الأخبار
أخبار إقليمية
الشهادة السودانية .. هروب المتورطين
الشهادة السودانية .. هروب المتورطين


04-05-2016 03:51 PM

محمد وداعة

الاستاذة سعاد عبدالرازق وزيرة التربية والتعليم ومنذ أن تم التسريب كما وقع، او ( الغش) كما تريد أن تسمية ، ما فتئت تلقى باللائمة على التقنية المتطورة التى أستخدمت فى ( الغش) ، وقالت بعد مقابلتها مع السيد رئيس المجلس الوطنى ( أن جزءا من الشبكة التى حاولت تخريب الأمتحانات طلع خارج السودان ) ، الوزيرة توعدت بالتعامل جنائيا مع الشبكات المتورطة فى عمليات الغش ، ونبهت الى أن الطلاب سيتم التعامل معهم وفق اللائحة ، السيدة الوزيرة وعدت نظيرتها المصرية باطلاق سراح الطلاب المصرين بعد أستكمال ملف التحقيقات مشيرة الى أن لجنة التحقيقات لم تستلم الملف، وأضافت ( وعدوهم بان يستكملوا الملف والتسليم يكون باطلاق سراحهم بمستندات عشان نحن كدولة يكون عندنا منطق لماذا أحتجزنا هؤلاء الطلاب) ، عجبى ! ، وفى وقت قال فيه السيد أبراهيم أحمد عمر رئيس البرلمان أن( الشهادة السودانية خط أحمر )، أشارت الوزيرة سعاد عبدالرازق الى أن (اللقاء أمن على أتاحة مساحة للتعامل خارج إطار القوانين واللوائح لكل دولة منفصلة )، السيدة الوزيرة قالت ( أن الطلبة الأردنين والمصرين ضبطت معهم أجهزة تصنت عالية الدقة) ، والحال هكذا ، فاءما أن السيدة الوزيرة ضبطت هذه الاجهزة المتطورة وتوجب عليها الكشف عنها ، وتمكين الخبراء من فحصها وتحديد كيف كانت هذه الأجهزة متوافقة مع أنظمة الأتصال السودانية ، أو أن هذه الأجهزة المتطورة هى حالة أفتراضية وعليه توجب على السيدة الوزيرة الأعتذار عن هذا الحديث جملة و تفصيلآ ،
(458,566) طالب وطالبة سودانيون جلسوا لامتحان الشهادة السودانية للعام 2016م ، يستبد بهم القلق حول حقيقة ماجرى ، وتعصف بهم الشكوك حول أمكانية وجود تسريب أو (غش) بذات الطريقة ومن نفس المنافذ وسط الطلاب السودانين اللذين ربما يكونوا ضحية لمثل هذه الثغرات الخطيرة ، الأسر والأهالى وفى محاولة لتهدئة الأبناء والبنات من طلاب الشهادة يخفون خيبة أملهم وعدم ثقتهم فى الرواية الرسمية بالايحاء للأبناء والبنات بأن الخرق صغير وغير مؤثر ولاوجود لأى أمتدادات له وسط الطلاب والطالبات السودانين ، شخصيا وأجهت صعوبة فى أقناع أبنى بالتقليل من أهمية الحدث ، خاصة وأن مدرستهم ( الشيخ مصطفى الامين) فى اليوم السابق لاعلان التسريب قام حارس بوابتها بمنع وزير الدولة بالتعليم من الدخول الابعد أبراز البطاقة ، وهو ما كان محل تقدير من الطلاب و ادارة المدرسة واولياء امور التلاميذ ،
أسئلة على السيدة الوزيرة أن تجيب عليها بوضوح تتعلق بعدد المقبوض عليهم من الأجانب ؟ وعدد السودانين المشتركين فى التسريب ؟ والشبكات التى خططت ونفذت ؟ والاجهزة المتطورة التى ضبطت ؟ وعدد الهاربين ؟ وعما اذا كان التسريب قد وصل الى السودانيين ؟ اما التهاون فى تطبيق القانون حسبما ذكرت السيدة الوزيرة بعد مقابلتها مع السيد رئيس البرلمان ، وحديثها عن ( إتاحة مساحة التعامل خارج اطار القوانين واللوائح لكل دولة منفصلة )، فهذا ليس من صلاحياتها ولاصلاحيات رئيس البرلمان ، وهى أن فعلت ذلك فستلاحقها لعنات كل السودانين جيلا بعد جيللما لهذا من تأثير خطير على التعليم فى بلادنا ، كان المتوقع أن تتقدم هذه الوزيرة باستقالتها عوضآعن تبرير أخطاءها وجرائم الغير، انها قصة جحا و سارق الدجاج، و اذا كان ما حدث ليس الخط الاحمر، فمتى نصل الخط الاحمر ؟

[email protected]


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 6224

التعليقات
#1440362 [سوداني حتى النخاع]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2016 12:00 PM
للعلم أن الأستاذة/سعاد عبد الرازق وزيرة التربية والتعليم كانت أرملة للمرحوم الدكتور /عوض عمر السماني،و الذي كان أول الشهادة السودانية عام1976م. والراحل المذكور كان يعمل أستاذاً بكلية الطب بجامعة الخرطوم.
ليتها تتذكر هذا الزمن الجميل وهيبة وسمعة الشهادة السودانية!


#1440160 [abbas]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2016 05:51 AM
الوزيرة المصرية قالت تسريب من اردنيين وتلاتة معلمين سودانيين الحكومة ما دايرة تقول السودانيين لشنو


#1440119 [ود الحله]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2016 12:50 AM
اسه الاجانب ديل براهم كده
ياخ ارحمونا .... التسريب حصل كيف اكيد من الداخل لجنة الامتحان او الوزارة
...وهربوا ....عادي كله بهرب ياما هربووووووو


#1440100 [Rebel]
4.75/5 (5 صوت)

04-05-2016 11:13 PM
* سعاد عبدالرازق هى الزوجه الثانيه للمدعو الزبير محمد الحسن, الأمين العام للمؤتمر الوطنى!
* و سعاد هذه, كانت بالأساس, تشغل (عن طريق الواسطه طبعا) وظيفة صغيره فى شركة شيكان للتأمين, عندما كان مديرها اللص الإسلاموى الآخر المدعو عثمان الهادى, الوزير الأسبق لوزارة التجاره!
* و بهدف تعظيم "تمكين" المتمكنين اصلا, فقد تم تعيين الزوجه الثانيه للزبير محمد الحسن (الأمين العام للمؤتمر الوطنى و وزير الماليه و الإقتصاد الوطنى الأسبق), تم تعيين "الشيخه" سعاد عبدالرازق وزيره للتربيه و التعليم فى 2011 و ما زالت!
* فما الغرابه, إذن, فى الذى يحدث فى وزارة التعليم!..و هو أمر بسيط إذا ما قورن بدمار وطن بكامله..و قتل و تشريد الملايين من أبنائه..و نهب ثرواته و موارده..و تدمير مؤسساته الإقتصاديه, بعد ان ورث المتأسلمون اللصوص المجرمين هذا الوطن الشامخ!
قوموا إلى ثورتكم يرحمكم الله,,


#1440097 [على على]
5.00/5 (2 صوت)

04-05-2016 10:53 PM
يبدو ان الوزيرة د سعاد عبد الرازق بدل تصاحب دكتوره تهانى بتاعت الاتصالات وتفهم منها التقنية المتطوره تشابه عليها البقر اها قامت صاحبت تهانى تور الدبة لمن ولد تهانى تور الدبة علما البتاع بتاع فاطنة داك اها راسا الخفيف ما استحمل مرة تكرم منجدة وتجيب عطاء ومرة تقول الزلمات براهم اتشاكلو ومع النفس الاخير جابت ليها شبكة وهربت بره .قوييييييييييية دى يا ود تهانى ما دوخت خالتك.


#1440083 [AAA]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2016 09:57 PM
على بلاطة كدا..الموضوع كشف امتحان وكشف حال....


#1440078 [Hozaifa Yassin]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2016 09:33 PM
صحيح كان الواجب هو ان تتقدم الوزيرة باستقالتها وتضع نفسها تحت سلطة لجنة التحقيقات الجارية.و ان لم تفعل هى ذلك طواعية فالواجب هو ان تقوم الحكومة باقالتها فورا هى وسكرتير الامتحانات وتاخذ لجان التحقيق اقوالهما ويمنعان من التحدث للصحف.فالوزيرة ظلت منذ ان انكشفت الحادثة اخذت تدلى باقوال مرتبكة متضاربة متناقضة فمرة ما حدث تسريب ومرة اخرى غش ومرة اردنيين ومرة اخرى معاهم مصريين ومرة قضية تمس الامن ومرة تشكيل لجنة للمعالجة و مرة هروب المتورطين وهكذا للحد الذى يستحيل معه ان يستطيع المرء تحديد حقيقة ماجرى. اذن حفاظا على سمعة الشهادة السودانية يجب عزل هذه الوزيرة للتو ويجب ان يحول ملف القضية للنائب العام ليتولى التحقيق فيه بمهنية وشفافية ومن ثم توجيه التهم لمن يثبت تورطه او تواطؤه او اهماله سواء اكان اجنبيا او سودانيا، وزيرا او موظفا او معلما او عاملا او غير ذلك .ومن ثم تقديمه للمحاكمة . بغير ذلك ستصبح نتيجة الشهادة السودانية لهذا العام موضع سخرية من الجميع كما ستصبح سمعة الشهادة السودانية مستقبلا فى الحضيض.


#1440020 [القلم الحر]
5.00/5 (1 صوت)

04-05-2016 06:45 PM
انا اكتب هنا بصفتى احد اباء الممتحنين هذا العام نعم لى ابن امتحن الشهاده ولذلك لابد من توضيح لنا هل سربت الامتحانات ام لا . والا اذا اردتم التستر على الامر فيجب ان لايسقط احد ابد وتمنح لهم نسبة سبعين وفوق حتى تكون هناك عداله بين الطلاب .على مر السنين هذه المدرسه المذكوره متفوقه نحن الان نشك فى السنين السابقه ايضا .اما ياسيادة الوزيره وضحى الحقيقه لنا يهمنا الامر حتى لايضيع مجهود سنين سدى واما انا اطالب بنجاح ابنى وبى اعلى الدرجات .اذا كشف امتحان فى الخرطوم حتما يصل الى استراليا فى ثوانى .لا اطالب باعادة بل بنجاح ابنى .


ردود على القلم الحر
European Union [ابوابراهيم] 04-06-2016 12:09 PM
الاخ صاحب القلم الحر لعلك لمست عصبا كنا نود ان نعريه تماما وهو لماذا كانت هناك مدارس بعينها تنفح الشهادة السودانية كل سنة بعدد مقدر في المائة الاولي بينما بقية المدارس الاخري لا ياتي الا النذر اليسير رغم وجود الطلاب المبرزين .لعلمك حدثني احد التربويين القدامي انه تعقد في تلك المدارس ورش عمل تعطي للطلاب اوراق اسئلة تكاد تكون متطابقة مع ما ياتسي من اسئلة وبعد حلها بواسطة الطلاب يتم مناقشة الاجوبة ومقارنتها بالاجوبة النموذجية واهو استثمار لتلك المدارس بينما الموجود لبقية الطلاب وما تصلهم من مذكرات وامتحانات هي من قبيل التضليل


#1440018 [الباشكاتب]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2016 06:40 PM
الوزيره قال ليك "وعدت " بالتعامل جنائيا مع الشبكات المتورطه فى عملية الغش . وقالت انو الشبكات اﻵن خارج البلد .......
وما تيب هم عصرو ليكم.... وانتو هربتوهم .... تانى الجنائيه الجابا شنو ؟؟؟ حتى النسوان بقن استكراديات ...
غايتو ربنا يتوب علينا يا محمد وداعه .......


ردود على الباشكاتب
[ابوابراهيم] 04-06-2016 02:30 PM
وعفو رئاسي عن العقل المدبر لتهريب قتلة غرانفيل والكلام في سياقه وبارك الله فيمن نفع واستنفع


#1439982 [oppps]
3.00/5 (2 صوت)

04-05-2016 05:06 PM
للمرة المليون كلمة تسريب يعنى كشف الامتحانات والامتحانات مسؤولية وزارة التربية والتعليم ويعنى هناك من قام بكشفها للطلبة الاردنيين والمصريين مافى داعى لللولوة دى كلها قالت اجهزة تنصت قالت يعنى كان معاهم جيمس بوند لعنة الله على الكيزان


#1439953 [عبد الرحيم سعيد بابكر]
2.00/5 (1 صوت)

04-05-2016 04:15 PM
شكرن محمد وداعة..من اين لنا ان نثق في الوزيرة واخواتها واخوانها..وحكاية المتهمين "شردوا" دي مش المرة الأولى التي يعلق عليها العار والخزي..وكما تفضلت كيف تعمل اجهزة التصنت دي..؟؟


#1439947 [00000]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2016 04:04 PM
هل صحيح ان الوزيرة هذه هى الزوجة الثانية للشيخ / الزبير وزير المالية الأسبق ومدير بنك السودان الأسبق والرئيس الحالى لحزب الكيزان ام لا ؟ فاذا كان الخير صحيح فعلى الدنيا السلام .


ردود على 00000
European Union [Rebel] 04-05-2016 11:19 PM
* نعم, صحيح 1000%..الوزيره هى الزوجه الثانيه للزبير محمد الحسن, امين عام المؤتمر الوطنى!..و هى أصلا كانت موظفه صغيره بشركة شيكان للتأمين!
سلام عليك و تسلم يا أخى من مصائب و بلاوى الاسلامويين المجرمين الفاسدين!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة