الأخبار
أخبار إقليمية
الصحة : فشلنا في مكافحة الملاريا و(111) مليار جنيه للقضاء على نواقل الأمراض



كشفت عن تجاوزات بنسبة (97%) في مصانع للأغذية
05-10-2015 10:06 AM
الخرطوم: ندى رمضان
كشفت وزارة الصحة الإتحادية عن تجاوزات بلغت نسبتها (97%) في عدد من مصانع الاغذية بالولايات، ومخالفتها للوائح الصحية للأغذية، واعترفت الوزارة بفشلها وتراجع مستويات ادائها في مكافحة مرض الملاريا بالسودان، وأعلنت في الوقت ذاته عن تخصيص (111) مليار جنيه لمكافحة النواقل الأربعة للأمراض المتمثلة في (الباعوض والذباب الرملي والقراد والقواقع).
وأكد وكيل الوزارة د. عصام الدين محمد عبد الله في ختام أعمال الإجتماع السنوي لمدراء صحة البيئة والرقابة على الأغذية بالولايات أمس، مقدرة الوزارة على القضاء على نواقل الأمراض، ولفت إلى أنها المرة الأولى التي تخصص فيها مبالغ وصفها بالطائلة لمكافحة نواقل الأمراض، وأعلن عن دعم كافة المحليات بأجهزة الكشف عن مياه الشرب النقية وسلامتها بقيمة مائة مليار جنيه.
وتعهد وكيل الوزارة بدعم كل ولاية حسب حاجتها، وجدد التزام الوزارة بسلامة الأغذية، والتأكد من اكتمال المواصفات الصحية لجميع مصانع الأغذية المحلية والسلخانات ومحلات بيع الأغذية بنهاية العام الجاري، وشدد على مدراء صحة البيئة والكوادر العاملة في مجال الرقابة على الأغذية لتحمل مسئولياتهم كاملة لمقابلة ذلك القرار بالمسئولية الكاملة لتقديم مياه شرب نقية وصالحة لإنسان السودان.
ودعا وكيل الوزارة لوضع دراسات متكاملة وفق الرؤية الاستراتيجية لقضايا صحة البيئة، عبر اعداد البحوث لقضايا جودة الغذاء وسلامة مياه الشرب والصحة المهنية، كما نوه لأهمية الإعداد المبكر لمجابهة الآثار الصحية الناجمة عن فصل الخريف.
ومن جانبه رهن مدير إدارة صحة البيئة والرقابة على الأغذية د. صلاح الدين المبارك الخليفة، توزيع أجهزة ومعدات مياه الشرب والكواشف بالتزام الولايات بتطبيق التفتيش الحقلي، والكشف عن الأغذية الضارة والمياه الملوثة، وكشف عن خطة وضعتها وزارة الصحة الإتحادية للمرحلة المقبلة بتفتيش كافة مصانع الأغذية، خاصة أغذية الأطفال لمحاربة الأغذية الضارة.
وأشار المبارك للحملات التي نظمتها إدارة صحة البيئة والرقابة على الأغذية بالمصانع القائمة بعدد من الولايات والتي قال إنها كشفت عن تجاوزات بلغت (97%) في تطبيق اللوائح الصحية للأغذية.

الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1764

التعليقات
#1263450 [ود الشبارقة]
3.00/5 (2 صوت)

05-10-2015 04:35 PM
لن ينجح اي برنامج سوى كان مكافحة الملاريا ومكافحة الفقر ...قبل ان تكافحوا الملاريا كافحوا الفساد ..لان الفساد اخطر من الملاريا ...فالفساد يقتل الفقراء والمرضى قبل ان تقتلهم الملاريا 0...مريض الملاريا ياتي بسوء تغذية اولا ثم تاني البعوض وتكمل ما قام به الفاسد ... ويذهب المرض الى المركز ..فيعطى تشخيصا فاسدا بمحلول فاسد .. فتزداد معاناته فيذهب به الى المستشفى ... فيعطى دربا فاسدا فتسوء حالته ... ويمكث في مستشفى ضربه الفساد فتسوء حالته ... ثم يذهب الى ربه ... وهو لا يعلم من قتله الفساد ام الملاريا ... ولكن سبق الفساد الملاريا فكان اسبق في القتل من الملاريا ... الملاريا بريئة بشهادة الشهود ... والفساد متهم ...بشهادة ملايين المرضى والمرافقين ... اللهم من شق على المرضى فاشقق عليه واشغله في نفسه ..واريه في اعز من يملك ما يقر به قلوب المرضى .


#1263388 [adil a omer]
2.75/5 (3 صوت)

05-10-2015 02:49 PM
واده كاس الفشل لوزارة الصحه لفشلها فى مكافحة الملاريا

لكن والله ما قصروا عملوا ليكم مزارع قعونجات


#1263322 [grgor]
2.25/5 (3 صوت)

05-10-2015 01:04 PM
اول شي صلاح المبارك دة مادكتور هو احدكبار حرامية ضباط الصحة بالبلاد..كان ماسك ادارة مكافحة الملاريا بالولاية حيث سفسف كل قروش برنامج دحرالملاريا وبرنامج الخرطوم خالية من الملاريا حيث كانت منظمة الصحة العالمية تدفع شهريا مبلغ3ملايين دولار لدحرالملاريا بالخرطوم فقط او بماكان يسمي بkhartoum free zone فصلاح هذا كان هو ومعه 5ضباط صحة بتقاسمونها بينهم بعد ان يدفعو لصغار الضباط وعمال المكافحة شوية جنيهات بس..لهذا السبب فشلتوا في مكافحة الملاريا وستفشلون وتفشلون وتفشلون


ردود على grgor
[imad] 05-10-2015 11:43 PM
Salah mob ark is a doctor not phyiiction holding PhD and honest public health officer and what are you toe valuate



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة