الأخبار
أخبار إقليمية
شمو يتعهد بسحب عبارة (وفق القانون) لتطبيق الحريات
شمو يتعهد بسحب عبارة (وفق القانون) لتطبيق الحريات


قال : الناس زهجت من موضوع الحريات وهي غير مطبقة
10-31-2015 11:22 AM
الخرطوم: شكا رؤساء اللجان في مؤتمر الحوار الوطني المنعقد بالخرطوم منذ العاشر من أكتوبر الحالي من غياب الثقة وسيطرة الشكوك على بعض مكونات الحوار، وتعهد رئيس لجنة الحريات والحقوق بسحب عبارة "وفق القانون" لتجاوز حالة الملل بسبب الحريات غير المطبقة.
وانطلق مؤتمر الحوار الوطني وسط مقاطعة قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق وإقليم دارفور.
وأقرّ عدد من رؤساء لجان الحوار، خلال حديثهم للإذاعة السودانية أمس الجمعة بوجود ما اسموه "مداخلات حادة" من المشاركين، فضلاً عن شكاوي من حالة الشك وعدم الثقة.
وقال رئيس لجنة الحريات والحقوق علي شمو إن ثمة أحزاب وحركات انضمت للحوار وهي مليئة بالشكوك وعدم الثقة، خاصة الحركات المسلحة، وتابع: "المداخلات في لجان الحوار كانت فيها حدة.. نحنا ناس كبار ومدركين لهذا الأمر".
ونبه شمو إلى أن الأمانة العامة للحوار الوطني وضعت لائحة وخارطة طريق لكيفية إدارة الحوار، نافياً أن يكون المشاركون في الحوار مجرد "آلات أو أدوات".
وبشأن العمل داخل لجنة الحريات والحقوق، قال رئيس اللجنة: "الناس زهجت من موضوع الحريات وهي غير مطبقة وستسحب عبارة (وفق القانون) لمزيد من الحريات".
وأكد أن الحوار الوطني مفتوح ويمكن أن يقود إلى تغيير السودان، وحذر من أنه حال تأزم الحوار جراء الخلافات يمكن استمراره لأكثر من ثلاثة أشهر، قبل أن يشير إلى حوجة الحوار لمشاركة الممانعين.
من ناحيته وصف الرئيس المناوب للجنة العلاقات الخارجية السفير عمر بريدو، الأوراق التي قدمت في لجنته بأنها "محترمة" لجهة احتوائها على ملاحظات هامة تعيين اللجنة في إعداد الوثيقة النهائية.
وأوضح أن الحوار سيقود إلى فهم مشترك لما يجب أن تكون عليه علاقات السودان الخارجية، مضيفاً أن الوثيقة التي ستصدر ستعبر عن غالبية أعضاء اللجنة، وأمن على أنه لا بد من وضع معايير للسياسة الخارجية تراعي مصلحة البلاد والمصالح القومية التي تسعى الدولة لتحقيقها.
وقال بريدو إنه برغم الحدة والشكوك هنالك حرص شديد على الحوار، وأكد أهمية أن يقود الى نتائج إيجابية لمجابهة تحديات البلاد ـ حسب تعبيره ـ.
وأفاد أن المشاركين في اللجنة أقروا سيادة الديمقراطية والتبادل السلمي للسلطة واحترام حقوق الإنسان والحرية باعتبار أن العلاقات الخارجية تقوم على السياسيات الداخلية، وزاد: "من الضرورة أن يتم إصلاح البيت الداخلي لعلاقات خارجية جيدة".

الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1872

التعليقات
#1363228 [Bdrtaha]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 08:47 PM
من مصائب الدهر علينا عجائز الكيزان التسعينيين شمو وبريدو الاول يفتي في الحريات وهو الذي جثم علي مجلس الصحافه ربع قرن يكمم افواه الصحفيين ويصادر الصحف الليله رئس لجنه

الحريات عجائب يازمن قال بروفسور قال او ياحاج كما قال أخونا فتحي الضو

اما الثاني المدعو بريدو التسعيني الاخر وبعد ان نزل المعاش دخل القصر ربع قرن يتمرق في نعم الانغاذ قال ليضع في لجنته سياسه لوزاره الخارجيه ترعي مصالح السودان طيب ياخي الخارجيه

دي عقد فيها سفير عشرات السنين كنت بترعي غنم وسجم الخارجيه الراجاك تضع ليها سياساتها كفايه ضحك علي الشعب المغلوب علي أمره

رعي وانت قريبك شمو سفسفو والتحلل وبلا يخمكم


#1363190 [salah salih]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 06:31 PM
البروف علي شمو فعلا اثبت أنه كبير والكبير كبير الله يمتعك بالصحة والعافية مثلما انت تدافع عن الحريات


#1363091 [ودترتي]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 11:52 AM
لوسمحتو ياناس الحوار هووووووووي
ادوني فتره تسع شهر بس نحكم
السودان ده

نعمل ليكم سكر
نخلص الفقر ده
ايي سوداني يصرف 500 دولار
في الشهر

اي مجرم يحكم امام الشعب
في الصحة الخضراء



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة