الأخبار
أخبار السودان
ضبط سوداني بحوزته 175 ألف درهم إماراتي بمطار القاهرة
ضبط سوداني بحوزته 175 ألف درهم إماراتي بمطار القاهرة
ضبط سوداني بحوزته 175 ألف درهم إماراتي بمطار القاهرة


09-28-2015 11:55 PM
ضبط رجال أمن مطار القاهرة الدولي اليوم الاثنين، راكبًا سودانيًا حاول تهريب 175 ألف درهم إماراتي، أخفاها في حقائبه وحول جسده قبيل سفره إلى السودان.

وصرح مصدر أمني بأنه أثناء إنهاء إجراءات سفر رحلة الخطوط السودانية المتجهة إلى الخرطوم اشتبهه رجال الأمن في راكب سوداني، وبتفتيشه تم العثور على المبلغ المالي بما يخالف قوانين النقد المصري، وتم تحرير محضر بالواقعة وإحالته للنيابة.

يذكر أن القوانين المصرية تمنع سفر أي مبالغ مالية مع الراكب أكثر من 10 آلاف دولار أو ما يعادلها من العملات أثناء السفر إلى الخارج .

وكالات






تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 5673

التعليقات
#1346574 [Ahmed Abdelrahman]
0.00/5 (0 صوت)

09-29-2015 11:51 AM
غايتو اتصرف بغباء زولنا دة البوديك مصر شنو بالقروش دي وبالطريقة دي عليهو العوض


#1346426 [ابو جلمبو]
5.00/5 (3 صوت)

09-29-2015 08:27 AM
خلوك تدخلها يا اهبل ولما عايز تطلع شالوها منك


#1346359 [أسامة الكردي]
5.00/5 (5 صوت)

09-29-2015 05:01 AM
الحـفــلة إنتهـــت .
بالأمس كتبت تعليق على ( نتائج مؤتمر لندن ) بشأن مساهمة المغتربين في دعم حكومة السفاح الهارب ماليا وذلك بقيامهم بشراء الأراضي منهم بأسعار خرافية وبنائها بواسطة شركاتهم بأسعار خيالية تفوق مثيلاتها في الدول المتقدمة .
إن السودانيين يقومون بتحويل أو الأصح بتهريب أموالهم من وإلى السودان بنفس طريقة صاحبنا هذا الذي تم القبض عليه في مطار القاهرة، بل أن الدبلوماسيين بجميع فئاتهم ودرجاتهم يقومون
بذلك العمل الإجرامي. والسبب معروف لنا جميعا . وإن كان ذلك غير مبرر أمام القضاء .
السودان في أشد الحاجة لأموال المغتربين ولكن ليس في ظل هؤلاء اللصوص الكيزان تجار الدين، وليس لشراء الأراضي لبناء المنازل، بل بعد الزج بهؤلاء السفلة في مزبلة التاريخ، لبناء البنية التحتية ومن ثم بناء مزارع الخضروات والفواكه ومزارع تربية الحيوانات والدواجن ، ولبناء المصانع والمستشفيات والأدوية والمدارس وغيرها .
لذلك يجب علينا أن نكون عمليين وواقعيين، وأن نبقى عشرة على هذه الأموال لأن الجميع يعلم أن حفلة الاغتراب هذه أوشكت على الانتهاء منذ أن بدأ الربيع العربي، ودليل ذلك هنالك الآلاف من المغتربين الآن لا يستطيعون توفير أي مبالغ من رواتبهم الحالية، بل هنالك الكثير من لديهم التزامات وديون لا يستطيعون الوفاء بهاء. والتي نتجت بسبب شراء الأراضي وبناء المنازل والصرف على تعليم أولادهم في مدارس وجامعات الكيزان التي تعلم التعصب الديني وتخرج الارهابيين إلى منظمة داعش الإرهابية .



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة