الأخبار
أخبار إقليمية
براءة كرتي !!!!
براءة كرتي !!!!


03-31-2015 03:59 PM

إبراهيم ميرغني

تبرأت الخرطوم من أي علاقة لها بطهران. وقالت أن البعض رّوج لوجود تحالف بين السودان وإيران وقال علي كرتي للصحافيين بمطار الخرطوم (إن ما يتناقله البعض عن وجود تحالف مع الإيرانيين (فرية) ولا أساس لها من الصحة وأضاف إن علاقتهم مع إيران عادية ولا تتجاوز التمثيل الدبلوماسي).

ولا شك من أن التصريح أعلاه مجافي للحقيقة ويوضح بجلاء إنتهازية قادة المؤتمر الوطني وخصوصاً وزير الخارجية على كرتي والذي كان يشتكي مر الشكوى من تدخل جهات نافذة في صميم عمله كوزير للخارجية حيث قال: (إنه سمع عن رسو السفن الحربية الإيرانية في ميناء بورتسودان من الصحف) . وليس المسألة هنا رسو السفن الإيرانية في البحر الأحمر فحسب بل بسبب العلاقات الوطيدة مع طهران تعرضت بلادنا اكثر من مرة لطلعات وقصف جوي إسرائيلي في بورتسودان وفي اليرموك وفي حادثة البرادو والسوناتا.

وبسبب العلاقة مع إيران حدث أكبر حرج دبلوماسي لرئيس سوداني منذ الإستقلال عندما منعت السلطات السعودية مرور طائرة تنقل رئيس دولة من عبور أجوائها في سابقة تعد الأولي في العلاقات بين البلدين .

واخيراً بماذا تفسر إغلاق المراكز والممثليات الإيرانية في بلادنا في هذا الوقت بالذات؟.

العلاقة مع إيران لا تحتاج إلى دليل لكن حسابات المصالح وتوازن القوى أقوى من شعارات الإسلام السياسي.

الميدان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3154

التعليقات
#1238476 [K. S. Khalid]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2015 09:38 PM
في شرع الشيعه مايسمي بزواج المتعه العلاقه مابين الانقاذ وايران زواج متعه ليس الا وزواج المتعه في شرعنا تحليل للزني. فهمتو ولا ازيدكم.


ردود على K. S. Khalid
[حاج الركز] 04-01-2015 02:41 AM
زيدنا


#1238471 [الحازمي]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2015 09:33 PM
انه سوق العهر السياسي


#1238430 [Rebel]
5.00/5 (1 صوت)

03-31-2015 07:34 PM
* نعم يا اخى..العلاقات الدوليه المتوازنه..و مصالح الشعوب الاقتصاديه المتبادله المرتبطه بهذه العلاقات, و المؤسسه عليها..و ضرورات العولمه, و التطور الإنسانى المرتبط بها, من "تقانه" و "علوم" فنماء و رخاء, لمصلحة البشريه التى خلقها الله سبحانه و تعالى ..لهى اقوى و اجدى بملايين المرات من شعارات و هلاميات و خطرفات "الإسلام السياسى"...(Period)


#1238407 [العشر المنتظر يقوم ليه شوك]
0.00/5 (0 صوت)

03-31-2015 06:37 PM
مع الاسف هذا منهج وافة السياسة السودانية عدم الالتزام بالمواثيق والعهود وهذه تسمي سياسة البيع لمن يدفع اكثر افة نواجهها في احزابنا السياسية وحركاتنا المسلحة وعلي راس هؤلاء حومتنا الاسلامية مجازا


ردود على العشر المنتظر يقوم ليه شوك
[مقهور] 04-01-2015 10:32 AM
لا عمي الجهل هههه اقرأ هذا
المصيبة هاولاء الجهله ما الذي يجمع بين ايران الشيعية والسودان السني المنطقة العربية خير شاهد على التناقض
سوريا العراق - اليمن لبنان - البحرين الاطماع التوسعية واللعب على وتر العقيدة والادعاء والانتساب للاسلام وتصدير الثورات .

انصح هاولاء الجهله معرفه اعتقاد ايران الشيعة بالسنة اولا . وهم كفار حسب المعتقد الشيعي الذي هو خليط من كل الديانات اليهودية والنصرانية والهندوسية والمجوسية .
اعتقادهم بالصحابة وامهات المؤمنين ؟ يكفرونهم ويسبونهم تقربا لله

عقيد الشيعة : أننا نتبرأ من الأصنام الأربعة: أبي بكر وعمر وعثمان ومعاوية، والنساء الأربع: عائشة وحفصة وهند وأم الحكم، ومن جميع أتباعهم وأشياعهم وأنهم شرُّ خلق الله على وجه الأرض، وأنه لا يتم الإيمان بالله ورسوله والأئمة إلا بعد التبرؤ من أعدائهم انظر: كتاب (حق اليقين) للمجلسي ص 519.

عقيد الشيعة : أننا نتبرأ من الأصنام الأربعة: أبي بكر وعمر وعثمان ومعاوية، والنساء الأربع: عائشة وحفصة وهند وأم الحكم، ومن جميع أتباعهم وأشياعهم وأنهم شرُّ خلق الله على وجه الأرض، وأنه لا يتم الإيمان بالله ورسوله والأئمة إلا بعد التبرؤ من أعدائهم انظر: كتاب (حق اليقين) للمجلسي ص 519.
يعني الردة ؟؟؟

نعمة الله الجزائري في حكم أهل السنة قال: إنـهم كفار أنجاس بإجماع علماء الشيعة الإمامية، وإنـهم شر من اليهود والنصارى، وإن من علامات الناصبي تقديم غير الإمام علي عليه في الإمامة) (الأنوار النعمانية 2/206-207)

قلت لأبي عبد الله عليه السلام: ما تقول في قتل الناصب -أي السني- ؟ قال: "حلال الدم، ولكني أتقي عليك، فإن قدرت أن تقلب عليه حائطًا أو تغرقه في ماء لكيلا يشهد به عليك فافعل، قلت فما ترى في ماله؟ قال: توه ما قدرت عليه".
هذه عقيدة الشيعة باهل السنة كفار انجاس ماذا بقي بعد التكفير الا القتل لا تعيق


تكفير علماء الشيعة للمخالفين : اعلم أن إطلاق لفظ الشرك والكفر على من لم يعتقد إمامة أميرالمؤمنين والأئمة من ولده عليهم السلام وفضل عليهم غيرهم يدل على أنهم كفار مخلدون في النار. بحار الأنوار للمجلسي الجزء 23 ص390



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة