الأخبار
منوعات سودانية
"تاج السر" يتناول تجربته الروائية في ندوة لهيئة الشارقة للكتاب
"تاج السر" يتناول تجربته الروائية في ندوة لهيئة الشارقة للكتاب



04-03-2016 01:18 PM
استضافت هيئة الشارقة للكتاب، الروائي والطبيب السوداني، أمير تاج السر، مؤلف العديد من الروايات الشهيرة، ومنها "إيبولا 76"، و "سيرة الوجع"، و "العطر الفرنسي"، و "صائد اليرقات"، ليتحدث عن تجربته ومشواره في عالم الرواية والكتابة الإبداعية، في جلسة قدمتها الشاعرة الهنوف محمد، عضو اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وبحضور سعادة أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وجمع من المثقفين والإعلاميين والمهتمين بالكتابة والرواية.
وبيّن تاج السر أننا في العالم العربي لم نصل بعد إلى ذلك، لكن لدينا فكرة ورش الكتابة الإبداعية، التي يتعلم فيها الشخص كيف يكتب، فتلك الورش تفيد الشخص في الحصول على أبجديات الكتابة الأساسية. مؤكدًا أن أفضل تعريف يمكن أن يقدمه للرواية، من واقع عمله في المجال الطبي، هو أنها "جرثومة" أو "لوثة" يصاب بها بعض الأشخاص من دون الآخرين، ولفت إلى أنه مع ازدياد أعداد الكتّاب والكتب أصبح البعض يتعمد الإصابة بهذه "اللوثة".
وأشار إلى أن الرواية هي تجربة شخصية أو قصة حياة، وقد تكون تجارب متنوعة في مجالات عدة، أو مجموعة من المواقف والقصص والحكايات تتراكم لدى هذا الشخص أو ذاك، فتتحول إلى رواية يريد كتابتها، والترويج والتسويق لها. وقال: "هناك شخصيات قد تسمع منها قصصًا وحكايات وروايات شفهية جميلة وعميقة ومعبّرة، لكنها لا تنجح في كتابة رواية، وتبقى إبداعاتها ضمن ما يمكن تسميته الرواية الشفهية، لكن من الممكن الاعتماد عليها أو الاتكاء عليها والاستفادة منها".
واعتبر أن الكتابة الإبداعية لها دور كبير في توثيق حياة الشعوب، وهي أفضل من التاريخ، فالتاريخ مادة أكاديمية كتبت بأقلام جافة حقيقية، أما الكتابة الأدبية فيمكن أن تضاف لها خيالات تُجملها وتُحسنها، ولذلك تكون الكتابة الإبداعية أفضل من التاريخ. وأشار إلى أن الرواية هي مزيج من الواقع والخيال، أو هي الواقع مطعمًا بالخيال، لافتًا إلى أن من بين عيوب الكتابة أن تكتب رواية واقعية لا تشد القارئ إلى الخيال.
وميّز أمير تاج السر بين الرواية التاريخية والمعاصرة، لافتًا إلى أنه من الممكن استخدام التاريخ كي يكون مسرحًا لحوادث الرواية، فتخيّل التاريخ يمنح الكاتب فسحة كبيرة للخيال، وشدد على أهمية أن تكون لغة الكتابة جذابة وشيّقة في السرد والحوار، فالرواية تتطلب سردًا فنيًا وأدبيًا جميلًا. وتحدث عن تجربته في تحكيم الروايات وطبيعة اللغة المستخدمة أحيانًا في بعض الروايات، خصوصًا أثناء الحوار وليس السرد.
الوسط


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1457


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة