الأخبار
أخبار إقليمية
كارثة في مشروع الجزيرة !
كارثة في مشروع الجزيرة !
 كارثة في مشروع الجزيرة !


10-11-2015 10:05 AM
حسن وراق

@ بدأ الآن المزارعون في مشروع الجزيرة* يستشعرون خطورة زراعة القطن المحور* من خلال ماافرزه من كوارث بيئة حقيقية اثرت في ظهور آفات زراعية لم تك معروفة* بالاضافة الي انتقال المواد المسرطنة التي حذر منها علماء النبات من خطورة زراعة و تناول النباتات المعدلة وراثيا مباشرة او بعد التصنيع . تناولت بعض الصحف حالات كثيرة من نفوق بعض الابقار في مناطق جنوب الجزيرة بعد تناولها مخلفات القطن المحور وحتي تلك التي بقيت علي قيد الحياة* تشكل خطورة* كبيرة علي متناولي البانها ولحومها التي اصبحت ملوثة بالعليقة المسرطنة* ولا عجب من تزايد نسبة الاصابة بالسرطانات في الجزيرة والمناقل .
@ هنالك الخطر الاكبر الذي تشكله زيوت بذرة القطن المحور علي حياة المواطنين الذين يتناولون هذا الزيت في اطعمتهم* والخطر الاكبر هو تآمر وزارة الصناعة مع اصحاب تلك المصانع و المعاصر التي تنتج هذا النوع من الزيوت وعلي حسب المطلوب من تلك المصانع كما جاء في مطالبة حماية المستهلك ان توضح ديباجة الانتاج نوعية الزيت من حيث البذرة المستخدمة من قطن محور او قطن غير ذلك ولكن ضعاف النفوس لا يهمهم ما يحدث لصحة المواطن من انتشار جنوني لمرض السرطانات بكثافة تعجز المستشفيات المتخصصة وغيرها من استيعاب تلك الاعداد المهولة من المصابين بامراض السرطانات .
@ ليت ان كل ذلك الانتاج من القطن المحور لثلاثة مواسم منذ دخوله دائرة الانتاج و زراعته في مشروع الجزيرة وجد طريقه للسوق العالمي حيث تؤكد كل المصادر في تسويق الاقطان ان كل المنتج من القطن المحور المعد للتصدير يقبع في مخازن شركة الاقطان في بورتسودان وان هنالك أكثر من 38 مخزن ممتلئة علي سعتها و لا احد يرغب في شراء هذا القطن بشهادة خبراء تسويق الاقطان في شركة السودان للأقطان وحتي الآن لا يوجد احصاء في مجلة بنك السودان عن حصيلة صادر القطن المحور في الوقت الذي ارتفع فيه معدل الطلب علي القطن طويل التيلة مع زيادة اسعاره التي اصبحت تقارب دولار للرطل .
@ مع كل ذلك تصر ادارة مشروع المحافظ سمساعة زراعة القطن المحور وكل مناطق زراعته في الجزيرة بدأت ترصد في ظهور آفات زراعية لم تكن معروفة من قبل في السودان او في مشروع الجزيرة . الخطر الكبير الذي ارتبط بالقطن المحور يعرف بآفة البق الدقيقيMealybugو هو عبارة عن حشرة ماصة للعناصر الغذائية الموجودة في نبات من مواد نشوية و كاربوهيدراتية تتحول الي مواد سكرية تفرز ما يعرف بالعسلة في النبات* تغطي مساماته لتلتصق بها بقية المواد التي يحملها الغبار و تسبب العفن الاسود الذي يمنع النبات انتاج الغذاء وبالتالي يؤثر علي الانتاج والانتاجية* وهذه الآفة دخلت مع القطن* بذور القطن المحور نتيجة لتسيب الحجر النباتي في السودان الذي يسمح بدخول عدد من النباتات و المنتجات دون مراعاة لواجبات الحظر والحماية .
@ يقول الخبير الدكتور الشامي الصديق العنية مزارع بالمعيلق واستاذ بالجامعات السعوديه كلية علوم الاغذية* ان الاصابة بالبق الدقيقي تبدأ من اطراف الحواشة أي من ابوستات وابو عشرين لكثافة وغزارة الحشائش حولها حيث تفضل الحشرات وضع البيض على الحشائش ثم تنتقل الاطوار الاخرى للمحصول وقد تفضل حشيشة على اخرى فأيضا من الملاحظات أي حشيشة الرانتوق والغريقدان اللتان تنتشران بكثرة وتشبه اوراقها اوراق القطن من المفضلات للحشرة لذا نوجه النصيحة بنظافة الحقول من الحشائش عامة وخاصة هتين الحشيشتين كما نناشد الادارة بالتعاون مع ابحاث الحشائش ايجاد مبيد الحشائش المناسب لمكافحة الحشائش على ابو ستات وابو عشرينات على أن تظل نظيفة تماما طوال الموسم حتى لو ادى ذلك لاستبعادها من دائرة الانتاج وتظل بدون زراعة حماية للمحصول داخل الحواشة.
@ من المضحكات المبكيات ان ادارة مشروع المحافظ سمساعة وعبر تيم الحشريين كانوا قد اوصوا المزارعين بان يقوموا بغسل النبات بصايون البدرة قبل رشه بالمبيد بينما يري الدكتور الشامي ان في مجال المكافحة الكيمائية فالبرنامج المقترح لمكافحة هذه الحشرة هو: الرش بالديمثويت (الروجر) 40% 1.5 في الألف او مخلوط الديمثويت (الروجر) مع زيت معدني 2% (75سم3 ديمثويت +2لتر زيت لكل 100لتر ماء) حيث تكفي ال 100 لتر ماء مساحة فدان أي ما يعادل خمسة طلمبات من التي نستخدمها عادة في الجزيرة. وللتوضيح فان الزيت المعدني هو الزيت الذي يستخرج من أي عنصر معدني مثل البترول ومنه زيت البارفين السائل او زيت آخر يسمى زيت الفلك لان هذه الحشرة صعبة المكافحة كيمائيا بسبب الحماية لنفسها بواسطة الافراز الابيض واضافة الزيت يمكن المبيد من الالتصاق فترة من الزمن على النبات حتى يتم امتصاصه في الاجزاء التي توجد بها الحشرة اسفل المادة البيضاء.
@ الخطر الكبير ان آفة البق الدقيقي غير مختصة* بنبات بعينه فهي تستهدف كل النباتات لانها تختص بامتصاص المواد الغذائية من النباتات وللاسف انتقلت هذه الﻻفة الي السمسم و محصول الفول* ولن تتوقف قبل ان تصبح آفة قومية تنتقل الي بقية اقاليم البلاد وهذا ماجنيناه من ذلكم الطبيب العمومي الذي في غفلة من الزمان اصبح وزيرا للزراعة في بلد لا ينقصه العلماء الزراعيين قام بتدمير مستقبل السودان الزراعي بادخاله القطن المحور الذي بدأت آفاته و كوارثه في الظهور وامثال هؤلا يجب تقديمهم لمحاكمة علنية و علة بتهمة تدمير الاقتصاد القومي.
@ يا كمال النقر ،، الحوار طلع ماسورة من مواسير المؤتمر الوطني.*

[email protected]


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 6508

التعليقات
#1353093 [الشامي الصديق آدم العنية]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 11:47 AM
عفوا الاخ الاستاذ وراق لم انتبه لوجود بريدك في اخر المقال ولذا كتبت الرسالة السابقة وسوف ارسل لك بريد الالكتروني باذن الله تعالى شاكرا لك سلفا


#1352936 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 09:31 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل


#1352847 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 08:42 AM
الحقيقة الواضحة ان ما يسمى بالانقاذ جاءت و من يومها الاول باجندة صهيونية تتمثل في تدمير السودان و موارده و بنياته فدمرت كل شئ الزراعة و الصناعة و المؤسسات الحكومية و التعليم و الصحة و الخدمة المدنية و قضت على الجيش و فرطت في الارض و العرض و الامثلة لا حصر لها.
مشروع الجزيرة كان الهدف الاول للانقاذ قبدأت تدميره منذ سنواتها الاولى فقضت على الري و الحفريات و المزارع و العاملين المؤهلين بالمشروع .. المتعافي الطبيب الفاشل و السمسار اليهودي وضع على وزارة الزراعة لاكمال القضاء على المشروع .. و ينبغي ان نتذكر انه ليس المسئول الوحيد عما اصاب المشروع بادخال القطن المحور .. تلك سياسة السلطة الحاكمة و هو منفذها .. السلطة التي اعطته سلطات مطلقة و اطلقت يده يفعل ما يشاء بحماية رئيس السلطة .. لذلك مسئولية المتعافي لا تعفي كل العصابة المتواطئة على تدمير السودان ابتداءا من رئيس النظام الراقص


#1352795 [الشامي الصديق آدم العنية]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 07:41 AM
الاخ الاستاذ حسن وراق بحثت عن وسيلة ارسل لك بها بريد الالكتروني ولم اهتدي بحثت ان اجد لك صفحة على موقع الفيس بوك لكي ارسل لك رسالة عليها ولم اجد ارجو الدخول على صفحتي على الفيس باسم الشامي الصديق آدم شمشم حتى لو عن طريق احد معارفك وارسل لي رسالة وسوف ارد عليها بان ارسل لك العنوان ولك الشكر مسبقا


#1352793 [sami]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 07:37 AM
الجزيرة بلدكل الخيرات السودانية
لذلك دمرت والعاقل يزيد عليك مشاكلك
عشان يتفرغ لحكمك.
غبانا زاد؟


#1352785 [انور النويري]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 07:22 AM
حسبي الله ونعم الوكيل مع الفقر والتهميش امراض سراطانية حسبي الله عليكمليكم يوم


#1352607 [Khalid Abdalla Ragab]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2015 06:31 PM
This is not a disaster for ElGazira Scheme only it is a disaster for all the Sudan. You as a farmer get a lone from the banks to grow this crook Cotton, and you end with such financial and health losses! The ginned cotton in the stores and no body want to use it or buy it! The cotton stubs eaten by live stock and the hazards started to reveal their selves. Cancers and sterility and new insects and diseases. I suggest, all those who insisted in growing this cotton despite of the objections of our reputed scientists in the agricultural research corporation, to be captured and bring all the stored bales, row cotton, seeds and stubs and force them to eat it and the remaining to be forced from their bottoms including ElBashir himself. The tragedy they let Awlad Bamba to be alone in the market for long staple cotton without any competition from our side! This is seems to be intended by this Tyrant Regime, Omer ElGashir Step Down!


#1352600 [منير البدري]
5.00/5 (1 صوت)

10-11-2015 06:18 PM
بشه قال نحنا جينا ننقذ البلد دمر البلد و دمر امها

الله يدمركم يا كيزان السجم و الرماد و يشردكم في الدنيا و الاخرة


#1352319 [الشامي الصديق آدم العنية]
5.00/5 (1 صوت)

10-11-2015 11:51 AM
شكرا جزيلا للأخ وراق على الاشارة لما ذكرناه عن القطن والاصابة بآفة البق الدقيقي ولكي يتضح ذلك للقارئ الكريم فلننقل ما قلناه حول ذلك الموضوع في مقالين كاملين.
محصول القطن بمشروع الجزيرة والاصابة بحشرة البق الدقيقي:
تقع حشرة البق الدقيقي Mealybug في الرتبة الحشرية متجانسة (متشابهة) الأجنحة Order Homoptera وعائلة Pseudococcidae والبق الدقيقي عدة انواع منها البق الدقيقي الارجواني والبق الدقيقي الاسترالي وكذلك المصري وبق الموالح الدقيقي والهبسكس الدقيقي. وعلى وجه الخصوص فقد ذكرت بعض المراجع ان النوع الذي يصيب القطن يعرف علميا Phenacoccus cevalliae Cockerell 1902
Phenacoccus gossypiphilous عباس وآخرون. 2005؛ 2007؛ 2008 . وجميعها تتشابه في اطوار حياتها وفي الاضرار التي تسببها للمحاصيل تقريبا مع اختلافات طفيفة في مظهر الاصابة لا يستطيع ان يميزه الا المتخصصون. والحشرة تتميز بأجزاء فمها الثاقبة الماصة والاناث فيها غير مجنحة بينما تكون الذكور مجنحة ولكنها عكس ما هو شائع في الحشرات فان الاجنحة الامامية اكبر من الاجنحة الخلفية وتقع هذه الحشرة ضمن مجموعة الحشرات التي تعرف بماصات العصارة والتي تشمل الى جانبها حشرات المن , الذباب الابيض , نطاطات الاوراق أو ما يعرف بالجاسيد , الحشرات القشرية وحشرة دوباس النخيل. وجميع هذه الحشرات بما فيها البق الدقيقي تعرف على انها آفات عامة ما عدا دوباس النخيل وهي حشرة متخصصة على اشجار النخيل فقط. تشترك جميع الحشرات ماصات العصارة في افراز الندوة العسلية أو ما يسميه المزارعون العسلة وهي ناتج طبيعي لتغذية هذه الحشرات ذات اجزاء الفم الثاقبة الماصة على عصارة النبات الغنية بالمواد النشوية أو الكربوهيدريتية حيث تتحول اثناء عملية التغذية الى مواد سكرية ولهذه الحشرات غرفة في جهازها الهضمي تستطيع من خلاله ترشيح هذه المواد السكرية ثم تأخذ حاجتها منها وتفرز الباقي في شكل الندوة العسلية المذكورة وهذه الندوة العسلية أو العسلة يترتب عليها اضرار حيث تتجمع عليها ذرات الغبار وينمو عليها فطر العفن الاسود مما يتسبب في سد الثقور التفسية للنبات وكذلك عدم قدرة النبات على تصنيع الغذاء.
نعود للحديث الخاص بالبق الدقيقي وحيث انها ذات تطور غير كامل أو ناقص فان البيض الذي تضعه الانثى يفقس عن حوريات في عمرها الأول وتستطيع هذه الحوريات الحركة بسرعة والتنقل فتتسبب في نقل الاصابة من مكان الى آخر ومن نبات الى آخر وعندما تنسلخ وتتحول للعمر الحوري الثاني فأنها تثبت نفسها في المكان الموجودة فيه فقد يكون ورقة النبات او ساق النبات الغض أو ثمرة النبات الغضة ثم تفرز حول نفسها كتلة او هالة قطنية بيضاء تشبه الدقيق وتحمي نفسها بهذا الافراز لذلك لا يستطيع الشخص رؤية الحشرات وانما يرى مظهر الاصابة وكذلك يلاحظ تساقط المادة السكرية أي العسلة على اوراق النبات اسفل مكان الاصابة ولا يرى الحشرة الا اذا ازال هذا الغطاء الذي توجد خلفه الحشرات. والطور الضار في هذه الحشرة هو الحورية والانثى أي ان الذكر لا يدخل في الضرر حيث تستطيع الحورية قبل البلوغ ان تغرس اجزاء فمها في النبات وتحدث الضرر ولكن بعد بلوغ الحورية اذا بلغت انثى فأنها تحتفظ بأجزاء فمها الثاقبة الماصة وتستطيع امتصاص العصارة والاستمرار في احداث الضرر اما اذا بلغت كذكر فان اجزاء فمها تضمحل ولا تستطيع امتصاص العصارة وبالتالي يتوقف دورها في الضرر ويؤدي الذكر عملية التلقيح ثم يموت.
والمعروف عن حشرة البق الدقيقي انها تكثف مستعمراتها على محصول القطن في مرحلة اللوز لذا كان من الضروري المتابعة والمحاصرة والمكافحة قبل وصول القطن لهذه المرحلة.
ففي منطقة البنجاب بالهند حيث دخل القطن المحور عام 2005 تسببت هذه الحشرة في دمار للمحصول مما جعل المزارعون يعزفون عن زراعته. كذلك في الباكستان تعرض القطن المعدل وراثيا لهجوم من هذه الحشرة.
كذلك يمكننا القول بان حشرة البق الدقيقي كآفة عامة يمكنها اصابة عدد كبير من المحاصيل وهنا تكمن الخطورة في مشروع الجزيرة اذا لم يتمكن القائمون بالسيطرة على هذه الآفة الدخيلة اذ انها وبخلاف ابناء عمومتها المعروفين جدا حتى لعامة المزارعين حيث يعرفون عن ظهر قلب المن والذبابة البيضاء والجاسيد والتربس ولكن هذه الآفة هي دخيلة ولم تكن معروفة من قبل وارجح القول ولكني لا اجزم على ذلك الا من خلال التقصي العلمي والعملي وهذا دور الباحثين في ابحاث القطن واخص بالذكر الاخ العزيز بروف صلاح بلال فالراجح انها قد دخلت عن طريق بذور القطن المعدل وراثيا والتي استوردت من الخارج لأننا وطول عمرنا في مشروع الجزيرة لم نسمع بهذه الآفة الا في الموسم الماضي. فهذه الحشرة لديها الميل للانتشار عن طريق الناقلات الطبيعية مثل بذور القطن الخام ، الرياح والماء والمطر والطيور والبشر والحيوانات .
ونخلص الى ان امتصاص العصارة النباتية بواسطة هذه الحشرة يؤدى إلى إضعاف العائل لدرجة تمنعه أحيانا من تكوين للوز وإذا تكونت تكون ذات أحجام وأشكال غير طبيعية. أيضا ضعف النبات يؤدى إلى إصابته بالكثير من الآفات الأخرى. وهنا نذكر بان القطن المعدل وراثيا او المحور ليست محمي من الاصابة بالآفات كما يعتقد الكثيرون فهو فقط محمي من الاصابة بديدان القطن والتي منها ديدان اللوز كالدودة الافريقية ودودة اللوز الامريكية والمصرية وذلك لان هذه القطن وبواسطة الهندسة الوراثية تم نقل الجين في بكتيرية الباصلص وهو المسئول عن مكافحة ديدن حرشفية الاجنحة والتي تقع من ضمنها ديدان عائلة القطن تم نقل هذا الجين الى محصول القطن فأصبحت هذه الديدان لا تقرب محصول القطن وبكتيريا الباصلص معروفة من القدم بانها تتطفل على ديدان حرشفية الاجنحة وتؤدي لموتها.
ونختم حديثا بكيفية مكافحة هذه الآفة حيث يمكن الجمع اليدوي للأجزاء المصابة ونظافة الحشائش لأنها من اهم العوائل والتي تفضل الحشرات وضع البيض عليها ثم بعد الفقس تنتقل الاطوار اللاحقة للمحصول كذلك يمكن إزالة الأفرع الضعيفة. اما في مجال المكافحة الكيمائية فالبرنامج المقترح لمكافحة هذه الحشرة هو: الرش بالديمثويت (الروجر) 40% 1.5 في الألف او مخلوط الديمثويت (الروجر) مع زيت معدني 2% (75سم3 ديمثويت +2لتر زيت لكل 100لتر ماء) حيث تكفي ال 100 لتر ماء مساحة فدان أي ما يعادل خمسة طلمبات من التي نستخدمها عادة في الجزيرة. وللتوضيح فان الزيت المعدني هو الزيت الذي يستخرج من أي عنصر معدني مثل البترول ومنه زيت البارفين السائل او زيت آخر يسمى زيت الفلك وهذا الزيت هو احد منتجات تكرير النفط ويدخل في كثير من الصناعات والزيت المعدني شفاف عديم الرائحة واضافته للمبيد هنا في حالة البق الدقيقي لان هذه الحشرة صعبة المكافحة كيمائيا بسبب الحماية لنفسها بواسطة الافراز الابيض واضافة الزيت يمكن المبيد من الالتصاق فترة من الزمن على النبات حتى يتم امتصاصه في الاجزاء التي توجد بها الحشرة اسفل المادة البيضاء.
البق الدقيقي الخطر الذي يهدد المحاصيل بمشروع الجزيرة وكيفية الحد من انتشاره:
في مقال سابق قبل اجازة العيد تحدثنا عن هذه الحشرة ولكن الحديث كان مبنيا فقط على معلومات تلقيناها عبر الهاتف من ارض الجزيرة ولكن حديثنا اليوم سوف يكون بناء على مشاهداتنا وفحصنا للإصابة على ارض الواقع ومن داخل الحواشات في ارضنا الطيبة اثناء تواجدنا بالوطن خلال اجازة عيد الاضحى المبارك وسوف يرفق مع مقالنا هذا صورة من داخل احد الحواشات التي تخصني.
فبعد وصولنا الى القرية كان من اهم ما يشغلنا هذا البلاء الذي حل بنا وفور توجهنا نحو الحواشات والفحص تأكد لنا وجود الاصابة بالبق الدقيقي على القطن المحور وقد تحدثنا في المقال السابق عن الحشرة ومظهر الاصابة بالتفصيل وما رأيناه داخل بعض الحواشات التي تمكنا من فحصها شيء مخيق على مستقبل الزراعة بصفة عامة في مشروع الجزيرة إذ من المعروف ان هذه الحشرة لها مدى عائلي واسع ويمكنها ان تصيب كل المحاصيل التي نزرعها ونعتمد عليها اقتصاديا في مشروعنا ففي هذه المرحلة تقريبا الحديث عن الاصابة يتركز على محصول القطن ولكن تحدث البعض عن انتقالها لمحاصيل آخري منها السمسم ورايتها بعيني على محصول العدسي بكثافة حيث انه مجاور احد حواشات القطن المصابة وبهذه المناسبة سمعت من بعض الاخوان ومنهم من لهم علاقة بالعلوم الزراعية انهم يعزون دخول هذه الافة للمشروع عن طريق محصول السمسم ولكني اخافهم تماما في ذلك واستند على الحقائق على ارض الواقع حيث لم ترد تقارير ولم نسمع بإصابة السمسم بهذه الآفة مطلقا في مناطق زراعته الاساسية في القضارف وغرب السودان وغيرها من المناطق التي يزرع فيها بمساحات كبيرة والمعروف ان البق الذي يصيب السمسم هو البق الحقيقي وليست البق الدقيقي ( بق السمسم (الكعوك او الشرابة ) أو ما يعرف بالبقة الخضراء Green bug واسمها العلمي Nezara viridula وهي من رتبة نصفية الاجنحة Hemiptetra حتى داخل الجزيرة لم تتم مشاهدة البق الدقيقي على السمسم بالكثافة التي شوهد بها على القطن المحور واننا لم نسمع بهذه الافة على القطن الذي بدأت زراعته بالمشروع في عشرينيات القرن الماضي لم نسمع بها الا في الموسم الماضي في منطقة محدودة جنوب المعيلق وبالتحديد على القطن المحور اما هذا الموسم وللأسف فقد انتشرت في كثير من المناطق ففي منطقتنا ري المعيلق فقد وجدتها في حواشاتي التي تقع في ثلاثة نمر مختلفة وكذلك في بعض الحواشات في نمر اخرى وفي زيارة لقرية ام عضام سمعت الشكوى منها بين المزارعين وهذا يدلل على انتشارها والكل يتحدث عن القطن المحور لذا اصر ان مصدر هذه الافة هو القطن المحور حيث ثبت علميا انتقالها عن طريق بذور القطن الخام وكما ذكرنا في مقالنا السابق ان المزارعين في البنجاب بالهند هجروا زراعة القطن المحور بسببها كذلك سببت المشاكل على القطن المحور في الباكستان وما يجعلني اصر على دخولها عن طريق بذور القطن هو عدم تطبيق قوانين الحجر الزراعي بصرامة خاصة وان من كان وراء دخول بذور القطن المحور هو وزير الزراعة وقتها وهنالك ادلة اخرى على عدم تطبيق قوانين الحجر الزرعي فالحشرة القشرية الخضراء Date palm green scale والتي تسببت في مشاكل على نخيل التمر بالولاية الشمالية وتتطلب مكافحتها كل عام الملايين قد دخلت عن طريق شتلات من نخيل البرحي ادخلها احد القادمين من المملكة العربية السعودية إذ لم تكن الحشرة معروفة على النخيل في السودان. كذلك من الدلائل على عدم تطبيق الحجر الزراعي قبل ثلاثة اعوام تقريبا وفي فصل الخريف وانا موجود بالقرية شاهدت فراشة واستغربت وجودها عندنا وانا اعرفها معرفة تامة كما اعرف ابنائي حيث ادرسها كل فصل دراسي لطلابي وهي فراشة تسمي دودة ورق العنب ولا يوجد عنب بالجزيرة ولكني على الفور رجحت دخولها في عمرها الاخير على اوراق العنب التي عادة ما تغطى بها ثمار العنب وطبعا العنب المستورد يملأ اسواقنا وبعد رمي المستهلك الورق دخلت اليرقة في طور التعذر الذي لا يحتاج لغذاء ثم خرجت كفراشة وهي التي رأيتها والفراشة لا تحتاج لعائل معين وانما تتغذى على امتصاص رحيق الازهار ووقتها كانت الحشائش منتشرة في ذلك الخريف وهذا يدل على دخول بعض الآفات دون رقابة حجرية.
وللعودة لموضوعنا الاساسي فقد لاحظت ان الاصابة بالبق الدقيقي تبدأ من اطراف الحواشة أي من ابوستات وابو عشرين واعذي ذلك لكثافة وغزارة الحشائش حولها حيث تفضل الحشرات وضع البيض على الحشائش ثم تنتقل الاطوار الاخرى للمحصول وقد تفضل حشيشة على اخرى فأيضا من الملاحظات أي حشيشة الرانتوق والغريقدان اللتان تنتشران بكثرة وتشبه اوراقها اوراق القطن من المفضلات للحشرة لذا نوجه النصيحة بنظافة الحقول من الحشائش عامة وخاصة هتين الحشيشتين كما نناشد الادارة بالتعاون مع ابحاث الحشائش ايجاد مبيد الحشائش المناسب لمكافحة الحشائش على ابو ستات وابو عشرينات على أن تظل نظيفة تماما طوال الموسم حتى لو ادى ذلك لاستبعادها من دائرة الانتاج وتظل بدون زراعة حماية للمحصول داخل الحواشة. ايضا مما ننصح به الازالة الفورية للنباتات المصابة خاصة تلك الي تتركز فيها الاصابة حيث لاحظت في بعض النباتات تنتشر الاصابة من القمة حتى نهاية الساق مغطية اللوز والاوراق والساق تماما حيث لا امل في شفاء مثل ذلك النبات وفعلا كثير من هذه النباتات قد وصلت مرحلة الذبول وتعدتها للجفاف وبعد الازالة يجب التخلص من هذه النباتات حتى لا تصبح مصدر للعدوى. والرش مباشرة بعد الازالة لكل الحقل وليست للاماكن المصابة فقط حيث لا حظت ان بعض المزارعين والذين رشوا قد رشوا فقط اماكن الاصابة وذلك غير صحيح وفعلا تم رش بالطيران ولكن بعد الرش ذهبت للحواشات لتقيم ذلك فوجدت انه قد كان ذو فعالية الى حد معقول على حشرة الجاسيد أة نطاط الاوراق Leaf Hooper ولكن للأسف لم يكن له تأثير على البق الدقيقي.
ايضا مما ننصح به ادارة المشروع بان يتم استبعاد النمر كاملة حتى لو ان الاصابة في بعض الحواشات وذلك في النمر التي تم تحديدها كمصدر للتقاوي العام القادم شريطة ان يصرف للمزارع بسعر الاكثار الذي تم الاتفاق معه عليه وتتحمل الدولة ذلك في محاولة للتقليل من آثار هذه الافة. كذلك ننصح الاخوة المرشدين بالمتابعة وتوجيه المزارعين والفحص المستمر للحواشات والتعامل الفوري مع الاصابة دون انتظار. فبعد وصولي كنت اعتقد ان اجد حالة استنفار لدرء الخطر من وزارة الزراعة القومية والولائية وهيئة البحوث الزراعية وادارة وقاية النباتات وادارة المشروع والمزارعين الواطين على الجمرة كنت اتصور ان يكونوا جميعا حضور داخل الحواشات لمتابعة هذا الموقف الذي ينذر بالكارثة لو لم نتداركه ولكن ما هو حادث على ارض الواقع لا يتناسب مع خطورة الموقف من وجهة نظري الشخصية وارجو ان اكون مخطأ في ذلك.


الشامي الصديق آدم العنية مساعد تدريس بكلية علوم الاغذية والزراعة جامعة الملك سعود بالرياض المملكة العربية السعودية ومزارع بمشروع الجزيرة


ردود على الشامي الصديق آدم العنية
[حسن وراق] 10-11-2015 09:20 PM
دكتور الشامي
تحياتي
أكون شاكر لو ارسلت لي عنوانك البريدي
مع الشكر


#1352301 [QUICKLY]
4.50/5 (2 صوت)

10-11-2015 11:23 AM
((الطبيب العمومي الذي في غفلة من الزمان اصبح وزيرا للزراعة في بلد لا ينقصه العلماء الزراعيين قام بتدمير مستقبل السودان الزراعي بادخاله القطن المحور الذي بدأت آفاته و كوارثه في الظهور وامثال هؤلا يجب تقديمهم لمحاكمة علنية و علة بتهمة تدمير الاقتصاد القومي.))
هذا هو المتعافي الماسوني الحقير النجس الله لا يعافيه وينتقم منه يجب أن يقدم للمحاكمة ويطبق عليه أقصى عقوبة
لما أقدم عليه من جريمة كبرى بحق المشروع وبصحة الانسان والحيوان ودمار البيئة
الرجال والنساء والاطفال الذين ماتوا بسبب السرطان والذين يعانون منه الآن في رقبة المتهم الأول وهو عبد الحليم المتعافي و بقية عصابتة هذا خلاف الحق العام ودمار الذي تمكن من أهم وأهم ثم أهم مشروع كان يرفد اقتصاد السودان
العقوبة القصوى وهي الاعدام أو السجن المؤبد على الاقل
ولا عفا الله عما سلف ولا تتركوا أحد من الانقلابيين تجار الدين يفلت العقاب
اذا لم نس القوانين الرادعة ثم نطبق القانون نحترمه لنقيم العدل وننصف المظلوميين عمرنا ما حنبقى بني آدمين ولا حتى دولة !!


#1352291 [أبو قدوم]
4.00/5 (1 صوت)

10-11-2015 11:01 AM
التحية للمتعافي والسودان يشهد بواكير إنجازاته في القطن المحور ، نتمنى سماع إنجازات المبيدات ثم بعدها تقاوي القمح.


#1352277 [د. محمد بخيت]
4.00/5 (1 صوت)

10-11-2015 10:37 AM
تعقيب :
من بكي على ضياع مشروع الجزيرة هو اهل الفاس والرأس وليس الحكومة منذدخول الانقاذ بدأ المشروع متدهورا وهذا ما تم اثباته عبر الدراسات والبحوث - قالوا ندعم القمح ههههههههه طيب ليه ما تدعموا تكلفة الانتاج بتخفيض سعر الصرف للواردات الزراعية وتسهيل سبل الانتاج - حتى لاتكون هناك بطالة - الخواجات قالوا السودان بلد زراعي فقط - الناظرلقضية الامن الغذائي العالمي تؤهل السودان لان يكون قبلة انظار المستثمرين في مجال الزراعة - وين الاكاديميين الزراعيين والاقتصاديين تم تراجع دورهم بسبب تراجع دعم البحث العلمي وين المدراس الزراعية وين الرعية وين - اخيرا مات مشروع الجزيرة بسبب السياسات وماتت معه ملاييين من الشعب ومات معه الاقتصاد السوداني - حسبنا الله ونعم الوكيل


#1352275 [saeed]
1.00/5 (1 صوت)

10-11-2015 10:33 AM
ماعندك غير اخبار الشؤم ؟ !!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة