الأخبار
أخبار إقليمية
اقتراب موعد استئناف عمل (بي بي سي) العربية في السودان
اقتراب موعد استئناف عمل (بي بي سي) العربية في السودان


02-16-2016 10:53 AM
الخرطوم: مها التلب
كشف مصدر دبلوماسي رفيع بوزارة الخارجية، عن اقتراب موعد عودة عمل هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) العربية في السودان، ورجح عودتها خلال العام الجاري.
وقال المصدر الذي - فضل حجب اسمه - لـ(الجريدة) أمس، إن الحوار حول عودة بي بي سي العربية كان مستمراً لمدة عام مع الحكومة البريطانية لاستئناف العمل، وأشار الى أن الخلاف بين الطرفين تمثل في الخط العام لـ(بي بي سي) العاملة في السودان، ورجح أن تستأنف عملها بذات الخط الذي كانت تعمل به سابقاً باعتبار أنها مؤسسة راسخة وعريقة ولا يمكن أن تغير خطها بعد استئناف عملها.
وأضاف أن بعض النافذين في المجال الإعلامي يعرقلون الاتفاق مع هيئة الإذاعة البريطانية، ويعتبرون أن سياسة الإذاعة ضد الحكومة وتساعد على تقوية المعارضة وزهدها في السلام، ولفت لمخاوف من تناول الإذاعة لقضايا وتوجهات سالبة للحكومة.
وأوضح ذات المصدر أن الاتفاق مع الإذاعة قطع شوطاً بعيداً وأنه من المرجح أن تعاود عملها خلال العام الحالي، ونوه الى أن زيارة وفد اللوردات البريطاني لا علاقة له بعودة (بي بي سي) العربية في السودان.

الجريدة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3646

التعليقات
#1416094 [Alwatan]
0.00/5 (0 صوت)

02-17-2016 12:12 PM
انا شايف فراغ البى بى سى صب فى صالح دبنقا لان فى ناس لوقدمت عربه من اجل التعرف على
تردد ازاعة ام درمان داخل المجلس الوطنى لرسبوا جميعهم ولن ينال العربة احد


#1415793 [Lila Farah]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2016 09:57 PM
ههههههههههه

بعد أن فشلت كل مجهوداتهم في حجب او الشوشره علي قناة البي بي سي
التلفزيونيه هاهم يعلنون هزيمتهم ويطلبوا من البي بي سي اعادة بثها
الي السودان علي الاف ام.

لاحظوا ان البي بي سي هى التي اوقفت البث الينا كطلب الحكومه وليس كما
روجت الحكومه والكرنكي الفاشل بأن الحكومه هى التي اوقفت البث لان الحكومه
ببساطه لاتملك التقنيات لذلك.


#1415694 [محمد فضل يوسف]
5.00/5 (1 صوت)

02-16-2016 05:25 PM
فعلاً كلامك صاح يا (مثقف ) تفربغ العاصمة والمدن التعليمية من الكتب الثقافية الاجنبية بالذات كان القصد منه الا يتعلم الجيل الحالي يكون افق الثقافة لديهم ضيق جداً لضمان بقائهم في السلطة لاطول قترة ممكنة وقد كان


#1415636 [حافظ الأمين]
5.00/5 (1 صوت)

02-16-2016 03:46 PM
أسة دا خبر يحجبوا ليه اسم مصدر؟
غايتو عالم ما معروف جاهلة أم جبانة.


ردود على حافظ الأمين
[كعكول في مرق عنقريب] 02-17-2016 07:48 AM
أوافق. ثم ما دخل الحكومة البريطانية بالسياسة التحريرية للبي بي سي. سذاجة حكومتك تفاوض البي بي سي على عودة البث المحلي وتلفزيون بي بي سي عربي لأن الموجة القصيرة تصل رغم التشويش.

(....الحوار حول عودة بي بي سي العربية كان مستمراً لمدة عام مع الحكومة البريطانية لاستئناف العمل، وأشار الى أن الخلاف بين الطرفين تمثل في الخط العام لـ(بي بي سي) العاملة في السودان)

الجماعة فاكرين أنو في وزارة ثقافة حكومية وهيمنة إعلامية وعواليق.

والله حقو البي بي سي تقفل باب الحوار ... وموتوا بغيظكم.


#1415579 [مثقف]
1.00/5 (1 صوت)

02-16-2016 02:04 PM
كلنا تربينا على دقات جرس البى بى سى للأخبار والمذيعين ماجد سرحان وعبدالله الأزرق ومحمد مصطفى رمضان ومديحة رشيد المدفعى وهدى الرشيد وموسى بشوتى وأكرم صالح والطيب صالح وغيرهم.

لقد إكتسب جيلنا ثقافته السياسية من إذاعات هنا لندن ومونت كارلو وصوت أمريكا بجانب مجلة العربى ومجلة الدوحة والحوادث والأسبوع العربى اللبنانيتين وقد كانت مكتبات الخرطوم وحتى الأقاليم تعج بمختلف المجلات والمطبوعات العالمية مثل النيوزويك وتايم ولايف وريدرز دايجست وهناك مكتبة في السوق الأفرينجى تعرض الكتب والمجلات الروسية لكن كل ذلك إنتهى بقدوم هؤلاء التتار الجدد وصار الجيل الناشئ جاهلا بكل شيئ في مجال الثقافة العامة والسياسة الدولية.


ردود على مثقف
[ابو أواب] 02-17-2016 09:09 AM
والله صدقت فعلاً تتار


#1415528 [الديموستناره]
5.00/5 (2 صوت)

02-16-2016 12:45 PM
ياريت .. الخبر يكون صحيح.
الشاعر محمود درويش سؤل مرة عن برنامجه اليومي فقال ان اول ما يفعله عندما يفتح عينيه صباحا هو الاستماع الي الراديو المضبوط علي إذاعة البي بي سي العربية منذ اربعين عاما.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة