في


الأخبار
منوعات
فيديو: طلبات زواج...ومعاكسات...وأسئلة محرجة... ما يخشاه المذيعون على الهواء مباشرة.!
فيديو: طلبات زواج...ومعاكسات...وأسئلة محرجة... ما يخشاه المذيعون على الهواء مباشرة.!
فيديو: طلبات زواج...ومعاكسات...وأسئلة محرجة... ما يخشاه المذيعون على الهواء مباشرة.!


07-13-2015 03:32 PM
الخرطوم: نهاد أحمد

يتعرض المذيعون ومقدمو البرامج في الكثير من الاحيان الى بعض المواقف المحرجة، والتى تكون على الهواء مباشرة، وامام كاميرات البث المباشر، بحيث لا يمكن تدارك تلك المواقف التي تختلف، فهي احياناً تكون مواقف محرجة، واخرى طريفة، بالمقابل نجد أن البعض يتدارك تلك المواقف، فيما يفشل آخرون في تداركها والتعامل معها كما يجب.(السوداني) حاولت أن تبحث عن كيفية تعامل المذيعين مع المواقف المحرجة التى يتعرضون لها على الهواء مباشرة، وخرجت بالحصيلة التالية.
تعليق محرج:
لعل ابرز المواقف المحرجة التى واجهت مذيعات القنوات الفضائية الخارجية، كان ذلك الموقف الذي تعرضت له مذيعة ومتصل يحرجها على الهواء مباشرة طالباً منها أن تخاف الله بسبب ما ترتديه من ملابس قصيرة، الامر الذي سبب لها حرجاً شديداً وجعلها ترتبك من المفاجأة، حتى انها فشلت في الرد او التعليق عليه.!

موقف مضحك:
الإعلامي الشهير عمرو أديب تعرض لموقف طريف عندما قام نجم مصارعة المحترفين كودي رودز الذي استضافه في برنامجه (القاهرة اليوم) بحمله على الهواء، وأخذ يلف به أكثر من مرة داخل الإستوديو مما أشعره بالدوار ثم أخذ يضحك بشده جراء ذلك الموقف.!
.

المذيع السوداني فراس طنون تعرض لموقف محرج خلال تغطيته لفعاليات أولمبياد لندن لقناة (سكاي نيوز) عربية حيث فوجئ بفتاة انجليزية تقترب منه بشدة ثم تقبله على خده أمام ملايين المشاهدين، إلا أن طنون تعامل مع الامر بحنكة ودبلوماسية برغم ضحكات زملائه من خلف الكاميرا.


طلب زواج:

مذيعة قناة ام درمان الفضائية سميرة البلوي قالت لـ(السوداني) إن المواقف المحرجة كثيرة جدا وتحدث دائماً بالنسبة لنا كمذيعات في البرامج التفاعلية مثلا يتصل احد المشاهدين الكرام وبحسن نية يحول الحديث من عام الى حديث شخصي يبدأ بالثناء وينتهي بالغزل، لكن المخرج يسارع بالتدخل لحسم الموقف، وتضيف: (ذات مرة اتصل بي مشاهد في احد البرامج على الهواء، وقام بتقديم عرض للزواج مني، ولولا تدخل المخرج لا ادرى ما الذي كان سيحدث).!
وفي الفيديو التالي متصل خليجي يتصل بأحدى المذيعات طالباً عنوان منزلها للتقدم لخطبتها.
.


دم خفيف:

اما المذيعة الشابة غفران معتصم فقالت إن اغلب المواقف معها كانت طريفة اكثر من كونها محرجة ومن بينها ذلك الاتصال الذي تلقته ابان تقديمها لاحد البرامج الصباحية حيث كان المتصل يسلم عليها بطريقة المعلق الرياضي الشوالي وكان دمه خفيفا، وادخل جميع طاقم البرنامج في موجة من الضحك.!

السوداني + الراكوبة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 13245

التعليقات
#1303218 [؟؟؟؟؟؟]
5.00/5 (1 صوت)

07-14-2015 12:48 AM
انا بعتبر أن للمذيعة خطوط لو تعدتها في تقديمها فبتدي إشارة لمن في نفسهم مرض بأن الأمر عادي..

اتصالات الغزل للمذيعات فيها نوع من المرض والهوس واثبات رجولة ومرجلة فارغة..


الاهم من دا كلو أن المذيعين لا تتحدث وتعقد حاجبيها وتلصق شفتيها ولا تنظر نظرات فيها ايحاءات لكي تبدو جميلة وتظهر امكانياته الخلقية.

نريد منها ان تظهر امكانياتها الخُلقية الربانية، وأهمها الاحتشام وعدم اللبس الضيف ومحذق.

وبالذات الاذاعات الصباحية الكاميرا تكون بالقرب من المذيعة وتصورها من امكان قريب جدا مثلاً من الظهر وعلى الجنب ومن الوجه بطريقة غريبة بأن يركز الكاميرا على الشفايف إذا كانت صاحبتها عامل لون احمر صارخ.. وحتى يمكن التصوير يجي من منطقة الأفخاذ والأرجل.. فهذه المسائل بتدي بعض الناس المهووسين بأن الشغلانية اغراءات وانتظار لمكالمات شخصية ويعتبر أن المذيعة تخاطب فقط غرائزة المحظورة فتبدأ له التهيأت والتخيلات ويتصل لكي يجرب حظه.

نرجو من المذيعات الالتزام بالزي المحتشم والساتر والابتعاد عن الملابس الضيقة التي تظهر الصدر واليدين من الأعلى وجميع مناطق الجسم؟

والكلام مش للمذيعات بس حتى للمشاهدات اللي بتعتبر أنها باللبس ضيق ومحذق ممكن أن تلفت الناس لها للزواج، فتعتبر خاطئة فالناس يتفرجون فقط ولكن عندما يريد أن يبتاع بضاعة نظيفة وغير مقلدة وماركة مسجلة لأنها بتعمر طووويل ..
احذرن اخواتي والدنيا خواتم رمضان نرجو الابتعاد عن اللبس ضيق ومحذق.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة