الأخبار
ملحق المنوعات
بالصور.. الجثث بالشاحنة النمساوية تعود لسوريين
بالصور.. الجثث بالشاحنة النمساوية تعود لسوريين
بالصور.. الجثث بالشاحنة النمساوية تعود لسوريين


المركبة الكبيرة كانت متوقفة بجانب طريق سريع وعثرت عليها الشرطة
08-28-2015 10:03 PM
رجحت الشرطة النمساوية، الجمعة، أن يكون القسم الأكبر من المهاجرين الذين عثر على جثثهم في شاحنة متروكة على طريق سريع في النمسا لسوريين، بينهم أربعة أطفال.

وقال المتحدث باسم الشرطة هانس بيتر دونسكوزيل "بين 71 شخصاً هناك 59 رجلاً وثماني نساء وأربعة أطفال، إحداهم في سنتها الأولى أو الثانية".

وأوضح أنه تم العثور على وثائق سفر سورية لذلك "يرجح" أن يكونوا من اللاجئين السوريين.

وعلى خلفية الحادثة، اعتقلت الشرطة في المجر 3 أشخاص على علاقة بحادثة وفاة المهاجرين.
image


أكثر من 70 جثة

وقالت حكومة النمسا إن عدد الجثث في شاحنة المهاجرين التي عثر عليها بلغ أكثر من 70 جثة.

وأعلنت شرطة النمسا، الخميس، العثور على جثث عدد كبير من المهاجرين داخل شاحنة متوقفة على جانب طريق سريع في شرق النمسا.

وقال المتحدث باسم الشرطة، هانس بيتر دوسكوزيل، خلال مؤتمر صحافي مع وزيرة الداخلية، يوانا ميكل-ليتنر، إن الشاحنة التي عثر فيها على ما بين 20 و50 جثة كانت متوقفة في موقع مخصص للوقوف بجانب الطريق السريع في ولاية برغنلاند الحدودية شرق البلاد.

وقالت الوزيرة ميكل ليتنر إن "هذه المأساة أثرت فينا جميعا بعمق، المتاجرون بالبشر هم مجرمون. كل من لايزال يعتقد أنهم لطفاء يرغبون بالمساعدة يحتاج للمساعدة".
image

العربية.نت، وكالات


الملابسات مجهولة

ولم يتضح بعد كيف قضى هؤلاء المهاجرون ولا متى.

وعثر على الشاحنة في حين تلتقي المستشارة الألمانية انغيلا ميركل مع قادة البلقان في فيينا لبحث سبل مواجهة أكبر أزمة هجرة في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

وتم منذ بداية 2015 تسجيل أكبر عدد من المهاجرين الذين يتدفقون على أوروبا عبر البحر والبر هربا من النزاعات من إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط.

وقبل انعقاد المؤتمر، حذر وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورز من أن بلاده ستفكر في تبني تدابير أقسى لمكافحة الهجرة، بما فيها تشديد الرقابة على الحدود إذا لم يتفق الاتحاد الأوروبي على سبل التحرك في مواجهة الأزمة.

وقال الوزير في مقابلة مع التلفزيون النمساوي إن "النمسا تستقبل لاجئين أكثر من إيطاليا واليونان مجتمعتين، لهذا لا ينبغي أن نزعم بأن إيطاليا واليونان هما الوحيدتان المتضررتان".
image






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1733


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة