الأخبار
أخبار إقليمية
كلمة التغيير الإلكترونية : كلنا وليد
كلمة التغيير الإلكترونية : كلنا وليد
كلمة التغيير الإلكترونية : كلنا وليد


09-03-2015 11:58 PM
كلمة التغيير الإلكترونية : كلنا وليد

يبدو ان جهاز الأمن ومن ورائه نظام الاستبداد والفساد الحاكم في السودان يريد تصعيد الحرب على "الإعلام البديل" ممثلا في الصحف والمواقع الإلكترونية التي أثبتت جدارتها في التعبير الصادق عن قضايا الشعب السوداني،

فأصبحت ملاذا للآراء والأفكار المحجوبة قسرا عن الرأي العام السوداني بفعل ترسانة القوانين والممارسات التي تخنق حرية التعبير في البلاد.

ونذر هذه الحرب لم تبدأ باعتقال المهندس وليد الحسين المشرف على موقع صحيفة الراكوبة الإلكترونية بالمملكة العربية السعودية على خلفية مطالبات من جهاز الأمن السوداني بتسليمه، بل بدأت بهجمات"التهكير" المستمرة، والحجب المتكرر، وتعمد إبطاء خدمة الانترنت عندما يرغب النظام في التستر على جريمة ما كما حدث أيام هبة سبتمبر المجيدة 2013، وفي الآونة الأخيرة تواتر الحديث في أروقة النظام عن تعديل قانون الصحافة والمطبوعات المعيب أصلا ليشمل الصحف الالكترونية برقابته وتحكمه وملاحقة صحفييها أسوة بالصحف الورقية.

والآن تدخل هذه الحرب منعطفا جديدا وهو ملاحقة الاعلاميين في مهاجرهم ومنافيهم في محاولة يائسة للتخويف من ممارسة الصحافة الإلكترونية وإثبات انها أكثر خطورة من غيرها، وهذا بالطبع يستوجب وقفة متأنية من كل الصحفيين والمدونين ونشطاء حقوق الإنسان، وتقوية شبكات التضامن والمناصرة والحماية انتصارا لحرية التعبير في بيئة معادية لها تماما محليا وإقليميا.

اننا نعلن كامل تضامننا مع المهندس وليد الحسين، ومع صحيفة الراكوبة، ذلك المنبر الديمقراطي الحر ،ونعتبر اعتقال وليد عدوان على جزء عزيز من ضمير الشعب السوداني، فالصحافة ضمير الشعب!

إن هذه المحنة، وهي محنتنا جميعا، تدل على مدى نجاح "الإعلام البديل" في تعرية النظام سياسيا وفكريا، وكشف فساده وانتهاكاته،مما جعله يضيق به لدرجة مطاردة القائمين عليه عبر الدول، وللمفارقة فإن النظام الذي يجرم ويلاحق من لا يرفعون في وجهه سوى الكلمة يصم آذاننا بدعاوى الحوار الوطني! رغم ان اوضاع حرية التعبير هي المحك الحقيقي لاختبار الجدية في اي حوار سياسي منتج.


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3389

التعليقات
#1334264 [ودالجزيرة]
0.00/5 (0 صوت)

09-05-2015 08:40 AM
أطلقوا سراح الوليد. اللهم من كان السبب فى اعتقاله خذه اخذ عزيز مقتدر وسلط عليه من لا يخافك ولا يرحمه


#1334138 [منتصر]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2015 09:31 PM
ربنا يفك اسرك يا وليد والراكوبه تعبر عن رأى كل السودانين


#1334106 [abuleila]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2015 07:18 PM
الحرية لوليد الحسين.. كلنا وليد


#1334070 [the directer]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2015 05:44 PM
الحرية لوليد الحسين.. كلنا وليد


#1334061 [الحق ابلج]
4.00/5 (1 صوت)

09-04-2015 05:05 PM
أطلقوا سراح اﻷستاذ وليد الحسين الذى لم نره ولكننا ندرك انه وزمﻻءه يحملون رسالة أهلهم فى التحرير والعسف من ربقة نظام ملعون يطارد كل شريف يحمل الحق على كتفيه او يدافع عن اهله بسنة قلمه الصلب .
انه جند مجهول اختار ان يؤدى واجبه الصحفى بصمت وتجرد .
مهما اجتهدت اجهزة القمع فى اسكات صوته فأن فألها خائب ومهما تطاول اﻷخوان المسلمون الارهابيون لوأده فأنه واحد من آﻻف الجنود الرابضين ... الذين لن ينال منهم الفاسدون سوى الحسرة والندم فكيف لدولة كاملة ان تسخر امكانياتها لمطاردة شخص واحد يمكن ان يحل محله الﻵﻻف .
ابشر يا وليد فان الله معك ولن يخذيك ابدا .


#1334048 [the directer]
5.00/5 (1 صوت)

09-04-2015 04:33 PM
الحرية لوليد الحسين.. كلنا وليد


#1334046 [the directer]
5.00/5 (1 صوت)

09-04-2015 04:29 PM
الحرية لوليد الحسين.. كلنا وليد


#1333918 [الحل ينبع من فهة البندقية]
4.57/5 (5 صوت)

09-04-2015 10:51 AM
اصدقائي اصدقاء الراكوبة ، كلمة الحق تزلزل جبال الظلم و تسهر دجاج اللصوصية و اكلي اموال اليتامى و الارامل . ان افعال نافع وعلي عثمان والبشير البشعة ظهرت على وجوههم القبيحة في الدنيا قبل الاخرة هم وجميع غلمان الترابي المأبون.


#1333912 [the directer]
5.00/5 (1 صوت)

09-04-2015 10:32 AM
.


ردود على the directer
[الشانق طاقيتو] 09-04-2015 02:49 PM
للأسف الشديد .. الكلمة تكتب بهذه الطريقة.... Director

European Union [quickly] 09-04-2015 02:03 PM
خسئت
جدادة الكترونية قذرة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (5 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة