الأخبار
أخبار إقليمية
السيسي يعلن نهاية المواجهات العسكرية في دارفور
السيسي يعلن نهاية المواجهات العسكرية في دارفور


03-17-2016 10:49 AM
الخرطوم: مها التلب
اعلن رئيس السلطة الإقليمية لدارفور د.التجاني السيسي، نهاية المواجهات العسكرية بين الحكومة والحركات المسلحة بدارفور، وشدد في الوقت نفسه على عدم وجود إمكانية لاية حركة لمواجهة الحكومة، ولفت الى نهاية المواجهات الا دوائر وصفها بالمحدودة في أقصى شمال دارفور على الحدود الليبية ودوائر محددة في جبل مرة.
وقال رئيس السلطة ابان حفل التوقيع على اتفاقية مشاركة التكاليف لدعم الحوار والتشاور الدارفوري بالخرطوم امس، ان الحكومة بدأت توفي بالتزاماتها ناحية الحوار الدارفوري، ونبه الى ان حل القضية سياسياً لا يعني نهاية الأزمة بالإقليم في ظل وجود صراعات داخلية تستوجب حلها بآليات مختلفة.
من جانبه دعا رئيس البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور (يوناميد) مارتن اوهومو المجتمع الدولي لتقديم المساعدة للسلام والمصالحة بدارفور، وأعلن التزام (يوناميد) بدعم الحوار الدارفوري والاستمرار في دورها فيما يتعلق بالجوانب الاخرى لعملية السلام.
ورأي اوهومو أن الحوار فرصة عظيمة لتبادل الاراء والفهم المتبادل لمعرفة الخطأ وتصحيحه.
من جهته قال رئيس لجنة الحوار الدارفوري صديق ودعة إن الحوار في مرحلته الاولى شمل 25 محلية من جملة 64 محلية.
في السياق كشف السفير القطري بالخرطوم راشد عبد الرحمن عن تنفيذ مشروعات بدارفور بقيمة 50 مليون دولار، وقال ان الحوار والتشاور مهم.
بدوره أكد مدير برنامج الامم المتحدة الإنمائي سلفا راما، ان الحوار والتشاور عملية ذات اولوية، وذكر أن الحكومة جددت دعمها ووضعت ثقتها في الأمم المتحدة لعملية الحوار الدارفوري، ونبه الى ان الحوار الدارفوري يبشر باشياء جديدة وان الشراكة مع الحكومة خلصت لنتائج إيجابية لدعم الحوار.
ووقعت الحكومة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي اتفاقية مشاركة التكاليف لدعم الحوار والتشاور الدارفوري بمبلغ 2 مليون دولار.

الجريدة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 3806

التعليقات
#1430621 [wad sennar]
0.00/5 (0 صوت)

03-18-2016 05:01 PM
السيسي قال رأيه ولم يدعمه بحقائق والكل قال رأيه وكذلك لم اري واحد يثبت ان جبل مره لبس في يد الحكومه ما تاكدت منه تماما ان شوكه التمرد انكسرت تماما زمان كانت حركه الكروزرات فو فو طريقا واحد بمر بقريضه فقط لايستطيعون دخول اي منطقه غبر قريضه وحتي مهاجريه حرمت عليهم في اعتقادي فعلا علي الارض انتهت الحركات والكل يدري ان البقيه الباقيه شغالين نهب عربات مع الجينجا


#1430431 [AAA]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2016 10:26 PM
التجاني سيسي زول دلوكة..لمن انتهت امشي زور معسكرات النازحين؟؟ 15 سنة نسمع في هذه الاكاذيب والافتراءات؟؟ قبل ثلاثة اسابيع اعلن الناطق باسم الجيش القضاء تماما على قوات عبدالواحد جيبوا لينا صورة قتلى او اسير واحد..في الوسائط العالمية حتى الان النظام يضرب القرى بالقنابل المتفجرة ويهجر السكان..حتى الان لم يستطع النظام اقتحام معقل واحد لعبدالواحد بل خسر في كل مواجهاته..المناطق التي يدعي النظام تحريرها هي قرى مدنيين عزل يفعل فيها الجنجويد كما يشاؤون..من يعرف طبيعة جبل مرة ثوري واحد مسلح مستعد ان يصد لواء كامل الجبل عبارة عن حصون..ونفس الطبيعة في جبال النوبة..
الحل هو وقف الحرب باعطاء الناس حقوقها.. والحل في يد النظام...


#1430373 [لاجئ]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2016 06:41 PM
يا جماعة أنسوه وما تتعبوا أنفسكم سايت الراجل أخد خمشته وكم بيت أبوك خربت شيل ليك منها شلية.

الفتحة على أكبر ماسورة في مواسير الإنقاذ دة طرفنا منو.


#1430372 [القادمون الجدد]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2016 06:39 PM
انت بتحلم يا أم سيسى, قال انتهت المواجهات!! بس أرجى الراجيك.


#1430309 [أبو السمح]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2016 03:51 PM
و بهذا يكون انتهي دورك يا السيسي
حميدتي قال الما بحمل سلاح ما ليه كلام في دارفور


#1430250 [من الخرطوم سلام]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2016 02:11 PM
التجانى سيسى يقصد هزيمة الحكومة لقوات عبدالواحد تحديدا نسبة لكراهيته المفرطة لهذا الرجل فعبدالواحد فوراوى أصيل من قمة جبل مرة يدافع عن حقوق أهله بالطريقة التي يراها وقد فرضت مطالبه الخمسة التي ظل يرددها في كل مقابلاته التلفزيونية في الفضائيات العالمية ومع رؤساء ووزراء الدول الذين يلتقيهم بين الفينة والأخرى نفسها لحل الأزمة الناشبة وهى وقف الحرب، تحقيق الأمن، نزع سلاح الجنجويد، إجلاء المستوطنين الجدد من قرى وحواكير النازحين ثم التعويضات الفردية والجماعية ويضيف على ذلك قيام نظام ديمقراطى علمانى يحترم حقوق الإنسان ويبتعد عن إستغلال الدين في السياسة، فأين السيسى من كل هذا فقد ظل كل همه قبل وبعد إتفاقية الدوحة التي ماتت وشبعت موتا حسب وصف الأمريكان تتمثل في التمتع بمزايا الحكم فسارع منذ إستلامه السلطة بناء قصر فخيم في كافورى مطل على النيل الأزرق جوار قصور البشير ووداد بابكر وإستئجار مبنى فخيم بمدينة الفاشر تكلف تأثيثه 50 مليار جنيه بجانب إقتناء عربة مصفحة وتزوج من بنات الخرطوم أخذها لشهر العسل في لندن وتخلى كليا عن النازحين واللاجئين حيث لم يزر معسكراتهم مطلقا وتخلى عن طلاب وطالبات دارفور بالجامعات وقد إنحاز للجنجويد تماما هو وجعفر عبدالحكم حتى أن حرسهم الخاص من هؤلاء القتلة وقد رتب الشهر الماضى لعلاقة استراتيجية مع المؤتمر الوطنى لزوم التوزير في الحكومة القادمة وقام بترشيح نسيبه زوج أخته لمنصب سفير في وزارة الخارجية وقد كان يعمل مذيعا في راديو دبنقا بجانب الفساد والفساد ثم الفساد والذى وثقه أبو قردة وقد ترك القضية لأمين حسن عمر بأسلوبه اللزج وشخصيته المنفرة ولكل ذلك فقد قاطعه أبناء دارفور بالعاصمة والنازحين في دارفور وهو يتهم عبدالواحد تحريضهم ضده بل هاجمه رابطة محامى دارفور وإبتعد عنه مثقفو دارفور وحزب الأمة فعندما زار دريج الخرطوم مؤخرا حيث منزله في كافورى كانت وفود أبناء دارفور يزورونه ويمرون في طريقهم إليه بمنزل السيسى فلا يتوقف أحد بل يلعنونه لدوره المخزى في بيع قضية أهله.


#1430247 [احمد البقاري]
5.00/5 (1 صوت)

03-17-2016 02:08 PM
ههههه الحرب في جبل مرة أعلانها المشير البشير وأوكل الإعلان عن نهايتها للتجاني سيسي ... لهزيمة أكثر من وجه. الحقيقة التي تخفي من أجلها المشير البشير وجنرالاته في معارك جبل مرة خلف رئيس السلطة الأنتقالية التجاني سيسي، هي أن الثوار سحقوا الجيش الحكومي ومليشياته سحقا لا هوادة فيه وجردوهم من معداتهم وآلياتهم الحربية باهظة الثمن أما تدميرا أو غنيمة ذهبت لأحضان ثوار الجبهة الثورية من حركة جيش تحرير السودان عبد الواحد... ولكن المعركة هنا أنتهت من طرف واحد، الطرف الحكومي المهزوم أما الطرف المنتصر الجبهة الثورية لم تقول كلمتها بعد...


#1430238 [زول ساي]
5.00/5 (2 صوت)

03-17-2016 01:46 PM
يعني الحرق والنهب والضرب والاغتصاب والسلب دا كللو كان بتعليمات السي السي ضد أهله؟ والله ما فوراوي أصيل!


#1430193 [الوجيع]
5.00/5 (1 صوت)

03-17-2016 12:46 PM
هذا الاقليم لن تنقضى عجائبه ابدا الا بحل ناجع معلوم: 5 ولايات و65 محلية وما يقارب 200 دستورى اقليمى وعشرات الدستوريين الاتحاديين و ومئات من المؤلفة قلوبهم من الحركات المسلحة بالاضافة الى التكاليف الامنية الباهظة وتكاليف الحرب وتكاليف السلام و سلطة اقليمية وجيشها الجرار من الموظفين والدستوريين وتمييز ايجابى فى التنمية والخدمات والتعليم على حساب بقية الاقاليم التى تتحمل ايضا ملايين من نازحى ذلك الاقليم وتمنحهم الاراضى السكنية والاستثمارية والزراعية وفرص تنقيب عن الذهب وصيد الاسماك والتكسب كل ذلك مقابل حفنة من شحنات الكركديه والصمغ والتمباك والبنقو وبعض المخدرات انها قسمة طيزى ومصاب جلل يصيبنا بالكلل وتحميل الاخرين فوق طاقتهم لارضاء غرور اهل دارفور الذى ليس له سقوف واضحة ومحددة لقد تم ابتداع نظام الحكم الفدرالى لتتحمل كل ولاية مسئولياتها اما ان تتحمل بقيه الولايات الصرف على دارفور فهو امر مستغرب وغير منطقى وغير عادل وغير محدد بفترة زمنية ورغما عن ذلك لم تتوقف حروبهم والصحيح ان يعود هذا الاقليم العاجز عن اعالة شعبه الى ما كان عليه الوضع قبل انتصار وجنت باشا على جيوش على دينار فى 17 يوليو 1916 حتى تتمكن بقية الاقاليم من الوقوف على ارجلها والا حق على تلك الاقاليم ان تطالب بالانعتاق والنأى بنفسها عن مستودع المصاعب ومصدر المشاكل وكفى


ردود على الوجيع
[زول] 03-17-2016 01:56 PM
لم يعد ذلك ممكن الآن بعد أكثر من 100 عام لماذا لا تعترف بالحقائق وهي ما فعله ااهل السياسه بهذا الإقليم . سبب الحروب والمصائب هو غياب الدوله منذ الاستقلال واعتماد تسليح القبائل لتكون سند للجيش في حرب الجنوب واو مليشيا حزبيه الأنصار لتكون سند للحزب في صراعه السياسي وجاءت الإنقاذ لتواصل نفس البرنامج مع غض الطرف عن ممارسات هذه المليشيات القبليه المدعومه من الدوله تجاه المواطنين العزل من نهب وقتل وارهاب. لو أن اختي اضطر الناس لحمل السلاح دفاعا عن أنفسهم وأعراضهم لتطلق الدوله يد مليشياتها وإصدار الفتاوى بأن الخارجين عن سلطان الدوله حلال دمهم ومالهم وأعراضهم . للتوجه تللك الملشيلت ليس لقتال التمرد بل إلى القرى الامنه حيث لا يوجد شخص مسلح ووفرة الغنائم . لو أن الدوله كانت تعتقد أن حياة المواطنين قيمه بغض النظر عن أماكن تواجدهم داخل السودان واستثرت عشرة في الميه من الامكانيات العسكريه التي تصرفها الآن وضربت بيد من حديد على تللك المليشيات التي صنعتها لما وصلنا لما وصلنا له اليوم . لكن يبدوا ان هناك جهات في الحكومه تنفذ سياسه مرسومه لها من الخارج تقضي إلى فصل دارفور


#1430171 [تابت]
2.50/5 (2 صوت)

03-17-2016 11:46 AM
هل تعتقد انك هزمتهم؟
المعركة الكبري هي الخرطوم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة