الأخبار
منوعات
اعتصمت أمام البيت الأبيض حتى الموت
اعتصمت أمام البيت الأبيض حتى الموت
كونثيبثون بيشوتو اعتصمت لعقود طويلة


01-28-2016 08:05 PM


توفيت كونثيبثون بيشوتو المعروفة بـ"كونشيتا" التي اعتصمت لعقود أمام البيت للتنديد بانتشار الأسلحة النووية.

وكتب على لافتة علقت على الخيمة التي نصبتها في جادة 1600 بنسيلفانيا: "ارقدي بسلام يا كونثبثيون. نحن نحبك".

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أنها توفيت يوم الاثنين في مركز تديره منظمة غير حكومية تساعد النساء المشردات في واشنطن. وهي كانت في الـ 80 من العمر.

واعتاد السياح على رؤية هذه المرأة المجعدة الوجه التي تضع شعرا مستعارا ووشاحا وتبدو غارقة في عالمها أمام البيت الأبيض.

وحصلت كونشيتا الإسبانية الأصل على الجنسية الأميركية، وعملت مترجمة فورية في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، ثم في الغرفة التجارية في السفارة الإسبانية، قبل أن تغير أسلوب عيشها جذريا في الثمانينيات وتستقر أمام البيت لتنضم إلى متظاهرة أخرى توفيت منذ ذلك الحين.

وأكدت كونشيتا التي شهدت خلال اعتصامها ولايات رئاسية متعددة، من رونالد ريغن إلى باراك أوباما، مرورا ببيل كلينتون، أنه ما من رئيس أميركي تكبد عناء إلقاء التحية عليها.

فرانس برس


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1087


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة