الأخبار
أخبار إقليمية
بيان مهم من رئيس المجلس التشريعي لحركة العدل والمساواة السودانية
بيان مهم من رئيس المجلس التشريعي لحركة العدل والمساواة السودانية
بيان مهم من رئيس المجلس التشريعي لحركة العدل والمساواة السودانية


05-23-2015 09:29 AM

بسم الله الرحمن الرحيمحركة العدل والمساواة
المجلس التشريعي
مكتب رئيس المجلس
بيان مهم من رئيس المجلس التشريعي للحركة

جماهير الشعب السوداني المعطاء
أخاطبكم اليوم عبر هذا البيان وحركتكم أكثر قوة ومنعة وجسارة في الدفاع عن قضية أهل السودان قاطبة بالنفس والنفيس والمضي قدما بثقة لإسقاط نظام المؤتمر الوطني الذي أذل وأهان الشعب السوداني في عزته وكرامته ومعاشه.
وبتاريخ 22.5.2015 أوردت بعض المواقع الإسفيرية بيان باسم المجلس التشريعي للحركة ممهور من المدعو حذيفة محى الدين محمد يقيل فيه رئيس الحركة الدكتور المشير جبريل إبراهيم محمد ويكلف المدعو منصور أرباب رئيساَ وإزاء ذلك البيان الكاذب واقعاَ ومعنى وبصفتي رئيساً للمجلس التشريعي للحركة ووفقاً لنص المادة (4) الفقرة ث (2) من النظام الأساسي للحركة المعدل في 2012 أوضح الآتي:
أولاَ لم يصدر ذلك البيان من المجلس التشريعي إطلاقاَ.
ثانيا لم ينعقد أي اجتماع للمجلس التشريعي بأي شكل من أشكال الانعقاد أو بأي سبب من الأسباب وفي الأصل ليس هناك سبب لانعقاد المجلس.
ثالثاَ البيان المذكور كاذب ولا أساس له البتة بل هو تزوير فاضح وبين باسم عضوية المجلس الموقر.
إن جميع مؤسسات الحركة السياسية والتشريعية والقضائية والتنفيذية والعسكرية تعمل بشكل طبيعي وبكفاءة عالية إبتداءا من المؤتمر العام وأجهزته والمجلس التشريعي وأجهزته ولجانه ورئيس الحركة ونوابه والجهاز التنفيذي ومكاتبه المختلفة كلها تعمل في تناغم وانسجام بل في قمة العطاء والبذل ونكران الذات دفاعاَ عن حياض القضية وهم على قلب رجل واحد.
رئيس الحركة الدكتور المشير جبريل إبراهيم محمد منذ انتخابه بواسطة المؤتمر العام في 2012 ظل يقود سفينة الحركة وأجهزتها التنفيذية والعسكرية بشكل مؤسسي وشفاف وباقتدار وكفاءة عالية.
جماهير الشعب السوداني الصابر
ذلك البيان الكذوب المختلق تزوير باسم أعضاء المجلس التشريعي وإفتئات علية، ولقد لجأ إليه نظام المؤتمر الوطني لفشله عسكريا وميدانيا ليمارس ذات الأسلوب والنمط القديم في إيهام الشعب والكذب عليه والتشكيك في قواه الطليعية التي تقف على خط النار دفاعا عن الشعب السوداني قاطبة حتى ينتزع حريته وكرامته. إن المجلس التشريعي الموقر وكل أجهزة الحركة المختلفة في كافة مستوياتها لقادرة ومقتدرة في اجتثاث كل بؤر الخيانة والارتزاق في التعامل مع العدو وحركتكم برجالها وشبابها ونسائها وطلابها قادرة في الحفاظ على مكتسبات الثورة صيانة عهد ودماء الشهداء حتى النصر.

الجنة والخلود لشهدائنا الأبرار
والخزي والعار للمؤتمر الوطني وأذنابه
والنصر والسؤدد للشعب السوداني
البروفيسور الطاهر الفكي آدم
رئيس المجلس التشريعي لحركة العدل والمساواة
لندن




تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 17807

التعليقات
#1271344 [جمال]
2.50/5 (3 صوت)

05-23-2015 11:58 AM
معروف ان المؤتمر الوطني سوف يعمل للفرقة والشتات في كل احزاب السودان وان مثل هذا العمل ليس غريب عنهم حيث ان للمؤتمر الوطني امانة سرية مهمتها تشتيت شمل السودانيين وتفرقة الجميع وبث الفرق والشتات في جميع انحاء الوطن


ردود على جمال
[الرمدان كر] 05-23-2015 01:11 PM
و انت رايك شنوا في حركة لم تتمكن بناء مدرسة و لا مستشفي و لا اي مرفق اجتماعي

غير ان تخرب المدن و القري

انظل ان كتير من امثالك يا جمال يرون النور في الحوثيين رقم 2


#1271273 [المهند]
4.44/5 (6 صوت)

05-23-2015 09:51 AM
يا بروف الطاهر لقد ضاعت امال الشعب السوداني واستفحلت به المحن والمصائب لقد تضرر شعب السودان ضررا بليغا من واصبح بين نارين نار الفقر والجوع والمرض والتشرد وبين حكومة لا رحمة لها ولا يهمها من يحيى او يموت وكذلك الحركات فالسؤال متى تضع الحرب اوزارها وينعم شعب السودان كله بالايمان ويتجه لممارسة حياته التي اصبحت عدم لمتى نتقاتل؟ ومن هو المستفيد من ذلك القتال المر ؟ فانتم اصلا لو فيكم قوة قاتل الحكومة في عقر دارها ولا تقتلوا العزل والاطفال والشيوخ لا تستهدفوا انسان السودان حيث كان نسمع بين الفينة والفينة ان الحركات احرقت وقتلت الاسواق والبيوت ونهبتها لماذا ؟ انتم بذلك تساعدون حكومة المؤتمر اللاوطني بتقتيل وتشريد اهل السودان يجب ان تؤمنون بالله ان تمنعوا اي انتهاك لانسان السودان حيث كان عليكم بضهم الحكومة وزمرتها الفاسدة او الحكومة تقوم بذلك نريد طرفا ينهزم او توقوفوا الحرب التي دمرت السودان وشعبه والرابح منكم خاسر لا محالة لانكم قتلتم آلاف الناس في هذه الحرب اللعينة وازهقتم ارواح ابرياء لا حصر لهم ومن المسئول من ذلك؟

نرجوا الاتفاق الوصول لسلام لان الحرب عمرها لن تاتي بخير للوطن والمواطن

حتى ينعم شعب السودان ويتجه للانتاج .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.88/10 (5 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة