوجيا والصحة والعلوم والبيئة
جيف الغزلان النافقة تتحول الى سماد
جيف الغزلان النافقة تتحول الى سماد
جيف الغزلان النافقة تتحول الى سماد


02-01-2015 09:24 AM


منشأة جديدة في فرجينيا تحول رفات الحيوان إلى مواد تستخدم في تجميل جوانب الطرق وتحارب تلوث المياه الجوفية.


ميدل ايست أونلاين

'نحن في موقع ريادة لهذا النوع من السماد'

واشنطن – تعمل الولايات المتحدة الاميركية على تحويل جيف الغزلان النافقة في حوادث السيارات الى سماد.

يستيقظ جيمي وايت من نومه وهو يشعر بالقلق على مدار سنوات بسبب الحوادث على الطرق، وباعتباره مسؤولا في شبكة الطرق السريعة في فرجينيا تشمل مسؤولياته ضمان جمع جيف ألوف الغزلان وغيرها من الحيوانات التي تصدمها السيارات في عملية تكلف الولاية نحو 4.1 مليون دولار سنويا.

لكن دفن الحيوانات على جانب الطريق لم يعد خيارا مقبولا على نحو متزايد بسبب الكابلات الموجودة تحت الأرض والأنابيب وغيرها من البنى التحتية قرب الطرق السريعة في حين أن المدافن تتطلب دفع رسوم كما أدى التراجع في صناعة اعادة تدوير المخلفات في الولايات المتحدة إلى فقدان منفذ آخر للتخلص من الجيف.

وقالت جان بونهوتال مديرة معهد إدارة النفايات في جامعة كورنيل في نيويورك إن سحب الجيف إلى الادغال المجاورة أو طمرها في الحفر يمكن أن يؤدي إلى تلوث المياه الجوفية.

واليوم يستطيع وايت أن ينال قسطا من الراحة بفضل منشأة جديدة في مدينة وندسور في جنوب شرق فرجينيا التي تأخذ بعضا مما يتراوح بين 10 الاف و 15 الفا من الحيوانات معظمها من الغزلان ذوات الذيل الأبيض التي تقتل في حوادث السيارات كل عام وتقوم بتكويمها تحت نشارة خشب وتحويل الرفات إلى مواد تستخدم في تجميل جوانب الطرق.

وقال وايت مدير المشروع لحساب إدارة النقل في فرجينيا في مقابلة في أحدث موقع لصنع السماد على نطاق واسع في الولاية على بعد 72 كيلومترا إلى الغرب من بلدة فرجينيا بيتش السياحية "نحن في موقع ريادة لهذا النوع من السماد".

ووقف وايت وسط أربعة هياكل خرسانية وأكوام من نشارة الخشب في ساحة طريق سريع ستكون المحطة الأخيرة لآلاف من غزلان ولاية فرجينيا ووصف عملية تصنيع السماد بأنها "نظيفة حقا وطبيعية".

وفرجينيا خامس ولاية في الولايات المتحدة من حيث عدد حالات تصادم الغزلان بالمركبات وهي من بين قلة من الولايات التي يمثل فيها السماد وسيلة جديدة للمسؤولين عن تنظيف الطرق السريعة بعد اصطدام الغزلان بالمركبات في الوقت الذي يتم فيه تخفيف الضغط على مقالب القمامة.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 551


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة