الأخبار
أخبار إقليمية
قوى (نداء السودان) تكشف عن تجاوز خلافات (الجبهة الثورية)
قوى (نداء السودان) تكشف عن تجاوز خلافات (الجبهة الثورية)
قوى (نداء السودان) تكشف عن تجاوز خلافات (الجبهة الثورية)
صورة من الارشيف


شهدت توافقاً تاماً بين مكونات (نداء السودان) على مختلف القضايا
11-13-2015 12:05 PM

الخرطوم: باريس: مها التلب
كشفت قوى (نداء السودان) عن تجاوز الخلافات داخل مكونات الجبهة الثورية وإحداث اختراق في القضايا الخاصة بميثاق (نداء السودان) والقضايا المستقبلية التي تمثل الحوار والمؤتمر التحضيري.
وعلمت (الجريدة) من مصادر مطلعة امس، أن الاجتماعات شهدت توافقاً تاماً بين مكونات (نداء السودان) على مختلف القضايا ومن المنتظر الفراغ من صياغة الاتفاق النهائي اليوم واصدار بيان بذلك.
وافادت المصادر ان جهود رئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي نجحت في احتواء خلافات الجبهة الثورية التي برزت للسطح مؤخراً، واضافت ان اجتماعات باريس شهدت توافقاً على الحل الشامل لقضايا السودان.
وتواصلت الاجتماعات يومي أمس وأمس الاول، بضاحية شاتو الباريسية على أن تختتم اليوم، بمشاركة قيادات الجبهة الثورية ابرزهم مالك عقار، جبريل ابراهيم، مني أركو مناوي، زينب كباشي، ياسر عرمان، بالاضافة الى رئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي، وبعض قيادات حزب الامة، ورئيس الهيئة القيادية لتحالف قوى الاجماع الوطني فاروق ابوعيسى بعد منع السلطات سفر الوفد المكون من قيادات الداخل ومنهم السكرتير السياسي للحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب، ورئيسة الحزب الاتحادي الديمقراطي الموحد جلاء الازهري، والقيادي بالشيوعي طارق عبد المجيد.
كما شارك في الاجتماعات رئيس مبادرة المجتمع المدني د. امين مكي مدني، وقيادات من شرق السودان ودارفور وجبال النوبة.
وفي السياق ادانت قوى نداء السودان في مستهل جلستها الافتتاحية حسب تعميم صحفي امس، منع السلطات لقيادات قوى الاجماع الوطني من السفر والمشاركة في اجتماعات المعارضة للمرة الثالثة على التوالي، واعتبرت ذلك تأكيداً على عدم جدية ومصداقية نظام المؤتمر الوطني في الحوار الوطني المزعوم (طبقاً للتعميم).
ووفقاً للتعميم فقد خاطب الجلسات الاولى للاجتماع كل من رئيس هيئة تحالف قوى الاجماع الوطني فاروق ابوعيسى، رئيس حزب الامة القومي الامام الصادق المهدي، رئيس مبادرة المجتمع المدني د. امين مكي مدني، وعن الجبهة الثورية السودانية د. جبريل ابراهيم والفريق عبدالعزيز الحلو، بالاضافة لمخاطبة قادة احزاب قوى الاجماع الوطني الممنوعين من المشاركة عبر الوسائط الالكترونية.
وافاد التعميم ان قادة قوى نداء السودان اتفقوا على برنامج اعمالهم خلال مدة الاجتماعات، حيث شملت الاجندة مراجعة وتقييم قرارات وانشطة التحالف السابقة بما فيها اجازة ما تم انجازه من برامج العمل السابقة والاطار العام لمشروع السياسات البديلة.
وطبقاً لذات التعميم الصحفي فسوف تتواصل اجتماعات قوى نداء السودان خلال الايام الحالية للخروج بحزمة من المقررات المتفق عليها من قبل كافة قوى النداء بما يعكس ويعبر عن تطلعات الشعب السوداني.

الجريدة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 4618

التعليقات
#1369248 [kmal]
0.00/5 (0 صوت)

11-13-2015 04:36 PM
هل اصبحت المعارضة رد فعل للنظام...؟ ماعلاقة اجتماعاتها بالجماهير...؟


#1369241 [Productive Urbanization for One Nation]
0.00/5 (0 صوت)

11-13-2015 04:16 PM
01- ما تضيّعوا زمن الأجيال السودانيّة ... ساكت ... هل تواضعتم ... على إجراء إنتخابات تكميليّة ... لتشكيل الحكومة البرلمانيّةالجهريّة ... بقيادة رئس مجلس وزراء الحكومة الدستوريّة السودانيّة ... الصادق المهدي ... تطبيقاً لميثاق حماية الديمقراطيّة ... الذي لا يمكن أن تلغيه بيانات الإنقلابات العسكريّة الآيديولوجيّة ... مهما طالت الفترة الزمنيّة ... أم أنّكم لم تشكّلوها ... ؟؟؟

02- وهل بإمكانكم تحرير دولة الأجيال السودانيّة ... من براثن الإقتسامات الآيديولوجيّة العنقوديّة ... ومن براثن الجيوش الإفليميّة والدوليّة ... وهل بإمكانكم تحرير الفشقة السودانيّة ... وحلايب السودانيّة ... إلى آخر الأطيان السودانيّة ... ثمّ هل بإمكانكم محاسبة كلّ الحراميّة ... وإرجاع كلّ الأموال السودانيّة ... إلى خزينة دولة الأجيال السودانيّة ... تلك الدولة المركزيّة الإستراتيجيّة الديمقراطيّة الذكيّة ... برغم أنوف الحراميّة ... حراميّة إقتسام الأطسان والثروات السودانيّة ...؟؟؟

02- إن لم تكن لديكم الإرادة لفعل ذلك ... فاعلموا ... أنّ عُقولكم وقلوبكم ... وأحزابكم وحركاتكم وتنظيماتكم المدنيّة ... مُخترقة إخوانيّاً ... ومخترقة عسكريّاً ... ومخترقة شرطجيّاً ... ومخترقة أمجنيّاً ... ؟؟؟

03- متى ستفاوضون البشير ( وحده ) ...وسلفا كير ( وحده) ... وأوباما (و حلفه ) ... على إعادة تحرير ... وإعادة توحيد ... ثمّ إعادة بناء ... دولة اجيال السودان الكبير ... ؟؟؟

04- نحن ننتمي إلى حلف الأميريكان ... الذي حسم لصالحه حروي الآيديولوجيّات والأديان ... ولا ينبغي ان ندفع وحدنا ثمن حروب القاعدة والأميريكان ... المُستعرة إلى آخر الزمان ... ؟؟؟

05- التحيّة للجميع ... مع غحترامنا للجميع ... ؟؟؟


ردود على Productive Urbanization for One Nation
[Productive Urbanization for One Nation] 11-13-2015 10:14 PM
الميثاقيّون

يا قوى (نداء السودان)
البلد قد أصبج من زمان في خبر كان
من فضلكم لا تضيّعوا أزمان دولة أجيال السودان
هلاّ تواضعتم الآن على إنفاذ ميثاق حماية ديمقراطيّة السودان
عبر إجراء إنتخابات تكميليّة لإعادة تشكيل برلمان وحكومة السودان
الجهريّة بقيادة رئس مجلس وزراء الحكومة الدستوريّة كما كان
الصادق المهدي صاحب نظريّة العمل فقط براتب الإيمان
تطبيقاّ لنظريّة العمل بدون مُرتّبات لإدارة دولة السودان
ثمّ تطبيقاً لميثاق حماية ديمقراطيّة أجيال السودان
والميثاق شريعة المُتواثقين من أبناء السودان
لا ينبغي أن تلغيها بيانات كيانات الإخوان
والرفاق وغيرهم من أطياش السودان
مهما تطاولت حِقب الزمان
يا قوى (نداء السودان)
وهل بإمكانكم
تحرير دولة كُلّ الأجيال السودانيّة
من كُلّ براثن جيوش الإقتسامات الآيديولوجيّة العنقوديّة
ومن براثن الجيوش الإفليميّة والدوليّة الحارسة للإقتسامات الغبيّة
وهل بإمكانكم تحرير الفشقة السودانيّة وحلايب السودانيّة
وأليمي السودانيّة وكُلّ الأطيان السودانيّة
ثمّ هل بإمكانكم محاسبة كلّ الحراميّة
وإرجاع كلّ الأموال السودانيّة
إلى خزينة دولة الأجيال السودانيّة
تلك الدولة المركزيّة الإستراتيجيّة الديمقراطيّة الذكيّة
برغم أنوف حراميّة إقتسام الأطيان والثروات السودانيّة
الذين قطعوا طريق العمل بدون مُرتّبات ومُخصّصات شهريّة
حينما رفضوا حضور المؤتمر القومي الدستوري إبّان الديمقراطيّة
إن لم تكن لديكم إرادة حقيقيّة لكيما تفعلوا مثل هذه التطوّرات العمليّة
فاعلموا أنّ عُقولكم وقلوبكم وأحزابكم وحركاتكم وتنظيماتكم المدنيّة
مُخترقة إختراقات ماسونيّة إخوانيّة عسكريّة شرطجيّة أمجنيّة
تجبركم على التفاوضات والحوارات بصفاتكم الشخصيّة
مع عمر حسن البشير ( وحده ) كشخصيّة عسكريّة
وصاحبه سلفا كير (وحده) كشخصيّة عسكريّة
ثمّ أوباما (وحلف) الولايات الأميريكيّة
على إعادة تحرير وتوحيد وبناء
دولة اجيال السودان الكبير

يا أوباما الأميريكان
نحن أجيال السودان من زمان
وحتّى الآن ننتمي إلى حلف الأميريكان
الذي حسم لصالحه حُروب الآيديولوجيّات ضدّ الأديان
ولكن لماذا يتعيّن ويتحتّم علينا وحدنا الآن ان ندفع كُلّ أثمان
مُرُود الرفاق وحُرُوب قاعدة الإخوان على الأمريكان
المُستمرّة بضراوتها مُنذ بداية الزمان
والمُستعرة إلى آخر الزمان
يا قوى ( نداء السودان )
ويا أوباما الآفريكان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة