الأخبار
أخبار سياسية
إيران ترفض السماح بتفتيش دولي محدود لمواقعها العسكرية
إيران ترفض السماح بتفتيش دولي محدود لمواقعها العسكرية
إيران ترفض السماح بتفتيش دولي محدود لمواقعها العسكرية


06-05-2015 11:57 PM
أنقرة (رويترز) - قال نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية يوم الجمعة إن إيران لن تسمح بتفتيش دولي محدود لمنشآتها العسكرية بموجب أي اتفاق نووي مع القوى الست مؤكدا موقف طهران الصارم من القضية مع قرب انتهاء المهلة المحددة لإبرام اتفاق نهائي.

ويعد السماح لمفتشي الأمم المتحدة النوويين بدخول المواقع العسكرية الإيرانية بالإضافة لوتيرة وتوقيت رفع العقوبات عن طهران من بين نقاط الخلاف الرئيسية التي يتعين على إيران والقوى الست حلها قبل انقضاء المهلة النهائية التي حددتها الأطراف للتوصل لاتفاق في 30 يونيو حزيران.

ونسبت وكالة تسنيم للأنباء إلى البريجادير جنرال مسعود جزايري القول "أي نوع من التفتيش لمواقع إيران العسكرية بما في ذلك الدخول بضوابط وبشكل محدود غير مقبول."

وطرح بعض المفاوضين الإيرانيين الكبار احتمال السماح بدخول محدود على ان تشرف طهران على العملية.

وقال عباس عراقجي عضو وفد التفاوض الإيراني بعد وصوله الى فيينا يوم الخميس في جولة أخرى من المحادثات مع مسؤولين من القوى الست إن الدخول الى المواقع العسكرية بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا.

ونقلت عنه وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الايرانية الرسمية قوله "نحن نحاول أن نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية."

لكن تصريحات جزايري أكدت الموقف المتشدد من القضية الذي يتخذه الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي - الذي له القول الفصل في كل شؤون الدولة - وكبار القادة العسكريين.

وقال جزايري "لن نسمح بأي زيارات للمواقع العسكرية سواء كانت محدودة أو بضوابط أو مقيدة أو بأي شكل آخر. دعونا نتفادى اللعب بالكلمات."

وتشتبه القوى الغربية منذ فترة طويلة بأن إيران تخطط لإنتاج قنبلة نووية. وتنفي طهران هذه المزاعم وتقول إن برنامجها النووي له أهداف مدنية خالصة.



أنقرة (رويترز) - قال نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية يوم الجمعة إن إيران لن تسمح بتفتيش دولي محدود لمنشآتها العسكرية بموجب أي اتفاق نووي مع القوى الست مؤكدا موقف طهران الصارم من القضية مع قرب انتهاء المهلة المحددة لإبرام اتفاق نهائي.

ويعد السماح لمفتشي الأمم المتحدة النوويين بدخول المواقع العسكرية الإيرانية بالإضافة لوتيرة وتوقيت رفع العقوبات عن طهران من بين نقاط الخلاف الرئيسية التي يتعين على إيران والقوى الست حلها قبل انقضاء المهلة النهائية التي حددتها الأطراف للتوصل لاتفاق في 30 يونيو حزيران.

ونسبت وكالة تسنيم للأنباء إلى البريجادير جنرال مسعود جزايري القول "أي نوع من التفتيش لمواقع إيران العسكرية بما في ذلك الدخول بضوابط وبشكل محدود غير مقبول."

وطرح بعض المفاوضين الإيرانيين الكبار احتمال السماح بدخول محدود على ان تشرف طهران على العملية.

وقال عباس عراقجي عضو وفد التفاوض الإيراني بعد وصوله الى فيينا يوم الخميس في جولة أخرى من المحادثات مع مسؤولين من القوى الست إن الدخول الى المواقع العسكرية بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا.

ونقلت عنه وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الايرانية الرسمية قوله "نحن نحاول أن نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية."

لكن تصريحات جزايري أكدت الموقف المتشدد من القضية الذي يتخذه الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي - الذي له القول الفصل في كل شؤون الدولة - وكبار القادة العسكريين.

وقال جزايري "لن نسمح بأي زيارات للمواقع العسكرية سواء كانت محدودة أو بضوابط أو مقيدة أو بأي شكل آخر. دعونا نتفادى اللعب بالكلمات."

وتشتبه القوى الغربية منذ فترة طويلة بأن إيران تخطط لإنتاج قنبلة نووية. وتنفي طهران هذه المزاعم وتقول إن برنامجها النووي له أهداف مدنية خالصة.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2247


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة