الأخبار
أخبار إقليمية
حركة غازي : شورى المؤتمر الوطني مظهرية ومذكرة العشرة كانت خاطئة
حركة غازي : شورى المؤتمر الوطني مظهرية ومذكرة العشرة كانت خاطئة


03-08-2016 10:10 AM
الخرطوم: سعاد الخضر
هاجم نائب رئيس حركة الإصلاح الآن حسن رزق، المؤتمر الوطني لعدم التزامه بالشورى، وقلل من انعقاد مجلس الشورى القومي للمؤتمر الوطني الذي انعقد مؤخراً.
وقال رزق : (لا توجد شورى داخل الوطني)، ووصف ما تم بأنه شورى مظهرية وليست جوهرية، واستند على ذلك بأن مجلس الشورى لم يقم بإلغاء أي قرار للجهاز التنفيذي خلال الفترة الماضية، بجانب أن غالب عضوية الشورى من الولاة والوزراء والمعتمدين ورؤساء وأعضاء المجالس التشريعية بالمركز والولايات، واعتبر أن ذلك يعني إجازة برنامج الحكومة.
وأضاف: (إذا أبعدنا الرسميين من عضوية الشورى يتبقى عدد قليل من الآخرين مما يعني أن الغلبة للرأي الرسمي)، وشدد على أن الشورى عبارة عن تنوير فقط ولا يكون فيها مجال للتداول.
ورفض نائب رئيس الإصلاح الآن، توجيه اتهامات لمجموعة محددة بإقصائهم عقب تقديمهم للمذكرة الإصلاحية كما حدث للراحل د. حسن عبد الله الترابي إبان توليه منصب الأمين العام للوطني، وقال: (لا أستطيع تسمية مجموعة بعينها وما حدث ليس فساد أفراد فقط وإنما فساد لمنظومة لإرضاء أشخاص وليس لتصحيح الأوضاع داخل الحكومة والحركة والحزب).
وبرأ رزق، الترابي من الاتهامات التي لا حقته بأنه كان ينفرد بآرائه في إدارة الأمانة العامة للمؤتمر الوطني قبل وقوع المفاصلة، واعتبر أن مذكرة العشرة كانت خطأ والهدف منها إزاحة الترابي، وحمل مقدمي المذكرة مسؤولية تصدع الحزب وانشقاقه، وأضاف: (كان من المفترض أن يقوموا بتعديل دورة الأمين العام للحزب إلى دورتين في النظام الأساسي للحزب).
وأوضح رزق أن الترابي لم يكن ينفرد برأيه، بل كان يعمل على مناقشة عضوية الحزب كل على حده حتى يقف على آراء الأغلبية منهم في القضية التي يود طرحها في اجتماعات الأمانة، وزاد: (عاصرت الترابي في اجتماعات مجلس شورى الحركة وكان يحضر نفسه ويطرح الأمر للتصويت).
من جهته دافع نائب رئيس القطاع السياسي للمؤتمر الوطني بولاية الخرطوم عبد السخي عباس، عن شورى الحزب، وذكر أن الشورى بالمؤتمر حقيقية وحاكمة، واستند على ذلك بأنها هي التي تنتخب المكاتب القيادية وتجيز السياسات العامة للدولة والحزب. وتابع أن مجلس الشورى هو الذي يجيز التزام الوطني بمخرجات الحوار، وكشف عن رفع اجتماع مجلس الشورى الأخير لوفاة الترابي، وفي رده على سؤال حول تأجيل إجازة أجندة اجتماع مجلس الشورى الأخير، أكد إجازة الأجندة، وأردف: (لم تتم مناقشة مسألتي استفتاء دافور والحوار بصورة كافية).

الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2326

التعليقات
#1425868 [كوز كشف اللعبة]
0.00/5 (0 صوت)

03-09-2016 09:16 AM
الراجل رحل عن الدنيا وحقيقة العملاء في المؤتمر الوطني اغتالوهو اعلاميا ونسبوا اليه كل فشلهم وهو بعيدا عن مركز القرار قبل اكتر من 15 عام وحكموا بسياسات اليهود لتدمير البلد واحجموا علي الترابي ونشروا كل ماهو سي في حقية ومن يحكم اليوم ليس برنامج ولا افكار الترابي ان مايحكمنا اليوم اليهود عن طريق عميلهم علي عثمان وازياله في مفاصل الدولة والبشير نايم


#1425570 [A. Rahman]
5.00/5 (1 صوت)

03-08-2016 05:01 PM
"...واعتبر أن مذكرة العشرة كانت خطأ والهدف منها إزاحة الترابي، وحمل مقدمي المذكرة مسؤولية تصدع الحزب وانشقاقه..."

لكن يا رزق المذكرة صاغها ز كتبها و مخمخها و تزعمها رئيسك الحالي غازي صلاح الدين...لو ناسي روح أسأله عجائب.


ردود على A. Rahman
[الفقير] 03-10-2016 07:08 AM
لكن من يومها ما شمَ عافية ، زحلقوه لغاية ما سوى ليهو درب براهو!طبعاً أقصد غازي صلاح الدين.

و عموماً و الحق يقال ، زولك مخه كبير و هذا وحده كان سبباً كافياً إنه ما يكون مرغوب فيه ، لا من المتوفي و لا من الحاضرين ، خاصةً ناس على عثمان (و ما شابه) ، و كمان شهاداته العلمية و تخصصه ليست بالأمر الهين ، لكن يا خسارة مصاب بلوثة عقيدة التنظيم ، يعني شهاداته و ذكاءه لم تفتح بصيرته ، رغم أن لديه هبيشات في الفلسفة و الأخلاقيات و هذا ليس من نمط تفكير المتأسلمين.

هذا الدرب سلكه المرحوم محمد طه ، لكنه أوغل فيه بشدة و بدون إرشاد فبدأ الإعجاب بالغزالي لكن تغلب عليه الإعجاب بثورية الخميني.


زولنا ده الوحيد الما بيعتمد على عصبة أو جهوية داخل التنظيم ، و يعتمد على فكره و طريقته تؤدي لدريبات فاصلة ، لا رابط بينها:

* يا إما الله يهديه و يراجع نفسه و يتوب من فكر عقيدة الأخوان المسلمين.
* أو تتم مساومته (لإحتياجهم لمنظرين و مفكرين) ، و ينضم للحزب الحاكم.
* الدرب الثالث لا يمكنني تحديده ، لأنه يتراوح ما بين الجنون أو الإنفصام ، لأنه كان عضواً ، فاعلاً في التنظيم و يحمل الكثير من الأسرار ، و . و....


#1425395 [خليفة احمد]
5.00/5 (1 صوت)

03-08-2016 11:12 AM
شوري شنو يارزق !!! في عصابة مافيا عندها شوري.... دا ديكور لبلف الناس المخدره زيك ..تنظيم الاخوان الشيطاني لا يعرف غير السمع والطاعة تماما كما خط له المؤسس حسن البنا ياوهم وكلمة شوري زخرفة للاوامر فقط لا غير....انهم ضد الشوري والديمقراطية في كل الاحوال فقط يتشدقون بها والمؤتمرات ومايتم فيها من انتخابات تكون معدة سلفا،،،،



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة