الأخبار
أخبار السودان
الاتحادي الأصل .. اشتعال نيران الخلافات
الاتحادي الأصل .. اشتعال نيران الخلافات
الاتحادي الأصل .. اشتعال نيران الخلافات


06-22-2015 01:27 PM
تقرير : ثناء عابدين :

أصبحت الخلافات داخل الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل مثل المسلسل المكسيكي الذي يشتهر بحلقاته الكثيرة والتي تستمر لشهور، فما أن ينتهي خلاف إلا ويظهر على السطح آخر.. وتيرة الخلافات تصاعدت بكثافة منذ أن تولى نجل مولانا محمد عثمان الميرغني «محمد الحسن» زمام الأمور في الحزب، خاصة قضية المشاركة في الانتخابات والتي أثارت جدلاً كثيفاً داخل الحزب وأطاحت بـ(17) من القيادات التاريخية البارزة بالحزب وجعلتهم خارج منظومة الحزب، ولعل أبرزهم بروفيسور بخاري الجعلي وعلي السيد وطه علي البشير.. الحسن الميرغني أغلق الباب أمام عودة المفصولين للحزب بل ومضى أبعد من ذلك عندما حزم أمر حزبه وشارك في الحكومة الجديدة التي أعلن عنها مؤخراً وكان نصيبه عدداً من الوزارات الاتحادية بجانب المشاركة في الحكومات الولائية.

صاعدت حدة الخلافات خلال اليومين الماضيين وبصورة متسارعة داخل الحزب الاتحادي الأصل على خلفية تصريحات منسوبة للقيادي بالحزب أحمد السنجك والرسالة التي حمّلها له رئيس الحزب مولانا محمد عثمان الميرغني المقيم في العاصمة البريطانية، والذي طلب منه تبليغ قيادات الحزب بتكليفه لنجله محمد الحسن بقيادة الحزب وأن تؤول إليه كافة صلاحيات واختصاصات رئيس الحزب إلى حين عودته فضلاً عن تأييده للقرارات التي اتخذها الحسن في الفترة السابقة.. تلك الرسالة والتي حوت تكليف محمد الحسن برئاسة الحزب قوبلت بالرفض القاطع من القيادي بالحزب علي السيد، علي السيد مضى ليصف الخطوة بأنها غير قانونية ومخالفة للوائح ونظام الحزب الأساسي، مشدداً على أن الحزب ليس ملكاً لشخص أو شركة خاصة تنقل صلاحياتها لنجل المرغني، بالمقابل اتهم السنجك القيادي علي السيد بأنه مدسوس داخل الحزب وأنه دخيل على الحركة الاتحادية، وقال إن قيادات الحزب لاتثق فيه، وأكد لـ«آخر لحظة» بأن علي السيد هو نفسه من اقترح النص الذى يمنح رئيس الحزب نقل صلاحياته لشخص آخر فى مؤتمر المرجعيات في العام 2004م وصاغه بنفسه وأصر عليه وتمت إجازته بالرغم من اعتراض المرحوم أحمد الميرغنى عليه، السنجك قال إن الخطوة تأتي لتلافي حدوث أي فراغ دستوري في ظل غياب رئيس الحزب. إلا أن مصدر بالحزب شدد على ضرورة أن يصدر الميرغني قراراً ويدفع به لمسجل الأحزاب حتى يكون ملزماً وقانونياً، وأوضح أن المادة (4) من دستور الحزب تمنح الرئيس الحق في تكليف من يراه مناسباً برئاسة الحزب.

{ صحة المرغني:

وحول ما يثأر عن صحة الميرغني، وهل لها علاقة بتكليف الحسن بأمور الحزب، نفى الأمر بشدة ووصفه بالشائعة المغرضة، واتهم أشخاصاً داخل الحزب لم يسمهم بالترويج لها، وقال إن لديهم أغراضاً شخصية، مؤكداً أن الميرغني في كامل صحته وعافيته، وقال هذا الحديث لا أساس له من الصحة، مشيراً إلى عودته للبلاد متى رأى هو ذلك.

وقطع السنجك بعدم وجود خلافات داخل الحزب الأصل وقال إن هناك رئاسة جديدة مكلفة للحزب بتوجيهات من رئيسه، واعتبره أمراً طبيعياً، وقال إن الخطوة أثارت حفيظة على السيد وحاول أن يصطاد في الماء العكر، واتهمه بإثارة الخلافات، وامتدح السنجك شخصية محمد الحسن، مشدداً على أنه الأنسب لقيادة الحزب لحين عودة والده، وقال إنه شخص لديه طريق واحد «يا أبيض يا أسود».

بالمقابل اتفق القيادي بالحزب والنائب البرلماني محمد المعتصم حاكم مع القيادي بالحزب السنجك بشأن عدم وجود خلافات داخل الحزب، وقال هناك مؤسسة واقعية تقود الحزب وطبيعي أن تصدر القرارات وأي قرارات اتخذتها تجاه آخرين تمت عبر لجنة قانونية، داعياً المتضررين منها اللجوء لرئيس الحزب، وأكد حاكم أن مشاكل الحزب ستنتهي بعقد المؤتمر العام، لكنه أشار إلى أن الخطوة تحتاج ترتيباً لعقد المؤتمر، مبرراً أن الحزب كان محظوراً في ظل عهد الرئيس الراحل نميري وسنوات الإنقاذ الأولى، وقال «لو عايزين نعقد مؤتمر بكرة نعقده فى قاعة الصداقة»، ولكن نحن بصدد مؤتمر حقيقي نرتب له باتقان حتى يكون مرضى للجميع.

اخر لحظة






تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 2863

التعليقات
#1291121 [الختمي]
0.00/5 (0 صوت)

06-23-2015 09:48 AM
عاش أبو هاشم عاش أبو هاشم ... بركاتك سيدي ... المحظوظ والمبروك من يقبل يد سيده ... خلونا من الجعجعة الفاضية دي السودان دة ماشي ببركات سيدكم الحسيب النسيب سيدي محمد عثمان الميرغني خفظه الله ورعاه


#1290892 [خايوت بعانخى]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2015 10:01 PM
اذا كان الميرغنى بصحة جيدة وعال العال هو منتظر شنو فى لندرة ؟؟ الا فى حالة واحدةانه اخبر ان الوحى سينزل عليه فى لندرة ...معروف انه يفضل ان يكون فى القاهرة او المدينة فى حالات اقل اذا كان ما عايز يورى وشه..الغياب بسبب قاهر de majour سوف يفسر لصالحة ويجعلنا مضطرين لذكر حسناته اما اذا كان هو داخل الشبكة يسمع ويعى ما يدور فى حزبه فلاشك ان التهمة التى ستوجه هى تلك المستندة على مادة الخيانة العظمى ..


#1290849 [كراكه]
5.00/5 (1 صوت)

06-22-2015 07:47 PM
محمد المعتصم حكم ده اكبر عميل هو نفسه كان غواصة ومبسوط في التجمع الوطني، وكان يشتم في الحكومه ليل نهار هسع بقى من أشد المناصرين.
كلهم مصلحجيه.


#1290826 [ادم محمد ادم]
5.00/5 (1 صوت)

06-22-2015 06:11 PM
اتفق محمد المعتصم حاكم مع ما قاله احمد السنجك . فعلا وافق شن طبقه . اشتهر الاثنان بانهما من اكبر الانتهازيين والوصوليين المتسلقين وتاريخهما يتشابه ويكفى ما حدث لهما بعد مؤتمر المرجعيات بمصر والذى لم يدخلا فيه المكتب التفيذى للحزب وحاولا ان يثيرا زوبعة فما كان من الميرغنى الا ان كشف عن عدم امانتهما وانهم بعد ان غادروا القاهرة لاجيئن الى امريكا ظلا يصرفان من الحزب دون وجه حقق ولاكثر من عام مخصصاتهما وكانهما لازالا يزاولان نشاطهما بالقاهرة فما كان منهما الا ان صمتا صمت القبور وبعدها انضم حاكم للحركة الشعبية ومكث السنجك بامريكا قانعا بقيادة التاكسى ... تقول لى شنو وتقول لى منو ...


#1290792 [الداندورمي.]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2015 05:03 PM
من عجائب الدنيا السبعه إتفاق السودانيين مع بعضهم.


#1290787 [isic]
1.00/5 (1 صوت)

06-22-2015 04:47 PM
الداير العبودية يمشي الاتحادي الاصل وحزب الامة والكلام إنتهى.


#1290784 [nagatabuzaid]
5.00/5 (1 صوت)

06-22-2015 04:44 PM
هاهو غرس الانقاذ يثمر


#1290768 [محتار]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2015 03:49 PM
يايا ابيض يا اسود ...الواد دا عبيط ...هو ناس ما عاجبم قعاد السودان ما يهاجروا و ريحونا من اخبارم لانو لا تأثير غير قرف اخبارم


#1290750 [صالح عام]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2015 03:23 PM
وين انت يا بروف ( نبيل ) رد على هؤلاء الكلاب


#1290725 [Sudani 1988]
5.00/5 (1 صوت)

06-22-2015 02:46 PM
المشكلة هي ان الانقلاب القادم يقوده ود الصادق المهدى عبد الرحمن انشاء الله فهل يتولى ود الميرغنى وزارة الداخلية ..انه تبادل العسكر والطائفية الحكم فى السودان فنهاية العسكر تنتهى بها الطائفية ....نعم فالامر مدبر البشير انقلب على الطائفية ولكنه طول القعدة ..القضية ليست اختلفوا او اتفقوا القضية منع العسكر من الحكم وخروجهم من المدن والسياسة نهائيا
فالنعمل كشعب سودانى خاصة الشباب للفصل بين العسكر والسياسة والحكم والبقاء فى المدن ككل العالم



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة