الأخبار
أخبار إقليمية
دولة الفريق طه !!
دولة الفريق طه !!


12-28-2015 01:03 PM
سيف الدولة حمدناالله

صدق الذين وصفوا مدير مكتب الرئيس الفريق طه عثمان بأنه بات أقوى رجال الإنقاذ، فقد أصبح لديه من النفوذ والمهابة بحيث لا يستطيع أجعص كوادر النظام أن يذكر إسمه بخير أو شر ولو في جلسة خاصة وفي غرفة مغلقة، برغم أن الوضع الفعلي لوظيفته لا يزيد عن كونه "سكرتير"، وهو في الأصل ضابط إداري كانت مهمته تحصيل القِبانة ببلدية بحري قبل أن يلتحق بجهاز الأمن ومنه بمكتب الرئيس، ويكفي أنه الرجل الذي كان السبب وراء أن ينتهي شخص بقوة ونفوذ "صلاح قوش" في حراسة متر في مترين، وهو الذي كان (قوش) في يوم من الأيام حين يصل عند بوابة مبنى جهاز الأمن الخارجية، يستوي مثل "طه" في مكتبه ويشِد جسده في وضعية الإنتباه.

خطأ الفريق طه أنه جعل إسمه يرتبط بشخصين يحوم حولهما لغط كثير، أيمن المامون وشيخ الأمين، أمّا أيمن وشهرته "ودالمامون، فهو شاب صغير السن أصبح من أثرى أثرياء السودان اليوم، ومن المؤكّد أن "ودالمامون" وحتى تاريخ وفاة والده قبل بضعة سنوات، كان عاطل وعلى باب الله، وأقصى ما كان يحلم به هو أن يجلس على دركسون عربة أمجاد، وفي ليلة مأتم والده حضر الرئيس لتقديم واجب العزاء بحكم صلته بالمرحوم كزميل سابق في الجيش وإبن دفعته، وهناك علم الرئيس بضيق حال الأسرة، فربّت على كتف "أيمن" في حنان وتأثّرٍ بالغين وقال له: "من اليوم سوف أعتبرك إبني".

أيّاً كان ما قصده الرئيس، إلاّ أن "ودالمامون" أخذ كلامه بالمعنى الذي جعله يعتبر من نفسه "ود بيت"، فأخذ يتردد على منزل الرئيس حتى يُخال للزائر أنه فرداً من الأسرة، وقد يسّر له هذا الوضع معرفة أصدقاء جُدُد منهم وزراء ومستشارين وأصحاب قرار عِوضاً عن أصدقائه القدامى الذين كان يتسكّع معهم في حواري بحري، وإستطاع أن يتحصّل بهذا الطريق على ورقة بها "تصديق" بتوريد شحنات من القمح والدقيق بكميات كبيرة، وبالنظر إلى عدم توفّر السيولة اللازمة لديه لتنفيذ مثل تلك التعهّدات، كان يكتفي بالحصول على عمولة في مقابل تسليم التصديقات كورق لوسطاء وسماسرة يتولّون تنفيذ - ولا يزالون - عمليات الإستيراد بمعرفتهم عبر شركة مُسجّلة خارج السودان، وجنى بهذه الطريقة مع شركائه مبالغ طائلة، وهو اليوم على رأس قائمة أثرياء السودان، ويستطيع اليوم توريد عشرة بواخر دقيق وقمح في وقت واحد بإشارة من طرف أصبعه، ولا يُذكر اليوم إسم "ودالمامون" إلاّ وإسم الفريق طه عثمان مرتبطاً معه إرتباطاً لا يقبل التجزئة.

أمّا ثاني الإثنين، فهو شيخ الأمين، والأصل، أنه لا غرابة في أن يكون لشخصية عامة في دولة مثل السودان شيخ يتّبع طريقته مهما كانت غرابتها، فهناك سياسيون كبار غاية ما يطمحون إليه أن يحملوا حذاء من يعتقدون في صلاحهم ويضمّونه إلى صدرهم (الحذاء لا صاحبه)، كما أن هناك رؤساء في العالم الغربي يستعينون بدجّالين وقارئات الكف والفنجان لمعرفة الطالع وطرد النحس والحسد، بيد أن كل ذلك يتم في الخفاء ودون مُجاهرة وبعيداً عن ديوان الدولة.


مشكلة الفريق طه أنه وبرغم سنّه ومكانته إختار لنفسه "شيخ" أفرنجي وغريب الأطوار، يتراص الشباب أمامه في ركوع وسجود وهم يتسابقون فيما بينهم لتقبيل حذائه، كما أن "الأمين" ليس فيه سِمة من سمات الشيوخ بخلاف الملفحة الخضراء، فهو - بإعترافه - لا يحفظ شيئاً يُذكر من القرآن، ويَلحَن في قراءته، حتى أن مضيفه في مقابلة تلفزيونية إضطرّ إلى تصحيحه أكثر من مرة وهو يستشهد بآيات من القرآن الكريم، وبخلاف الفتنة التي تسبب فيها هذا الشيخ وسط الحي الذي يسكن فيه، وخطره على أمن المجتمع في ضوء موقف جماعات دينية أخرى من سلوكه الذي تصل إلى حد تكفيره، كان واجب سلطات الدولة التصدي له من تلقاء نفسها ومناقشته للوقوف على مشروعية أفكاره.

ما كان ليعني أحد أن يُصبح الفريق طه من حواريي هذا الشيخ لو أنه كان قد فعل ذلك بصفته الشخصية وفي أوقات فراغه وبعيداً عن صفته كمسئول حكومي بالقصر الرئاسي، ولكنه فعل عكس ذلك، فقد إستغلّ موقعه في إبطال قرار معتمد محلية أمدرمان بإغلاق المسيد الذي يُقيم فيه هذا الشيخ نشاطه بموجب شكوى وصلت إليه من سكّان الحي، وقد ذكر هذه الحقيقة الشيخ نفسه في المقابلة التلفزيونية التي يرد ذكرها لاحقاً، ثم مضى "الفريق حُوار" إلى ما هو أبعد من ذلك بإصطحابه لشيخه في مهمة رسمية إلى خارج حدود لوطن، بيد أن الفريق طه لم يحسب حساب للسان شيخ الأمين الذي فضح نفسه وفضحه معه بما رواه عن ظروف وملابسات تلك الزيارة بحسب ما ورد في مقابلة تلفزيونية لم تذاع وجرى تسريب مقطع منها عبر شبكة الإنترنت.

في هذا المقطع يقول شيخ الأمين مخاطباً مُضيفه: (أنت تعلم أن علاقتنا بالإمارات علاقة بايظة بسبب السياسات المعروفة، والفريق طه قال لي ياخي أنا بعرف أنه علاقتك بالإماراتيين ديل سمحة، وأنا عايز أعمل حاجة إسمها الديبلوماسية الشعبية، يعني بالواضح عايزك ترجّع العلاقات، وقلت ليه ما عندي مانع، وطوالي الفريق طه ساقني للرئيس الذي بارك الموضوع، والرئيس ضرب لينا مَثَل في موضوع الديبلوماسية الشعبية قال إنه أمريكا واليابان كانوا "متشاكلين" ليهم زمن وما قِدروا يرجعوا العلاقات إلاّ بمباراة في لعبة "البينق بونق". أها، أخذنا جواب من الرئيس وسافرنا أنا والفريق طه وقابلنا الأماراتيين ورجّعنا العلاقات وحتى "ضغطنا" عليهم شديد لحدي ما خلينا الرئيس مشى ليهم هناك).

قبل ظهور هذا المقطع، لم يكن لأحد أن يصدّق أن هذه هي الطريقة التي تُدار بها دولة ترفع لنفسها علم بين الأمم، ولعل في هذا المنهج ما يُفسّر الكيفية التي أُتُّخذت بها القرارات التي إنتهت بما حاق البلاد، مثل إلغاء زراعة القطن وإستبداله بالقمح والفواكه بمشروع الجزيرة، ويكشف عن الطريقة التي يتم بها تعيين الوزراء وسفراء الدولة، فقد روى لي سفير سابق أن السبب في تعيين السفير عبدالحليم عبدالمحمود (أو العكس) كمندوب دائم بالأمم المتحدة يرجع إلى أن مسئولاً كبيراً شاهده وهو يعترض في هياج وعصبية على قرار أثناء إجتماع يناقش موضوعاً عن السودان، وبعد فترة من ذلك طُرح تعيين مندوب السودان بالأمم المتحدة فقال المسئول لوزير الخارجية: "أريدكم أن تعينوا السفير "أبوتفّة" في هذا الموقع. كما بهذه العقلية جرى النصب على الدولة بواسطة محتالين من بينهم إمرأة قامت بزيارة السودان في التسعينات بدعوى أنها أميرة مملكة ترينداد (لا توجد مملكة بهذا الإسم) وجرى إستقبالها على أرفع المستويات وفيما بعد إتضح أن عصابة دفعت لها 500 دولار لتقوم بهذا الدور.

هذا درس جاء يسعى بقدميه حتى يفهم شعب السودان الكيفية التي تُدار بها شئون دولته، ثم يأتي من يبشّرك بأن تقوم للبلد قائمة بنظام تديره مثل هذه العقليات.

مقطع الفيديو الوارد بالمقال

.


[email protected]











تعليقات 45 | إهداء 1 | زيارات 27809

التعليقات
#1650230 [همام]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2017 05:14 PM
الناس تقول أن طه عثمان يأتي للبشير بالصبايا في مزرعة الأخير .... يعني طه ماسك البشير من شمبو....و


#1394640 [ج*حسن ابراهيم الأأمين]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2016 06:02 PM
والله انت ما تسوى شعرة في تفة الزول الذكرتو دا ويبدو انو كاسر عينك في حاجة. منهى الجهل والمرض أن نقدح في خبرة واخلاص رجال لا نعرفهم على حقيقتهم بعد أن عرفهم القاصي والداني .أخبرني سفير سابقنوع رخيص من الاسلوب الحريمي في القدح في الرجال

شوية رجولة ونزاهة يا ناس


ردود على ج*حسن ابراهيم الأأمين
[zoul] 05-28-2017 04:04 PM
الزول ابو تفة دا هسه سفير السودان في مصر ولا تعليق عما جرى للسودان والسودانيين في عهد ابو تفة الذي تدافع عنه وهو لا يفعل شيئا غير تسريح التفة بعد اعادة الصبغة مرات ومرات والحرص على ان لا تظهر اي شعرة بيضاء

United Kingdom [Sudanese] 05-28-2017 04:34 AM
انت ياسجم يارماد بتشكر في السفير ابوتفة؟ وتنبذ في مولانا؟
والله يارمة السودان فعلا سوف يكون في ذيل الامم مادام به امثالك يدافعون عن سياسة الكيزان المعتوهة....

شوية مخ ياحيوان...


#1393708 [ود الريف الحريف]
2.50/5 (2 صوت)

12-31-2015 01:00 PM
هذا نتاج المشروع الإحتضارى الماجن الذى تولد عنه دار المايقوما للقطاء
شيخ آخر الزمن المدعو اللمين الذى يلحن فى قراءة الفاتحة ,,, وكثير من الحرامية الذين يغتنمون الفوضى والربكة في بلاد السجم والعجاج حيث مرتع الفساد في كل الاتجاهات ,,, جرت العادة بل تعارف عليه الغالبية انه في أي دولة يكثر فيها الفساد فإنه من السهولة أن يغتنى بعض ضعاف النفوس ,,, وهذا مايحدث بالضبط في دولة اللا قانون والفوضى الطافحة
دون خجل ولا مدارة تختفل الجهات الرسمية بمرور ستين عاما بما يسمى بيوم الإستقلال ,,, بعد ستين عاما البلد وصلت إلى الحضيض وتلاشت كل سبل الحياة الكريمكة على أرض الوطن لذى نهشها الحرامية وعديمى الضمير من المسؤلين الغفلة ,,, الدولة ومواطنيها يحتفلون حقيقة بخيابات عمرها ستون عاما ,,,
ألا نختشى مما نسمع ونرى,,,,, ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية التي انتهت بحلول عام 1945 كانت قد رجعت إلى العصور الوسطى في ظل حصار خانق في كل شيء وفرض غرامات ’’’ بعد هذا التاريخ اى سنة45 والتي تفصل بينها وإستقلال دولتنا الكسيحة عام 56 فقط 11 سنة ,,, نهضت ألمانيا فأصبحت الدولة الأوربية الأولى فى كل شيء ,, علميا,, إقتصاديا رياضيا ,,,, ألخ بينما برك جمل السودان بكل ما يحمل من مقومات الدولة الظاهرة على سطح الأرض وماهو في باطنها .....و


#1393106 [د. هشام]
2.50/5 (4 صوت)

12-30-2015 10:08 AM
ويضمّونه إلى صدرهم (الحذاء لا صاحبه)...ههههههاه!! أضحكتني كثيراً يا أستاذ!!!


#1393007 [الباشا]
2.50/5 (5 صوت)

12-30-2015 08:03 AM
مولانا سيف الدولة .... لك تحية واحترام... اذا كان ضابط اداري سابق يصبح بقدرة الانقاذ فريق في الامن مسئول عن الامن القومي لبلد ذي السودان كان يلزم يحصل ما حصل مثلا:
1- محاولة اغتيال حسني مبارك (تخر ميه) وتتم تصفية كثير من عناصر الامن المشاركين فيها.
2- يتم ضرب مصنع الشفاء وللان من ضرب الله اعلم ثم الامريكان بعده يعلمون.
3- ان تغلغل الاستختبارات العالمية في كل فج عميق في ربوع البلد.
4- تضرب بورسودان في رابعة النهار وخامسة الليل ووزير الدفاع يضع يده شمسية ليرى من اين جات الصواريخ ...عجبي.
5- ان تخصص 80% من الميزانية للامن والدفاع الذين لا شغلة لمنسوبيها الا قتل ابناء السودان واغتصاب نسائه.
مولانا لك التحية مجددا وكل شرفاء بلادي.


#1393001 [إسماعيل علم]
3.00/5 (2 صوت)

12-30-2015 07:55 AM
الأستاذ المحترم سيف الدولة حمدناالله
أعتقد أن النص التالي يحتاج منك لمراجعة:
"كما أن ".... وبخلاف الفتنة التي تسبب فيها هذا الشيخ وسط الحي الذي يسكن فيه، وخطره على أمن المجتمع في ضوء موقف جماعات دينية أخرى من سلوكه الذي تصل إلى حد تكفيره، كان واجب سلطات الدولة التصدي له من تلقاء نفسها ومناقشته للوقوف على مشروعية أفكاره."

فلقد أعطيت جماعة الأخوان المسلمين حق هم ليسوا بأهله


ردود على إسماعيل علم
[الفقير] 01-01-2016 02:19 AM
أتفق معك أخي إسماعيل ، لكن مولانا بيعكس الجميل فينا (كشعب) ، و بيصدر حكمه و حيثياته بناءاً دلائل الجرم ، و نحن (الرأي العام الشعبي) أداة التنفيذ. تنامي التصعيد الشعبي بيحرق أباليس النظام و بيزلزل أركانه و تجعله يتراجع (لأنه ما ناقص هوا) ، و أم درمان منذ مئات السنيين بها مشايخ ، لماذا لم تحدث أي سابقة كما حدثت بين هذا الدعي و سكان حيه ، و الآن و بعد تسليط الأضواء عليه شعبياً ، لن يجرؤ النظام على دعمه إذا ما احتج عليه سكان حيه


#1392919 [حامد ود الرملي]
2.50/5 (5 صوت)

12-30-2015 12:19 AM
ثلاثة يحكمون السودان الآن..الجنجويد..وعباس شقيق الرئيس.. والفريق طه

05-29-2014 06:13 AM الراكوبة
خالد ابواحمد

هي المرة الأولى في تاريخ السودان منذ أن تسمى بهذا الاسم، أي قبل قرون سابقة وصل للمرحلة التي يحكمه فيها شذاذ الآفاق من الفسقة والفاسدين وسارقي قوت الشعب، الخارجين ليس على القيم والتقاليد السودانية، بل على الناموس البشري بأكمله، لم يتركوا فعلا محرما لم يمارسوه، وبقوة عين يتحدثون عن الاسلام وعن الأخلاق وهم الذين عاثوا في الأرض فسادا قتلا وتشريدا واغتصابا وتعذيبا ونهبا لمقدرات البلاد ولأموال الناس بالباطل.
سألت محدثي قبل أيام عن الأحوال في اسودان، وكانت الاجابة ككل إجابات السودانيين هذه الايام عندما تسأله يردد عليك الإجابة المتفق عليها بين الجميع بأن البلاد قد انتهت، يحكمها الصعاليق والقتلة والمجرمين، قال لي بأن البلاد يحكمها ثلاثا أولا (الجنجويد) وعباس شقيق رئيس الجمهورية، ثم طه، والمقصود به الفريق طه الحسين مدير مكتب رئيس الجمهورية، ومن سخرية الأقدار أن هذا (...) قد ثبت موقعه في مكتب الرئيس عمر البشير بطريقة مضحكة للغاية.. نعم إنه زمن الضحك في مقام البكاء.!!.
في ذات ليلة اكتشف (الفريق) مدير مكتب رئيس الغفلة بأن سرا مهما قد يحدث تحولات تاريخية في حياته، فدخل على الرئيس عمر حسن البشير بمكتبه في القصر قائلا:
انت عارف يا سعادتك انو ملابسك بغسلوها ليك وين ؟؟.
الرئيس مندهشا ومبحلقا..ومن هول صدمة السؤال لم يرد ببنت شفة.
قال الفريق طه:
يا سعادتك ناس الأمن بتاعين صلاح قوش ديل بغسلوا ليك (لِباساتك) في الفندق الكبير مع ملابس الناس العاديين ونزلاء الفندق..!!!.
الرئيس مبحلق..وكأن فطيسة قد وضعت أمامه..لم ينطق بكلمة.
الفريق طه:
انت عارف سعادتك ان ياسر عرفات الاسرائيليين ختوا ليه السم في ملابسوا؟؟.
ثم يرفع التلفون ويخاطب صلاح قوش عندما كان رئيسا لجهاز الأمن.. وبصوت عال يصرخ..
يا صلاح قوش ياخي ما مكن أصلو ملابس السيد الرئيس تغسلوها مع ملابس الناس العاديين، ده تصرف ما مقبول كلو كلو..!!.
الطرف الآخر من المحادثة يؤكد بأن هذا النظام من زمان وليس من اليوم، لكن.....
الفريق طه يضع السماعة في غضب، ثم وجه كلامه للرئيس:
انت عارف سعادتك انا بحلها واليوم قبل بكرة.
الرئيس لم ينطق بكلمة وابتسم عندما خرج الفريق طه من المكتب.
وفي أقل من ساعات اليوم الواحد سافر الفريق طه إلى دبي واشترى غسالة ملابس حديثة جدا وأتى بها وركبها داخل بيت الرئيس في الجزء المخصص لخدمته، ثم ذهب وقابل الرئيس عمر البشير وأخبره بأنه شخصيا قد سافر خصيصا لدبي وقد قام بحل مشكلة غسل ملابس سعادته ولحفظ خصوصيته التي انتهكت من قبل حرس الرئيس التابعين لصلاح قوش..
الرئيس عمر البشير فرح جدا بهذا (الانجاز) الكبير وأصبح يتحدث عنه عند أكثر المقربين منه، وذات يوم تحدث علي عثمان محمد طه مع الرئيس وقدم ملاحظات سلبية عن الفريق طه، وكانت المرة الأولى التي يعبر فيها عن كراهيته لمدير مكتب الرئيس.
فرد عليه الرئيس عمر البشير:
اسمعوا من اليوم.. تاني ما عاوز زول يتحدث عن طه لانوا أحسن زول فيكم..ياخي ده عرف مكان غسيل لِباساتي، بغسلوها وين وعِرف يحل المشكلة وفي نفس اليوم..!!.
فخرج علي عثمان مطأطأ رأسه ومن كان معه، وقد ازدادوا كراهية للفريق طه الذي بدأت عمله كضابط اداري، ولا أحد يعرف عنه شيئا، وعندما تم تشكيل لجنة لتنظيم عمل مكتب رئيس المؤتمر الوطني فأختير طه مع مجموعة، لكنه كان الأقرب ليكون سكرتيرا للرئيس في الحزب الحاكم، وبعد فترة قليلة كان الرئيس في حاجة ماسة لمدير مكتب وسكرتير شخصي، فأمرهم بأن يكون طه الحسين هو نفسه مدير مكتبه في رئاسة الجمهورية مدام هو نفسه سكرتيره في الحزب الحاكم، وقد أدُخِل دورة صغيرة بجهاز الأمن والمخابرات وأصبح رتبة كبيرة بدرجة فريق أمن متجاوزا كل أبناء دفعته في المجال الأكاديمي وفي الوسط التنظيمي..!!.
ومن تلك اللحظة أصبح طه الحسين مديرا لمكتب الرئيس في القصر الرئاسي وفي المؤتمر الوطني برتبة فريق، وقد كان في السابق مسار استهزاء بين أقرانه في الوسط التنظيمي ويُطلق عليه طه (الدلاهة)، في وظيفة متواضعة، ثم قفز بالزانة مديرا لمكتب رئيس الجمهورية، وكان أمامه تحدي كبير أن يثبت في القصر الرئاسي، فأصبح يهتم بدقايق الأمور للرئيس، ولا يترك شاردة ولا واردة تجعله مكان ثقة إلا فعلها، وقد برع في ذلك حتى كسر البرتكولات الرئاسية، إن كل من بكري حسن صالح وعبدالرحيم محمد حسين وغيرهم الذين يترددون على القصر، لا يتجاوزون هذه الأعراف والتقاليد الخاصة بالتعامل مع رئيس الجمهورية، لكن طه فعلها، وكثيرا يضحك مع الرئيس ويحكي له آخر النكات التي قيلت فيه، فتضج جنبات القصر الرئاسي بالضحكات المجلجلة.
الفريق طه الحسين الآن هو الآمر والناهي في البلاد بطولها وعرضها، وتجاوز صلاحياته كثيرا، وفي السابق كان قد لعب دورا كبيرا في إزاحة صلاح قوش من الحُكم، فأصبح مهابا بالنسبة لقادة الأمن والجيش والاستخبارات، لذلك تجد أوامره وتوجيهاته كل الاستجابة.
عباس البشير ..!!.
عباس هو أصغر اخوة الرئيس عمر البشير، ولم يشذ عن أخوان وأبناء الحُكام الظالمين في العالم العربي فقد مارس الظلم الاجتماعي بقسوة ليس بعدها قسوة، واستخدم آليات الدولة الشرطية والأمنية والقضائية في ظلم زوجته الأولى، ومارس معها تعسفا لم يحدث في السودان ألبتة، وهي قصة مشهورة، وفي السنوات الآخيرة مارس الظلم الاقتصادي والتجاري، واحتكر الكثير من التجارة وبشكل خاص تجارة المواشي وتصديرها للمملكة العربية السعودية، ويمتلك في دبي بالامارات العربية المتحدة شراكات تجارية ضخمة مع الكثير من الأغنياء هناك، رأس ماله من خزنة الشعب السوداني التي فتحها الرئيس عمر البشير لأخوانه وأهله وذويه وأصحابه.
إن فتح الرئيس لخزنة البلاد لأهله وذويه بهذه الطريقة تجاوب على الأسئلة الكامنة وراء موت الحوامل في المستشفيات، والسرطانات التي نالت من الناس، والجوع الكافر والمسغبة، وتعطيل وبيع كل امكانيات البلاد الاقتصادية، وهو ما يفسر وصول المئات من الأسر يوميا للعاصمة من الولايات والاقاليم التي تعاني من شظف العيش وانعدام أساسيات الحياة.
الشقيق الرئاسي عباس حسن البشير وبتوجيهات من الفريق أمن طه الحسين تم تعيينه مؤخرا رئيسا لوحدة حماية الرئيس، بعد اقناع الرئيس نفسه بضرورة أن يكون شقيقه في هذا الموقع الذي لا يتعارض مع تجارته وأعماله الأخرى التي يقوم بها وخاصة وأنه أقرب أشقاء الرئيس له، وتم تدريب الشقيق تدريبات خفيفة في الحراسة الشخصية وقيادة فريق الحماية من على البعد وفي المناسبات العامة.
وعباس البشير من خلال مواقعه المختلفة في التأثير، بات يلعب دورا مُهما في الحُكم، وتزامن ذلك مع فقدان البلاد للأمن الحقيقي وللاستقرار داخل البلاد والمؤسسة الحاكمة، والتجاذبات والصراعات مع مراكز القوى التي أبعدت من ديسك الحُكم على رأسهم علي عثمان وصلاح قوش.
السودان وقع في قبضة الجنجويد
المشهد السوداني في الوقت الراهن يسيطر عليه الجنجويد باسمهم الجديد (قوات الدعم السريع)، لكن من المعلومات التي لا يعرفه الكثير من الناس، قد وصلتني من جهات ذات صلة بالجيش، بأن استخدام الحكومة للجنجويد وبمشاركة مليشيات غير سودانية وانتشارهم في العاصمة الخرطوم قد أغضب معظم الضباط في التنظيم العسكري (الاسلامي) داخل الجيش، الذين اعتبروا الخطوة انتكاسة كبيرة جدا لأنها أضعفت الروح المعنوية للقوات المسلحة، وأن لبس أفراد هذه المليشيات العمامة باسلوب (الطوارق) في ليبيا ومالي، بمشاركة جهاز الأمن والمخابرات، يؤكد بأن هناك نية لإضعاف القوات المسلحة، بل ضربها من الداخل لصالح أجندات تريد تفتيت ما تبقى من السودان، وأن الدور العسكري والأمني والسياسي الذي يقوم به قائد الجنجويد الآن في الخرطوم المدعو حميدتي يشير بوضوح شديد إلى زيادة نفوذه كقائد مليشوي وتدخله في الكثير من الأمور مثل التهديد باقتحام سجن كوبر، والعبارات التي تؤكد سيطرته على زمام الامور في البلاد، جميعها مؤشرات تدل على نهاية حقبة (الانقاذ) في السودان.
وأعتقد بأن نهاية النظام ستكون بطريقة مختلفة عن نهاية العصور الديكتاتورية في السودان، فهذه المرة ستندلع حروب الانتقام في أكثر من مكان، وأن مدينة كافوري التي شيدها آل حسن أحمد البشير من دماء وعرق الشعب السوداني ستكون مقبرة جماعية، وستراق فيها كل الدماء، وأن الامبراطوريات التي أسسها نظام المؤتمر (الوطني) في السودان ستهدم على من فيها، لا أقول هذا الحديث تهديدا انا فرد ولا أملك إلا قلمي، وانما تحليلا لواقع الحال، فهل يعتقد آل البشير بأن النظام إذا سقط سيعيشون في كافوري وغيرها هانئين مطمئنين آمنين بسلام؟!.
بكل تأكيد هذا سوف لم ولن يحدث...أن يعيش آل البشير هانئيين آمنين بسلام في كافوري وغيرها..!!.
لأن الدماء العزيزة التي أريقت في ربوع السودان المختلفة لها أسر بشر خلقهم الله بمثل ما أودع فيهم مشاعر الأبوة والأمومة ومشاعر الحب والفرح والحزن، كذلك أودع فيهم مشاعر الغضب والانتقام والانتصار للنفس، مثلما آل البشير هم بشر، وأن الأحقاد الضغائن التي ذرعها عمر البشير واركان حربه وجيشه في أهل السودان لم تحدث من قبل في بشر على الأرض، وأن قتلى دارفور من 2004 وحتى الآن يُعدوا بالملايين، وكذلك ضحايا الطائرات العسكرية في جبال النوبة ومشاهد الموت والأشلاء المتناثرة هنا وهناك، وضحايا الموت في النيل الأزرق وبورتسودان، وكجبار وأمري، هذه الدماء في يقيني ثم تحليلي للشخصية السودانية ومتابعتي لكمية الاستفزازات التي لحقت بأسر الضحايا صعبة للغاية تقبلها، ولا يمكن بأي حال من الأحوال نسيانها، وأن مقتل شهداء سبتمبر 2013م بهذه الطريقة التي رأيناها لا يمكن للشعب السوداني نسيانها، وكأنها لم تحدث..!!.
إن الذين يُهللون ويُكبرون فرحين بالعمليات التي تقوم بها قوات الجنجويد (الدعم السريع) من قتل واغتصاب وسرقة أموال الناس بالباطل، ستنقلب عليهم عاجلا أو آجلا، وأن الذين يُشجعون القتل في جبال النوبة سيندموا لأن موجة القتل هذه سترتد إليهم لا محالة يوما ما، وأن الندم سوف لا ينفعهم، لأن البادئ أظلم.
28 مايو 2014م
خالد ابواحمد


ردود على حامد ود الرملي
[الفقير] 01-01-2016 03:02 AM
رد للأخ عوض عمر:
أخي عوض لا يهمنا أين يغسل ملابسه و هذا ليس بيت القصيد ، لكن ما يهم ، هو ما الدالة التى تجعل (ناصح اللوندري) ، بهذا النفوذ و الجاه ، و مع عدم إعترافنا بجميع نظامهم ، إلا أن هذا الوضع الغريب ، حتى كوادرهم في التنظيم لا تقبله لانه يخل بتراتيبيتهم التنظيمية ، ، رغم أنهم قد تربوا على ذلك و ألفوا هذا النهج من شيخهم المخلوع. (الترابي) ، لكن و مع إختلافنا ، فشتان بين عقلية هذا و ذاك ، و إظهار الحقائق يبرئ ساحتنا و (كشعب) من خرمجتهم مع الدول الخارجية.

[عوض عمر] 12-30-2015 01:15 PM
حكاية غسيل الملابس دي فيها زيادة و مبالغة.
أي إنسان عادي يغسل ملابسه و يكويها بالطريقة التي تناسبه. لا يعقل أن يدع رئيس بلد مهما كان رأينا فيه,حياته الشخصية و أمنه في أيدي الآخرين.
انا شخصيآ أكلف أحد العمال و هو يأتينا في مساء كل جمعة و يكوي لنا ملابس البيت داخل البيت و يساعدنا في عملية النظافة.لم يحدث أن غسلت ملابسي لدي الغسال خارج البيت.


#1392900 [عمر]
2.75/5 (5 صوت)

12-29-2015 10:34 PM
اقتباس :
وهو في الأصل ضابط إداري كانت مهمته تحصيل القِبانة ببلدية بحري .

يامولانا عيب عليك تسخر من وظيفة الضابط الاداري . الضابط الاداري زمان كان هو الرئيس التنفيذي الميداني وكان احسن من كل المعتمدين الحاليين وكانو منظمين البلد .
تجي انت تسخر من خيرة رجال الخدمة المدنية عشان شخص واحد ؟


ردود على عمر
[الفقير] 01-01-2016 02:42 AM
أخي عمر ، لا تنسى أن المرحوم والد مولانا كان يعمل بنفس المجال عندما [كان عماد الإنضباط في السودان] ، كما ذكرت بنفسك ، و جيعنا نتفق أننا نرفض هذا النظام لأنه دمر الجميل فينا.

[عمر] 12-30-2015 03:17 PM
بعيب عليو السخرية المعممة من الضابط الاداري .
كان من الممكن ان يقدح في مؤهلات طه وفي تصرفاته بدون ان يسخر من الضباط الاداريين الذين كانوا عماد الانضباط في السودان .
انا ما دافعت عن طه واؤيد الكاتب في كل شئ عنه وانما كان ماخذي الوحيد علي الكاتب هو السخرية من الضباط الاداريين في شخص طه وحصر دورهم في جمع القبانة .

[حسنين] 12-30-2015 06:30 AM
أهو براك قلتها (الضابط الإداري كان "زمان") طيب بتعيب شنو على مولانا !!!


#1392869 [منير سعد]
3.00/5 (3 صوت)

12-29-2015 08:49 PM
والسيرة جابت سيرة ومسيرة إنسان عظيم ، .....

والد (ود المامون)عليه رحمة الله.....
المامون حسن محجوب:
* الدفعة 18. دفعة الرئيس ومن أقرب الدفعة إليه. وعل ذلك ما جعل الرئيس يهتم بأسرته..
* قضى حياته المهنية كأكفأ ما يكون الضابط حتى تقاعده.
*تولى قيادات صعبة في أوقات عصيبة وصعيبة. تراجع وتولى من قيادتهاكثير من الضباط.
*عمل معلماً بالكلية الحربية، وكان من أفضل المعلمين، علماً وقدوة ونموذجأ يحتذى
*عمل مديراً لشئون الضباط. وفي عهد إدارته شهد الفرع نقلة نوعية في ضبط العمل ، وفي العلاقة بين الضابط والقيادة العامة. ولم يظلم في عهده ضابط، ولم يشهد الجيش الكشوفات الصادرة من إجتماعات أنصاص الليالي بمنظمة الشهيد....!
*شجاع وهصور، ولا يخاف في الحق، ويجهر برأيه، ويدافع عما يؤمن به بقوة وصبر الأنبياء
*على المستوى الإنساني كان عفيفأ وكريماً، ينفق ولا يبالي، يحمل بين جوانحه قلب طفل تستخفه البسمة، ويطربه حلو الحديث.

إن كان للرئيس فشل وإخفاقات شملت مناحي إدارته للدولة، فإهتمامه بأسرة
المامون يحسب له محمدة.

بالنسبة ل ( ود المامون ) ما عندنا شئ نقوله غير مثلنا القديم الساير
( النار تخرى الرماد). وحقيقة هو رماد قد لا يكون للولد كثير فعلا فيه، ولكن من ناس طه واأسفاى..................


#1392864 [ظفار]
2.75/5 (4 صوت)

12-29-2015 08:43 PM
انا لست متأكد وربما هنالك أشخاص لديهم معلومات أفضل منى عن نقل سفير السودان بأبوظبى أحمد يوسف الى البرازيل قبل أن يتم المدة وذلك أثر خلاف مع الفريق طه حول دخوله واتصالاته فى دولة الامارات دون الرجوع للسفاره فى بعض المسائل وهو ما يوضح تزامن الحادثتين


#1392847 [ود الزين]
3.82/5 (7 صوت)

12-29-2015 07:38 PM
(هذا درس جاء يسعى بقدميه حتى يفهم شعب السودان الكيفية التي تُدار بها شئون دولته، ثم يأتي من يبشّرك بأن تقوم للبلد قائمة بنظام تديره مثل هذه العقليات)

سيف الدوله .. تحياتى ..
ياترى كم من سودانى الداخل قرأوا مقالك هذه حتى يفهموا ؟؟؟ نحن القله والقليله جدا من مجمل شعب السودان "وقودالانتفاضة المرتقبه" الذين نعرف مخازى هذا النظام ونتداولها مع بعضنا البعض .. وكأننا "نونس" بعضنا البعض بهذه المخازى .. لقد ان الاوان لكل كتاباتنا وافكارنا واقوالنا ان تجد طريقها الى المواطن البسيط فى كل ربوع الوطن .. الذين يملكون اجهزة حاسوب فى السودان قله قليله جدا ولا سبيل لهم للولوج الى عالم الانترنت ليستنيروا بما تكتبه اقلامكم .. ليت شعب السودان قرأ مقالك ليفهم الكيفيه التى تدار بها شئون بلده حتى تحدث الزلزله .
فى هذه المرحلة .. يجب ان تسخر كل الاقلام الحره " ومنها قلمك السنيين" تجاه مشروع القناة الفضائيه .. نريد ان يصطبح بها مواطن سنكات .. ورهيد البردى .. والعزاله جاوزت .. والدالى والمزموم .. واهلنا فى السكوت والمحس وحلفا .. ونيالا وزالنجى وبابنوسه والضعين والقضارف بكل اطرافها وبربر واروما وسنكات وكادقلى .. ومليط .. ودامر المجدوب .. والسوكى .. واهل المدينة عرب والحاج عبدالله وود النيل وود الحورى .. وسنار وكل مناحيها .. وكوستى واهل بحر ابيض .. وابو دليق .. وناس اتبرا فوق .. والمتمه .. وقدو .. وابو هشيم .. والشريك .. والكاسنجر .. والدغفلى .. والسوكى .. والدندر .. ورفاعة .. والباوقه .. ثم تاتى بعد ذلك خرطوم . بحرى امدرمان باللفه .
نحن قادرون .. نحن قادرون .. فهل بدأنا ؟؟؟


#1392653 [Jangajorah]
2.49/5 (12 صوت)

12-29-2015 01:14 PM
ثمار خراب (الجقور) : الامداد الكهربائى نصف استهلاك البلاد !!
December 28, 2015
(حريات)
اعترفت رئيسة لجنة الطاقة والتعدين بالمجلس الوطنى ، حياة الماحي، بالنقص المريع فى الامداد الكهربائى .
وأقرت فى تصريحات صحفية بأن استهلاك البلاد من الإمداد الكهربائي يبلغ (1600) ميقاواط بينما المتوفر حالياً (800) ميقاوط فقط.
ومن جهة اخرى أصدر وزير الكهرباء والموارد المائية معتز موسى ، أمس الأحد، قرارات بإنهاء تعاقدات مديري شركات الكهرباء وتعيين مديرين جدد.
وبحسب القرارات، التى نقلتها وكالة الأنباء الحكومية (سونا) ، عين : صالح علي عبدالله مديراً لشركة التوليد المائي، وأحمد عثمان المقلي مديراً لشركة كهرباء سد مروي، ويوسف حمزة مديراً لشركة نقل الكهرباء.
وسبق واوضح المهندس علي محمد عوض ، الفساد الادارى الذى قاد الى تدهور مرفق الكهرباء ، في مقال تلقته (حريات) ، قائلاً ( إن قطاع الكهرباء شهد منذ حل الهيئة القومية للكهرباء (تغيرات غريبة وعجيبة جداً أدهشت كل العاملين والمتابعين لقطاع الكهرباء)، متحدثا عن أصحاب (التخصصات الغريبة والدخيلة على القطاع) الذين تقلدوا مهاما حساسة في الوزارة الوليدة. فترأس مجلس تسيير الهيئة الذي أشرف على تكوين شركات الكهربا شخص يحمل مؤهل إنتاج حيواني، (وقد كان هو الآمر والناهى)، وتولى ملف إدارة الموارد المالية والبشرية شخص يحمل مؤهل ديكور دبلوم سنتين، وكان مديرا للإدارة العامة لتخطيط شبكات التوزيع وحاليا نائبا للمدير العام لشركة التوزيع يحمل أيضا دبلوم مساحة سنتين، ونائب مدير عام شركة التوليد الحرارى مهندس مدني، أما وكيل الوزارة فمهندس معماري، (وذلك فضلا عن الوظائف الفنية الأخرى والتى تلى هذه المناصب القيادية فالواقع فيها أقرب إلى الخيال فتم ضخ اعداد هائلة من غير المختصين حتى اصبح عدد العاملين بشركة واحدة يفوق كل العاملين بالهيئة القومية للكهرباء سابقا).وتشير (حريات) الى ان الوزير معتز موسى، ايضاً ، متخصص في الترجمة ولا علاقة له بقطاع الكهرباء.
وكشف تقرير المراجع العام ان المصروفات العمومية والادارية السنوية لشركة توزيع الكهرباء بلغت (253) مليار جنيه ! مما يؤكد حجم الفساد و(الحوافز) التى ينعم بها (جقور) التمكين فى المرفق الذى قادوه الى الفشل .
وعلق الكاتب الصحفى المهندس محمد وداعة ، عن حق ، (… المصروفات العمومية والادارية تعادل 96% منسوبة الى تكلفة التشغيل – 263 مليار – هل هذا مقبول ؟؟ فى أكثر المؤسسات فشلاً أو فساداً لا يمكن مجرد ايراد وعرض ارقام كهذه . هذا يتجاوز المنطق والخيال…).


ردود على Jangajorah
[د. هشام] 12-30-2015 10:32 AM
حكاية و الله!! معتز موسى تخصصه ترجمة؟...إذن فليترجم لنا الماء بعد الجهد بالكهرباء!!


#1392652 [منصور]
2.87/5 (12 صوت)

12-29-2015 01:13 PM
ياناس الارض كروية كالاتي شيخ الترابي المأبون و الخصي و شيخ الامين تكتمل الدائرة!


#1392627 [المختصر المفيد]
2.74/5 (11 صوت)

12-29-2015 12:41 PM
مقال قوي عمل فلاش في منطقة حساسة ومعتمة وهي مكتب الرئيس وما وراء الكواليس ومنطقة صناعة القرار .. ذكرني بمقال لمحمد حسين هيكل في الأهرام في عهد حسني مبارك موضوعه: صناعة القرار في مصر، وبسببه أوقف من الكتابة وقتها، بسبب الاقتراب من المنطقة المحظور فيها التصوير والاقتراب. وهذا المقال يضرب لجام الفرس ويكشف الباطل في معقله
(خطأ الفريق طه الذي جعله يرتبط بأيمن المامون وشيخ الأمين)، هو تجميع الباطل بعضه مع بعض حتى يتم ضربه بضرة واحدة


#1392616 [دردوق]
2.78/5 (19 صوت)

12-29-2015 12:30 PM
العنوان مفروض يكون كالاتي : دولة الفريق طه واخوهوالفريق عثمان !!

عثمان : مدير مكتب الرئيس و فووووووووووووووو فريق اول شرطه

و مدير عام الشرطه ( و يعتبر المسؤول الاول عن مقتل شهداء سبتمبر )


ردود على دردوق
European Union [دردوق] 12-29-2015 02:15 PM
عزرا المقصود ( دولة الفريق طه و اخوهو الفريق هاشم !)


#1392520 [مدحت عروة]
2.86/5 (8 صوت)

12-29-2015 09:43 AM
اول حاجة ان الدبلوماسية الشعبية الرجعت وصلحت العلاقات كانت بين امريكا والصين وليست امريكا واليابان عندما زار نكسون الصين ومن ثم دعا فريق بينف بونق لزيارة امريكا او حكاية من النوع ده اذا لم تخنى الذاكرة وبعدين الوكت داك كانت علاقة الصين بالاتحاد السوفيتى بايظة ويمكن فى عداء وتلاقت مصلحة العملاقين فى ذلك وهى محاصرة الاتحاد السوفيتى والمصالح الاقتصادية وليست العقائدية بالطبع!!!
والذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون ونحن اصبنا بمصيبة الانقاذ او الكيزان وانا لله وانا اليه راجعون!!!
كسرة:هسع عليكم الله المحتاج للتانى منو اذا كان عندنا نظام حكم كويس وبامكانياتنا وثرواتنا الطبيعية دى الامارات ولا السودان ولا انا زول ساكت وما جايب خبر وان السودان صحراء قاحلة مافيه قطرة موية ولا اراضى زراعية وثروة حيوانية ومراعى ومعادن وحتى بترول يا جماعة نيوزيلندا ما عندها قطرة بترول واكثر دخلها من تربية الحيوان والزراعة(Farming ) وهى من ضمن اكثر الشعوب رفاهية وسعادة فى العالم !!!اعوذ بالله زى ما بيقول شبونة!!


#1392503 [imi]
3.00/5 (7 صوت)

12-29-2015 09:13 AM
الدوام لله


#1392485 [جبال النوبة]
3.00/5 (7 صوت)

12-29-2015 08:44 AM
سير يامولانا على هذا النهج المنطقى بادلتك الداوية بحكم خلفيتك القانونية وقد نرى فيك وزيرنا للعدل مستقبلا حتى تترسخ قيم العدالة فى سوداننا الحبيب ولك التحية


#1392474 [ابوكدوك]
3.00/5 (8 صوت)

12-29-2015 08:29 AM
على حيارى شيخ الجكس متابعة الدورى الانجليزى ، وتشجيع فريق مانشستر سيتى بقدر المستطاع

وعلى جميع قطاعات المؤتمر الوطنى وشيوخهم رفع اكف الضراع بان يفوز بالدورى الانجليزى

وحبذا الاكثار من البخور ، والذبائح ، والفته وحبذا ان يتخللها لحم تيس اعور

ابرق اللون ..اضافة الى ذبح عدد 89 ديك بياض !!

وعلى كل من له كادوك مع شيخ الامين لم يكتمل عمله بعد ان يشترى كرت ( bein sport )

وشراء تشيرت للسيتى يونايتد والانتماء لهذا الفريق فى اسرع وقت ممكن، وان يجر نفس طويل

فان فاذ الفريق بجولاته المتبقيه ونال الدورى ، هنيئا لكم ولشيخكم شيخ الضلال

وان لم يفذ فاليبحثوا لهم عن قرعة ويشحدوا اكبر قدر من الدولارات لاخراج شيخهم من تلك الورطه التى ورطهم بها .. ( واللبيب بالاشارة يفهم ) !!

وقد اعذر من انذر ياوهم !!

محدثكم ( الفكى ابو جعرونه ) من ادغال تريندادو توباغو !!.


#1392462 [wedhamid]
2.94/5 (8 صوت)

12-29-2015 08:02 AM
يا لامولانا ذكرتنى بموت الوزير ونسى وزير شئون الرئاسة ومكنبه جوار مكتب الرئيس و أيضا طه.... و كيف كانت مفاجأة ....و نقله فجأة الى المانيا و موته السريع فيها..... و تدكرت طيب الذكر المرحوم ياسر عرفات السريعة و نقله السريع لباريس و وفاته هناك... قيل مسموما ّ...و تذكرت مقالة لاسحق فضل الله ف تلك الأيام و كان يتحدث عن طه و أقحم إسم ونسى عرضا.... إنت معاى يا مولانا؟؟؟؟


#1392417 [محن الكيزان]
2.88/5 (10 صوت)

12-29-2015 02:23 AM
بألله شيخ الأمين ده مع كل الهيصة الحوله والبيبسى والشيكسى, تراهو عمبلوق ساكت كلام ما بعرف يتكلم الزول ده خدر الناس دى كيف!! حكاية غريبة!!


#1392388 [النيل ابونا والجنس سوداني]
3.44/5 (12 صوت)

12-28-2015 11:39 PM
كيف اصبح الفريق طه عثمان مدير مكتب الرئيس ?
مشى قال للبشير ملابسك وذكرها تحديداالملابس الداخليه بالاسم (ليباساتك) بيغسلوها مع ملابس نزلاء الفندق الكبير فى غسالات الفندق مع بعض والكلام دا ما ممكن وانت رئيس البلد,بعدها سافر طه شخصيا لدبى على حساب الحكومة لشراء غسالة خاصه للبشير ومن يومها عشعش فى راس القشير.
بي سسب (ليباسات) القشير اصبح هذا النكره مدير مكتب الرئيس بعد ما كان كلب من كلاب قوش.
حصل هذا الكلام اول ايام التمكين والغاية تبرر الوسيلة ودعونى اعيش.


#1392383 [الهلباوي]
2.87/5 (10 صوت)

12-28-2015 11:07 PM
هسع ياخوانا شيخ الامين دا بعد كلامو في الفيديو دا هسع مسجون في اللمارات ،، هو قايل الدنيا دي جلها فوضي زي السودان تعمل اي حاجة ويجي يفكوك بتوجيه،،، هههههههها ركب ماسوره الشيخ


#1392381 [HISHO]
3.00/5 (9 صوت)

12-28-2015 11:02 PM
والله انها لمحزنة وقالة لا يمكن ان يصدقها عقل ان يدور مثل الذى رايته فى مقطع الفيديو هذا .
المدعو الامين هذا افاك وكذاب , لقد حاولوا مقابلة الشيخ محمد بن زايد الذى يقوم مقام رئيس الدولة الان نسبة للظروف الصحية لاخيه الاكبر شيخ خليفة ومكثوا فى الامارات اكثر من 5 ايام فى انتظار تحديد ميعاد لهم مع شيخ محمد بن زايد الا ان جائهم الرد من مكتب الشيخ محمد بن زايد بان يقوموا بتسليم الرسالة لوزير الدولة بالخارجية الشيخ منصور بن زايد , وهذا ما حدث بالفعل .
ما علاقة الامين هذا بالحكام بدولة الامارات حتى يكون لهم خاطر عنده ويستجيبوا لطلبه ؟؟؟ ماهو تاريخه معهم ؟؟ كلام كذب ونفاق ودجل وسذاجة ... الامر واضح .. المدعو الفريق طه هذا اراد ان يقوم بتقريب المدهو الامين هذا من الرئيس فهو يعرف ان الرئيس رجل جاهل وساذج والمدعو الامين هذه هى النوعية التى يمكن ان تحصل على كل ماتريد منه, فدخل عليه بهذا المدخل ..
انظر الى الطريقة الجاهلة التى تنم عن ضعف التعليم وانعدام المعرفة وحتى عدم الاطلاع والثقافة التى يتحدث بها المدعو الامين هذا ... هل تظنون ان ارئيس افضل حال منه .. والله انه من نفس الشاكلة ونفس الفهم والعقلية .
وقد ذكر الافاك عديم التعليم بانه ضغط على الاماراتيين , لا ادرى هل هو يفهم معنى كلمة ضغط فى القاموس السياسى وماذا تعنى ؟؟ ام انه يقصد بانه قد قام باستجدائهم ؟؟
لتاكيد خطاء وكذب كلام الافاك عديم التعليم هذا , لقد قاموا بتسليم رسالة الى وزير الدولة بالخارجية وعلى حسب المجرى الروتينى سيتم تحويل هذه الرسالة او ادراج محتواها فى تقرير وزير الدولة الى مكتب وزير الخارجية عبد الله بن زايد ولن تكون الا مجرد رسالة عادية من مندوب رئيس يتبعه دجال , اقصى ما يمكن ان يتم فيها هو ادراج محتواها فى التقرير الاسبوعى الذى ترسله وزارة الخارجية لرئيس الدولة , اين هو الدور الذى قام به عديم التعليم هذا فى اصلاح العلاقات مع الامارات .
ولتاكيد سذاجة وجهل الرئيس نفسه فلقد ذكر عديم التعليم هذا بان الرئيس قد بارك دور الدبلوماسية الشعبية ووافق على سفره , اين هى الدبلوماسية الشعبية هنا , الدبلوماسية الشعبية عى ان يلتقى الشعبان فى نشاط ثقافى او رياضى او اجتماعى بغض النظر عن الظروف السياسية فالتقاء الشعوب قد تكون عامل مؤثر فى انفراج العلاقات السياسية , مثلأ فريق كرة قدم تركى او مجموعة موسيقية او مسرحية تسافر الى روسيا وتقيم نشاطات فى المدن الروسية او العكس هذا يمكن ان تكون دبلوماسية شعبية ودون شك سيكون لذلك تاثير فى تخفيف التوتر والاحتقان الشعبى مما يؤثر على مجريات اتخاذ القرارات السياسية , السودان والامارات علاقاتهم السياسية متوترة ولكن حركة الشعوب بينهم لم تتوقف ولم تتاثر بذلك ولا يكاد يشعر بها المواطن العادى فى السودان او الامارات , ما بين السودان والامارات هو توتر سياسى بحت ومعروفة اسبابه وهو التقارب السودانى الايرانى انذاك , وما ان قطعت حكومة السودان علاقاتها بايران وقدمت برهان على حسن النوايا والجدية فى ذلك بارسالها قوات مشاركة فى عملية عاصفة الحزم ضد الحوثيين الموالين لايران ما كان للرئيس السودانى ان يزور الامارات , لو ذهب عديم التعليم هذا ومعه مدير مكتب الرئيس الفاسد مئة مرة للامارات ...


#1392347 [صالة المغادرة]
2.99/5 (13 صوت)

12-28-2015 09:06 PM
كالعادة يا مولانا كلامك نار منقد ويحرق جوف عصابة الاباليس عليهم اللعنة احياء واموات واللعنة الكبرى على خليفة ابليس فى الارض الزنديق الترابى سبب كل البلاوى


#1392332 [عصمتووف]
3.25/5 (3 صوت)

12-28-2015 08:28 PM
حتي الرئيس بليد ومتخلف زيك ي ناقل الكلام والاصح الصين وبكين كنا تلاميذ ف الثانوي ملمين بيها ف عهد نيكسون اما سطوة المدعو سكرنير الرئيس مستدمدها من البشير شخصيا جاعل منه فزاعة يشي وينم والبشير كله اذان لا ننسي غير من انه يسرق لسانه ب الرئيس قال الرئيس غضبان الرئيس حردان طبعا كنا نسمع مثل هذا الكلام ف ديوان الدولة التي نعمل به الوزير منع الوزير وافق الوزير قال ده لفلان عدة وزراء ف عهد نميري مروا علي واذكر فيهم واحد كان وكيلا واصبح وزيرا اول قرارتة الله يطراه ب الخير وهو حي يرزق وف اجتماع عام مع الموظفين وبتصميم حازم قال لهم س اقطع لسان كل واحد يقول الوزير ولا الوكيل ولا المدير قال ومنها ارتحنا من الانتهازيين سارقي السنة المسئولين


#1392330 [ابواحمد]
3.00/5 (16 صوت)

12-28-2015 08:20 PM
الأستاذ سيف الدين حمدنا الله ، مقالاتك بقدر ما هي رائعة وتكشف لنا ماهية العقلية التي تدار بها الدولة بقدر ما تعمق الحزن في دواخلنا بهذا القرف المستوطن في مرافق اجهزة الدولة، سلمت يداك مولانا ونرجو منك شاكرين مواصلة تعرية هذا النظام.


#1392299 [ابو محمد]
2.96/5 (10 صوت)

12-28-2015 07:03 PM
ايمن المامون ود بحرى ابوه كان لواء فى الجيش بالله بقى رجل اعمال كان معانا فى كسلا 1997 فى العمليات خريج جامعى لايعمل سبحان مغير الاحوال


#1392273 [Khalid Abdalla Ragab]
2.93/5 (10 صوت)

12-28-2015 05:51 PM
Is he Ali Osman Brother who used to work at the national security and who took the car owned by a Sudanese who is working at the Gulf only because he liked it!?


#1392248 [أبو الشهييق]
3.03/5 (14 صوت)

12-28-2015 04:57 PM
الفريق أب كديسة والوزير أبو تفة والشيخ الشاذ الفاكيها في نفسه أو خيال واسع ــــــــ إنها دولة مساكين تديرها حكومة أوباش


#1392236 [عدو الكيزان]
3.02/5 (17 صوت)

12-28-2015 04:31 PM
لا خير في الفريق طه ولا غيره ، كلهم مجرد لصوص وفاقد تربوي أتوا من قاع المجتمعات ، وهذا هو المصير الذي الحقونا له ، المشكلة لم تعد في شلة الصعاليق أولاد الحرام الذين يتحكموا فينا الآن ، المشكلة اين هذا الشعب الجبار الذي أطاح بأعتى امبراطوريتين من قبل ؟؟

كيف وصلنا لهذا الدرك السحيق ؟ وماذا ننتظر ؟ والى متى سننظر ودولتنا تضيع وتتسلل من بين أيدينا كل يوم ؟

ماذا ننتظر ؟؟

سلمت يداك يا مولانا على مقالك الضافي كالمعتاد .


#1392232 [ALJAALI]
2.87/5 (21 صوت)

12-28-2015 04:12 PM
عقبال مانشوف الفريق طه مسجون كمان مع شيخه


#1392225 [صادميم]
2.95/5 (9 صوت)

12-28-2015 04:00 PM
العلاقات كانت سيئة بين الصين و امريكا و ليست بين اليابان و امريكا و اعيدت بمباراة بنق بونق مما يدل على جهل الرئيس بالسياسة الخارجية


ردود على صادميم
[البعام] 12-28-2015 06:57 PM
ليت الأمر توقف عند السياسة الخارجية
الجنرال يجهل حتى السياسة الداخلية ، بالنظر لقصة ترقية وعمل (الفريق) طه بمكتبه يتضّح اي (محنه)
قد ساقها الرجل وعصابته للوطن المكلوم واي ورطه ادخلوا فيها البلاد .


#1392224 [لقمان]
3.02/5 (13 صوت)

12-28-2015 03:52 PM
منهه العوض وعليه العوض ولا حول ولا قوة الا بالله.. انسوا انو كان في بلاد عظيمة اسمها السودان والله بصراحة مافي امل


#1392223 [همام]
2.99/5 (15 صوت)

12-28-2015 03:46 PM
إسحاق أحمد فضل الله هو الوحيد في السودان الذي يبشرك بأن السودان يمكن له أن يصبح دولة ودولة ذات شأن في ظل نظام رجل مدمَّر ومدمِّر كالبشير. بهذا المقال يعطينا مولانا حمدنا الله درساً في كيف يمكن للفساد أن يدير دولة بكاملها!


#1392212 [فدائى]
2.99/5 (14 صوت)

12-28-2015 03:30 PM
اشرقى ياشمس عشان الحال امش بلد حكامها خوازيق والحكم فيها تقدير ويا ايدى شيلينى دبلوماسية الدراويش والدجالين وعندنا علماء والله الواحد الاحد احكموا العالم بكفاءه عاليه جدا (من دبلوماسية مبارك زروق الى دبلماسية بالنيه)مصيبتنا مصيبه


#1392210 [المشتهى السخينه]
3.00/5 (17 صوت)

12-28-2015 03:27 PM
الخيش حسن الترابى بروفسور بالجامعه ودرس فى انجلترا وفرنسا بجامعة السوربون الشهيرة على حساب جوع الشعب السودانى .. وهاهو بعد ان اصبح فى قمة (الفهم ) سلم السودان لقمة سائغه لهؤلاء الصعاليك واللصوص والنكرات الذين تربوا فى بيوت ليس بها اب ينهر ويزأر بكلمة العيب
. اسلمهم السودان بحجة اقامة دولة اسلاميه افريقيه بعد ان ( قنع ) منها اهلها العرب لانها اسلمتهم للتخلف والانحطاط بين الامم واصبحوا مثار التندر والسخريه ..
ان كان هذا تصرف رجل مثل الخيش البروفسور الترابى . اذن لا خير فى امة مفكريها مثل الخيش حسن .. ولا غرابة ان يتشظى السودان ويهجره اهله لانهم( قنعوا ) من خير فيه ..


ردود على المشتهى السخينه
[د. هشام] 12-30-2015 10:43 AM
يا المشتهي السخينة ما تدي الناس ألقاب علمية من عندك...بروفيسر الترابي؟!...دا الدكتوراة بتاعتو مشكوك فيها و قالو درجة جامعية فرنسية بتعادل ماجستير و الناس هنا ترجموها غلط و عمك لبد سااااااكت!!


#1392209 [ABU IXEER]
3.00/5 (12 صوت)

12-28-2015 03:25 PM
نحن نستاهل


#1392200 [Yaseen]
3.01/5 (13 صوت)

12-28-2015 03:01 PM
حلوة حكاية ابو تفه دى...


#1392189 [الحوشابى]
3.13/5 (15 صوت)

12-28-2015 02:49 PM
كان يذكر فى الفيديو اللمارات بدلا عن الامارات . القانونى الضليع سيف الدولة مقال ستحفظه ذاكرة الوطن لهوءلاء الاوباش .


#1392185 [الحقيقة]
3.00/5 (12 صوت)

12-28-2015 02:37 PM
أولا لعبة البنق بونق أعادت العلاقات بين أمريكا والصين بين ماو تسى تونغ والرئيس نيكسون.

ثانيا نظام البشير أفرغ البلاد من كل الكفاءات التي أدارت البلاد منذ الإستقلال بقصد التمكين ولم يتبق له إلا المنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع أمثال هذا الدجال وغيره مثل بلة الغائب وشيوخ السلطة والدجل ولذلك ليس غريبا أن يتسيد أمثال هؤلاء.

ثالثا هناك المئات مثل هذا الرجل وأكثر من 400 طريقة دجل يستلمون مخصصاتهم بصورة راتبة عبر ديوان الزكاة تحت بند في سبيل الله.


ردود على الحقيقة
[ابوجلابية] 12-28-2015 06:51 PM
ده (رمز البلد) الذي يقول عنه أنصاره ..
عجيب !!!!!
لا ندري ماذا سيقول (هبنقه) لقضاة المحكمة الجنائية امام وسائل الاعلام العالمية ؟؟


#1392178 [أسامة الكردي]
3.06/5 (17 صوت)

12-28-2015 02:22 PM
الكل يعلم أن هؤلاء القوم إستلموا السلطة بقوة السلاح وتحت راية الشريعة الإسلامية لتحقيق مكاسب شخصية وليس من أجل عزة ورفعة الوطن، لذلك لا يهتمون إطلاقا بالكيفية التي يجب أن تدار بها شئون الدولة، بل يهتمون فقط بالطريفة والكيفية التي تدر عليهم المال والسلطة والجاه حتى لو يكلف ذلك بيع البـلاد وشعبها في سوق النخاسة.
ماذا تتوقع يا مولانا من سفهاء لا يخافون المولى عز وجل ويحرفون معاني كتابه الكريم ويحللون ما حرم الله ؟ فقد أحلوا القتل وسفك الدماء والزنا واللواط , ولهم من يضللهم بالفتاوي الباطلة المحرمة فأحلوا لهم أعراض النساء وسـبي النسـاء والأطفال وتحلل الأموال المسروقة.
لذلـــك : ما زال لدي أمل قوي في أن يرى النور مشروع تكوين حـزب سياسي أو جمعية خيرية لدعم الحركات الشبابية المناهـضة لحكومة الرقاص السفاح الهارب تحـت سـقف راكوبتنا هـذه .
تعليق سابق :
سـبق لشخصي الضعيف أن ناديت عـدة مرات وما زلت أنادي، لكـي نتحـرك بعقولنا وجهدنا وأموالنا لإزالة هذا النظام الفاسد الجاثم على صدورنا، والتوافق عــلى نظام بديل عـادل ورشيد، يحسن إدارة موارد الوطن الهائلة، وبقائه أمـة واحـدة وشعـوب متحـدة متحضرة. وعليه أقترح مرة أخرى بأختيار راكوبتنا هذه أن تكــون مركز للإنطـلاق منه، بدلا من الدوامة التي نحن فيها هـذه، كفاية مقالات وتعليقات يا أخوانا. لقد أصبحنا مثل الذين يجلسون أمام ستات الشاي.
هنالك ما شاء الله في هذه الراكوبة أولاد بلد علماء وعباقرة ولديهم الأمكانيات المالية الضخـمة ورصـيد كبير جـدا من العلاقات بأصحـاب القرارات في معظـم دول العالم، فلماذا لا نترك موضوع المقالات والتعليقات هذه التي أصبحـت لا تثمـن ولا تغني من جوع ؟ كفاية يا أولاد عازة كســــل ونوووووووووم والإتكال على الغـير. لقد أثبت ما لا يدعوا للشك أن شـبابنا المناضـلين في الداخل لا يمكنهم التحـرك دون مساعدة منا.
تأبى الرماح إذا اجتمعن تكسرا
يلا يا أخوانا هيلا هوب « ايــد عــلى يــد تجــدع بعــيد»
وسجلوا عندكم يا أعضاء حزب الراكوبة الجديد. أنا أول المتبرعين، من 1.000 إلى عدة ألاف من الدولارات .


ردود على أسامة الكردي
[سودانا فوق فوق فوق] 12-29-2015 08:23 PM
التحيه لكم اخوتي... فالنبدأ الان وليس غدا... كفايه و الله ديل يكونوا قاعدين... ما هي الخطوه الاولي؟؟؟

[ظفار] 12-29-2015 05:37 PM
حياك الله أخى الكريم نعم من هناء نبدأ ولا بأس من تأسيس صحيفة الكترونية خاصة بالاخوة النظاميين حتى يتم تعبئتهم ووقوفهم الى اخوانهم المدنيين وحينما يتكامل الدور بين المدنيين والنظاميين حتما سيسقط النظام


#1392173 [seebo]
3.03/5 (25 صوت)

12-28-2015 02:13 PM
دى شغلة تحير المجنون والمسطول والمخلول كان ضابط ادارى انقلب لفريق يااخونا هل بتصدقو دى دولة وهل بتصورو انكم عايشين فى دولة متل الدول دى لو كانت انداية مريسة كان تكون مدورة احسن من هذه البلدوما خفى اعظم الله يورينا !!!!!57


ردود على seebo
[جقر الكبري] 12-28-2015 06:42 PM
دعك من هذا .. الجنجويدي حميدتي كان عنقالي ساكت الآن برتبه عميد .
مش قالوا (حنفوت العالم أجمع) !!!!!

European Union [دردوق] 12-28-2015 05:21 PM
الغريبه شنوو ما اهو حميدتي من حرامي بتاع غنم بقي عميد !!

[عوض عمر] 12-28-2015 03:56 PM
دة حكاية ممكن تكون مبلوعة.كان ضابط إداري.يعني تعلم شوية قانون و إدارة و تدرب علي إستخدام السلاح.
لكين في واحدين قاعدين في بيوتهم أدوهم رتب عسكرية و كمان من عميد و لي فوق.يعني ضباط عظام!.


#1392172 [عوض عمر]
2.98/5 (12 صوت)

12-28-2015 02:07 PM
نعم تلعب بعض الشخصيات العامة في كل بلد دور في مصلحة البلد عن طريق الديبلوماسية الشعبية.هذا شئي عادي.لكن غير العادي هو أن يقوم بدور مثل هذا إنسان مشبوه,مثل شيخ الأمين الذي إختلف الناس حوله و حول عفته.
إذن لماذا تصرف الرئيس عمر البشير علي هذا النحو؟
هذه فضيحة للبلد.
فليهنأ شيخ الأمين بسجنه هناك و يريح الناس من خزعبلاته و خياباته.


#1392146 [سوداني حتى النخاع]
3.05/5 (13 صوت)

12-28-2015 01:19 PM
اللهم أرحم بلاد السودان وألهمنا الصبر والسلوان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
9.75/10 (13 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة