الأخبار
أخبار إقليمية
الخرطوم وواشنطن يناقشان القضايا السياسية المتصلة بالعلاقات الثنائية
الخرطوم وواشنطن يناقشان القضايا السياسية المتصلة بالعلاقات الثنائية


المباحثات المنعقدة في الخرطوم تدخل يومها الثاني،
08-27-2015 09:54 PM
دخلت المباحثات السودانية الأمريكية، المنعقدة في الخرطوم يومها الثاني، حيث شرع الطرفان في مناقشة القضايا السياسية المتصلة بالعلاقات الثنائية بين الخرطوم وواشنطن، ورفع اسم السودان من قائمة الإرهاب بجانب تأثير العقوبات الأمريكية على الاقتصاد السوداني.

وبحث وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، مع المبعوث الأمريكي للسودان وجنوب السودان، دونالد بوث، والوفد المرافق له، بحث القضايا العالقة بين الطرفين.

وأعلنت سفارة الولايات المتحدة في الخرطوم، أن موفدها يقوم بزيارة "نادرة" إلى الخرطوم لمناقشة العلاقات بين البلدين.

وقالت المتحدثة باسم السفارة، كارولين شنايدر، الأربعاء، "هذه الزيارة تأتي في إطار جهودنا الدبلوماسية لبناء علاقات مع السودانيين وبحث كل القضايا التي تؤطر العلاقة بين البلدين".

لقاءات اقتصادية

وتعرّف الوفد الأمريكي في اليوم الثاني للزيارة، على تأثير العقوبات الأمريكية على سلعة الصمغ العربي وعلى معاناة رجال الأعمال السودانيين "الكبيرة" جراء الحظر الأمريكي، خلال لقاءين منفصلين باتحاد أصحاب العمل، ومجلس الصمغ العربي.


وقال نائب رئيس اتحاد أصحاب العمل السوداني، يوسف أحمد يوسف، إن الاتحاد أطلع الوفد الأمريكي على معاناة رجال الأعمال السودانيين الكبيرة جراء الحظر الأمريكي على البلاد، خاصة في مجال التحويلات المصرفية وفتح الاعتمادات المالية.


ووصف اللقاء بالوفد الأمريكي بالمثمر، لجهة أنه قد يسهم في تخفيف عبء العقوبات الأمريكية على قطاع المال والأعمال بالسودان.


في السياق قال رئيس مجلس الصمغ العربي بالسودان، تاج السر مصطفى، إن الوفد تعرف على التأثير الكبير للعقوبات الأمريكية على الصمغ العربي.


وأشار إلى أن الوفد الأمريكي استمع من مناديب الشركات السودانية المصدّرة للصمغ العربي، للصعوبات الكبيرة التي تواجههم جراء الحظر الأمريكي ووعد بالنظر في كل الانعكاسات السالبة للعقوبات الأمريكية على سلعة الصمغ.


شبكة الشروق


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 3102

التعليقات
#1329790 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2015 04:38 PM
لو انتبه السودان والتفت الي حجمه الحقيقي ومدي توفر كل المقومات لجعله دوله رائدة ومحوريه في صناعة القرار الافريقي والعربي لما خرجت الينا هذه الاخبار كبشري سارة , ولتلقي السودان طلبات من كافة الدول للجلوس معه والتحاور في المصالح المشتركه , لم يكن السودان دوله تتسول المعونات او رفع العقوبات انما مواقفنا المتخاذله كشعب ودوله وانعدام الاراده السياسيه هو ما اوصلنا لهذا الدرك الاسفل الذي لا يستحقه السودان ككل , دمتم


#1329665 [محمد الكامل عبد الحليم]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2015 10:22 AM
تحية

القضايا السياسية المتصلة بالعلاقات الثنائية مقصود بها الجوانب التي يوجد بها اتصال مصالح وهي الصمغ العربي تحديدا كامر خارج عن المقاطعة الشاملة وبالتالي الجلوس لتدارس المعوقات المرتبطة بها تحديدا لا البحث في وضع العلاقة السياسية في مسارها بافتراض عدم وجود مقاطعة..


بينما يحاول الاعلام الانقاذي تصوير الامر كبداية لتحسين العلاقات بناءا علي تطور(متوهم) ..


لن يحدث تطور والحرب الأهلية تقضي علي الأخضر واليابس...لن يحدث تطور ووسائل القمع تطال الأنسان والتعبير والصحافة والسياسة.


الضغوط الدولية ماضية حتي ورقة التوت..


#1329634 [انقذونا]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2015 09:28 AM
طز في امريكا البتحاور الكيزان


#1329607 [الدبابي]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2015 08:15 AM
الترابي دمرتنا بسبب سوء الظن بالله وبالناس الله يسامحك


#1329537 [ود احمد]
5.00/5 (1 صوت)

08-28-2015 01:15 AM
قالت المتحدثة بناء علاقات مع السودانيين ولم تقل بناء علاقة مع حكومة السودان واتحدى واحد من الرعاع(الرعاء) للمؤتمر الوطني ان يكون فطن لهذا التصريح فهناك فرق بان تقول نبني علاقة مع حكومة السودان الراعية للارهاب في نظرهم وبين علاقة مع السودانيين
فلا تكونوا متفائلين اكثر من اللازم
ومع دلك ان الشعب السوداني خسر كثيرا جراء شعارات المراهقة للانجاس ايامهم الاولى
امريكا روسيا قد دنا عذابها والان نهرول لتصليح العلاقات من افسد هذه العلاقات


#1329504 [حافظ النقي]
0.00/5 (0 صوت)

08-27-2015 11:14 PM
لاتفرحوا يامساكين العقل ايها الجهاله ان الامريكان لن يقيموا علاقات جيده مع عمر البشير وجماعة المؤتمر الوطني امريكا ليست ت شاد او جنوب السودان امريكا دوله تعتمد علي المؤسسيه والتفكير في المستقبل بناءا علي دراسات وبحوث عميقه وسياسه تحقق مصالها وامريكا دوله يحسب لها انها تتعامل مع اشخاص صادقين وهي تميز بين الخداع والمناوره واضمار الشر والسوء مع من تتعامل معهم لذلك لن تقيم امريكا علاقات مع المؤتمر الوطني او عمر البشير لانها تعرف اذا كانوا صادقين ام لا


#1329486 [كاسـترو عبدالحـمـيـد]
5.00/5 (1 صوت)

08-27-2015 10:45 PM
وأشار إلى أن الوفد الأمريكي استمع من مناديب الشركات السودانية المصدّرة للصمغ العربي، للصعوبات الكبيرة التي تواجههم جراء الحظر الأمريكي ووعد بالنظر في كل الانعكاسات السالبة للعقوبات الأمريكية على سلعة الصمغ.
ملحوظة مهمة : الأميركان لحوجتهم الشديدة للصمغ الذى يدخل فى صناعة المشروبات قاموا باستسناء الصمغ العربى من المقاطعة . وهو , الصمغ العربى ورقة ضغط للجانب السودانى على الأميركان وليس ورقة ضعف . افهموا يا جهلة اين انتم .


#1329479 [مسافر]
0.00/5 (0 صوت)

08-27-2015 10:29 PM
شكية الوزراء السودانيين (الأماجد) من التأثيرات السالبة للمقاطعة الأمريكية على السودان .. ذكرتني بحكاية سمعتها عن (شكلة) كبيرة بين نفرين - بعد المقدمات بالسب واللعن ومد الأصابع إلى عيني الغريم بالتهديد والوعيد والذي منه.. المهم اشتبك الخصمان وتلاحما في "صراع مباشر" واستطاع أحدهما أن يقتلع الآخر من الأرض ويحمله "كاملا" فوق رأسه ثم يتجه به ناحية زريبة من عيدان (الكتر) بأشواكها الحادة الطويلة .. وإذا بأخينا المحمول يصرخ بأعلى صوتة على من يحمله (الشوك .. الشوك يا أخي أعمل حساب الشوك!) رد (الحامل المانع) مغضبا وساخرا ( الشوك يا ....؟ هو أنا شايلك موديك لي ...... أمك ما هو موديك للشوك دا ذاته!) فيا سعادة الوزراء بإمكان أمريكا لولا البروتوكولات أن ترد عليكم بنفس الطريقة ( التأثيرات السلبية يا ..... هو أنحنا عملنا العقوبات دي عشان أنتو تنبسطوا منها؟ يا مع...نين؟ ومال عقوبات على أيه إذا كانت بردا وسلاما عليكم؟ إنتو ما بتفهموا وللا أيه؟ هههههه


ردود على مسافر
[ودأبوريش] 08-28-2015 05:14 AM
مبدع والله يا(مسافر )تعليق جميل جدا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة