في


الأخبار
أخبار السودان
ممثل حركة بالوثبة : جدل في الحوار بسبب حديث عن الهوية (الأفريقية)
ممثل حركة بالوثبة : جدل في الحوار بسبب حديث عن الهوية (الأفريقية)
ممثل حركة بالوثبة : جدل في الحوار بسبب حديث عن الهوية (الأفريقية)


حزب الحقيقة الفيدرالي يركز على البعد العربي والقبلي،
11-24-2015 09:15 AM

الخرطوم: سعاد الخضر
كشف عضو لجنة الهوية بالحوار الوطني، ممثل حركة العدل والمساواة بقيادة عبد الرحمن بنات مهدي عبد الله، عن حدوث جدل وملاسنات داخل اللجنة بسبب تركيز ورقة اللجنة المركزية قطاع جبال النوبة على الهوية الأفريقية دون الاعتراف بالهوية العربية. وقال مهدي إن الورقة تعمدت أقصاء عام لغير الأفارقة، واصطدمت بورقة حزب الحقيقة الفيدرالي التي ركزت على البعد العربي والقبلي، ما أدى إلى وقوع ما أسماه بالعنف اللفظي.
ونوه ممثل حركة العدل والمساواة الى أن المداخلات اتسمت بالجرأة وطرح المسكوت عنه في المسائل العرقية والثقافية والدينية، وشدد على أن أي حديث عن هوية أحادية أو إسلامية أو إفريقية يعيد إنتاج أزمة الهوية، وأضاف: (ينبغي أن تستوعب الرؤى التعدد الإثني والديني للمكون الاجتماعي في السودان).
وحملت ورقة حزب الحقيقة الفيدرالي التي قدمها أمس - المؤتمر الوطني والحركات المسلحة مسؤولية تأجيج النعرات القبلية في السودان، خاصة في كردفان ودارفور لاستخدامها في الصراع السياسي والأمني، بجانب فشل الحكومة في تنفيذ الاتفاقيات الثنائية، وتابعت: (دفعت القبائل للاعتقاد بأن البندقية أقصر طريق للثروة والسلطة).

الجريدة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1925

التعليقات
#1374598 [kareem]
5.00/5 (1 صوت)

11-24-2015 12:52 PM
|| حديث المدينه || عثمان ميرغني ||
ﻣﺴﺄﻟﺔ ﻋﺠﻴﺒﺔ ﺟﺪﺍً ..!!
ﺟﻤﻴﻞ ﺃﻧﻨﺎ ﺍﺳﺘﻘﺒﻠﻨﺎ ﻫﻨﺎ ﻓﻲ ﺑﻠﺪﻧﺎ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺃﺷﻘﺎﺀﻧﺎ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﻴﻦ ﺑﻜﻞ ﺣﻔﺎﻭﺓ
ﻟﺪﺭﺟﺔ ﺃﻥ ﻣﻨﺤﻮﻧﺎ ﻛﺄﺱ ﺃﻓﻀﻞ ﺩﻭﻟﺔ ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ ﻟﻼﺟﺌﻴﻦ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﻴﻦ.. ﻭﺟﻤﻴﻞ
ﺃﻧﻨﺎ ﻛﺮﺭﻧﺎ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﺤﻔﺎﻭﺓ ﻣﻊ ﺃﺷﻘﺎﺋﻨﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﺍﻟﺴﻌﻴﺪ .. ( ﺭﻏﻢ ﺃﻥ
ﺍﻟﺼﺤﻔﻲ ﺍﻟﻴﻤﻨﻲ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ ﺃﺣﻤﺪ ﺍﻟﺠﺒﻠﻲ ﻛﺘﺐ ﻫﻨﺎ ﻓﻲ " ﺍﻟﺘﻴﺎﺭ " ﻳﺸﺘﻜﻲ ﺃﻥ
ﺍﻟﻴﻤﻨﻴﻴﻦ ﻻ ﻳﺤﻈﻮﻥ ﺑﻨﻔﺲ ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﻴﻦ ).
ﻭﺍﻣﺘﺪﺕ ﺍﻟﺤﻔﺎﻭﺓ ﻭﺍﻟﺘﺮﺣﺎﺏ ﺇﻟﻰ ﺍﻣﺘﺤﺎﻥ ﺍﻟﺸﻬﺎﺩﺓ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﺣﻴﺚ ﺳﻤﺤﻨﺎ
ﻹﺧﻮﺗﻨﺎ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﻴﻦ ﻭﺍﻟﻴﻤﻨﻴﻴﻦ ﺑﺪﻓﻊ ﻧﻔﺲ ﺭﺳﻮﻡ ﺍﻻﻣﺘﺤﺎﻥ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺪﻓﻌﻬﺎ
ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﻭﺑﺎﻟﻌُﻤﻠﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ (150 ) ﺟﻨﻴﻬﺎً ﻓﻘﻂ .. ﺣﺘﻰ ﻫﻨﺎ ﻛﻞ
ﺷﻲﺀ ﻋﺎﻝ ﻭﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﻛﺮﻣﻨﺎ ﺍﻷﺻﻴﻞ .. ﻭﻋﻦ ﺣﻖ ﻣﺴﺘﺤﻖ ﻟﻀﻴﻮﻓﻨﺎ ﺍﻷﻛﺎﺭﻡ
ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺍﺧﺘﺎﺭﻭﻧﺎ ﻣﻠﺠﺄ ﻓﻲ ﻇﺮﻓﻬﻢ ﺍﻟﻌﺼﻴﺐ .
ﻟﻜﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻬﺰﻡ. . ﺑﻞ ﻭﻳﻘﺬﻑ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﻤﺸﺮﻗﺔ ﺑﺤﺠﺮ ﺛﻘﻴﻞ، ﻫﻮ ﺃﻧﻨﺎ
ﻓﻲ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻧﻠﺰﻡ ﻃﻼﺏ ﺍﻟﺸﻘﻴﻘﺔ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﻨﻮﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺑﺪﻓﻊ ﺭﺳﻮﻡ
ﺍﻻﻣﺘﺤﺎﻥ ﺑﺎﻟﻌُﻤﻠﺔ ﺍﻟﺼﻌﺒﺔ، (150 ) ﺩﻭﻻﺭﺍ ﺃﻣﺮﻳﻜﻴﺎ ﻋﺪﺍً ﻧﻘﺪﺍً .. ﺃﻱ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ
ﻋﺸﺮﺓ ﺃﺿﻌﺎﻑ ﻣﺎ ﻳﺪﻓﻌﻪ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﻭﺿﻴﻔﺎﻩ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﻭﺍﻟﻴﻤﻨﻲ ..
ﻟﻤﺎﺫﺍ؟
ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻧﻀﻦ ﻋﻠﻰ ﺃﺑﻨﺎﺋﻨﺎ ﺍﻟﺠﻨﻮﺑﻴﻴﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﺷﺮﻛﺎﺀ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﺭﺽ
ﻭﺍﻟﻮﻃﻦ، ﻣﺎ ﻧﻜﺮﻡ ﺑﻪ ﺃﺷﻘﺎﺀﻧﺎ ﺍﻟﻌﺮﺏ؟
ﻣﺜﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺴﻠﻚ ﺧﻄﻴﺮ ﻟﻠﻐﺎﻳﺔ ﻷﻧﻪ ﻳﺒﻌﺚ ﺑﺮﺳﺎﺋﻞ ﻣﻠﻐﻮﻣﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﻌﺐ
ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﻧﻔﺴﻪ.. ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﺰﺍﻝ ﻳﺠﺘﻬﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺍﺋﻤﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻧﺘﻤﺎﺋﻪ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ
ﻭﺍﻷﻓﺮﻳﻘﻲ !
ﺷﻌﺐ ﺟﻨﻮﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻫﻮ ﻣﻦ ﻟﺤﻤﻨﺎ ﻭﺩﻣﻨﺎ ﺷﺎﺀﺕ ﺍﻟﻤﻘﺎﺩﻳﺮ ﺃﻥ ﺗﻔﺮﺽ ﻋﻠﻴﻨﺎ
ﺣﺪﻭﺩﺍً ﺗﻔﺼﻠﻨﺎ ﺳﻴﺎﺳﻴﺎً ﻭﻻ ﺗﻘﻄﻌﻨﺎ ﺑﺸﺮﻳﺎً. . ﻓﻠﻤﺎﺫﺍ ﻧﺮﺗﻜﺐ ﻣﺜﻞ ﻫﺬﻩ
ﺍﻷﺧﻄﺎﺀ ﺍﻟﺠﺴﻴﻤﺔ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻤﺮﺩﻭﺩ ﺍﻟﺨﻄﻴﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺪﻯ ﺍﻟﻘﺮﻳﺐ ﻭﺍﻟﺒﻌﻴﺪ.
ﻭﻛﻢ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﻄﻼﺏ ﺍﻟﺠﻨﻮﺑﻴﻴﻦ؟ ﻣﺎﺫﺍ ﻟﻮ ﺃﻋﻔﻴﻨﺎﻫﻢ ﺗﻤﺎﻣﺎً ﻣﻦ ﺃﻱ ﺭﺳﻮﻡ ﻻ
ﺑﺎﻟﻌُﻤﻠﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻭﻻ ﺍﻷﺟﻨﺒﻴﺔ.. ﻭﻣﻴﺰﻧﺎﻫﻢ ﺣﺘﻰ ﻋﻠﻰ ﺃﻧﻔﺴﻨﺎ. . ﻛﻢ
ﻧﺨﺴﺮ؟ ﻻ ﺷﻲﺀ. . ﻟﻜﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺎﺑﻞ ﻛﻢ ﻧﺮﺑﺢ ﻣﻦ ﺗﻌﺰﻳﺰ ﺍﻟﺼﻼﺕ ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ
ﻣﻊ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﺎﺭﺓ ﻭﺷﻌﺐ ﻋﺰﻳﺰ ﻧﺤﺘﺎﺟﻪ ﺗﻤﺎﻣﺎً ﻛﻤﺎ ﻳﺤﺘﺎﺟﻨﺎ ﺍﻵﻥ..
ﺍﻟﺤﺪﻭﺩ ﺍﻟﻤﺸﺘﺮﻛﺔ ﻣﻊ ﺩﻭﻟﺔ ﺟﻨﻮﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺣﻮﺍﻟﻲ ( 2000 ) ﻛﻴﻠﻮﻣﺘﺮ. .
ﻳﻌﻴﺶ ﺣﻮﺍﻟﻴﻬﺎ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺛﻠﺚ ﺷﻌﺒﻲ ﺍﻟﺒﻠﺪﻳﻦ ﻭﺗﺘﻮﻓﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﻗﺪﺭ ﻫﺎﺋﻞ ﻣﻦ
ﻣﻮﺍﺭﺩ ﺍﻟﺒﻠﺪﻳﻦ ﺍﻟﻄﺒﻴﻌﻴﺔ .. ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺪﻭﺩ ﻟﻦ ﺗﺤﺮﺳﻬﺎ ﺍﻟﺒﻨﺎﺩﻕ ﻣﻬﻤﺎ ﺍﺗﺴﻌﺖ
ﺃﻋﻴﻨﻬﺎ.. ﻭﻻ ﺍﻻﺗﻔﺎﻗﻴﺎﺕ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﻴﺔ ﻣﻬﻤﺎ ﺗﻜﺪﺳﺖ .. ﻭﻟﻜﻦ ﻳﺤﺮﺳﻬﺎ ﺍﻟﻮﺋﺎﻡ
ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﻭﺍﻟﺼﻔﺎﺀ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﻦ .. ﺗﺒﺎﺩﻝ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﻊ ﻻ ﺍﻟﻤﺪﺍﻓﻊ ..
ﻣﺜﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻠﻮﻙ ﻳﺆﻛﺪ ﻗﺼﺮ ﺑﺼﻴﺮﺗﻨﺎ ﺍﻹﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻴﺔ ﺗﻤﺎﻣﺎً ﻣﺜﻠﻤﺎ ﻓﻌﻠﻨﺎ
ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻃﺮﺩﻧﺎ ﺍﻟﻄﻼﺏ ﺍﻟﺠﻨﻮﺑﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﻛﻠﻴﺔ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺧﻼﻝ ﺃﺯﻣﺔ ( ﻫﺠﻠﻴﺞ ). .
ﻛﻨﺎ ﻧﻨﻈﺮ ﺗﺤﺖ ﺃﻗﺪﺍﻣﻨﺎ ﻟﻢ ﻧﺮﻓﻊ ﺭﺃﺳﻨﺎ ﻟﻨﻨﻈﺮ ﺑﺒﺼﻴﺮﺓ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﺍﻟﻮﺍﻋﻲ
ﺍﻟﻤﺪﺭﻭﺱ .
ﻳﺎ ﻭﺯﻳﺮﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻟﻌﺎﻡ .. ﺃﻋﻔﻲ ﻃﻼﺏ ﺟﻨﻮﺏ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺳﻮﻡ..
ﺗﺨﺴﺮﻳﻦ ﺑﻀﻊ ﺩﻭﻻﺭﺍﺕ ﻭﺗﻜﺴﺒﻴﻦ ﺷﻌﺒﺎً ﺑﺄﻛﻤﻠﻪ.
.


ردود على kareem
[الشرق] 11-25-2015 01:51 PM
شعب جنوب السودان من لحمك ودمك انت ثم شعب جنوب السودان هو من صوت للانقصال وحارب من اجل الانفصال

[قتح الرحمن] 11-25-2015 09:29 AM
الله عليك يا رائع



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة