الأخبار
منوعات
معلم يتحول إلى رسام في الشارع العام
معلم يتحول إلى رسام في الشارع العام
معلم يتحول إلى رسام في الشارع العام


03-12-2016 04:14 PM
الخرطوم: عمر دمباي


الفنان التشكيلي مصباح علي عبد الله، خريج كلية الفنون الجميلة جامعة السودان، عمل أستاذاً للفنون، عقب التخرج تنقل في عدد من مدن السودان قبل أن يشد الرحال لليمن، ثم العودة مجدداً للبلاد وممارسة مهنة التدريس معلماً في مدرسة بحري التي خرج منها بعد انتهاء اليوم الدراسي للشارع العام، حيث يقوم بعرض لوحاته على قارعة الطريق في منظر لفت أنظار المارة الذين جذب المشهد أكثرهم للوقوف عند تلك اللوحات وتأملها بالإعجاب.

يقول مصباح إن أكثر اللوحات التي قام برسمها وأحس بأنها متميزة كانت للرئيس البشير ومعه الراحل د.جون قرن، وأضاف: رسمتها دون أن يطلب مني أحد ذلك، قصدت منها أن أبعث رسالة في فترة ما قبل الانفصال. ويمضي المعلم الفنان مصباح بقوله: يوم المنى أن أجد الضوء الأخضر لتزين شوارع المدن السودانية، وكذلك استخدم خام الكرتون كمعرض يضم معالم وتراث المهدية مثل بيت الخليفة وبوابة عبد القيوم، رغم أن التجربة استخدمتها في اليمن في أحد المعارض وهي غير مكلفة. وعن مشاركته في أحد المعارض باليمن يقول مصباح: المشاركة كانت في معرض أقامته السفارة الفرنسية في صنعاء دعيت فيه كل الجاليات باليمن للمشاركة وكان ذلك في العام (1995)م وشاركت فيه. وأذكر أن لوحاتي التي شاركت بها تم بيعها كلها عند بداية افتتاح المعرض، مما دعا القائم بالمعرض بتحفيزي بمبلغ مقدر في وقتها.
ويواصل المصباح: تم تكريمي من قبل محلية بحري في لقاء التعليم، فضلاً عن تكريمي من قبل أبنائي في المدرسة وشعرت بأنه أجمل تكريم. ويواصل: الرسم في السودان كمادة تعليمية يحتاج إلى إعادة نظر، وأتمنى أن تجد مادة الفنون الاهتمام الكافي، لأن عبرها نستطيع أن نكتشف مواهب الطلاب في وقت مبكر. ويختتم مصباح حديثه مع الصحيفة قائلاً: أمارس الآن الرسم بعد الدوام المدرسي وأرسم من الصورة الفتوغرافية، حيث يأتي إليّ الناس بصور فتوغرافية لأشخاص أعزاء عليهم لأقوم برسمها، وصراحة لا أحدد مبلغاً معيناً باعتبار أن للناس ظروفاً.

آخر لحظة






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2038


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة