الأخبار
اقتصاد وأعمال
السعودية تفكّر في زيادة أسعار المياه والكهرباء لكبح الاستهلاك
السعودية تفكّر في زيادة أسعار المياه والكهرباء لكبح الاستهلاك


04-15-2015 05:24 AM


تحذير حكومي من أن الدولة لن تقدر على توفير الخدمتين بأسعارهما المنخفضة، وبشكل مستمر في المستقبل.


ميدل ايست أونلاين

العواجي: لابد من إعادة تقييم السلوك الاستهلاكي

الدمام (السعودية) - قال صالح العواجي وكيل وزارة المياه والكهرباء لشؤون الكهرباء بالسعودية الثلاثاء إنه ينبغي للمملكة أن تدرس في نهاية الأمر زيادة أسعار المياه والكهرباء للحد من النمو السريع في الاستهلاك في البلد أكبر مصدر للنفط الخام في العالم.

وقفز الطلب على المياه والكهرباء بشدة في السعودية خلال السنوات الأخيرة. وعزز الانخفاض الشديد للأسعار التي تدعمها الدولة كثيرا من الزيادة في الاستهلاك.

وقال العواجي للصحفيين على هامش معرض للمياه والكهرباء "من أهم التحديات التي تواجه قطاع الكهرباء والمياه في المملكة هو معدلات النمو العالية في الاستهلاك وهو الأمر الذي يدعو للحاجة إلى التركيز على هذه القطاعات وإعادة النظر في أنماط الاستهلاك التي يتبعها المواطنون."

وأضاف العواجي وهو أيضا رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء أن استهلاك المياه والكهرباء ينمو بنحو ثمانية في المئة سنويا وإن الحكومة قادرة حاليا على تدبير التمويل وموارد الطاقة الكافية لتلبية الطلب المحلي لكن هذا لن يستمر دائما.

وقال "إذا نظرنا إلى الوضع بعد 20 عاما من الآن وإذا ظل النمو (في الطلب) عند المستويات الحالية .. فلن يكون ممكنا توفير الخدمات بنفس الكفاءة وبالأسعار الحالية" داعيا إلى مراجعة للتشريعات التي تتعلق بالمياه والكهرباء.

وأضاف قوله "عندما نتحدث عن التشريعات نتحدث أيضا عن الأسعار - فهي إحدى الأدوات الفعالة للسيطرة على مثل هذه التحديات. لكن إذا عدلت الأسعار ينبغي مراعاة الفئات التي تستحق الدعم."

ولم يعط العواجي أي مؤشر على أن الحكومة قررت قبول نصيحته لكن تصريحاته جاءت بعد تصريح مماثل لمحافظ البنك المركزي فهد المبارك الذي دعا في فبراير شباط إلى إصلاح دعم الطاقة والمياه.

ويقوم الملك سلمان الذي تولى الحكم في يناير كانون الثاني بتعديل أجهزة تشكيل السياسة الاقتصادية ويعكف على إدخال بعض الإصلاحات ومنها فرض ضريبة على الأراضي غير المطورة وهي إصلاحات توقفت في السابق.

وجدد العواجي التأكيد على أن المملكة تخطط لإنفاق أكثر من 800 مليار ريال (213 مليار دولار) خلال السنوات العشر القادمة على مشروعات للمياه والكهرباء.

وكان العواجي قد أبلغ في ابريل نيسان من العام 2014 أن ذروة الطلب على الكهرباء خلال الصيف تقترب من استيعاب الطاقة الاجمالية المشغلة البالغة حوالي 60 ألف ميغاوات. وقال اليوم الثلاثاء إن طاقة التوليد الاجمالية تتجاوز حاليا 65 ألف ميغاوات.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1918


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة