الأخبار
أخبار سياسية
السعودية تودع "عميد وزراء الخارجية"
السعودية تودع "عميد وزراء الخارجية"
السعودية تودع


07-11-2015 11:30 PM
سكاي نيوز عربية
ودعت السعودية مساء السبت، عميد وزراء الخارجية في العالم، الأمير سعود الفيصل، الذي توفي الخميس في الولايات المتحدة إثر مشاكل صحية عن عمر 75 عاما، بعد الصلاة عليه في المسجد الحرام في مكة المكرمة.

وأدى الصلاة الملك سلمان بن عبد العزيز، وأشقاء وأبناء الفيصل وعدد من الأمراء والمسؤولين السعوديين، إلى جانب أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، ووزير خارجية تركيا مولود جاووش أوغلو، والشيخ محمد آل خليفة نائب رئيس الوزراء البحريني، ورئيس البرلمان الجزائري عبد القادر بن صالح، والشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية في الإمارات، ونائب رئيس الوزراء وزير خارجية الأردن ناصر جودة، فضلا عن رئيس الحكومة اللبناني السابق سعد الحريري.

ودفن الجثمان في مقبرة العدل التي تبعد نحو 4 كيلومترات عن الحرم المكي، التي دفن فيها عدد من الأمراء السابقين.

ووصل جثمان الفيصل عصر السبت إلى جدة، وكان في استقباله عائلته وأخوته وعدد من الأمراء والمسؤولين السعوديين.

وعبّر مواطنون عن تأثرهم بوفاة صانع السياسة الخارجية السعودية لأربعة عقود، وقال سعد الزهراني (48 عاما): "لا شك أن وفاته خسارة كبيرة ليس للمملكة فقط وإنما للوطن العربي والعالم".

وأضاف: "أفنى الفيصل حياته حتى آخر دقيقة في خدمة بلاده. إنه رجل عظيم ونطلب له الرحمة من الله".

ونعت السعودية منتصف ليل الخميس الأمير سعود الفيصل، الذي أعفي من منصبه "بناء على طلبه" و"لأسباب صحية" في أواخر أبريل، وتم تعيين سفير المملكة في واشنطن عادل الجبير خلفا له.

والأمير سعود هو وزير الخارجية الوحيد الذي شغل منصبه لهذا العدد من السنوات في العالم، وقد عمل في ظل 4 ملوك.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 5429

التعليقات
#1302458 [جمال علي]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2015 02:37 PM
تقلد الوزارة في عام 1975م.


#1302403 [علي]
0.00/5 (0 صوت)

07-12-2015 01:46 PM
رحم الله الامير الراحل سعود الفيصل رحمة واسعة واسكنه الجنات العلا مع النبيين والصدقين والشهداء .. بقدر ماقدم لوطنه وللامتين العربية والاسلامية
حيث تقلد المنصب خلفا لوالده الفذ الملك فيصل عقب وفاته في العام 1970 افنى نصف عمره وزيرا للخارجية ... شهد خلال فترته اصعب المواقف العالمية واحلكها الا انه استطاع ان يرسم خطوطا واضحة المعالم في سفر السياسة الخارجية الاقليمية والدولية كان يجيد اضافة للغة العربية سبعة لغات منها الاسبانية والايطالية والفرنسية والانجليزية والاردو والروسية.
الا رحم الله الامير سعود الفيصل بقدر ماقدم لشعبه وللدبلوماسية العالمية.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة