الأخبار
أخبار إقليمية
شعيب: نأمل اختيار معارضين ومستقلين لهيئة مكافحة الفساد
شعيب: نأمل اختيار معارضين ومستقلين لهيئة مكافحة الفساد


06-05-2015 06:27 PM
وصف مرشح رئاسي في الانتخابات التي فاز بها الرئيس السوداني عمر البشير، خطاب الأخير أمام المجلس الوطني في حفل تنصيبه، بأنه حمل لغة جديدة، استبشر بها الشعب خيراً، وينتظر أن تتنزل مخرجات الخطاب واقعاً ملموساً.


وقال فضل السيد عيسى شعيب، الذي ترشح لمنصب رئاسة الجمهورية في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت في أبريل الماضي، إن تأكيد الرئيس على استمرار الحوار الوطني الشامل وإعلان العفو العام يعطي دفعة قوية لآلية الحوار الوطني بالسير بالحوار قدماً نحو غاياته .


وتوقع في تصريح لوكالة الأنباء السودانية يوم الخميس،أن يصدر رئيس الجمهورية قراراً في هذا الشأن يعطي ضمانات لحاملي السلاح للدخول في الحوار مع الحكومة وبقية القوى السياسية.


وأشار شعيب إلى أن لغة الخطاب تغيرت عن كثير من الخطابات السابقة، وقال إن مدح الشعب والإشادة بصبره وتحمله لكل الصعاب والأزمات التي مر بها الوطن، أعطى الجميع الإحساس بالتفاؤل والأمل"
شعيب أعرب عن أمله في أن يتم اختيار ممثلين من القوى السياسية المعارضة ومن المستقلين في هيئة أو مفوضية مكافحة الفساد وإعمال الشفافية، باعتبار أن كشف الفساد ليس حكراً على الحكومة وحدها


محطة نهائية

ومع ذلك -وفقاً لشعيب- فإنه يتوقع منها أن تحقق رغبات وتطلعات الشعب وتعمل على الوصول بالحوار إلى محطته النهائية وإنهاء الصراع السياسي حول السلطة والثروة وغيرها من الصراعات السياسية التي أقعدت بالبلاد كثيراً عن ركب التقدم والتطور.


وأعرب عن أمله في أن يتم اختيار ممثلين من القوى السياسية المعارضة ومن المستقلين في هيئة أو مفوضية مكافحة الفساد وإعمال الشفافية، باعتبار أن كشف الفساد ليس حكراً على الحكومة وحدها.


إلى ذلك، أكد حزب العدالة دعمه ومساندته لخطوات الدولة نحو تحقيق السلام والاستقرار والتي من شأنها أن تقود القوى السياسية كافة نحو تعزيز الحوار.


وشدد على أنه لن يدخر جهداً في دعم ومساندة الخطوات كافة التي تسير في هذا الإطار، سواءً من الدولة أو من القوى السياسية المعارضة.


حسن النوايا

وقال بشارة جمعة أرور الأمين السياسي للحزب، كنا نتوقع أن يعلن رئيس الجمهورية وقفاً لإطلاق النار من جانب الحكومة لإبداء حسن النوايا، واستدرك قائلاً "ربما لاعتبارات خاصة رآها الرئيس لم يفعل"، وأعلن العفو العام الذي نرى أنه يمكن أن يسهم في تحقيق السلام والاستقرار، ويدعم مساعي آلية الحوار نحو غاياتها المرجوة.


وأشار في تصريح لوكالة الأنباء السودانية، إلى أن الخطاب ركز على نقاط أساسية تمثلت في: السلام والحوار الوطني وتحسين الوضع المعيشي ومحاربة الفساد والدفع بعلاقات السودان الخارجية نحو الأفضل.


وأشار أرور إلى أن كلمة (عهداً جديداً) وردت في خطاب الرئيس أكثر من عشر مرات، ما يدل على أن هناك حرصاً ورغبة أكيدة منه أن يبدأ فترته الرئاسية الجديدة بكثير من الإصلاحات وأن هذه الولاية الجديدة لن تكون كسابقاتها.


واعتبر أرور أن ذلك أعطى الشعب الإحساس بالجدية والتفاؤل بالخطاب، بجانب ما لمسه الخطاب من قضايا جوهرية من صميم اهتماماته.


شبكة الشروق


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1746

التعليقات
#1280032 [سيف الدين الجميلى]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2015 08:35 PM
اقتباس (وأعرب عن أمله في أن يتم اختيار ممثلين من القوى السياسية المعارضة ومن المستقلين في هيئة أو مفوضية مكافحة الفساد وإعمال الشفافية) ياشعيب انت صدقتا قال محاربة فساد قال كأنى بناس المؤتمر الوطنى يقولون لك ياحلاة لقلق.


#1279836 [الدابى]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2015 12:49 PM
والله فائق تسمع خطابو وتتطلع منو عهد جديد ولا قديم ....احسن تكسب زمنك و تشوف ليك شغلة تقضاها فنحن مؤمنون ولا اشك فى انك مننا حيث لا نلدغ من الجحر 26 مرة .


#1279637 [جمال]
0.00/5 (0 صوت)

06-05-2015 11:19 PM
اقتباس (أشار أرور إلى أن كلمة (عهداً جديداً) وردت في خطاب الرئيس أكثر من عشر مرات)
انت زي الغريق يتمسك بقشة والله لو وردت كلمة (عهد جديد) مائة الف مرة ما تغير شئ اطلاقاً وان نفس الفكر ونفس الناس ونفس اللغة هي التي ستسود خلال الخمسة سنوات القادمة بل ستكون اسوأ خمسة سنوات لأنها ستكون سنوات (خم)و(لم) (واستعجال للغني وترتيب الاوضاع)وناس في نهاية عمرها ستكون اكثر تشبثا بالدنيا واكثر تشبثا بالسلطة التي هي زرعهم وحصادهم..

ومعروف عن الاسلاميين انهم يقاتلون من اجل السلطة ويقتلون الناس من اجل السلطة شوفهم في سوريا وشوفهم في القاعدة وشوفهم في فجر الأسلام وشوف الاخوان المسلمين وقفوا لعيد الناصر في حلقه وللسادات في حلقه والان يقفون للسيسي واخيراً شوف الدواعش الذي لم يكتفوا بالحكم بل ينادون بالخلافة.

عشان كدا انسى عهد جديد وانسى امتداحه لصبر السودانيين وأسال نفسك اين خطاب الوثبة الذي قاله البشير في 27 يناير 2014م؟؟؟ وجمع الناس في قاعدة الصداقة وخطب فيهم ما لم يخطب رئيس في امته وصدقه الناس..

وفي النهاية قال غندور ان بلف الحوار والوثبة في ايدينا نحركه كيف نشاء ومتى نشاء وقال قادة الجيش في الخطابات المسربة ان الوثبة هي خدعتنا للقوى السياسية حتى نتمكن من اكتمال صيف العبور ضد الحركات المتمردة - والعبور الى بر الانتخابات بدون تأجيل ؟؟؟؟؟


#1279621 [Floors]
5.00/5 (1 صوت)

06-05-2015 10:12 PM
بعد أكثر من ربع قرن وتهريب الأموال إلى ماليزيا وسويسرا بأسماء وهمية ياكلاب ، هذه تمثيلية قذرة ياأوغاد، أولاً ردوا الحقوق لأهلها ياأخوان الشيطان ويجب أن تحاسبوا وتقطع أيديكم وأرجلكم من خلاف وبل يجب رجمكم في ميدان عام ، صدقوني سيأتي ضكر مثل السيسي ولكن للأسف ليس من الداخل الجبان لمحاسبة الشاويش السفاح عطيه وبطانته على داير المليم وإن غدا لناظره قريب.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة