الأخبار
منوعات
العقيق والياقوت والزمرد يستخدمها الناس كحُلى وزينة وجالبة للحظ
العقيق والياقوت والزمرد يستخدمها الناس كحُلى وزينة وجالبة للحظ
العقيق والياقوت والزمرد يستخدمها الناس كحُلى وزينة وجالبة للحظ


08-22-2015 08:40 PM
الخرطوم: صفاء عمر

في جولة داخل عمارة الذهب بالسوق العربي أجرت «آخر لحظة» استطلاعاً حول الأحجار الكريمة في السودان، وكانت البداية بلقاء الخبير بالأحجار الكريمة يوسف عمر تبيدي أحد أفراد عائلة تبيدي المشهورة بتجارة الذهب، المتخصص في الأحجار الكريمة الذي ذكر أن أنواع الأحجار هي الياقوت والعقيق والفيروز والزمرد، ومن أنواع الحجارة الماس الخورتج والكرستال، ويستخدم الماس الأول في الختم، والياقوت والعقيق ثلاثة أنواع، وذكر أن النساء يطلبن الزمرد والياقوت والفيروز في الحُلي وهناك بعض الرجال يستخدمون الخواتم التي تحتوي على الزمرد والياقوت. والحجارة عندها مسميات تختلف من دولة لأخرى مثل حجر القمر وحجر الفيروز، وحجر القمر لونه أبيض والياقوت متعدد الألوان فناك الأسود، والسماوي والأحمر وهناك الزمردة بالياقوت للنساء والزمردة نوعها الحامي يدخل في تشكيلها النساء والرجال.


وكذلك يشير تبيدي الى أن ثقافة الناس ضعيفة، ولا يعرفون قيمة هذه الأحجار إلا نادراً، ولكن بعض النساء يشترين الزمردة والماس في شكل طقوم ويستخدمنه في مناسبات الزواج.
وتوجد الحجارة الكريمة في شمال السودان والكيلو منها يباع بـ «7» آلاف دولار، وشرق السودان جهة القضارف يوجد الكرستال والكورنيش.
وأنواع العقيق يسمى «يمني سليماني» ويظهر فيها خلقة ربانية اسم الله وأشكال الطيور.. والعقيق ألوانها أسود إلى رمادي وبيجي فاتح ورمادي غامق، وهناك عقيق جزع وعقيق بشكل عين، وأيضاً الياقوت غامق وياقوت كركدي وفيروز سماوي أخضر وسماوي مشكل، وحجر لازردي وحجر نوباجي وأيضاً من الحجارة التي تستخدم كثيراً الصدف، وهو من أعماق البحار وهو يستعمل لزينة النساء وكذلك اللؤلؤ والمرجان يستخدم أيضاً لزينة النساء في الحُلي.
ويضيف تبيدي أن سعر الخاتم من حجر القمر «2» مليون وسعر الخاتم من الياقوت «2» مليون ومن الزمردة نسائي «3» مليون، واللؤلؤ موجود في السودان لكن الطلب عليه قليل نسبة لثقافة الناس الضعيفة، وسعر الجرام منه «051» جنيه، ومن أنواع الحجارة السيدور وهو من الشعب المرجانية يوجد في قاع البحار، والحجار تأتي من الخارج ولكنها موجودة في السودان، لكن هنا نقوم بتجهيز الفضة ونضع معها الحجر المناسب ونعمل مقاسات حسب الحجم والشكل في الخاتم المناسب.
وتأتي الحجارة من خارج السودان من اليمن مثل العقيق وماليزيا وإيران ومن بريطانيا يأتي الياقوت الإنجليزي، مع العلم أنه متوفر هنا في السودان في الجبال الشرقية وشمال السودان.
ويقول تبيدي إن الأحجار الكريمة تنافس الذهب الآن في الشراء وحركة البيع، فهناك أحجار كريمة يعادل جرمها الذهب وأعلى، مثل الزمردة والماس.
وفي نهاية جولتنا وجدنا أن أكثر الفئات استخداماً للأحجارالكريمة هم الشباب، يشترون خواتم العقيق والياقوت.
ومن جهة أخرى رصدت «آخر لحظة» من خلال بعض الأبحاث والدراسات أن لكل حجر كريم تأثير مختلف على النفس.
والأحجار الكريمة المعروفة هي الذهب والفضة، لأنها بكل أنواعها تزيد الأنثى روعة وفخامة، وذلك لتماذج ألوانها، وتوجد الأحجار الكريمة في أعماق البحار وباطن الأرض وتظهر نتيجة الحجر بإختلاف المادة المكونة له.
أنواع الاحجار:
٭ المرجان ويتكون من بقايا الحيوانات وهو حجر كريم وقد ورد ذكره في القرآن الكريم وهو من الأحجار البحرية.
٭ العقيق حجر مشهور عند العرب ويقال أن العقيق اليماني أفضل أنواع الأحجار، وله عدة ألوان ولكن أفضلها وأقواها الأحمر، وهنالك اعتقادات في أنه يدفع الأمراض الخبيثة ويجلب حسن الحظ ويطرد السحر ويقي من العين والحسد، أما اللون البني منه يقال إنه يرسل إشعاعات تمنح الثقة بالنفس والشجاعة، وتمكن لابسه من الانتصار على الأعداء.
٭ الفيروز أيضاً من الأحجار المشهورة عند العرب.
٭ الماس والياقوت والزمرد من الأحجار الكريمة تم مؤخراً إنشاء معاهد لتدريس الأحجار وعلاقتها بطاقة الإنسان كأحد فروع الطب البديل.
٭ ودخلت الأحجار الكريمة في مادة الفنون الجميلة فأصبحت تدرس في الجامعات ومراكز تعليم الشك والمشغولات اليدوية التي بدأت حواء الاهتمام بها، لعلاقتها بالأناقة وصناعة الاكسسورات التي تتزين بها النساء في المناسبات العامة والخاصة، والحجر الكريم يعطي النساء خصوصاً قدراً من التفاؤل، وأيضاً يرتديه معظم الرجال وشباب اليوم من لزوم الموضة والأناقة، وبعض الشباب في العادة ينحتون أسماءهم وألقابهم في الأحجار الكريمة.
اخر لحظة






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3091


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة