الأخبار
أخبار إقليمية
ولأخي تسعة وتسعون منظمة..!!
 ولأخي تسعة وتسعون منظمة..!!
رئيستا منظمة أم الفقراء ومنظمة سند


10-30-2015 09:04 PM
عبد الباقى الظافر

٭ في ذاك اليوم كان الشاعر الشفيف عبدالله الأزرق غضبان أسفاً وهو يرسل التهديدات أن قوات (اليوناميد) سترحل .. من قرأوا الغضب في تقاطيع وجه وكيل وزارة الخارجية ظنوا أن القوة الأممية لن تبيت ليلتها على التراب السوداني .. إنزلق لسان الوكيل الغاضب حينما اتهم هذه القوات بأنها تخرب الاقتصاد الوطني وذلك برفعها لسعر الدولار ..لم احتمل تلك المعلومة المغلوطة وقلت له يا سيدي الوكيل إن هذه المنظمات الأجنبية بما فيها (يوناميد) تساهم في وفرة الدولار وبالتالي استقرار سعره .. لم يجد الوكيل غير أن يعتذر.
٭ أمس أعلن مسجل المنظمات الطوعية أن المنظمات الإنسانية تساهم في دخلنا القومي بنحو مليار وخمسمائة ألف دولار أمريكي .. السيد أحمد محمد عثمان أكد أن عدد المنظمات الأجنبية في السودان حوالي سبعة وتسعين منظمة من ضمن أكثر من عشرة آلاف منظمة وطنية.. من جهة أخرى رفض النائب الأول لرئيس الجمهورية إنشاء وزارة مستقلة للشؤون الانسانية مفضلاً أن يكون العمل الإنساني تحت مظلة وزارة الرعاية الاجتماعية.. إلا أن سعادة الفريق بكري صالح شدد على ضرورة توطين العمل الطوعي ..التوطين يعني عملياً إخراج المنظمات العالمية المتخصصة وسودنة العمل الإغاثي.
٭ لم أكن أتوقع أن تكون في مصائب قومنا فوائد للاقتصاد السوداني بهذه الدرجة.. مليار ونصف من الدولارات تعادل رقماً مقدراً في الاقتصاد السوداني الذي لا تتعدى حجم موازنته السنوية الست مليار دولار(موازنة العام القادم 61 مليار جنيه سوداني) .. بعد انخفاض عائدات البترول تتربع صادر الذهب على العرش بما يقدر بنحو مليار دولار.. هذا يعني وفقاً للدولة أن أكبر مصدر للعملة الصعبة سيكون من قطاع العمل الإنساني.
٭ في تقديري .. تخطيء الحكومة عندما تتصور أن العمل الإنساني رجس من عمل الشيطان.. وأن وراء كل متطوع عشرة جواسيس.. وأن المنظمات ليست إلا واجهات استخباراتية .. تحت هذا الإحساس الكاذب تم طرد عشرات المنظمات الأجنبية التي جاءت لإغاثة الملهوفين والجوعي والفارين من جحيم الحرب .. تلك المخاشنة جعلت بلدنا يدفع أثمان باهظة .. انطبق علينا المثل الشعبي (جو يساعدوه في دفن أبوه دس المحافير).. صرنا في المخيلة العالمية أن حكومتنا تحارب شعبها وتمنع عنه الغذاء والكساء.
٭ في تقديري أن الحكومة وإعلامها المساند ساهم في عكس صورة غير واقعية لضيوف جلبتهم الكوارث لبلدنا الحار جاف صيفاً.. صحيح أن هنالك ممارسات شاذة ومخالفات جسيمة ترتكبها أحيانا بعض المنظمات - والتبعيض هنا مهم للغاية - إلا أن الناظر بتجرد لتجربة العمل الإنساني الطوعي يجدها تفيض إنسانية .. المجتمعات الغربية عوضت ضعف الأسرة ببناء منظمات مجتمع مدني فاعلة.. المنظمات العاملة في السودان تمول نشاطها بتبرعات أهل الخير وأحيانا بأموال حكومية مقتطعة من دافع الضرائب .. هذه المنظمات غير رفدها الاقتصاد بهذه الأموال تساهم بشكل غير مباشر في توظيف كوادر سودانية في مختلف المجالات.. بالطبع هذا لا يخصم من دورها الأساسي في تقديم العون لمن هم أكثر حاجة.
٭ بصراحة ..ليس مطلوباً من الحكومة أن تضع قيوداً على عمل مائة منظمة أجنبية بدواعي سودنة العمل الطوعي.. عدد المنظمات الأجنبية مقارنة برصيفاتها الوطنيات يمثل أقل من (1%) مطلوب من الحكومة أن تعمل بهمة في تقليل الكوارث وإيقاف الحروب.. عندها ستبحث هذه المنظمات عن بلاد أخرى أشد حاجة.

احر لحظة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 4998

التعليقات
#1363448 [ابو جلمبو]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2015 10:22 AM
تور جاب ليهو بقرتين واكلو برسيم البلد كله
السرقة باسم المنظمات دي من زمن ناس الزبير ومنظمة الشهيد
يا ما جابو بواخر سيخ واسمنت وعربات وغيره وغيره باسم المنظمات ولا ضرائب ولا اي شي، نهب باسم الله وباسم الاسلام, والبشكير عامل فيها نبي الله في الارض وهو تور الله الانطح


#1363089 [سيف الدين خواجه]
5.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 11:51 AM
يا استاذ المنظمات الوطنية هي سبب البلاء وهي تساهم في افقار الدولة من الدخل ويا ما تحت السواهي دواهي المنظمات الخيرية علي كثرتها منظمة واحده اجنبية افضل منها واسال غبات الاسمنت التي قامت في الخرطوم من ان قال وزير المالية عبد الوهاب ان اعفاءان المنظمات الخيرية حوالي 50مليار سنويا كان ذلك في التسعينات تري كم الان هل اقولك عن منظمة ولدت وماتت بعد ان لهفت 245مليون دولار لبناء حزانات ماء لقري بالشرق وهل تتصور هذه المؤسسة رئيسها رئيس الجمهورية وامينها الاستاذ علي عثمان انشات حزانات بمواصفات غير مطابقة واحتفلت في قاعة الصداقه بها مجموع ما انفقته لا يتعدي 45مليون دولار وتم حلها ولا ادري ا الرئيس يدري ياما باسمه وقعت مصائب وعلي هذه قس هذه منظمة سقيا الخيرية والناس في الشرق ما زالت عطشانه !!!


#1363030 [جاااااهل بدرجة امممممى]
5.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 09:32 AM
جمعية ام الحرامية....وجمعية ست الحرامية.....كل واحدة لامة اخوانا واخواتا وعاملين عصابة....احترامى وتقديرى لجميع نسوان او ستات الشاي....هولاء اشرف منكم وارجل من رجاللكم وكلابهم الحارسنهم.


#1362938 [دندرمة في برمة]
5.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 04:18 AM
الإمرأتان في الصور يحاول السفّاح و المعرسين أن يرسخوا مفهوما لدى الشعب المسكين بأنهما أمهات مؤمنين جدد


#1362913 [المندهش]
5.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 12:27 AM
كالعاده يا الظافر اخر من يعلم .. ولكن كم من الزمان تحتاج لتعرف ان سلبيات هذه المنظمات التى تتحدث عنها حكومتك هى فى الواقع اجل خدمات قدمتها هذه المنظمات لهذا الشعب المكلوم ولو لا هذه المنظمات لوصلت ارقام الاباده ارقام خرافيه .. نعم يا الظافر هذه المنظمات هى حامى حمى الشعب السودانى فى هذا العصر ولولاها لانهار الاقتصاد واهلكت الحكومه نصف الشعب وتركت النصف الاخر للمجاعات والحروبات الاهليه والقبليه التى تعمل على اشعالها . من خلال مقالاتكم الناقده لهذا النظام علمنا انكم تعلمون عنه من السوءات ما يكفى لحمل السلاح فى وجهه بقى ان تشرحوا لنا يا الظافر اسباب تأيدكم له حتى الان لانه بالفعل امر محير


#1362902 [عمر عبد الله عمر]
0.00/5 (0 صوت)

10-30-2015 11:27 PM
"عدد المنظمات الأجنبية مقارنة برصيفاتها الوطنيات يمثل أقل من (1%) مطلوب من الحكومة أن تعمل بهمة في تقليل الكوارث وإيقاف الحروب.. عندها ستبحث هذه المنظمات عن بلاد أخرى أشد حاجة."
شكرا يا الظافر! يا ليتهم يعلمون!
عمر عمر " مستشار لمنظمة دولية تعمل في اليمن للإغاثة و التنمية.


#1362901 [Abdelgader Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

10-30-2015 11:27 PM
شكرا استاذ عبد الباقي لفتح هذا الموضوع الهام والخطير المحير في الامر ان 70 % من العملات الصعبة لهذه المنظمات بما فيها الامم المتحدة واليناميد تذهب مباشرة للبنك المركزي بسعر الصرف الرسمي( اقصد الوهمي)
الباقية 30% يبقى للبنك التجاري المتحصل لهذه العملات حسب منشور إدارة السياسات رقم 16/2012 للبنك المركزي
(في حالة البيع من حسابات البعثات والهيئات الدبلوماسية والمنظمات الطوعية والخيرية يتم البيع لصالح بنك السودان المركزي بنسبة 70% ولصالح المصرف بنسبة 30% بسعر صرف المصرف المعلن(.
المصدر موقع بنك السودان المركزي على الرابط: http://www.cbos.gov.sd/node/4160
بعد هذا كله ياتيك احد المسؤلين ينطق كذبا ويتشدق نفاقا بان المنظمات مخربة للاقتصاد القومي?? والله لو قدرت بس حاسبت واحد من المفسدين المختلسين تكون ما قصرت في حماية الاقتصاد يا الازرق.


#1362897 [ابوكدوك]
5.00/5 (1 صوت)

10-30-2015 11:09 PM
فى الصوره اعلاه رئيستا منظمتى سند الخيريه وام الفقراء !!

وفى الحى الذى اقطن فيه اعرف اكثر من اسرة بها ايتام فقدوا الاب ، ومعدمين لايلكون قوت وجبة دعك من قوت يوم ،
الله يعلم ورسوله يشهد اننى ماسمعت ومارايت يوما بان احدا اتى انابة عن هاتين المنظمتين ومسح على راسهم دعك من ان يقدم لهم يد العون ،

الله يعلم ورسوله يشهد ان اعتمادهم الاول والاخير هو ماتجود به ابناء الحلال من بنى وطنى ..

" ان الذين ياكلون اموال اليتامى ظلما انما ياكلون فى بطونهم نارا وسيصلون سعيرا"
الايه 10 سورة النساء ..

اللهم هل بلغت اللهم فاشهد .


ردود على ابوكدوك
[نور] 10-31-2015 12:12 PM
{إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيراً }النساء10



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة