في



الأخبار
أخبار السودان
انشقاق يضرب صفوف المتمردين ويعقد النزاع في جنوب السودان
انشقاق يضرب صفوف المتمردين ويعقد النزاع في جنوب السودان
انشقاق يضرب صفوف المتمردين ويعقد النزاع في جنوب السودان


08-11-2015 11:21 PM


اثنان من قادة التمرد يعلنان الحرب على كير ومشار معا ويهاجمان الأخير بسبب 'سعيه إلى المناصب' أكثر من إحلال السلام.


ميدل ايست أونلاين

المنشقون: كير ومشار رمزان للكراهية والقيادة الفاشلة

نيروبي - صرح جنرال بارز في جنوب السودان الثلاثاء انه وعدد من القادة الكبار الاخرين انشقوا عن زعيمهم رياك مشار ورفضوا محادثات السلام الجارية، في خطوة يمكن ان تزيد من تصاعد الحرب الاهلية في البلاد.

وتشارك حاليا اكثر من عشرين مجموعة مسلحة في الحرب الاهلية المستمرة منذ 19 شهرا وادت الى مقتل عشرات الالاف وارتكاب الفظائع من الجانبين.

وصرح غاثوث غاتكوث، احد قادة المتمردين الذي اقيل الشهر الماضي اضافة الى بيتر غاديت، انهما اصبحا الان في حالة حرب ضد رفاقهم السابقين من المتمردين والحكومة في جوبا.

وقال غاتكوث الذي كان يتولى الاشراف على اللوجستيات، انه وغاديت سيحاربان ضد مشار والرئيس سلفا كير.

وقال "انهما رمزان للكراهية والانقسام والقيادة الفاشلة (...) وهما مسؤولان عن اشتعال هذه الازمة".

واندلعت الحرب الاهلية في كانون الاول/ديسمبر 2013 عندما اتهم كير نائبه السابق مشار بالتخطيط للانقلاب عليه، ما تسبب بدوامة من عمليات القتل والانتقام التي قسمت البلد الفقير على اسس اتنية.

واستؤنفت محادثات السلام في اثيوبيا المجاورة الاسبوع الماضي مع تصاعد الضغوط الدولية قبل المهلة النهائية للتوصل الى اتفاق في 17 اب/اغسطس.

الا ان القادة المنشقين اتهموا مشار بالسعي الى الحصول على السلطة، وقالوا انهم لن يعترفوا باي اتفاق يتم التوصل اليه.

وصرح غاتكوث "هذه المحادثات محورها بحث رياك مشار عن مناصب، وليس السلام الذي نريده".

واضاف غاتكوث الذي زعم انه يتحدث من مناطق حدودية بين جنوب السودان والسودان "اي اتفاق سلام سيتم توقيعه لن يكون شرعيا ولن يتم احترامه".

ولم يتضح عدد المقاتلين الذين هم تحت قيادة القائدين، الا انهما كانا يعدان من القادة النافذين على الارض. ومن المرجح ان يضعف انشقاقهما موقف مشار في محادثات السلام.

واتسمت الحرب بالمجازر وعمليات الاغتصاب وغيرها من الفظائع.

واشتهر غاديت، المدرج على القائمة السوداء للامم المتحدة، بانه زعيم ميليشيا سيئة السمعة نشطت على مدى عقود في ولاية الوحدة الشمالية المضطربة.

واتهم غاديت باسقاط مروحية تابعة للامم المتحدة في اب/اغسطس 2014 ما ادى الى مقتل طاقمها المؤلف من ثلاثة روس. الا انه ينفي هذه التهم.

كما انه قاد هجوما في نيسان/ابريل 2014 على بلدة بنتيو النفطية قتل فيه المئات، بحسب الامم المتحدة.






تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 5363

التعليقات
#1320031 [ghdj]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2015 11:51 PM
قلنا اخرجو العملاء المصرين الموجودين في الجنوب ومتسترين باسم التنمية والمساعده علي بناء دولة الجنوب ، ديل اسبب الفتنه في الشمال والجنوب دمرو اي محاوله لتحاور في الشمال ولان في الجنوب يفعلو المستحيل عشان يستمر الجنوب في الفقر والبترول يقيف والتنميه في الجنوب تتوقف حتي لا يستهلك النسبة المعروفه من المياه الخاصه بهم .


ردود على ghdj
[ابو جلمبو] 08-13-2015 10:30 AM
والله كلامك صحي
لكن منو البيفهم سوى في الجنوب والا في الشمال


#1320005 [الحركة الشعبية لتحرير جنوب السودان]
5.00/5 (1 صوت)

08-12-2015 10:10 PM
انا خائف يومين تلاتة يقولو الخرطوم هي برضو سبب انشقاق النفرين ...هم دايما شايفين السودان سبب اي حاجة بالجنوب ...احضرو تلفزيون الجنوب وشوفو البدع


#1319902 [ظفار]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2015 05:36 PM
فقد الجنوبيين البوصلة بموت دقرنق لأنه يملك رؤية للسودان السابق لذلك عكف على الوحدة ولانه يدرك تماما أن مثل هذه الفتن الكارثية سوف تقع والانفصال أدى الى أسوأ دولتين فى العالم والخروج من الواقع صعب جدا


#1319576 [عبد الحكم]
5.00/5 (1 صوت)

08-12-2015 08:52 AM
اذا فارق قديت مشار فسوف تكون نهاية الاثنين


ردود على عبد الحكم
European Union [جاستين] 08-12-2015 11:37 AM
حقاً أخي عبد الحكم و في نهاية الاثنين خلاص للشعب الجنوبي من أفعالهم الخونة عملاء الكيزان و البشير طريد العدالة الدوليه


#1319573 [الناصح الأمين]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2015 08:47 AM
كنا نعرف جيداً أن مشار طالما لجأ ألى سيده البشير في الخرطوم للاستقواء به على شعبه في الجنوب سيحيق به ما حاق به سابقاًفي التسعينات حيث سيقوم البشير بسحب قيادات جيشه منه والتعامل معهم مباشرة على نحو ما تحالف الرجلان بموجب اتفاقية الخرطوم للسلام من الداخل فلما أحس بأن قادته لم يعودوا يأتمرون بأوامره وأخذوا بالتعامل المباشر مع القيادة العامة للجيش فر عائداً إلى قرنق حتى ينقذ نفسه من اغتيال كان قيد الترتيب في الخرطوم. هذا الأمر يتكرر مجدداً الآن وسيرى الخونة أي منقلب ينقلبون


ردود على الناصح الأمين
[عوض باعو] 08-12-2015 11:25 AM
اتلموا اتفرقوا نحن مالنا ومال. ...ناس قالوا ما عايزننا... نحن كمان ما عايزين نعرف عنهم أي حاجه...خليهم للدول التشبه. ..وكمان هم بكرهه الشماليين..زمان كان بكرهه العرب فقط لكن بعد الحرب حتي ناس دارفور ذبحوهم ....ديل..... استغفر الله



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة