الأخبار
الملحق الرياضي
تحديات تكتيكية تهدد بينيتيز مع ريال مدريد
تحديات تكتيكية تهدد بينيتيز مع ريال مدريد
تحديات تكتيكية تهدد بينيتيز مع ريال مدريد


07-19-2015 10:55 PM
EFE ©
تركت المباراة الأولى ضمن الفترة التحضيرية للموسم الجديد التي خسرها ريال مدريد أمام روما الإيطالي بركلات الترجيح (6-7) عقب انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي، انطباعا سلبيا لدي محبي الملكي خاصة وأنها أول اختبار لرافائيل بنيتيز كمدرب، الذي ينبغي عليه أن يستقر على الأدوات التي سيعتمد عليها خلال الموسم المقبل لإضفاء مزيد من الانسجام بين عناصر الفريق الإسباني.

فالمثال الأكثر وضوحا في تلك النقطة هو: جاريث بيل، الذي يبدو أن المدرب مازال غير مقتنع بالمركز الذي تم توظيف اللاعب فيه خلال الموسمين الماضيين (الجانب الأيمن) وهو ما أدى لعدم ظهوره بالشكل الأمثل الذي تأمله الجماهير.

ولهذا، فمنذ اللحظة الأولى لتولي بنيتيز القيادة الفنية للميرينجي، أعطى حرية الحركة للدولي الويلزي. كانت تجربة من الممكن أن تتحول إلى واقع في المستقبل.

وعلى الرغم من تواجده على الرواق الأيمن خلال بعض أوقات المباراة، إلا أنه أغلب أوقات المباراة وحتى خروجه (ق55) كان يتحرك بحرية أكثر كرأس حربة متأخر خلف خيسي رودريجيز.

وأبدى بنيتيز ارتياحه للمجهود المبذول من قبل اللاعب في مركزه الجديد، ولكنه كحال زملائه في الفريق، لم يكن أداؤه مرضيا بشكل عام. حيث لم يستطع الفريق خلق الكثير من الفرص أمام مرمى الخصم.

ومن ضمن الأسماء التي لم تكن بالفاعلية الكبيرة، البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي تواجد أغلب الوقت في مركزه المفضل (الناحية اليسرى). إلا أنه يبدو، من خلال مردوده، أن فاعلية رونالدو في هذا المكان بدأت في الاختفاء، ومن الممكن الاستفادة من شراسته الهجومية داخل الصندوق.

وأمام فريق روما، لم يشعر البرتغالي بأريحية كبيرة نتيجة تواجده على الأطراف، على الرغم من أن الوقت مازال مبكرا للحكم على ذلك، وقام المدرب باستبداله بين شوطي المباراة.

فتفضيل كريستيانو للعب في الجناح الأيسر، يغلق الباب أمام تواجد بديل آخر ألا وهو بيل، الذي من الممكن أن يعطي مردودا أفضل إذا لعب في مركزه الطبيعي.

فاستمرارية الاعتماد على بيل في مركز صناعة اللعب سيخلق مشكلة أخرى في الفريق اسمها: إيسكو ألاركون، الذي لن يجد له مكانا أساسيا في تشكيلة الملكي، إذا استمر بنيتيز في التعويل على بيل في هذا المركز، فضلا عن تفضيل المدرب الإسباني للاعتماد على كروس ومودريتش كمحوري إرتكاز في الوسط.

وهناك أيضا لاعب آخر لم يحجز مكانا اساسيا له وهو الكولومبي جيمس رودريجيز، فيما يظل كريم بنزيمة الخيار الأول في الهجوم.

أمر آخر على بنيتيز أن يضعه في الاعتبار وهو قدوم الحارس كيكو كاسيا لتعويض رحيل كاسياس، مع تواجد الكوستاريكي كيلور نافاس، ما سيغلق الباب أمام إحتمالية قدوم ديفيد دي خيا، حارس مانشستر يونايتد المطلوب من إدارة الملكي.

ومن المقرر أن يعتمد بنيتيز على الوافد الجديد كاسيا لحراسة عرين الملكي في المباراة القادمة، بعد أن استطاع نافاس تقديم مردود طيب في مباراة روما وتصديه لفرصتين خطيرتين.

أما فيما يخص الخط الخلفي للفريق، فالمنافسة ستكون كبيرة بين الإسباني كارباخال والوافد الجديد البرازيلي دانيلو لحجز مكان أساسي في مركز الظهير الأيمن.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1127


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة