الأخبار
أخبار السودان
الشرطة: 70% من بلاغات الجرائم الإلكترونية طابعها اجتماعي
الشرطة: 70% من بلاغات الجرائم الإلكترونية طابعها اجتماعي
الشرطة: 70% من بلاغات الجرائم الإلكترونية طابعها اجتماعي


12-21-2015 11:58 PM
حذَّرت دائرة مكافحة الجرائم المنظمة والمستحدثة، بوزارة الداخلية السودانية، من الاستخدام السالب للهواتف الذكية باعتبارها "قنابل موقوتة"، وقالت إن 70% من البلاغات الواردة إليها ذات طابع اجتماعي وعدتها من الجرائم "الناعمة".


وقال ممثل دائرة مكافحة الجرائم المنظمة والمستحدثة بوزارة الداخلية، ملازم أول محمد عوض حسن دهب، إنه خلال العام 2007 تم إصدار قانون مكافحة الجرائم المعلوماتية، وبموجب القانون تم إنشاء شرطة متخصصة بجرائم المعلومات وتهتم بالبلاغات الإلكترونية، من إشانة سمعة وانتهاك خصوصية واختراق مواقع.


وأضاف، في حديث لبرنامج "دفتر أحوال" الذي بثته قناة "الشروق" ليل الإثنين، أن 90% من السودانيين باتوا يقتنون هواتف ذكية، وأن انتشار التقنية والاستخدام السالب له أثر كبير في هدم المجتمعات.


من جهته، عزا مدير المؤسسة الشبابية لتقانة المعلومات، محمد فتح الرحمن بشير، أسباب وقوع الجرائم الإلكترونية إلى التكسب بالمال أو"الغبينة بين الأفراد"، وتتم عبر جهاز حاسوب ذكي وتكون ضد فرد أو مجموعة أو حكومة أو ملكية فكرية للآخرين.


وجدّد بشير مطالبته بإنشاء محاكم خاصة بالجرائم الإلكترونية وأقسام خاصة بالجريمة المعلوماتية، وعمل دورات تدريبية للقضاة والعاملين في مجال الجريمة الإلكترونية.


شبكة الشروق






تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2420

التعليقات
#1389010 [ghalip]
0.00/5 (0 صوت)

12-22-2015 09:20 AM
لا الشرطة مؤهلة ولا حتي القضاء مؤهل بكل اسف حلقة جهلة تحكم في مصير الناس
تزكروا ان الله حرم الظلم علي نفسه
ولكم يوم ان شاء الله قريب


#1388901 [Locholo]
0.00/5 (0 صوت)

12-22-2015 06:31 AM
الغبينة ؟؟!! تار ولا شنو يا هندسة آخر الزمن ؟؟!!



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة