الأخبار
أخبار إقليمية
تهنئة الى السيد الإمام الصادق المهدي إمام الأنصار ورئيس حزب الأمة القومي
تهنئة الى السيد الإمام الصادق المهدي إمام الأنصار ورئيس حزب الأمة القومي
تهنئة الى السيد الإمام الصادق المهدي إمام الأنصار ورئيس حزب الأمة القومي


من الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان
12-26-2015 07:10 PM

السيد الإمام الصادق المهدي

إمام الأنصار ورئيس حزب الأمة القومي



يطيب لنا في الحركة الشعبية لتحرير السودان أن نبعث إليك بأطيب الأمنيات في عيد ميلادك وأنت تختتم عاماً حافلاً بالعطاء في مصارعة الشمولية والعمل المشترك مع بنات وأبناء وطنك في توحيد الصف المعارض وفي البحث عن السلام والطعام والحريات والمستقبل المضئ لشعبنا بعد سنوات طويلة من الإذلال والحرمان والمعاناة التي لحقت بهم.

لقد كان إعلان باريس خطوة إبتدرت طريقاً جديداً في مسيرة العمل المعارض وأحدثت تغييراً نوعياً لم يشهده العمل المعارض في العشر سنوات الماضية، وقد كانت فاتحة لتغيير حقيقي في موازين القوة والخطاب المعارض وصل قمته بالتوقيع على نداء السوادن وهو إنجاز غير مسبوق يجب تطويره وتفعيله وتوسيعه مهما كانت المصاعب والتحديات التي تقف في طريقه.

ويطيب لنا في هذه المناسبة السعيدة في الحركة الشعبية لتحرير السودان التأكيد على الأتي:

1- نؤكد على تمسكنا بالمواثيق الموقعة بيننا وكآفة أطراف المعارضة.

2- لاتنازل عن الربط بين السلام والديمقراطية فأي سلام غير مرتبط بالديمقراطية ماهو الا هدنة لعودة الحرب مرة آخرى.

3- الحل الشامل وحده هو الذي يستديم السلام، وإن الحلول الجزئية لاتجلب السلام ولا الطعام ولا الحريات.

4- إن الإحتفال بعيد ميلادك المثقل بهموم العمل العام لهو مناسبة لنجدد الدعوة لتجتمع قوى نداء السودان في أسرع وقت ممكن لمراجعة المستجدات وتعزيز إتفاقنا للمضي موحدين في درب السلام وإنتزاع الحريات وحق شعبنا في التغيير.

5- تدعو الحركة الشعبية بأن تعلن قوى نداء السودان في إعلان مشترك رفضها لأي إجتماع تحضيري بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا لاتتم فيه دعوة كآفة قوى نداء السودان حتى يأتي الإجتماع التحضيري معززاً لقوى المعارضة، كما يجب تأكيد الإتفاق على إن قضايا الحرب ومناطق الحرب لن تحل الا في إطار الحل السلمي الشامل.

وأخيراً تقبل تحيات وأمنيات رئيس الحركة الشعبية مالك عقار ونائب رئيس الحركة الشعبية عبدالعزيز الحلو اللذان حالت ظروف عملية دون أن يبرقوا مهنئيين في عيد ميلادك. وأسمح لي أصالة عن نفسي ونيابة عن قادة وقواعد الحركة الشعبية أن أبعث لك بأجمل الأمنيات متطلعين أن نحتفي معك بعيد ميلادك القادم في داخل بلادنا وفي البقعة أم درمان وفي وطن ينعم بالسلام الشامل والديمقراطية وحق الآخرين في أن يكونوا آخرين.



ياسر عرمان

الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان

25 ديسمبر 2015م




تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2386

التعليقات
#1391496 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 10:55 AM
الشعب السوداني يتقدم بالتهنئه للامام الصادق المهدي في عيد ميلاده ال80ويتمنى له الصحه والعافيه كما يتمني ان يعود الى موقعه كاخر رئيس وزراء منتخب ديمقراطيا للسودان ورئيسا شرعيا وان يرعى محاكمة الذين سرقوا منه السلطه دون وجه حق ويقيم العدالة فيهم وان يعود السودان موحدا على يديه مليون ميل مربع كما كان
والشعب السوداني اذ يعتذر لسيادة الامام بانه خرج يوما متظاهرا.. العذاب ولا الاحزاب استنكارا لبعض الممارسات الفوضويه من بعض الاحزاب التى اتضح من بعد انها كانت بدافع من الاخوان المسلمين ..لذلك فان الشعب السوداني يعلن توبته ويعود ويقول .. الاحزاب ولا العذاب .. اللهم انا عدنا اليكم تائبين مستغفرين اذلاء ومكسورين بعد دعينا على انفسنا بالعذاب فاستجبتت لدعوانا وذقنا من العذاب ما ذقنا ما انت اعلم به منا فارجع لنا احزابنا بحكوماتهم الضعيفه التي تخطئ فنسقطها ونقوم اخطائها واذهب عنا حكومة العذاب القويه التى تخطئ ولا نستطيع اسقاطها وتقويم الخطا
وعودا حميدا قريبا ومرتقبا يافضيلة الامام
وكل عام وانتم بخير


#1391325 [الحازمي]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 07:52 AM
تناقضات الامام !!!!
حارب جده الكبير محمد المهدي الانجليز و المصريين فدرس الامام في مصر و أكمل تعليمه الجامعي في المملكة المتحدة!!!!
حارب المهدي الكبير البدع في السودان و جاهد لاقامة دولة اسلامية تشمل الحبشة و ماوراءها انتهاءا بهزيمة الامبراطورية البريطانية، فاذا بالمهدي يقدل الخواجات في الاحتفال بعيد الميلاد!!! و برضو عاوز يطبق الشريعة!!!!
هزم المهدي المصريين وطردهم من السودان فاذا به يستجير بهم ربما ليساعدوه في استعادة الوزارة التي تقاعس في تأمينها و تواطأ مع صهره الترابي في الاجهاز على الحكم الديمقراطي


ردود على الحازمي
[ابن السودان البار] 12-28-2015 11:16 AM
الصادق لم يكمل تعليمه بدأ بدراسة الزراعة باوكسفورد وقضي سنتين ببريطانيا مستمتعا بشبابه في أحضان الكافرات وتوجه الي أميركا لدراسة الاقتصاد ومستمتعا بالامريكيات الكافرات ؟؟؟ تم تغيير الدستور لخاطره وعمره 29 تم تعيينه رئيس مجلس وزراء السودان قبل أن يكمل دراسته ؟؟؟ وهو الآن يفهم في كل شيئ وخاصة في الجرتك وكل الأمور الدينية وفقه الحيض والنفاس وهلم جررررر ؟؟؟


#1391323 [محمد الفاتح]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 07:51 AM
يا جماعة فهمونا هل الديمقراطية التي تحاربون من أجلها الآن هي التي عندما كان الصادق رئيس وزراء منتخب فبها ورفضتم دعوته أم هي واحدة ثانية بمواصفات لم يكن يعرفها الصادق إلا الآن


#1391199 [ابوخليل]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 02:56 AM
طائر الشؤم
عامل فيها شاطر سياسي، يلعب على كل الحبال!!!


#1391171 [مختار]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 01:15 AM
دجل غريب
ياحليل البلد الماعندو وجيع
إذا كانت دي الزعامات برضو الناس مؤملة في التغيير !


#1391168 [خليل النوبي]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 01:04 AM
والله عمايل والله مهازل


#1391165 [أنا سوداني انا]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 12:50 AM
دة الله قدرك علي يا مناضل؟
والله عيب عليك يا مناضل تتابع لي الجداد الحويك الكوشة دة
عيد ميلاد شنو البتقول ليهو تهنئة ؟
عليك الله الصادق زاتو مش زول متخلف؟
كل سنة شابكنا احتفال بعيد ميلاده والنَّاس راجياهو يحتفل باستعادة ما سلب منه من شرعية؟
من العوض وعليهو العوض فيكن يا معارضة ونفعيين،،،
قال بهمني بي عيد ميلادو بتمني العام القادم تخريفات
العام القادم ما أظن الصادق يقعد فيها ،، ال 81 رقموا النهائي ،،،
تسعة طويله وحقو راح،،،


#1391142 [الدنقلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2015 10:54 PM
الرجل المختلف؛ ياسر عرمان
انضم للحركة الشعبية وحده، وهجر الأحزاب وحده، وبنى السودان الجديد وحده، وعادها سيرة أولي وابتدر النضا - مرة ثانية - وحده.
بدل التهنئات بعيد الميلاد وتداعيات الذاكرة النضالية المتضخمة والميوعة النضالية والتي انحدرت لمستوي اللزوجة العاطفية، كان الأحرى بكم أن تقفوا مع أنفسكم وتصارحوها وتصارحوا الشعب السوداني؛ لماذا فشلتم وعلى مدى أكثر ربع قرن في إحداث تغيير ولو جزئي في السودان؟ ولماذا استمر نظام خائب ونكرة كنظام البشير كل هذا الوقت؟، أم تحول نضالكم إلى مهنة عسكر/سياسية قنعتم بها ما دامت تضعكم في عناوين الأخبار وتتيح لكم السياحة النضالية بين عواصم العالم،
بالبنط العريض: لقد فشلتم.
فماذا نتم فاعلون؟
ورجاء أرحمونا من هذا التبذل النضالي، فقد أصبح الشعب في وادي التقتيل والجوع والمرض وأصبحتم في وادي إدمان المعارك الإعلامية والغزوات التفاوضية.


#1391121 [من ارض السودان البكر]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2015 09:43 PM
السيد ياسر سعيد عرمان من حقي كمواطن ان اتسأل هل الديموقراطية التي تعدنا بها الحركة الشعبة شمال هي نفس الديموقراطية التي قاتلتم بالجنوب من اجلها سنينا عددا ؟ ونرها الان ؟ سيدي رفاق دربك الذين ناضلت معهم للديموقراطية الان يحرقون الجنوب ويدوسون الشعب بالبوت واتضح انهم طلاب سلطة ليس الا فل تتبرأ منهم ام انك مثلهم ؟ هل تعتقد سيدي ان الشعب السوداني يثق فيكم انتم كحركة شعبية شمال ؟ هل تظن ان لكم جماهير حتى بالمنطقتين ؟ ام انكم اقحمتم المنطقتين غصبا ؟ سيدي سؤال يدور براسي الي اين تقود انت السودان ؟ وماذا تجني ؟ انفصل الجنوب وانت كنت جزء من انفصاله لا تقل ان الكيزان السبب فقد رفعتم السلاح حتى ايام الصادق المنتخب االذي تبارك عيد ميلاده اليوم هو نفس الصادق الذي عارضته الحركة الشعبيه بالسلاح ، سيدي لنفترض جدلا ان النيل الازرق وجنوب كردفان ودارفور قد انفصلو واسسو دولا كالجنوب ،، اين ستكون وجهتك ؟ هل ستتجه للعمل على اشعال الحرب بالجزيرة على انها مهمشة ؟ هل ستشعل ارض النوبة بالشمال ؟ سيدي ياسر مشكلة السودان ليست في عرب وزرق ولا قبائل ولا تهميش فالكل مهمش ولكن مشكلة السودان انه يحكمه اسوأ ابنائيه وانه يتحكم في امره جيش من العطالى الذين لم يكسبو يوما من الايام رزقهم بعرق جبينهم مثلك انت ومثل المحتفى به فلم نسمع لكم بوظيفة ولا عمل ومثل اخوان الشياطين تجار الدين ،، سيدي لدي اقتراح اتمنى ان تقراه وتتبناه وتفاوض الحكومة عليه اجتمعو انتم الحركات المسلحة والحكومة والاحزاب واتفقو على كلمة سواء كل منكم يبقى في بيته ويقفل فمه ويمسك يده جميعكم واتركو الشعب السوداني لحاله فسيكون في سلام ،،، سيدي تدري اكثر ما يحزنني ان وطني ملئ بالافاضل وبالشرفاء والامناء والعلماء في شتى المجالات ويتحكم في شانه انتم والكيزان والارازل من الناس ،،


ردود على من ارض السودان البكر
[البطل النميري] 12-27-2015 10:58 AM
يا أخي لقد أثرت مشاعرنا اختلاجاً لما في دواخلنا ولم نستطع إخراجه مثلك لقد أثلجت صدور قوم صابرين محتسبين على ألاعيب فتية أمنوا بعذابنا وتشتيتنا لدول نجلس على أنوفهم واستحينا من تراكم السنين فيها، بسبب هؤلاء الشراذم الضالين المُضلين، وصرنا نتقطع بين أنيابهم وأظافرهم الحادة .. اللهم أصلح السودان وولي علينا خيارهم ومن يخاف الله فينا لا من لا يخافك فينا..

[محمد الفاتح] 12-27-2015 07:47 AM
جزاك الله خير لقد أسمعت ولكنهم سيقولون سمعنا وعصينا وأسمع غير مسمع وراعنا ليا بألسنتهم وطعنا في الدين



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة