الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان من التجمع العالمي لنشطاء السودان في مواقع التواصل التواصل الاجتماعي
بيان من التجمع العالمي لنشطاء السودان في مواقع التواصل التواصل الاجتماعي



02-11-2016 03:50 PM
هام وعاجل:
بيان من التجمع العالمي لنشطاء السودان في مواقع التواصل الاجتماعي عن حجب السلطات لاذاعة كدنتكار– صوت النوبة.
حسب احصائيات سيرفر إذاعة كدنتكار ,لم يوجد مستمعون للإذاعة فى السودان خلالل اربعة الايام الماضية هذا مؤشر مؤكد عن حظر بث اذاعة كدنتكار من السلطات . اذاعة كدنتكار النوبية تبث برامجها خلال ال 24 ساعة.. ان التجمع العالمي لنشطاء السودان في مواقع التواصل الاجتماعي تشارك في عضويته قوى اجتماعية وسياسية وشبابية بهدف تنظيم الحراك الشعبي المناهض لسلطة المتاسلمين تجار الدين وتنظيم الاحتجاجات وتكثيفها وصولا لعصيان مدني يؤدي لإسقاط نظام الحكم، مستلهما تجارب الشعب السوداني في الثورات. يحمل التجمع سلطة الاسلامويين مسؤولية إشعال الحروب وتقسيم البلاد ونهب مقدراتها باسم الدين. ومواصلة الأجهزة الأمنية في حجب مواقع التواصل الاجتماعي والصحف الالكترونية ولم يكتف بذلك بل بلغ به ايقاف بث اذاعات المعارضة ... وركز جهاز الأمن على إذاعة كدنتكار صوت النوبة بصورة مُكثفة حيث وقف بثها عدة مرات والتي ظلّت تتعرّض للحجب و التشويش من وقت لاخر . تعرض موقع إذاعة كدنتكار للاعتداء الالكتروني يزيدها اصرارا على عكس قضية النوبة و ارتباطها بقضايا السودان الاخرى .. ان وحدة الجهاد الالكتروني , وهي وحدة حكومية امنية متخصصة في التخريب الالكتروني تعمل كل جهدها من حجب مواقع التواصل الاجتماعي ,الصحف الاليكترونية و اذاعات المعارضة.. من الضروري في هذه العجالة المرور على جغرافية و تاريخ المنطقة, فبلاد النوبه او اثيوبيا السفلى كما سميت سابقا تمتد من شلال اسوان الى مدينة مروى قرب الشلال الرابع. بلاد النوبه تنقسم لقسمين : النوبه السفلى و النوبه العليا والمقصود هنا النوبة في الاراضي السودانية و المصرية والجدير بالذكر ان النوبة في مصر يعانون من نفس الظلم الذي يعاني منه اهل النوبة في السودان .. النوبه السفلى و تسمى بلاد الكنوز نسبه لقبيلة بنى الكنز. المناطق السكانيه الواقعة في التقسيم الاداري السوداني هي وادي حلفا , منطقة السكوت ,المحس ودنقلا.. الحضارة النوبية هي التي أنشات الحضارة الفرعونية .ان كل علماء الأنثربولوجيا يدركون أن الفراعنة هم من أصول نوبية فما لا يعرفه الكثيرون أن الحضارة النوبية في جنوب وادي النيل (السودان حاليا) أقدم من مثيلاتها في شمال الوادي (مصر الآن) بنحو 3 ألاف سنة.. كما أن كل التماثيل الموجودة للفراعنة في مصر سوداء وهذا يدعو للتساؤل و الإستفهام، وهذا السواد نوبي السحنة رغم الإجتهاد في تعديل الأنوف كما وأن من الحقائق وجود قطع أثرية يرجع تاريخها إلى 8 ألف سنة في السودان وهذا ليس مجرد زعم بل واقع ملموس .الحضارة النوبية هي أعرق حضارة شهدها التاريخ و مدينة كرمة حاضرة النيل عاصمة أول مملكة في العالم.. ان اذاعة كدنتكار كان لها دور كبير في توضيح هذه الحقائق التاريخية المهمة التي كان يجهلها اهل النوبة انفسهم .تبنت الاذاعة قضية السدود والنوبة مؤكدة علي ضرورة النضال السلمي .ومن الغريب أن السلطة تحاول اثارة المناضلين لممارسة العنف النضالي ولكن النوبيون يرفضون ذلك لانهم شعب مسالم ,واعي و صابر . ان التجمع العالمي لنشطاء مواقع التواصل الاجتماعي يتفهم ويقدر شعوب النوبه وانهم لن يتركوا مناطقهم وأرض أجدادهم الفراعنة ملوك العالم لدولة من اجل بقائها وهي التي تعمل المستحيل لكسر شوكتهم بطمس الهوية النوبية والتاريخ النوبى العريق ..ان شعب النوبة اليوم بين الاصرار بعدم بناء السدود وبين اصرار الدولة ببنائها ..في موقف متازم جدا !!!! القضية اصبحت ليست قضية النوبة بل قضيية السودان كله ..والسؤال الذي يطرح نفسه موجه لكل الخبراء والعلماء و المثقفين والمجتمع المدني والشعب باكمله "ما العمل؟؟؟ " وانتم تعلمون جيدا مخاطر واضرار السدود على ضفاف نهر النيل.... علينا بالمناهضة السلمية ..نرفض بناء السدود "كجبار و دال " علي الأنهار وخاصة تلك التي تجري علي مياه طينية وبالطبع هي الأغلبية من الأنهار والقليل منها في الغالب تكون قريبة من المنابع أعلي الجبال، تجرى علي أرضية صخرية. الحملة الدولية المعادية لسدود الأنهار نجحت في إزالة العديد منها وتعمل بكل ثبات علي إعادة ترميم الإنهار وتضميد جراحها. العالم يتغير وبسرعة كبيرة في كل السياسات المائية وقوانين إستثمارها. ودونما يحدث صراع حاد للدول ..فكيف يمكن أن نسمح بأن يفرط السودان بمليارات الأمتار المكعبة من الماء تبخر في الهواء من أجل بضعة ميقاواط كهرباء ؟؟.. الحكومة تسعي جاهدة لجر المنطقة الي معترك الحرب وتفتعل الذرائع منذ بدايــة المناهضة وتلعب دورا كبيرا لاشعال المـنطقة وجعلها كمثيلاتها في الجنوب والشرق والغرب . اذاعة كدنتكار تلقي الضوء على قضية النوبة و التهميش والاقصاء الذي يواجهونه منذ سنوات طويلة. ولعل الأمور بلغت مداها بظهور تنظيم نوبي مسلح يدعى حركة تحرير كوش انطلاقا من شمال السودان ويطالب بحقوق النوبيين، ويهدد بمجابهة عسكرية و تقرير المصير .. افرازا لكل هذه التطورات تكونت حركة في 2004 سميت "بحركة تحرير كوش"، للنضال الشعبي في السودان لتقرير المصير والعمل المسلح..نضال النوبة هو إسهام في التحول الديمقراطي مع كل حركات وهيئات المعارضة السياسية المختلفة.. التجمع العالمي لنشطاء السودان في مواقع التواصل الاجتماعي يدين : • حكومة السودان لقتلها شهداء الكرامة في كدنكتار و ضحايا كجبار .. • ادانة سلوك الدولة وتعديها على حرية الاعلام و تدعو الشرفاء ان يدينوا حجب إذاعة كدنتكار و احترام الراي و الراي الاخر • يعلن تجمع النشطاء تضامنه مع اذاعة " كدنتكار " واستعداده بنشر اية من الاحداث و الوثائق التي تتعلق بقضية النوبة في صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي .. • التضامن مع شعب النوبة في الرفض المطلق لإنشاء سد كجبار والرفض المبدئي لأي تفاوض او حوار بشأنه . • التضامن مع مؤسسات المناهضة والتي هي مؤسسات شعبية مدنية سلمية وتعبر عن مناهضتها عبر اذاعة كدنتكار- صوت النوبة مع انتهاج الوسائل السلمية. • يعلن التجمع العالمي بانه لن يتهاون في التصدي لكل من يستهدف سلمية مناهضة النوبة بالتحريض أو الإستفزاز او الاثارة .. عاش الشعب النوبي حرا كريما المجد والخلود لشهداء كجبار المجد والخلود لشهداء كدنتكار اﻠﺘﺠﻤﻊ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻲ ﻟﻨُﺸطاء ﺍﻟﺴوﺩﺍﻥ ﺑﻤوﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘواصل ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ 9فبراير٢٠١٦م
sudanworldactivists@gmail.com
joinsudanworldactivists@gmail.com

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
شعار التجمع كامل.jpg


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 892


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة