الأخبار
أخبار إقليمية
الجنوبيون في السودان..انفصال سياسي وبقاء وجداني
الجنوبيون في السودان..انفصال سياسي وبقاء وجداني


08-21-2015 08:14 PM
معظم الجنوبيين الموجودين حاليا بالخرطوم، يتمتعون بوحدة اجتماعية مع الشماليين من خلال تبادلهم المشاركات في المناسبات الاجتماعية والاحتفالات الشعبية بين الطرفين.
الخرطوم- أنس الحداد

لم تجف دموع السودانيين، التي ذرفوها حزناً على فراق مواطني دولة جنوب السودان، الذين رسمت لهم الأقدار مصير الانفصال عن الدولة الأم “السودان” في العام 2011م، إلا تجددت مرة أخرى بعودة الجنوبيين إلى مواطنهم الأصلي “السودان”، هرباً من الحرب الدائرة في دولتهم الوليدة بين الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه السابق الدكتور رياك مشار.

ونتيجة للظروف الاجتماعية والسياسية والأمنية التي تمر بها “جوبا” حاليا، أمر الرئيس السوداني عمر البشير المسؤولين في الدولة بعدم معاملة المواطنين الجنوبيين كلاجئين في بلاده، وأن يعاملون بمثل معاملة المواطن السوداني، بجانب منحهم حرية التنقل والعمل داخل السودان بدون شروط باعتبارهم كانوا جزءا من شعب بلاده، فمعظم الجنوبيين الموجودين حاليا بالخرطوم، يتمتعون بوحدة اجتماعية مع الشماليين من خلال تبادلهم المشاركات في المناسبات الاجتماعية والاحتفالات الشعبية بين الطرفين.

سوق نيفاشا

وفي قلب العاصمة الخرطوم، سوق يعتبر من أشهر الأسواق السودانية يعرف بسوق “الجنوبيين” أو “نيفاشا” كما يسميه السودانيون، لان الذين يعملون فيه أكثرهم من الجنوبيين، فهو سوق مختص بالملابس والأحذية الراقية والأجهزة الالكترونية، لا يأتيه إلا من لديه قدرة مالية عالية، كما أن السوق يعتبر أيضاً موقعاً لتجمع الجنوبيين وفيه يقضون أوقاتاً ممتعة ويظلون فيها حتى أوقات متأخرة من الليل، فالعبارة السائدة التي يستقبل بها الجنوبيون زبائنهم من الشماليين هي ” تفضل يا اخوي”، يقصدون منها تأكيد الوحدة الاجتماعية.
“جون” هو شاب جنوبي الجنسية في الرابعة والثلاثين من العمر، لا ينوي العودة إلى بلاده مرة أخرى لأنه بدأ مشروعاً لحياة جديدة بالخرطوم يسعى لاستكماله، كما انه ليس لديه استعداد في أن ينشأ “صغاره” في أجواء مليئة بالصراعات التي عمت جوبا.

ويقول “جون” لشبكة “إرم” الإخبارية، إن “بقائه في السودان يضمن له ولأبنائه مستقبلا أفضل”، مضيفاً “أنا تعودت على الشمال أكثر من الجنوب ولا أحب أن أفارقه”.

ويشير جون، إلى أنه في تواصل مستمر مع أصدقائه الشماليين في جميع مناسباتهم الاجتماعية والدينية مثل العيدين وغيرها، وأن الشماليين كذلك يبادلونه ذات المشاعر الاجتماعية.

ذكريات ما قبل الانفصال

وفي يوم الأحد من كل أسبوع، ينتشر الجنوبيون بكثافة عالية في شوارع العاصمة الخرطوم، متجهين نحو الكنائس لأداء الصلاة، وهو اليوم الذي يعيد أذهان السودانيون إلى ما قبل الانفصال، حتى المواصلات العامة تكون مزدحمة بالجنوبيين في ذلك اليوم، ورغم الانفصال السياسي لدولتهم إلا أنهم لا يزالون يحافظون على وحدتهم الاجتماعية حتى يقللون بها من مرارة الحرب التي أفقدتهم أسرهم في حوبا.


ارم


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 3706

التعليقات
#1325589 [ككك]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2015 10:32 PM
ياافارقة السودان اتحدوا


#1325550 [برجل]
5.00/5 (1 صوت)

08-22-2015 08:53 PM
بكينا لفراق جزء اصيل من وجدانا ولكنهم اختارو الانفصال ولماذا الان نبكي عليهم ؟علينا ان نلملم اوجاعنا وعواطفنا النبيلةونتركها جانبا وليعيشوا في بلادنا ويدفعوا ضرايب دخول واقامة اما غير ذلك لاتصدقوا الرئيس الذي قال يعاملوا معاملة مواطنين هم اختارو الانفصال وليدفعوا ضريبة ومستحق ارادتهم في الانفصال بعيدا عن المواطن المغلوب على امره


#1325342 [الوجيع]
3.75/5 (3 صوت)

08-22-2015 02:25 PM
تعقيبا على ردودكل المخالفين:الجنوبيون قاتلوا من اجل الاستقلال من قبل خروج المستعمرولما حانت الفرصة للاستفتاء صوتوا بنسبة تقارب ال98% بحرية تامة فى استفتاء حر لم يتدخل فى شأنه الشمال فى مشهد دولى وقانونى لامثيل له .لاتوجد روابط تجمعنا بهم الا خريطة المستعمر البريطانى . كراهيتهم للشماليين لا يخطؤها سمع ولا بصر. قولكم بان الحركة الشعبية خدعتهم لا ينبغى تحميل وزرها للشمال فذلك شأن يخصهم وحدهم . لايمكنهم التراجع عن قرارهم هذا الا باستفتاء الشمال هذه المرة . انفصال الجنوب لا يعنى نهاية الصراع حيث ان هناك قوميات اخرى تريد الالتحاق بهم لتطابق اشواقهم فلا ينبغى الوقوف فى طريقهاابدا فالاوطان لا تبنيها المساحات الشاسعة بقدرما يفيدهاالتجانس الوجدانى بين سكانها .... ولك ان تسأل كم هى مساحة دول مثل: ماليزيا وسنغافورة وقطر والبحرين وتايوان بل اليابان ثالث قوة اقتصادية عالمية . الم تسألوا انفسكم ما الذى اقعدنا عن ركب الدول التى لا تملك معشار مواردنا سوى هذه الحروب العبثية التى لاطائل من ورائها سوى هدر الموارد والمزيد من الماسى الانسانية وهل من المنطق ان نحارب الى ما لانهاية فى سبيل غايات يستحيل ادراكهافى نهاية الامر ... فيا جماعة الله دعوا العواطف جانبا والتفتوا لما يصلح الحال وينهى معاناة المواطن اليومية .


#1325226 [محمد احمد]
5.00/5 (2 صوت)

08-22-2015 11:03 AM
لاتوجد وحدة بعد الانفصال التصويت99%اتركو العواطف


#1325193 [أحمد سكاك قطيه]
5.00/5 (2 صوت)

08-22-2015 10:00 AM
الجنوبيين كانوا يتمتعون بسودان كبير من حلفا إلى نمولى ,, فأختاروا أن يحشروا أنفسهم في زاويه ضيقه وهى جنوب السودان ,, بعد أن أفسد عقولهم الساسه في البلدين بأن البترول سوف يجعلهم مثل شعوب الخليج ,, فإذا بهم يجدون كل ذلك سراب وأوهام ,, وعادوا ,, ولكن بأدب !!!


#1325172 [الداندورمي.]
5.00/5 (1 صوت)

08-22-2015 09:31 AM
أي لا جئ يقيم بصوره قانونيه خمسه أعوام
يستحق الجنسيه ،حسب قوانين اللجوء بغض النظر
في من يكون .


#1325158 [zaineldien]
5.00/5 (2 صوت)

08-22-2015 08:53 AM
ما قلتوا نوبة


#1325128 [محي الدين الفكي]
5.00/5 (1 صوت)

08-22-2015 06:33 AM
تسمية الجنوب خطأ لغوي وجوغرافي , المديريات الثلاثة الواقعة في جنوب الوطن مازالت جزء من السودان والاتفاق الذي تم بين مايسمى الحركة الشعبية وحزب المؤتمر لا يفصل شبر من الوطن ومن حق المواطنون السفر والبقاء في اي مكان في السودان وعلى الشعب السوداني ان لا يعترف بهذه الخيانة والدفاع عن دستور السودان الانتقالي لسنة 1956 معدل لاخر جمعية تاسيسية .


ردود على محي الدين الفكي
[عبدالله] 08-22-2015 11:25 AM
هل توافق ان السودان ما زال جزء من مصر وهل باكستان جزء من الهند

يا اخي صحي النوم دولة الجنوب دولة واقعية و معترف بها وحصل الطلاق وكل حد بشوف حياتو


#1325105 [الوجيع]
5.00/5 (3 صوت)

08-22-2015 03:16 AM
لا تصلح العواطف فى مثل هذه الامور القومية كما انك لاتستطيع باشجانك الغاء قرارهم بالانفصال وينبغى عليك احترام هذا القرار الذى لا رجعة فية الا باستفتاء الشماليين والافضل ان تحتفظ بهذه العواطف الجياشة لنفسك .وحتى ان قرار الرئيس ليس فى مكانه الصحيح فهو ايضا قرار عاطفى ربما يكون عكس غالب الشماليين الا من ابى .


ردود على الوجيع
[ابوغفران] 08-22-2015 09:54 AM
لااتفق معك يا(الوجيع)الجنوبيون هم اخواننا وسياتى اليوم الذى سيعودون فيه طوعا للسودان الوطن الواحد:ماقد كان وماسيكون.

[واعي الراعي] 08-22-2015 08:42 AM
وهل تم استفتاء الشماليين حين منحتهم جماعتك حق تقرير المصير . سيبقي الجنوبيون اخوتنا رغم انف اي كوز فاسد .


#1325001 [مراقب]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2015 09:16 PM
أين يا تري قرنق و أسرته الصغيرة و الذين عادوا لبلدهم فور توقيع إتفاق السلام.
و أين الشفع الذين كانوا يتجمعون في وقت شراب الموية في رمضان في الأحياء و يتناولون الإفطار.كانوا ينتظرون الصائمين ثم يفطرون بعدهم تأدباً.
ذكريات لا تنسي.
و إن شاء الله تتحقق الوحدة قريباً. و البلد واسعة تشيل الناس كلهم.حتي و إن بقي الشعبين كدولتين فلن يغير هذا من المشاعر شيئاً.


#1324998 [الهبرو ملو]
5.00/5 (2 صوت)

08-21-2015 09:12 PM
لا ارى اي داعي للتغزّل في الجنوبيين بعد ان قالوا لا للوحدة وبالفم المليان
هم لاجئين لا أكثر حتى تتحسن اوضاع بلدهم ويغادروا اليها
غير كده ماعندهم عندنا حاجة
دي حالة انسانية لابد من التعامل معها وفقا للاعراف وقبول وجودهم لظروف وطنهم الذي اختاروه طواعية ولم يجبرهم أحد على ذلك وكان من الممكن ان يقولوا لا للانفصال لكنهم اختاروا عكس ذلك وذلك خيارهم وتلك ارادتهم ولهم مطلق الحرية في ذلك كما لنا الحق في ان يتم استفتاءنا ان تريدون وحدو من جديد مع الجنوب
الأخوة من جنوب السودان يظلوا في هذا البلد اجانب مثلهم مثل غيرهم لهم حق التعامل معهم بالحسنى وقبولهم لظروفهم الطاحنة

بلاش حركات معاكم الناس ديل أبوكم عديل جاريين تكشحوا في محبتكم ليهم بالصورة المستفزة دي ليه ؟!
والله هذا شيء يدعو للاستقراش كما يقول فاتح جبره


ردود على الهبرو ملو
[واعي الراعي] 08-22-2015 08:43 AM
انت شكلك فعلا من الهبرو وملو

[ود قلبا] 08-22-2015 01:22 AM
احييك والله يا الهبرو ملو كلامك صحيح ميه الميه وبلاش تنظيرات مثقفاتيه فارغه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة