الأخبار
أخبار السودان
مجمع الفقه يتحرَّى هلال رمضان الثلاثاء
مجمع الفقه يتحرَّى هلال رمضان الثلاثاء
مجمع الفقه يتحرَّى هلال رمضان الثلاثاء


06-14-2015 01:25 AM
يعقد مجمع الفقه الإسلامي السوداني اجتماعه المعتاد من أجل تحرِّي رؤية هلال شهر رمضان المعظم في مقره بالعاصمة، يوم الثلاثاء القادم، عقب صلاة المغرب مباشرة. ودعا المجمع جميع المسلمين لتحرِّي رؤية الهلال في الوقت المحدد.
وحث الأمين العام للمجمع أ.د.عبدالله الزبير جميع المسلمين بولايات السودان المختلفة على تحرِّي رؤية هلال رمضان المعظم، وإبلاغ أقرب محكمة شرعية، تقرباً لله تعالى.


اس ام سي






تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3883

التعليقات
#1284997 [موسى]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2015 03:00 PM
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }البقرة183


#1284972 [المظلوم]
5.00/5 (1 صوت)

06-14-2015 02:29 PM
مجمع الفقه الأسلامي السوداني أكيد إجتماعكم حيكون حول قناة الفضائية السعودية وبعد داك تقبضوا الحافز بارد.


#1284828 [سودانى هميم]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2015 11:52 AM
خارج النص





حدث فى المناقل

بت تقتل اختها طعنا بالسكين


#1284579 [abu saleh]
5.00/5 (1 صوت)

06-14-2015 04:19 AM
الأنظمة تهنئ مواطنيها الكرام بحلول الشهر الفضيل ولسان حالها يقول: شيء جيد أنكم ما زلتم على قيد الحياة بعد كل هذه المناكفات والمعاناة في ظل أنظمة القهر والاستبداد. ومن أهم الأسس الأخلاقية، والأهداف الدينية التي يقوم عليها الصيام هو أن يشعر الشبعان المتخم بشعور الفقير الجائع، ناهيك عن المرامي الصحية التي يقولون أن الصيام يحققها للصائم. وتجتاح مجاعة رهيبة لكن من دون أن يهتم لها الأعاريب، الذين يبدو أن الصيام لم يجعلهم يشعروا بمشاعر أطفال الجائعين. وحتى أثناء، وبعد انقضاء الشهر الفضيل، وحسبي الله ونعم الوكيل في هؤلاء ، نرى الجشـٍع يزداد جشعاً، ودون أن يحس بجياع وفقراء وآلام المسلمين.
وترى الفقير يزداد فقراً، والفاسد يزداد فساداً دون أن يؤثر رمضان فيه شيء. والظالم يزداد ظلماً، والناهب نهباً، والحرامي حرامية، واللص لصوصية، والمافيوزي مافياوية، والمتكرش تكرشاً، ويزدادون نميمة واستغياباً لبعضهم البعض ونهش للحوم إخوتهم وهي حية، رغم أن الله يقول لهم ولا تنابزوا بالألقاب ولا يغتب بعضكم بعضاً.
ويبقى السؤال لماذا يصومون، طالما أن نـٍسـَب الجوع والفقر والإملاق تزداد فقط في الديار التي أنعم بها الله عليها بنعمة العروبة والإسلام وتزداد طولاً كل يوم طوابير الفقراء والجياع، ويبدو الصيام من غير جدوى وطائل في هذا الإطار والمجال، ولا يفعل فعله مع هذه الشعوب المنكوبة التي تزداد مع كل رمضان، ومع كل عام فقراً وبؤساً وقلة وتشحيراً وحرمان؟
وفي دول الكفار والصليبيين حيث لا صيام ولا عبادة ولا قيام ولا تراويح، يتمثل الكافر الصليبي بيل غيتش، وغيره من أثرياء اليهود والكفار، قول عمر بن الخطاب أكثر من بعض تجار الورع والتقوى، ودون أن يصوم أو يطلب منه شيوخ الدين والوعاظ الشعور بمشاعر الفقراء والجياع، ودون أن يشهد الشهر أو يصومه ويتبرع، وألف حاشاكم وحاشاهم، بكل ثروته البالغة أكثر من خمسين مليار من الدولارات الحلال الزلال، للفقراء والجياع وضحايا المجاعات والألغام والزلازل والسرطانات ويشعر بشعور الفقراء والجياع، أكثر من كل لصوص ومسؤولي ديار الإيمان الذين لا يحنوا على بني قومهم الجياع، ولا تشبع أعينهم الجشعة والفارغة سوى حبة التراب ويقومون بقطع الهواء والنفس والأرزاق عن بني قومهم وتجويعهم ووضعهم في أسوأ وأردأ حال.لقد وصى الاسلام المسلم بسابع جار فقط٠٠٠بيل غيتس الآن يتوصى بأكثر من سبعة مليون جار...
هذا هو بيل جيتس العبقري الأمريكي من أصول يهودية يقدم لأطفال العالم وفقرائه أكثر من. المليار وربع المليار مسلم في العالم دون طنة أو رنة . انه الأنسان الكبير الذي يقدم لأطفال أفريقيا كل عام كل أنواع التلقيح ضد مختلف أمراض الطفولة Vaccination له الشكر وللأعراب الخزي والعار الذين يجوعون أطفالهم ويقطعون عنهم الماء والكهرباء في شهر رمضان وفي حر الطقس الشديد'

هذه الأمة لن تقوم لها قائمة حتى تحكمها قوانين الحرية والعدل والعدالة الإجتماعية وعدم إستغلال الدين وهذه العبادات المفروضة من قبل سماسرة الدين ومشايخ ومن تبعهم .
يجب أن تتحرر هذه الأمة من سيطرة تلك الحثالة ورد الكرامة والعدالة والحرية لكل الناس..
لن تقبل صلاة وصيام أي مسلم ما لم يكون ولو بقلبه وهو أضعف الايمان ضد الظلم والابادة الجماعية!!

قال رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم ان هدم الكعبة اهون على الله تعالى من قتل نفس بغير ذنب.
ان هؤلاء العراعير وتحت عنوان الحج اذ يرجعون كما ولدتهم امهاتهم كما يعتقدون ,يقطعون السبعة وذمتها اي لايتركون ذنبا الا ويقترفونه بين صلاتين اذ انه بالنسبة لهم الصلاة غفارة لما قبلها من الذنوب وبالحج يعودون بلا ذنوب.
لاتقبل الله من العراعير لاصلاتهم ولا صيامهم ولا بارك الله بهم وبافعالهم الاجرامية.اليس ينطبق على هذا الزمان قول الامام علي بن ابي طالب عن رسول الله صلى الله عليه واله وصبحه وسلم:يوشك ان ياتي على الناس زمان لايبق من الاسلام الا اسمه,ولا يبق من القران الا رسمه,مساجدهم عامرة وهي خراب من الهدى,علماؤهم شر من تحت اديم السماء,من عندهم تخرج الفتنة وفيهم تعود.اليس هو هذا الزمان اليست الجوامع الان مرتع للعراعير ,اليس العارعورعير واللحيدان والعرصاوي هم شيوخ الفتنة.


#1284573 [عودة ديجانقو]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2015 03:45 AM
أنا من هسع شوفتوا


ردود على عودة ديجانقو
[محمد علي] 06-14-2015 11:01 AM
ديجانقو..
هنا مافى لعب..
وجعلناها رجوماً للشياطين..



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة