الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
الحِزب الإتِحادى الديمُوقراطى المُوًحَد : إطفئوا نار الحرب يا عُقلاءنا ووُجهاءنا في الجموعية والهواوير
الحِزب الإتِحادى الديمُوقراطى المُوًحَد : إطفئوا نار الحرب يا عُقلاءنا ووُجهاءنا في الجموعية والهواوير


07-31-2015 09:41 PM
بسم الله الرحمن الرحيم



الحِزب الإتِحادى الديمُوقراطى المُوًحَد

The Unified Democratic Unionist Party

السودان وطن للجميع



التاريخ: 30 يوليو 2015


إطفئوا نار الحرب يا عُقلاءنا ووُجهاءنا في الجموعية والهواوير

نراقب بمنتهي القلق تطورات الصراع القبلي الدامي في ولاية الخرطوم وتمدده المُريب بين مكونات أهلنا الأعزاء في الخرطوم والشمالية الأمر الذي يشي بضلوع أصابع خفية لها مصالح آنية ومستقبلية في إشعال حريق لا يبق ولا يذر الغرض منه زرع الفتن وتوطينها في دواخل السودانيين أجمعين .. ومما يؤسف له أن هذا المخطط يجري تنفيذه تحت سمع وبصر نظام جماعة الإسلام السياسي المشلول ُرباعياً والذي أصبح عجزه واضحا ًوضوح الشمس في حماية المواطن والوطن من الأمراض القَبَلية والجِهوية بعد ما عجزت في توفير حد الكفاية من العيش الكريم لأبناء وبنات شعبنا العظيم ،،
إن الحاجة الآن تبدو أكثر من ماسة يا أبناء وبنات شعبنا في رص الصفوف وشحذ الهِمم في مواجهة مُخططات زرع النزعات القبلية والجهوية والعنصرية في مجتمعنا بصورة تكاد تجعلنا نرتاب أنها تجد الرعاية والحماية من نظام جماعة الإسلام السياسي .... إن القوي السياسية الساعية للتغيير وفي مقدمتها هيئة قوي الإجماع الوطني مطلوب منها أن تضع هذا الأمر في مقدمة أولوياتها وهي تتدارس السياسات البديلة وحتي ذلك الحين فإننا نتوجه لعقلائنا ووجهائنا من زعماء قبيلتي الجموعية والهواوير للإضطلاع بدورهم في إطفاء هذا الحريق بعدما فشلت الدولة في القيام بواجبها كما ندعو أصحاب الضمير الحي من السياسيين والإعلاميين والمثقفين وشبابنا من الجنسين لقيادة حملة إعلامية شاملة لإحلال السلام القبلي والجهوي وتوطينه في عموم السودان


الحزب الإتحادي الديموقراطي الموحد

الحزب الإتحادي الديموقراطي الموحد بريد إلكتروني:

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 6717


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة