الأخبار
أخبار إقليمية
المجلس الاستشاري لأمانة الإعلام بالمؤتمر الوطنى يؤكد على ضرورة اتاحة المزيد من الحريات الاعلامية
المجلس الاستشاري لأمانة الإعلام بالمؤتمر الوطنى يؤكد على ضرورة اتاحة المزيد من الحريات الاعلامية


02-20-2016 11:58 PM
(سونا) - أكد المجلس الاستشاري لأمانة الإعلام بالمرتمر الوطنى في اجتماعه الأول للعام الجاري برئاسة رئيس المجلس الدكتور نافع علي نافع أكد علي ضرورة إتاحة المزيد من الحريات الإعلامية وفقا لمعيار المسؤولية الوطنية والمهنية ومراعاة الظروف التي تمر بها البلاد وأن يساهم الاعلام في بناء وطن أمن ومستقر ومتوحد.
وأوضح الأستاذ ياسر يوسف امين الاعلام بالحزب في تصريحات صحفيه عقب الاجنماع ان المجلس الاستشاري للامانة قد سجل صوت شكر واشادة بالإعلام الوطني الرسمي والخاص والصحافة السودانية في تغطية الأحداث الكبيرة التي مرت بالبلاد خلال العام المنصرم ومواقفه الداعمة لبرامج الحزب خاصة الانتخابات العامة. وشدد المجلس علي ضرورة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني في جانبها الإعلامي ورعاية الاعلام لتلك المخرجات وتعزيز قدراته.
واجاز المجلس الاستشاري لامانة الاعلام بعد التداول ورقة حول التحديات التي تواجه الاعلام الوطني وفرص تعزيز بناء القدرات. وقال يوسف ان المجلس وجه أمانة الاعلام بضرورة ترتيب أولويات الاعلام الوطني خاصة في البرامج التي يدعم فيها المؤتمر الوطني خطة الحكومة خاصة في الجوانب الاقتصادية ودعم البرنامج الحماسي الإقتصادي الهادف لزيادة الإنتاج والإنتاجية وتحسين مستوى المعيشة والعمل علي التذكير مرة بعد مرة بالبرنامج الانتخابي للحزب و برنامج رئيس الجمهوريه الذي قدمه به الشعب السوداني ونقل ماتم إنجازه في تلك البرامج الانتخابية حتي يكون الحزب صادقا مع الشعب الذي قدمه لهذه الدورة الرئاسية.
وأجاز المجلس الاستشاري تقرير أداء أمانة الاعلام للعام 2015 وخطتها للعام الجاري.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 878

التعليقات
#1417936 [مدحت عروة]
1.00/5 (1 صوت)

02-21-2016 02:08 PM
لو كل اهل السودان بقوا مؤتمر واطى آسف وطنى مشكلة السودان فى السلام والوحدة والامن والتنمية ح تتحل بل وازيدكم من الشعر بيت ممكن نرمى اسرائيل فى البحر ونحرر القدس ونحتل امريكا ذاتها ما لو اتفقنا كلنا ح نفوق العالم اجمع!!!
كسرة:اين احزاب البعث فى سوريا والعراق واين الاحزاب الشيوعية فى الاتحاد السوفيتى واوروبا الشرقية واين الحزب النازى والجستابو والحزب الفاشى والعسكرية اليابانية واين الاتحاد الاشتراكى والحزب الوطنى فى مصر والكتاب الاخضر الليبى الخ الخ الخ كلهم ذهبوا الى مزبلة التاريخ التى تنتظر الاسلامويين الذين لا يختلفون عن هؤلاء الاحزاب الا فى اليافطة او الشعار فقط اما الصين بلد الفساد وتلوث البيئة فان الديمقراطية فيها قادمة لا محالة لان الديمقراطية والحرية ودولة القانون هى الاصل وما عداها عهر ودعارة وقذارة سياسية!!الف مليون ترليون تفوووووووووووووووووووووووووووووووووووو على اى انقلاب عسكرى او عقائدى واطى وسخ قذر عاهر داعر عطل التطور الديمقراطى فى السودان يا ناس المؤتمر الواطى وحاشاكم من الوطنى!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة