الأخبار
منوعات
زيادة وزن الأم تهدد حياة جنينها
زيادة وزن الأم تهدد حياة جنينها


12-11-2015 10:04 PM

خبراء يؤكدون أن زيادة الوزن ترفع من احتمالات إصابة الأم بسكري الحمل وهو ما قد يزيد من فرص وجود عيوب في قلب الجنين.
العرب

ستوكهولم - كشفت دراسة سويدية حديثة أن النساء اللاتي يزداد وزنهن بعد الحمل الأول أكثر عرضة لفقدان أطفالهن قبل الولادة أو في غضون عام منها.

وشملت هذه الدراسة أكثر من 40 ألف امرأة سويدية. وكشف الباحثون، عند قياس زيادة الوزن بين فترتي الحمل، أن النساء اللاتي عرفن زيادة في الوزن -أي تجاوزن 11 كيلوغراما- واجهن خطرا أكبر بنسبة 55 بالمئة في إنجاب طفل ميت. وأكدوا أن خطر وفاة الطفل قبل إتمام سنته الأولى، لدى هؤلاء النسوة، سجل ازديادا بنسبة 29 بالمئة.

ويقول الخبراء إن النساء اللاتي يعانين من زيادة في الوزن يمتلكن نسبة عالية من الأنسجة الدهنية، والتي يمكن أن تسبب ارتفاع ضغط الدم، الأمر الذي يشكل خطرا على الجنين في الرحم.

وقال أندرو وايتلو، أستاذ في طب حديثي الولادة في جامعة بريستول الإنكليزية، إن زيادة الوزن ترفع من احتمالات إصابة الأم بسكري الحمل، وهو ما قد يزيد من فرص وجود عيوب في قلب الجنين.

وأضافت الدراسة التي شارك فيها البروفيسور سفين كناتينغيوس من معهد كارولينسكا في ستوكهولم، أن الآثار الصحية العامة “عميقة” على زيادة وزن المرأة بين فترات الحمل، وأن المخاطر تزداد مع زيادة الوزن لدى النسوة اللاتي كانت أوزانهن طبيعية خلال فترة الحمل الأولى.

وقال البروفيسور كناتينغيوس إن حوالي خمس النساء -أي ما يقرب من 20 بالمئة- في الدراسة اكتسبن وزنا بين فترتي الحمل الأولى والثانية، مما رفع من خطر إنجابهن طفلا ميتا بنسبة 30 إلى 50 بالمئة، أو احتمال وفاة الطفل خلال العام الأول بنسبة 27 إلى 60 بالمئة.

وحذر أطباء القلب، في نيويورك، الحوامل من مخاطر البدانة لأنها قد تتسبب في تلف قلوب الأجنة قبل ولادتهم، مما يؤدي إلى إحداث تشوهات لعضلة القلب. وتم التوصل إلى هذه النتيجة بعد القيام بمقارنات لـ70 امرأة حامل بصحة جيدة مع حوامل يشكون من الوزن الزائد، ممن تطوعن لعمل موجات فوق الصوتية لقلوب أطفالهن. واكتشف الباحثون أن التغيرات السريرية في عضلة القلب لأجنة الأمهات البدينات تكشف عن تشوهات. وتخضع النساء الحوامل من ذوات الوزن الزائد في الولايات المتحدة لمستوى معين من الرعاية وعمل موجات فوق الصوتية لقلوب الأجنة.

وتقول د. آبرانا كولارني، طبيبة قلب أطفال ببرونكس، “لم يظهر أي شيء لتأثر هذه القلوب في الموجات الصوتية الروتينية لضربات القلب، ولكن باستخدام تتبع الرقط لضربات القلب أصبحت لدينا أدلة على أن وظيفة عضلة القلب تغيرت بالسلب في قلوب أجنة الأمهات البدينات”.

وأضافت كولارني أن التغيرات التي تحدث في بنية وسيكولوجية الأربطة في قلب الجنين تكون نتيجة لصحة الأم.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 305


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة