الأخبار
أخبار إقليمية
القمح.. (غش السلطة)..!
القمح.. (غش السلطة)..!


03-20-2015 01:08 PM
عثمان شبونة

* على ذات الوتيرة التي خدعوا بها مزارعي القضارف، وزفوهم للسجون بسبب الإعسار، تمارس السلطة "بهلوانياتها" ووعودها "المسيخة" في الجزيرة بعد حصاد القمح..! فقد شكا بعض المزارعين أمس لكاتب هذه السطور، من أكبر عملية إحباط تلقوها عقب زيارة نائب الرئيس لمنطقة ود النعيم بالجزيرة؛ حيث طمأن الزرّاع بأن قمحهم "في أمان" وستشتري الحكومة منهم "الفائض" كما وعدت بـ"400 جنيه للجوال" بجانب شراء قمح "التكلفة" الذي يعتبر ديناً واجب السداد على المزارع.. وزاد النائب بأن الدفع "فوري"..!

* ولتقريب الصورة أكثر ـــ لغير العارفين ـــ نضرب مثلاً بمزارع ينتج الفدان لديه "12 جوال".. فإن للجهات الحكومية "3 جوالات" من هذه "الكمية" عبارة عن تكلفة مواد ــ أسمدة ــ استعملها المزارع لمحصوله.. ومن ضمن الجهات الممولة التي تنصلت من وعودها "مؤسسة الجزيرة للتمويل الأصغر" التي رفضت شراء فائض القمح ــ حسب المزارعين.. وبدأت معهم هواية المماطلة بكلمة "أمهلونا".. ثم بلا أدنى "رمشة" قالت للمزارعين بالدارجي الواضح: "نحن ما بنشيل إلاّ قمح التكلفة" فقط.. وبالسعر المتفق عليه "400" جنيه.. بمعنى أن مزارع يمتلك "10" أفدنة وانتجت أرضه "100 جوال" ستأخذ الحكومة منه "30 جوال" والباقي "مخيَّر فيه!!"، علماً بأن تكلفة الإنتاج العالية ستقصم ظهر المزارع لو اتجه بقمحه إلى السوق.. إذ لا يزيد سعر "الجوال" عن ثلاثمائة جنيه في الأسواق؛ وينخفض السعر رويداً رويداً ــ مع أيام الحصاد وما يليها ــ ليصل إلى "200" جنيه كحد متوقع ــ حسب المزارعين..!

* ما بين إدارة مشروع الجزيرة ومؤسسة "التمويل الأصغر" ووعود نائب الرئيس ترتفع أصوات المزارعين محتجة على "الخداع" الذي أطاح بآمالهم.. فالحكومة كالعهد بها خفيفة في "التنصل" من إلتزاماتها وخلف وعودها تجاه المزارعين الذين "شجعتهم" للانتاج ـــ قبل الانتخابات ـــ ثم لما امتلأ البيدر بالحصاد "زاغت" وتركتهم فريسة "للإحباط"؛ وكأنها تخيّرهم لاتخاذ الخطوات التالية:

1 ــ "أقرشوه"..!
2 ــ أرموه في البحر..!
3 ــ بيعوه بالخسارة في السوق..!
* السلطة بمالها وعتادها تعجز عن "مد يدها" لانقاذ المزارع.. أعني"الغشاشة" التي تهرول للقمح "في الخارج" حتى يصيبها الإنكسار.. هذه السلطة تبدو بحالة "انتقامية" استثنائية ضد من تشجعهم لزراعة المحاصيل سواء قمح أو سمسم .. فكان بالإمكان أن تترك للمزارعين الخيار بلا وعود براقة "تترجم" سوء النوايا..!
* وأثناء كتابة هذه السطور؛ نما إلى علمي، أن البنك الزراعي، سيشتري محصول القمح من المزارعين بالسعر أعلاه، ولكن ربما غداً أسوأ..!!
أعوذ بالله
ــــــــــــــــ
الأخبار
[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3511

التعليقات
#1231968 [hanankokoabas]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2015 10:29 AM
قيل ان ابليس كان حاضر احد احتفالات بلد ما والذى شرف هذا الاحتفال مسؤول كبير من المركز فى احد الافتتاحات لاحد المشاريع الوهمية شارع طوله 1/2 كلم واحضرت الذبيحة تور قرنو ماكن تم شراؤه بمبلغ 8 ألف جنيه واستخرجت له فاتورة بمبلغ 12ألف جنيه وابليس متكئ على عمود الكهرباء على جانب الطريق وقد ابدى اعجابه بالفكرة فى طريقة الغش فاخرج كيس التمباك منتشيا ووضع السفة بمزاااااج ولحظة ذبح التور وتخطاه المسؤول برجله( لا ادرى اليمنى ام اليسرى ) حتى جاءت عربة بوكس مسرعة فحملوا التور على ظهر العربة وتخارجو بسرعة فشهق ابليس وبلع السفة اتدرون لماذا بلع ابليس السفة ؟لقد اكتشف ان التور مستأجر من الجزار ب 400جنيه ههههههههههها


#1231374 [ودالمناقل]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2015 11:21 AM
عليكم الله انشروا تعليقاتنا


#1231273 [jakoma]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2015 08:44 AM
لماذا لا ىوجد مصنع اسمدة في السودان؟


#1231159 [Khalid Abdalla Ragab]
0.00/5 (0 صوت)

03-20-2015 11:18 PM
This what this government done before to the farmers in ElGadarif and all the other rainfed areas for Dura as well as sesame. They do this in order to force the farmers to sell at a very low rate in order to prepare for the new coming season. Because the farmers have no stores to keep their crops till a satisfactory price is reached, one of the officials(ElKayzan) will buy from them at this low price to fill his stores and will put pressure through the Farmers Bank. Either to sell or go to jail. Where is The Farmers Union? It is suposed to protect the farmers from those corrupted people, give them loans to prepare for the new season and solve part of their debts.


#1231136 [كاسـترو عبدالحـمـيـد]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2015 09:48 PM
الأنتخابات على الأبواب والفرصة فى ايديكم يا مزارعى ومواطنى الجزيرة رجالا ونساءا . قاطعوا الأنتخابات ولا تسمعوا اى وعود كاذبة لأن موسم الأنتخابات هو موسم الوعود الكاذبة . بعد الأنتخابات لن تروا منهم واحدا وسوف لن يعودوا اليكم الا بعد خمسة سنين اخرى . الحكومة الفرنسية تدعم المزارعين لكى يواصلوا الزراعة بالرغم من اعتراض الأتحاد الأوروبى .


#1230992 [Omer]
5.00/5 (2 صوت)

03-20-2015 03:06 PM
انتم يا شبونة من شجعتم مزارعي الجزيرة علي الاتكالية والاعتماد علي المساعدات .
الحكومة من البداية غلطانة انها وعدتهم بان تشتري منهم كل المحصول بسعر معين , الا يكفي انها مولتهم وسوف تشتري منهم مايغطي تكلفة التمويل بسعر مجزي ؟
الزراعة مثلها مثل اي نشاط تجاري او حرفي او رعوي تتاثر بالعرض والطلب والمزارع هو المستفيد الوحيد او الخاسر الاوحد علي حسب حظه مع السوق .
ما الذي يميز مزارع الجزيرة عن غيره من مزارعي الشمالية ونهر النيل ودارفور والنيل الازرق وغيرها حتي لايخضع لحكم السوق من ناحية الاسعار .
نحن في نهر النيل نزرع البصل والبقوليات بانواعها وكذلك الموالح وغيرها ونبيع محصولنا في الاسواق علي حسب السعر الجاري ولا نستجدي الحكومة ان تشتري منا او ترفع لنا الاسعار ونرضي برزقنا.

كفاية يا ناس الجزيرة تقلة الدم البتسوو فيها دي , خليكم ناس عندكم قيمة لنفسكم وعزة نفس .
بطلوا حركات التسول والاستهبال البتعملو فيها دي - يعني عايزين الحكومة تجي تأكلكم في خشمكم ؟


ردود على Omer
[سيد الحواشه] 03-20-2015 10:30 PM
ناسف للكلام غير المحترم الحاقد الذي اطلقته جزافا.معروف منذ قيام المشروع ان الحكومه تمول وتشتري من المزارع المحاصيل النقديه الهامه مثل القطن والقمح بغير المحاصيل الاخري مثل الفول والذره والتي لا تتدخل الحكومه فيها كذلك البصل والبقوليات بانواعها. فالمزارع الفقير يتحمل تكاليف الزراعه والمعاناه ولا يكسب حتي قوت عياله وبعد ذلك يصبح مصدر ازعاج وتندر للجاحدين امثالك ورئيسك .لم تتركوا لنا مشروع ولا حياه .حاربتونا في ارزاقناحتي تركنا ارضنا وتفرقنا في كل انحاء الدنيا.ليس هنالك انسان في الجزيره اليوم يعتمد علي زراعه بل علي المغتربين بنسبة 100% .لم يبق في الجزيره غير البؤس والفقر والسرطانات تفتك بالاجساد الباليه.ابعد كل هذا يطارد مزارع الجزيره حتي في كرامته وكبريائه.

[ابوعديلة المندهش] 03-20-2015 10:01 PM
يا أستاذ عمر اسمح لى أن اختلف معك فى شأن محصول القمح لأنه سلعة او منتج غير باقى الحاصلات الزراعية على اهميتها, فهو سلعة استراتيجية لا غنى وكل الدول الكبرى المنتجة للقمح كأمريكا واستراليا وكندا تدعم مزارعيها من خلال كارتيلاتها لضمان عدم انهيار اسعار القمح عند وفرته وحتى لاينصرف عنه المزارعين.الحكومة بسياساتها المدمرة هى من فرضت زراعة القمح بدلا عن القطن فى مشروع الجزيرة والذى خبره المزارعين وتفوقوا بل وتفننوا فيه ايام الأنقلاب الأولى تحت شعاراتها الفارغة بتاعة نأكل مما نزرع ونلبس مما نصنع . وفى النهاية لم نجد قطنا ولا قمحا .وحال مزارع مشروع الجزيرة اليوم مع الحكومة مثل حال القطة التى حبستها سيدتها فماتت , فلا هى اطعمتها ولا هى تركتها تأكل من خشاش الأرض .

[طارق الهامي] 03-20-2015 08:18 PM
الردحي بتاعك ما بخليك تفهم الفرق بين البصل والقمح


#1230981 [وزير تربيه فاقد تربوي!وحكومة ناقدبشري!!!!]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2015 02:34 PM
قمح عديل ب300جنيه!!!غليك الله مش نحنه مفروض ننتحر جماعي!!!!مش حكومة الفشل الوطني بس!!!!!!!!!!!!!


#1230980 [عزمي سند صالح]
3.00/5 (2 صوت)

03-20-2015 02:30 PM
الاستاذ شبونه المحترم جدا والرائع دوما

نشرت الراكوبه تحت موضوعك خبر حوامة ساميه محمد احمد في الجزيره لتدشين
حملة المراه بالمؤتمر الوطني وقالت كلام كتير كله غش وخداع واستهبال وكان
حايم معاها كما يقول الخبر والي الجزيره محمد يوسف علي وبرضو كان كلامه كله غش
وتدليس وخداع واستخدم القمح الباير ده ذاتو باعتباره احد انجازات المؤتمر الواطي
وبالتالي يستحق السفاح الارهابي اصوات النسوان في الجزيره لحسم المعركه الانتخابيه مبكرا
ودى معناها انو التزوير هايكون مبكرا.!!

شوف قال شنو :

فيما أكد والي الجزيرة د. محمد يوسف علي تنفيذ البرنامج الانتخابي الماضي في بعض المحاور بنسبة فاقت الـ100%، متوقعاً تحقيق إنتاجية عالية في محصول القمح تصل إلى نصف مليون طن بمشروع الجزيرة، مؤكداً على أن المرأة عازمة على محو الأمية نهائياً في الجزيرة، مبيناً سعي حكومته لخفض وفيات الأمهات بتخريج 1000 قابلة خلال العام 2015م بواقع أن تصبح في كل قرية قابلة، وقال والي الجزيرة: نعول على المرأة في حسم المعركة الانتخابية مبكراً.

قبل يومين يااستاذ شبونه كان عندك مقال بعنون خربانه من كبارا هذا هو حالنا فعلا ولاعزاء.
فالرئيس كضاب ومخادع وكل مساعديه أظرط منو في الكضب وحتى النسوان ساميه وأخواتا عفاف واميره وبدريه وباقي العقد كلهن معجونين بموية الكضب تفتكر الصدق يجي من السفله ديل كيف ؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
8.00/10 (2 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة