الأخبار
أخبار إقليمية
"لازم يقولوا كلام زي ده"..!



12-27-2015 11:45 PM
عبد الله الشيخ

تخوجلَ حسين خوجلي دون خجل أو وجل، إذ "تداخلت في عصره الأشياء"، فرأي فينا أقواماً من الرعاع..!

قال الحُسين ان "السودانيين ديل ما عندهم اي حاجة"..! وللحقيقة، إن كانت "الحاجة" هي تلك التي يبتغيها سيادته عند مفكرينا، فهو قطعاً لن يجدها..لذا من "الأبرك" له، أن يتخذ من ذاته الشريفة، محوراً لأُم درمان، و للإعلام، ولثقافة التسالي والفيشار، والاستظراف والكلمات الرنانة..!

فالحُسين ليس أول الكيزان اساءةً للسودان، لكن ما يثير الدهشة، أنه يغض الطرف، فلا يعترف بأداء المفكر العالمي امين حسن عمر، ولا يشير، ولو من طرفٍ خفي، الى اسهامات الطفل المعجزة،ولا يبني فوق الفيضوضات العلمية لوزير صحة النظام، الذي أصبح مقدماً لبرنامج تلفزيوني..!

ما يؤسف له، أن الحُسين يهزأ بفكره التنظيمي ويضرب عرض الحائط بنهضة الجزيرة ،تحت شعار: "بلداً ما فيها أيلا ، يااا حليلا"..!! و يبدو أن "الحُسين عليه سلامُ الله" لم يقترب من الجهود المثمرة لمشاعر الدولّب، التي قررت مكافحة الفقر في السودان، كما لم يتوقف عند تأكيدات الزائرة الكندية تراجي مصطفي،التي شددت على أن المؤتمر الوطني يمتلك فصيلة نادرة من العلماء/ الدكاترة..!

ثم أن الزائرة الكندية، استشهدت على ذلك بآية من القرآن.."هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون"..!

اللّهم لا اعتراض.. اللّهم أنت بنا رحيم..!

إنّ ما تبثه قناة الحُسين، صبحاً ومساء، لم يكن أبداً من تاليف أبطال معركة النهروان، ولا هو من تأليف السيدة الفضلى "حبوبتك"..!

إنّه بعض إبداعات اهلنا الغبش وابناء الغبش، من عند كرومة وسرور..خليل فرح ووردي..مصطفى سيداحمد، وصديق أحمد..الطيب صالح وعلى المك..عبدالله الطيب وأحمد الطيب صاحب أصوات وحناجر..أبوالقاسم حاج حمد ومنصور خالد..الشريف حسين وعثمان حسين..المحجوب وزروق.. وعبد الخالق والاستاذ محمود..محمد الحسن سالم حميد وعالم عباس..صلاح أحمد ابراهيم وود المكي..النور عثمان أبّكر ومعاوية نور..والحاردلو الصغير و الكبير..إلخ ،إلخ..وهكذا..!

"هكذا ظن، أنه صار من الكبار..ومرت الأعوام، العام تلو العام..بعد العام، فصار من بطانة الحكام، وصار أقرب المقربين للنظام"..!

هكذا يرى الحُسين، أن القصر الجمهوري بِتاع الانجليز، وصندوق المعاشات بِتاع الري المصري، والنادي الكاثوليلي بتبع لدولة الخلافة..وكل المشاريع هكذا، ملفوفة تحت عمامته المغزولة بسبع حواشات من القطن المحوّر..!

هكذا داب الأخوان..عندما يضطرهم الواقع الى المراجعات يجنحوا الى العموميات، لان التحديد الدقيق مُلزِم وهم يفتقدون المرجعية النقدية..! "لازم يقولوا كلام زي ده"..! فالعموميات تتضمن جلداً للذات داخل خطاب عام يشمل الجميع على قاعدة: "إنتو و نِحن"..!

في الآونة الأخيرة ابتعد الطيب زين العابدين وعبدالوهاب الافندي،عن هذا النوع من الكلامات الاخوانية، بينما يُصر الخال الرئاسي على تشنجه ، باعتبار أنه مسنود من "آل البيت"،ولذلك فهو أكثر جرأة في التهديد ــ إن عجبكم ــ باعادة تجربة الانقاذ مرة تانية..!

هذه هي الحكاية..هذه هي ذهنية الكوز بعد انفجار المشروع مثل انبوب صرف صحي..! هل يستطيع انسان الشرفة أن يساءِل نفسه، كيف يغدو ويجيئ باحثاً عن أجوبة لاسئلته الحائرة عند "الآخر" الذي لا يعترف به، بينما هو ــ الحُسين ــ يمتلك أداة الخطاب، من مؤسسة صحفية الى قناة تلفزيونية الى اذاعة..؟ كيف يتصرف كـ "دارس الفلسفة" على نحو أن تاريخ السودان، قد بدأ مع دخوله "الفرع"، وأن الاسلام قد شاع مع مجاهدات الترابي..؟

أخيراً وليس آخراً، نهدي الحُسين، تماشياً مع طريقته البرامجية في آخر المساء..نهديه هذه الاقوال في حق أهل السودان..قال شاعر الشعب محجوب شريف، طيّب الله ثراه:" شعباً شديد الباس، ما بمسكو أبْ كبّاس ،ما بِقْفِلو الترباس"..!

و قال سيد أحمد الحاردلو ،عليه شآبيب الرحمة: "يا ويل من ظلم هذا البلد يا ناس"..!

وللحديث بقية...

[email protected]


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 5219

التعليقات
#1392608 [ابو عمر]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 12:14 PM
هذه هي الحكاية..هذه هي ذهنية الكوز بعد انفجار المشروع مثل انبوب صرف صحي..! هل يستطيع انسان الشرفة أن يساءِل نفسه، كيف يغدو ويجيئ باحثاً عن أجوبة لاسئلته الحائرة عند "الآخر" الذي لا يعترف به، بينما هو ــ الحُسين ــ يمتلك أداة الخطاب، من مؤسسة صحفية الى قناة تلفزيونية الى اذاعة..؟ كيف يتصرف كـ "دارس الفلسفة" على نحو أن تاريخ السودان، قد بدأ مع دخوله "الفرع"، وأن الاسلام قد شاع مع مجاهدات الترابي..؟


#1392097 [ودالقرض]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 11:52 AM
تجاهل هذا الحسين بعدم الرد على ترهاته .....سيموت ....اما اذا ضيعت وقت القراء فى الرد على امثاله فهو عين مبتغاه


#1392076 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 11:23 AM
عندى كلام واحد والله واحد لهذا الحسين وهو ان جزمة اى مواطن سودانى ما حركة اسلاموية(اسلام سياسى يستغل الدين لاغراض غير دينية) مسلم او غير مسلم اشرف واطهر من اى اسلاموى بدءا بحسن البنا وسيد قطب واتنهاء باصغر عضو فى الحركة الاسلاموية جفت الاقلام ورفعت الصحف!!!
انتهى!!!


#1392069 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 11:13 AM
الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا.هكذا دائما هروب للامام وانكار دائم للحقائق ورمي اللوم علي الاخرين


#1392058 [Lila Farah]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 10:54 AM
الحكومة المستبدّة تكون طبعاً مستبدّة في كل فروعها من المستبدّ الأعظم إلى الشرطي، إلى الفرّاش، إلى كناس الشوارع، ولا يكون كلُّ صنفٍ إلا من أسفل أهل طبقته أخلاقاً، لأن الأسافل لا يهمهم طبعاً الكرامة وحسن السمعة، إنما غاية مسعاهم أن يبرهنوا لمخدومهم بأنهم على شاكلته، وأنصار لدولته، وشرهون لأكل السقطات من أيٍّ كان ولو بشراً أم خنازير، آبائهم أم أعدائهم، وبهذا يأمنهم المستبدُّ ويأمنونه فيشاركهم ويشاركونه.

المستبدّ وهو من لا يجهل أنَّ الناس أعداؤه لظلمه، لا يأمن على بابه إلا من يثق به أنَّه أظلم منه للناس.

ما انتشر نور العلم في أمةٍ قطّ إلا وتكسَّرت فيها قيود الأسر، وساء مصير المستبدّين من رؤساء سياسة أو رؤساء دين.

من كتاب طبائع الاستبداد لعبد الرحمن الكواكبي.


#1392027 [همام]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 10:24 AM
انت ما عرافين حسين خوجلى كبير الكيزان بتاع الشيخ الدجال وينمق نفسه انه سودانى غيور يتكلم فى الوطنية وان من حزب السودانين فى حين ان يجمل حزب الشيخ للوصول للسلطة وعامل نفسه وطنى وهل يرضى 90% من السودانين ان يظهر الشيخ مرة أخرى فى الحياة السياسية!!!!!!!!!!!!!! .؟


#1392005 [Kudu]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 10:02 AM
من رأيي ان الاعلام الإلكتروني ومواقع التواصل افادتكم كثيرا ومد في اعماركم أيها الحثالة فهي ببساطة أصبحت من وسائل الالهاء الكثيرة التي تلهي اغلبية الناس عن الخروج للانتفاضة مثلها مثل الحفلات الراقصة وكرة القدم.. نقنقة البعض في الواتس وفضح فساد الحكومة وكيل السباب لهذا وذاك من الوزراء يعتبره البعض كاف لاسقاط النظام وكاف لفش الغبينة وتدواله من مجموعة لمجموعة لهو الجهاد بعينه.. لم يمر علي وانا أقرأ في كثير من القروبات ان شاهدت طلب تحريض او تعيين يوم معين للخروج للتظاهر السلمي... . كل ما شتمنا أحدهم كلما هاجمناه واحرقناه بنيراننا الخافته واستهلكنا مئات من القيقا بايت وظننا اننا انتقمنا لانفسنا وانتصرنا لوطننا الم يقل وزير المالية بأننا شعب كسول وقد صدق.


#1391998 [ابو سحر]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 09:53 AM
هذه هي الحكاية..هذه هي ذهنية الكوز بعد انفجار المشروع مثل انبوب صرف صحي
والله دا اجمل مثل للحصل للمشروع الحضاري بتاع الانقاذ


#1391997 [ابو سحر]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 09:51 AM
ياسلام لو كان عندنا قناة فضائية نذيع فيها هذا الكلام عن حسين خوجلي و امثاله من ارجوزات مصر و السودان
امثال حسين خوجلي و توفيق عكاشه والمراة الكندية تراجي
لان معظم السودانيين لا يقراون كما قيل عنهم سابقا
بل يسمعون للقنوات والمسلسلات
وانشاء قناة فضائية للمعارضة ضرورة قصوي و عاجلة


#1391983 [Abdo]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 09:36 AM
يا أستاذي إن هذا المتخوجل و اخوانه راضعي نهج البنا و الترابي ينطبق عليهم ( إن لم تستحي فأفعل ما تشاء) هؤلاء قوم نزع عنهم الحياء و ما نزع الحياء من شئ إلا شانه ، هؤلاء قوم ضربت عليهم شناة الطبع و الخلق ، لذلك فإن مثل كلامك هذا على ضرورته و قوته و تشكر جزيل الشكر عليه إلا أننا لن نرجو أن ينصلح حال مثل هؤلاء القوم بمثل هذا الكلام لسبب بسيط و هو انهم منزوعي الحياء و إلا لما إستمر مثل هذا المتخوجل و أخوانه سنة و عشرون عاما يمارسون الكذب و التدمير و الوعود التي ما إن تنقضي فترتها الموعود بها إلا و هم قد دمروا ما تبقى من موضوع ذاك الوعد الكاذب و من دون حياء يوعدون وعداً قاطعاً بتحقيق الوعد المنكوص عنه كانه لأول مرة . إنهم بلاء يا أستاذ عبد الله الشيخ ، و لكن كلما طال امدهم و مد لهم الرحمن في الضلالة مداً كلما كانت النهاية أبشع و أشنع .


#1391975 [ابوسلام]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 09:29 AM
هذا ما يسمونه الاسقاط - ان تسقط فشلك على الاخرين - حسين خوجلى لا يمتلك غير الحديث المنمق ووضع يده ذات الشكل الانثوى على عصاه الانيقه فحين اتهم بانه مثلى كان رده - انهم لا يعرفون جدلية اللون الرمادى - كل شىء عندهم يا ابيض يا اسود.


#1391973 [الجــــــــــــــزيرة ابـــا]
4.50/5 (2 صوت)

12-28-2015 09:27 AM
ادّيلو


#1391939 [هاشم ابورنات]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 08:53 AM
الي الامام ونريد المزيد عن هذا الحسين وأقرانه الميامين وفقك الله


#1391923 [ود الكندى]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 08:22 AM
حسين خوجلى اصبح كلامك حكاوى قهاوى اذا كنت فعلا غيورا افتح ملفات الفساد في قناتك وصحيفتك والله المستعان


#1391915 [سوداني حتى النخاع]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 08:03 AM
لك التحية يا عبدالله الشيخ. إن الحسين ود خوجلي يسوق بضاعة كاسدة ليس لها قوة شرائية ومعظم المشاهدين قد انفضوا عن مشاهدته بعد الحرص علي متابعته في أولى حلقاته. فهو كوز مروض لن يخرج من عباءنهمأبداً.


#1391911 [خلف الله العفيف]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 07:57 AM
سلمت يا ود الشيخ وسلم قلمك


#1391899 [seebo]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 07:10 AM
كفو والله كفو يا عبدالله الشيخ الله يرحم والديك


#1391893 [التلب]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 06:58 AM
والله كأنما بعث عالمنا وشاعرنا وأديبنا الراحل أستاذنا عبدالله الشيخ البشير .. شكرا .


#1391890 [الصادق صديق الصادقين]
5.00/5 (1 صوت)

12-28-2015 06:49 AM
هانت الزلابية!!
لم يبق إلا فتية قاع المدينة الذين يدعون ويصرون بمناسبة ودون مناسبة وزورا ودونية، الإنتماء لمدينة وقلعة النضال
الشعب السوداني هو من علفكم حتى كادت جلودكم تتمزق من هول ما حملت من شحوم وورم. فضح الله ستركم
الشعب السوداني حسبه اله ونعم الوكيل



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (7 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة