الأخبار
أخبار إقليمية
أسألوا المرشح عمر حسن احمد البشير
أسألوا المرشح عمر حسن احمد البشير
أسألوا المرشح عمر حسن احمد البشير


04-01-2015 04:22 PM
د . محمد علي خيرالله

عندما يقف أمامكم المرشح عمر حسن أحمد البشير أسألوه عن هذه القروض وعن أموال البترول ولا تنسوا أن الرئيس النيجيري جوناثان قد سقط في الإنتخابات وفاز مرشح المعارضة بخاري .

بعد توقيع اتفاقية نيفاشا والتي جعلتها الانقاذ سبباً في دعوة المعارضة الخارجية للعودة بدعوى عودة السلام للسودان والترحيب بحكومة القاعدة العريضة وضرورة التوحد من كافة القوى السودانية وعودة السلام وفعلاً حزمت الأحزاب أشيائها وبدأت العودة من المعارضة بعد انهيار التجمع الوطني الديمقراطي من بعد انسلاخ الحركة الشعبية وقبولها بالمفاوضات من جانب واحد سعياً وراء تخطيطها الاستراتيجي للانفصال وبدأ سماسرة الإنقاذ في شراء الحزبيين والدفع بالإغراءات للعائدين وشـق حزبي الأمة والاتحادي بعد دخــــول فصيل الشريف زينا لعابدين الهندي الحكومة وبعــــده ( الزهاوي ود الصادق الهادي ومسار و د أحمد بلال وعثمان الشريف وإشراقه) ودخول جماعة أنصار السنة الحكومة وما يسمى بأحزاب الوحدة الوطنية ورجع أغلب المعارضين للسودان وتركوا لندن والقاهرة وما هو شعور كل المتعاونين مع النظام بما فيهم الميرغني والإمام الصادق والذين كانوا ينادون في خطبهم بضرورة إسقاط النظام وهم يرون الآن شباب السودان يسقطون شهداء في هبة سبتمبر أمام هذا الحكم الفاسد والنظام الجائر وأين هو تحالف قوى الشعب والذين وقعوا على عهد المائة يوم لإسقاط النظام لماذا لم يشاركوا أبناء هذا الشعب مسيراته ومظاهراته ولذلك فإن الذين شاركوا في هذا الحكم عليهم بنفض أياديهم عن جرائم هذا النظام بالاستقالة من هذه الحكومة فوراً وإنهاء مهاذل المشاركة مع النظام ولذلك لا توجد أي أسباب لهذه الأحزاب للاستمرار في إذلال أحزابهم وطمس تاريخها في قبول أن تكون تابعة لحزب المؤتمر الوطني وأن التاريخ لن يرحم هؤلاء الذين قبلوا الرشوة وباعوا أحزابهم ورضوا بالوضع والامتيازات وباقي فتات الكيزان والانسان يتساءل كيف يقبل رئيس وزراء سابق أقاله العميد عمر حسن في انقلابه بأن يساعده في الحفاظ على حكمه المتسلط ويساعده أمام الهبة الشعبية ومن الواضح أن هؤلاء الزعماء قد رضوا بأوضاعهم وتحالفهم مع البشير وصاروا ترياقاً للثورة السودانية ولا هم قادوا الشعب السوداني ولا تركوه يختار طريقه ويختار ثورته وعلى شباب السودان أن يعتمد على نفسه ويترك هؤلاء القادة في مزبلة التاريخ والنسيان وعاش نضال الشعب السوداني ولن تضيع دماء الشهداء هدراً ولن تخمد هذه الهبة ولا للفساد ولا للظلم ولا لتسيد البعض على ثروات الشعب وضياعها وسط الخطط المالية الفاشلة والتي تسير وفق أهواء مخططي البنك الدولي وصندوق النقد الدولي واستطاع جهابذة الإنقاذ أن يروضوا أحزابنا العتيدة .

والآن التاريخ يعيد نفسه والحال بموضوع الحوار يشابه الحال بعد مفاوضات نيفاشا والتوقيع عليها بعد أن قام النظام بدعوة كافة الأحزاب المعارضة في الخارج بضرورة الإنضمام لمعاهدة السلام وكذلك دعوته لها لوضع السلاح وللحصول على الضمانات ولذلك يجب وضع خارطة طريق للقيام بالتعديلات القانونية والدستورية المطلوبة وصدور قرارات رئاسية بإطلاق جميع المعتقلين السياسيين ونزع السلاح عن كل الفصائل المسلحة المعارضة والتابعة للنظام وإبقاء القوات المسلحة والقوات الشرطة فقط وتشكيل حكومة انتقالية موسعة أغلبها من التكنوغراط والمستقلين وفصل إرتباط منظمات الشباب والنساء والجمعيات عن سلطة الدولة وأجهزتها وإستقلال وسائل الإعلام الحكومية وحيادها وحل الصحف الحكومية الحالية وبعد ذلك قيام المؤتمر الدستوري لشعوب السودان ووضع جدول لأعماله وتقديم مقترحات من كافة الأحزاب والفصائل بمواد الدستور المقترح ومناقشة وضع الدين والثقافات وتكوين لجان من كافة الأحزاب والفصائل لوضع المقترحات موضع التنفيذ وعلى الحكومة أن تنتهز هذه الفرصة الثمينة للتضحية بمطامعها السلطوية والحزبية الضيقة لمصلحة البلاد .

والشعب السوداني بأكمله يريد أن يرى كل السودانيين داخل حلقة الحوار ولذلك على حزب المؤتمر الوطني أن يختار بين أن يستمر في الحكم منفرداً كما هو الحال في ربع القرن الماضي وبين أن يرجع للشعب للاختيار الديمقراطي ولقد سبق وسلب الشعب رأيه في الانفصال واتفاقية نيفاشا حيث لم يجري أي استفتاء لمعرفة رأي الشعب السوداني في تلك الاتفاقية .
والآن وكل دول العالم تراقب ما يجري في السودان ولذلك لا بد من تقوية السلطة القضائية وتعيين محكمة دستورية عليا وإطلاق سراح المعتقلين بما فيهم السيد ابراهيم الشيخ رئيس حزب المؤتمر السوداني أو محاكمته إذا كانت هناك تهم ضده وإيقاف الاعتقال بدون قضايا أو تهم وتقديم ضمانات دولية على من يريد أ، يحضر الحوار من حاملي السلاح وإيجاد جهات دولية تراقب هذا المؤتمر ومنظمات حقوقية عالمية .

قروض في عهد الإنقاذ
1-سد مروي قرض مشترك من عدة دول
2-مطار مروي تابع لقرض سد مروي
3- خطوط نقل الكهرباء من سد مروي تابع لقرض سد مروي
4-مشروع امري الزراعي تابع لقرض سد مروي
5-طريق مروي الملتقى قرض تابع لقرض سد مروي
6- مشروع مياه القضارف قرض البنك الاسلامي للتنمية+قرض صيني
7- مشروع تعلية خزان الرصيرص قرض مشترك من عدة ممولين
8- مشروع سكر النيل الابيض قرض مشترك من عدة ممولين
9- مشروع مجمع سدي اعالي عطبرة و استيت قرض مشترك من عدة ممولين
10-كوبري الصداقة "كريمة" منحة صينية
11-طريق عطبرة بورتسودان هيا قرض "الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي"
12-مشروع مطار الخرطوم الجديد قرض مشترك من عدة ممولين
13- طريق القضارف دوكة القلابات قرض "الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي"
14-مشروع كهرباء الخط الدائري(الخرطوم) قرض هندي
15-خط الكهرباء الناقل سنجة القضارف قرض هندي
16-مشروع كهرباء كوستي قرض هندي
17- خط الكهرباء الناقل القضارف القلابات قرض هندي
18-مياه عطبرة والدامر قرض ايراني
19-مشروع سندس الزراعي قرض صيني
20-كهرباء الجيلي قرض صيني
21- كهرباء الجيلي شندي عطبرة قرض صيني
22- محطة كهرباء قري 2 قرض صيني
23-مياه نيالا قرض صيني
24-مياه الدالي والمزموم قرض صيني
25-مشروع صومعة ربك قرض صيني
26-كوبري رفاعة قرض صيني
27-كوبري الدويم قرض صيني
28-توسعة كهرباء الخرطوم بحري الحرارية قرض صيني
29-مياه الفاشر قرض صيني
30-مياه بورتسودان قرض صيني
31-مياه دنقلا قرض صيني
32-مياه المتمة قرض صيني
33-مياه مدني قرض صيني
34-مياه كوستي قرض صيني
35-كهرباء دنقلا قرض صيني
36-كهرباء وادي حلفا قرض صيني
37-مشروع كهرباء الفولة قرض صيني
38-مشروع طريق النهود ام كدادة قرض صيني
39- مشروع طريق زالنجي الجنينة قرض صيني
40- طريق الدبيبات ابو زبد الفاولة قرض صيني
41- مشروع كوبري سنار قرض صيني
42- مشروع كوبري توتي بحري قرض ايراني
43- مشروع محطة مياه ابو سعد قرض ايراني
44- طريق طوكر قرورة قرض"الصندوق العربي للانماء الاقتصادي"
45- طريق سمسم القضارف ام الخير قرض"الصندوق العربي للانماء الاقتصادي"
46- طريق كسلا كركون مامان قرض"الصندوق العربي للانماء الاقتصادي"
47- مشروع كهرباء الشرق قرض"الصندوق الكويتي"
48- عدد 4 محطات تحلية مياه "ولاية البحر الاحمر" قرض"الصندوق العربي للانماء الاقتصادي"
49- جسر سيدون على نهر عطبرة قرض"الصندوق العربي للانماء الاقتصادي"


السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول السؤال أين ذهبت أموال البترول



[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 5298

التعليقات
#1239556 [welli]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2015 01:52 PM
بشه زاتو طلع قرض صيني


#1239308 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

04-02-2015 08:34 AM
ناس الانقاذ او الحركة الاسلاموية ما شاء الله عندهم رؤية وذكاء خارق واهم لى هسع مستمرين فى السلطة يعنى انتو ما شايفين امريكا تمزقت وبقت كل ولاية جمهورية مستقلة بذاتها لان الآباء المؤسسين لامريكا لم يضعوا البنيان الدستورى لاستمرار البلد موحد زى ما عملوا ناس الحزب النازى والفاشى والشيوعى فى الاتحاد السوفيتى السابق واللجان الشعبية فى ليبيا والبعث فى العراق وسوريا والاتحاد الاشتراكى فى مصر وهلم جرا كل هذه الدول مستقرة وموحدة ما زى امريكا وبريطانيا ما اصلا الديمقراطية ما بتنفع والدليل على ذلك تفكك الدول الديمقراطية وبقاء الانظمة القوية مثل ما ذكرت لكم امثال النازية والفاشية وهلم جرا وهسع الاسلامويين فى السودان ح يستمروا زى ما استمر الحزب النازى مثلا فى المانيا!!!!!!!!!!!!!
اهدى هذا التعليق لدلاهات واغبياء وجهلاء والفاقد التربوى انصار الانقاذ او الحكومات الديكتاتورية البيعتبروها قوية وهى اقسم بالله ما عندها اى قوة الا امام شعوبها المسكينة فقط لا غير!!!
الف مليون دشليون تفوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو على اى انقلاب عسكرى او عقائدى عطل التطور الديمقراطى فى السودان وبدل ما نبقى نجوم مثل الهند وبريطانيا وامريكا مثالا لا حصرا بقينا زبالة وحثالة والله على ما اقول شهيد اخ تفووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو!!!


#1239058 [أبو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

04-01-2015 07:06 PM
نصفها ذهبت الى كافورى وما أدراك ما كافوري والأحياء المماثلة لها والمملوكة للفاسدين من وزراء حكومة البشير ، بالإضافة الى الشقق والفلل فى مصر ودبي وماليزيا ولندن ،،،، الخ .
أما النصف الآخر : ذهبت الى إنشاء مزراع ضخمة بها عشرات الأبقار الفريزان ( الهولندى ) و أحواض السباحة وجميع سبل الترفيه فى المزراع أيضاً هذه المزارع مملوكة للبشير والفاسدين من حكومته وحاشيته .

اللهم عليك بالظالمين والمفسدين والمتجبرين والمنافقين ،، اللهم أزح هذا الغم عن شعب السودان .


#1239055 [خالد]
5.00/5 (1 صوت)

04-01-2015 07:05 PM
يقال ان نفس السؤال ساله مبارك الفاضل عندما عين مساعدا لرئيس الجمهورية .. ساله لابو الجاز فكانت اجابة ايو الجاز ( بنشتري بيها المؤلفة قلوبهم زيك كدا ).


#1239039 [ود بري]
0.00/5 (0 صوت)

04-01-2015 06:15 PM
يازول إنت ماعند شغلة والحرب المدورة تقريباً ثلثي السودان دي البمولة منو؟


#1239020 [الفاروق]
5.00/5 (1 صوت)

04-01-2015 05:28 PM
واين ذهبت اموال الجبايات ولم نرى اى واجب واى حقوق مواطن من الدولة : التعليم والصحة والموية والكهرباء والبيئة كله يدفعه المواطن مسبقا . نبنى المدارس وان لم ندفع راتب المعلم لا فرصة لتعليم اولادنا . المستشفى تم بناءه بالعون الذاتى وان لم تدفع عند باب الدخول لا تدخل وان لم تدفع لمقابلة الدكتور لا تقابله وان ذهبت للمعمل ان لم تدفع لا يتم الفحص والكارثة الدواء ملعوب فى تاريخ صناعته ومع ذلك تدفع ولا تتعالج بل تذيد مرض واحذر العتابر كل شى تدفع وان لم تدفع تتلبع .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة