الأخبار
أخبار إقليمية
الأضحية .. تباين الأسعار وشكاوى الرسـوم
الأضحية .. تباين الأسعار وشكاوى الرسـوم
 الأضحية .. تباين الأسعار وشكاوى الرسـوم


09-22-2015 08:29 PM
قام بالجولة: محمد إسحق ــ سارة إبراهيم ــ رانيا عباس
حالة من الركود تضرب هذه الأيام أسواق الخراف في العاصمة القومية مع اقتراب عيد الأضحى المبارك وانعدام القوة الشرائية هذه الأيام مقارنة بالأعوام الماضية التي كانت تشهد حراكاً كبيراً في ظل وجود الشكاوى التي ساقها أصحاب المواشي من كثرة الرسوم الأرضية من محليتي الخرطوم وجبل أولياء لأصحاب المواشي إضافة إلى ذلك غلاء الأعلاف ومياه الشرب التي وصل برميل المياه إلى 60 و70 جنيهاً لسقيا الماشية. كل هذه الصعوبات أصبحت تقف عائقا في وجه أصحاب المواشي والمواطنين معاً.

عدم الالتزام البيع بالوزن بالسوق الشعبي
وكشفت جولة قامت بها «الإنتباهة» داخل السوق الشعبي بأم درمان عن عدم ممارسة التجار لبيع الخراف بالأوزان ولم تلحظ «الإنتباهة» وجود اي ميزان على امتداد السوق، وعند سؤال تجار المواشي عن كيفية البيع بالأوزان، خرجت بالحصيلة التالية:
التقت الجولة بالتاجر نور الدائم محمد فضل الله الذي شكا من ارتفاع الرسوم والضرائب، وقال إن جملتها تصل الى 110 جنيهات للخروف الواحد من غير رسوم الترحيل، وكشف عن ممارسات سيئة تتم بالطريق ووجود مسؤولين لا يقتنعون بالأوراق الرسمية ويطالب بضرورة تفريغ شحنة الخراف والتي تتراوح الشحنة من 400 الى 300 رأس، فيضطر التجار الى دفع مبلغ 250 جنيهاً للمسؤول. وشرح نور الدائم الرسوم بمبلغ «27»جنيهاً رسوم شارع على حد قوله، ورسوم محلية «23» جنيهاً ورسوم دعم ولائي «30» جنيهاً ودمغة اخرى «20» جنيهاً، أما رسوم البيطري 13 جنيها للخروف.
فيما انتقد تجربة البيع بالأوزان وقال إن تمت بالفعل يمكن أن يقوم التاجر بملء الخروف بالماء والدقيق بعد منعه منه لمدة يومين وتزن بذلك قرابة الـ 14 كيلو ماء. فإذا تم بيعه تكون الأوزان كالآتي الجلد يزن 13 كيلو والكرش تزن 17 كيلو وتصل جملتها إلى 30 كيلو.
واعتبر نور الدائم أن طرق البيع بالأوزان للخراف وسيلة للغش. وكشف عن بيع موظف لخروف أخذه بالأقساط بمبلغ 1300 جنيه دفع مقابله مبلغ 650جنيها مضيفا أنه مريض بالصفير وصغير الحجم. وأضاف أن سعر الخروف الحمري 1500جنيه والكباشي 1300جنيه أما الدار حامد سعره 1300 جنيه والوتيش «كوستي» سعره 1000 جنيه، أما سعر الخراف القرج تتراوح ما بين الـ700ــ 900 جنيه والبلدي «شرق» سعره 1700 جنيه.
ومن جهته قال التاجر علي إبراهيم ان الأسعار تتراوح ما بين 2200 جنيه الى 1000 جنيه، وأن الأوزان تكون بالنظرة لخبرة التجار. فالخروف الحمري زنة 30 ــ 40 كيلو سعره حوالي 1800 جنيه. أما الكباشي المتوسط ما بين1500ــ 1000جنيه، أما خراف وادي النيل 1400-1300جنيه.
والخراف زنة 17 ــ15كيلو يترواح سعرها مابين 1200ــ1000جنيه. لافتاً الى أن رسوم الطبيب البيطري للرأس يتراوح ما بين 10ــ20 جنيهاً، ورسوم الكتابة 10 للخروف وإيصالات أخرى.
شكاوي ارتفاع أسعار الأعلاف للماشية
أما التاجر أحمد هاشم فقال إن أسعار الأعلاف ارتفعت بصورة خيالية خلال أيام بسيطة، فالبرسيم المضغوط ارتفع سعره الى 75 جنيها بدلاً من 50 جنيهاً، أما جوال الأمباز فسعره وصل 450 جنيهاً بدلاً من 350جنيهاً، أما الشكارة سعرها 110بدلاً من 60جنيهاً.
وأن رسوم النفايات 2 جنيه للخروف الواحد، أما رسوم المحلية 3 جنيهات والزكاة 4 جنيهات والبيطري 2 جنيه للرأس ورسوم العبور 10ج للخروف. وتصل جملتها 100جنيه. أما سعر الخروف الدعول وهي خراف تربى بالمنزل سعرها يصل لـ1400جنيه.
التاجر علي عبد الله قال ان أغلبية الخراف تصل من البادية فيصرف عليها أصحابها قرابة الـ 100مليون وبعد تدهور الجنيه وظهور التعدين ارتفع سعر الرعاة الى 3000 جنيه بدلاً عن 200 جنيه، وتوقع أنه بعد مرور عامين قد لا توجد خراف في السوق وحدوث شح لعدم تقديم الحكومة لخدمات للمربين، ووصف البيع بالوزن أنه "طرطشة" لأن الحكومة يجب أن تدعم وتغرق السوق ثم تطالب بالبيع بالوزن، مضيفاً ان الخراف مكلفة جدا وتصل فيها جملة الرسوم والضرائب الى 1500جنيه منها رسوم محلية 10 جنيهات للخروف ومرور شحنة الخراف بقرابة الـ 4 محطات ما يجعلنا ندفع لكل نقطة عبور بالرغم من حديث المسؤولين بعدم تكرار نفس الضريبة في أكثر من مكان، ورجح عدم وصول الخراف لفترة الخريف وصعوبة الطريق.
أما التاجر أحمد محمد العبيد فقال ان أسعار الخراف الحمرية الرباعي منها 1800 جنيه زنة 26 كيلو والتني 1500 جنيه زنة 20 كيلو أما الجدع سعره 1300جنيه زنة 18 كيلو. والخراف الكباشي الرباع منها 1200 جنيه زنة 19 كيلو والتني 1300 جنيه زنة 17 كيلو والجدع سعره 1100 جنيه 12كيلو. وادنى سعر 900 جنيه زنة 19 كيلو، وقال ان الرسوم والضرائب كثيرة جدا فرسوم الكتابة 5 جنيهات وللضمان بسوق قندهار 2 جنيه و20 ضريبة والبيطري 2 جنيه للخروف فضلا عن رسوم المحلية في كل مكان تختلف، وانتقد العبيد تجربة البيع بالأوزان وقال ان الأوزان المذكورة آنفا هي للحم الميت وان تجربة البيع بالكيلو الحي ولكن يظلم المواطن بالبيع بالوزن لانها تكون بالمخلفات ولكن ان تم تسعير الكيلو فنحن الرابحين وان كان الكيلو بسعر 50 جنيها بالرغم من أن سعره الحقيقي 80 جنيهاً.
ومن ناحية اخرى دشن د. عادل محمد عثمان وزير المالية والاقتصاد وشؤون المستهلك بولاية الخرطوم امس مشروع بيع الأضحية بالوزن بمحلية الخرطوم في المنطقة الواقعة بين تقاطع شارعي الهوا والبيبسي وميدان المولد ببحري وبجوار حديقة أم درمان الكبرى، وسط إقبال كبير من المواطنين للتعرف على التجربة الجديدة لبيع الأضحية بالكيلو، والذي بلغ 29 جنيها فقط. ويبلغ سعر الخروف زنة 46 كيلو 1430 جنيها فيما يبلغ الخروف زنة 35 إلى 45 كيلو 1320 جنيهاً.
وكشف الدكتور عادل عبد العزيز مدير عام قطاع الاقتصاد وشؤون المستهلك عقب حفل التدشين الذي شاركت فيه اللجنة القومية لحماية المستهلك والمركز السوداني لثقافة وحماية المستهلك وعدد من الجهات، أن تجربة بيع الأضحية بالكيلو تهدف لضمان التعامل المباشر بين المنتج والمواطن، دون إتاحة الفرصة لتدخل الوسطاء والسماسرة، الذين يرفعون سعر الأضحية دون مبرر، مشيراً إلى أن سوقهم الحالي يتربص به العديد من السماسرة وحاولوا اقناع البعض بارتفاع السعر، إلا أن المواطنين الذي اشتروا ووقفوا على التجربة بأنفسهم قد خيبوا آمالهم، مما يبشر بنجاح التجربة التي ستعممها الوزارة على جميع مراكز البيع المخفض والتعاونيات في معظم أنحاء الأحياء المنتشرة في ولاية الخرطوم والتي يصل عددها إلى 30 مركزا.
من جهتها أشارت الدكتور أم سلمة عبد الماجد مدير المركز السوداني لثقافة وحماية المستهلك أن تجربة البيع بالكيلو أثبتت نجاحها وإقبال المواطنين عليها، موضحة أن المركز بالتعاون مع محفظة قوت العاملين ببنك العمال الوطني الذي اتفق مع سبعة من كبار موردي المواشي من مناطق الإنتاج لتوريد هذه الكميات وفتح منافذ بيع للعاملين في الدولة والقطاع الخاص في سبع مناطق تغطي ولاية الخرطوم، منها أسواق قندهار بأم درمان، الأسواق المركزية في الخرطوم وبحري، شرق النيل، وميدان المولد في بعض المحليات.
وأضافت مديرة المركز السوداني الدكتورة أم سلمة بأن محفظة قوت العاملين حددت سعر الخروف الذي يباع به حاليا، بعد إجراء مسوحات ميدانية في مناطق الانتاج بكردفان وغرب السودان عامة ومناطق الإنتاج الاخرى، كما تم مسح أسواق بيع الخراف في ولاية الخرطوم، وبلغ السعر في مناطق الإنتاج 1300 جنيه فيما بلغ في أسواق الخرطوم من 1700 إلى 2200 جنيه، مشيرة إلى أن الاتفاق يتيح لها توفير عدد كبير من الأضاحي لعملاء وزبائن الأسواق المخفضة بولاية الخرطوم والبالغ عددها نحو 30 سوقا موزعا في الميادين والأسواق والمناطق المعروفة في أحياء ولاية الخرطوم، موضحة أن الهدف من إلزام البائعين بالبيع بسعر الكيلو يأتي في إطار برامج المركز السوداني لحماية المستهلك لتثبيت الأسعار الأستهلاكية للمواطنين وضبط المحلات التجارية التي تخالف في تطبيق حقوق المستهلك الثمانية.
حالة من الركود بأسواق الخرطوم جنوب
وفي كل من السلمة والسوق المركزي كشفت الجولة ضعف القوة الشرائية للخراف. وعزا التجار أسباب الركود الى عدم توفر السيولة لدى المواطن فى هذا العام وكان اول المتحدثين لـ «الإنتباهة» التاجر إبراهيم عبدالله والذى اكد ان أسعار الخراف تتراوح ما بين 1500 و1400و1300 وأصغر حجم بـ 1200 وحتى 1000ج وأكبر خروف يباع بـ 1600 و1500 جنيه.
أما التاجر عيسى محمد فأشار في حديثه الى ان الخروف بـ2500 و2000 و1500 وعزا أسباب ارتفاع الأسعار هذا العام الى غلاء الأعلاف ورسوم الأرضية من المحليات والمياه وغيرها من الأسباب واشتكى من الركود في السوق وتوقع ان يحدث حراك في البيع الأيام المقبلة. أما التاجر أحمد سلمان فاكد ان أكبر خروف بـ 1900 و1800 و1700 و1500 وأصغر خروف بـ 1400جنيه، وتوقع زيادة الحراك فى القوة الشرائية خلال يومي الثلاثاء والأربعاء مع اقتراب مواعيد العيد. وقال في هذا العام هناك وفرة في المواشي وان عملية الصادر ايضاً تؤثر عليهم كتجار في هذا الجانب وان أكثر تأثير من عملية التصدير، والمتضرر الأكبر هو المستهلك بسبب غلاء أسعار الخراف. ونادى الدولة بتقليل فرض الرسوم وإيقاف عملية الصادر. أما حيدوب حسين اشتكى ايضاً من الإيصالات التي تفرضها محلية الخرطوم عبارة عن رسوم أرضية وقال ان أكبر سعر للخروف1500 و1400 و1300 و1000 جنيه. وتوقع حدوث انخفاض في أسعار الخراف في الأيام القادمة بسبب الوفرة في الخراف، وقال ان عملية التصدير لا تؤثر في أسعار المواشى، واشتكى من ضيق المساحة لعرض خرافهم مما يتسبب لهم فى موت الخراف بحوادث السيارات في الطريق والقطار من جهة اخرى مطالباً الجهات المسئولة أن تراعي مشاكلهم وحلها فوراً، أما تاجر المواشي النور حامد اكد ان أسعار الخراف تتراوح ما بين 1600 الى 1500 و1400 و1300 و1200 جنيه وأقل سعر ما بين 1000 الى 900 جنيه. واشتكى من المحليات التي تإخذ رسوم أرضية.
أما يوسف أحمد تاجر مواشي بسوق السلمة البقالة اكد ان اسعار الخراف تتراوح ما بين 1600 وحتى 1000 جنيه. وقال إن القوة الشرائية لهذا العام دون المستوى المطلوب بسبب عدم وجود السيولة لدى المواطن. أما التاجر عوض فأكد أن المواشي هذا العام متوفرة وان أى شخص يملك 1000 جنيه سوف يتحصل على خروف العيد بكل ارتياح، وقال ان الذين يقولون هنالك خراف بسعر 2500 جنيه قال ان هذا الحديث عاري من الصحة تماماً، وأضاف تاجر المواشى أحمد موسى في هذا العام أسعار الخراف متقاربة، واشتكى من حملات المحليات.
وخلاصة الأمر إن الجولات التي قامت بها «الإنتباهة» اكتشفت وجود عدم رقابة في الأسواق من جانب الدولة فى كل عام، ولذلك لا بد من فرض الرقابة وخفض الرسوم المفروضة على المواشي بكل أنواعها وتخصيص أماكن محددة لأصحاب المواشي من قبل المحليات. وعدد من المواطنين أكدوا اتجاه أسعار الخراف نحو الانخفاض لجهة عدم توفر السيولة بجانب لجوء المؤسسات لشراء الأضاحي بالأقساط لمنسوبيها وقطعاً سوف تؤثر في انخفاض أسعار الخراف تدريجياً.

الانتباهة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 4758

التعليقات
#1344598 [يوسف أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2015 08:59 AM
دا بس الله قدركم ليهو مديرة المركز السوداني الدكتورة أم سلمة أن الهدف من إلزام البائعين بالبيع بسعر الكيلو يأتي في إطار برامج المركز السوداني لحماية المستهلك لتثبيت الأسعار الأستهلاكية للمواطنين وضبط المحلات التجارية التي تخالف في تطبيق حقوق المستهلك الثمانية دا بس الله قدركم ليهوالتاجر علي عبد الله قال ومرور شحنة الخراف بقرابة الـ 4 محطات ندفع لكل نقطة نفس الضريبة في أكثر من مكا،وتوقع أنه بعد مرور عامين قد لا توجد خراف في السوق وحدوث شح لعدم تقديم الحكومة لخدمات للمربين، ووصف البيع بالوزن أنه "طرطشة" لأن الحكومة يجب أن تدعم وتغرق السوق ثم تطالب بالبيع بالوزن، مضيفاً ان الخراف مكلفة جدا وتصل فيها جملة الرسوم والضرائب الى 1500جنيه منها رسوم محلية 10 جنيهات للخروف ومرور شحنة الخراف بقرابة الـ 4 محطات ما يجعلنا ندفع لكل نقطة عبور بالرغم من حديث المسؤولين بعدم تكرار نفس الضريبة في أكثر من مكان .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة