الأخبار
أخبار إقليمية
سيناريو إخلاء الجامعة !!
سيناريو إخلاء الجامعة !!
سيناريو إخلاء الجامعة !!


04-12-2016 11:11 AM
زهير السراج

* نفس الخطة التي تستخدمها الحكومة كلما أرادت أن تكشف عن نواياها في القيام بفعل تعرف أنه سيثير سخط الناس، استخدمتها في الكشف عن نواياها الدفينة تجاه جامعة الخرطوم.. إشاعة ثم تصريح مقتضب ثم نفى ثم مجموعة تضريبات متناقضة تثير ردود أفعال كثيرة وكمية ضخكة من الغضب والاحتجاجات، ما تلبث أن تخفت شيئاً فشيئاً ثم تختفي بفعل الزمن وعدم القدرة على الصبر، مثلما تختفي فقاعة الصابون في الهواء.. فتفرض الحكومة إرادتها على الجميع!!
* هكذا ظلت الحكومة تفعل كلما أرادت رفع الأسعار أو بيع مؤسسة قطاع عام مهمة، وعمل شئ على حساب مصالح الناس.. ترمى البالونة ثم تنتنظر ردود الأفعال، وتبدأ حملة النفي والنفي المضاد إلى أن تنفذ مشيئتها.. ارجعوا قليلاً إلى الوراء وتأملوا فقط مسيرة رفع أسعار الغاز وماء الشرب، أو تصفية الخطوط البحرية أو تهجير المواطنين لتشييد سد، نفس السيناريو يتم أتباعه في كل مرة، بالونة ونفي، وتأكيد.. إلخ، الاختلاف الوحيد هو الوقت الذي يستغرقه هذا السيناريو إلى أن تحرز الحكومة الهدف الذي تسعى إليه!!ّ
* لم يختلف سيناريو إخلاء جامعة الخرطوم عن كل السيناريوهات السابقة.. شائعات انطلقت كالنار في مواقع التواصل الاجتماعي عن نقل الجامعة من مقرها المطل على النيل الأزرق، أعقبها بيان من إدارة الجامعة نشرته وكالة الأنباء السودانية (سونا) عن نقل تدريجي لكليات المجمع الطبي بالخرطوم غرب (السكة حديد) إلى سوبا، لتصبح قريبة من مستشفى سوبا الجامعي ومركز المايستوما ومركز نورا والمركز الدولي لامتحانات الزمالة وهي مؤسسات مهمة لتدريب طلاب العلوم الطبية والصحية مما يتطلب وجود الطلاب على مسافة قريبة منها، حسبما يقول البيان.. إلخ.
* أعقب البيان حديث غريب لوزير السياحة عن إخلاء مباني الجامعة الرئيسية على شاطئ النيل وتحويلها إلى متاحف وأماكن أثرية، مثل ما سيحدث لوزارة المالية والقصر الجمهوري.. ويتسق هذا الحديث مع مخطط موضوع منذ أكثر من خمسة عشر عاماً بإخلاء كل المباني الحكومية على المطلة على شارع النيل الأزرق، رغم أن نفس الشارع يشهد على طول امتداده الشرقي اقتطاع حيازات كبيرة وتسويرها استعداداً لتشييد بنايات ضخمة تتبع لأجهزة رسمية، يُستباح من أجلها الشاطئ الغربي للنيل الأزرق ويقتل عمداً مع سبق الإصرار والترصد، بعد أن قتل الشاطئ الشرقي ببنايات ضخمة حجبت النيل وجعلته مجرد مصرف مائي لرمي الأوساخ!!
* أشعل الحديث، كما نعرف، موجة عارمة من الغضب الشعبي والاحتجاجات والمقالات والبيانات الرافضة من الطلاب والخريجين ومنظمات المجتمع المدني.. إلخ، فانطلقت التصريحات الرسمية من وزيرة التعليم العالي الدكتورة سمية أبو كشوة، ورئيس مجلس إدارة الجامعة بروفيسير الأمين دفع الله، والناطق الرسمي باسم الجامعة الدكتور عبدالملك النعيم تنفي نقل الجامعة من مقرها إلى سوبا، غير أن تصريح الناطق الرسمي كان غامضاً إلى حدٍ ما وحمل بعض المخاوف التي يتداولها الرأي العام عن وجود أفكار لإخلاء الجامعة أو بعض مبانيها إذ قال إن الجامعة لن تبيع أو ترهن أو تتخلى عن مبانيها ومؤسساتها القائمة، وإن "ما أثير مؤخراً يأتي ضمن خطط الجامعة التوسعية أكاديمياً وإدارياً في مبانٍ يتم إخلاؤها بغرض التوسع، وليس التفريط في أصول الجامعة القائمة" وهو ما يؤكد أن هنالك (إخلاء) ولكن بدون الإفصاح عن نوعه وموعده!!
* وبين هذا وذاك يظهر بعض المحرضين لنقل الجامعة، وتشتعل المعركة جماهيرياً وإعلامياً، ويتهادى السيناريو يتبختر في الطريق المرسومة له، ولكن هل يصل إلى مبتغاه كما فعل في كل المرات السابقة، أم تقف الإرادة الشعبية في طريقه هذه المرة؟!
الجريدة


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 9796

التعليقات
#1445648 [مبارك]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2016 10:16 PM
التحية لطلاب جامعة الخرطوم الذي اطلقوا الشرارة الأولى من الانتفاضة الثالثة . ان قضية رفض تحويل جامعة الخرطوم الى سوبا هي بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير . فهنالك الالاف من القضايا التي تستوجب ثورة الشعب فعلى سبي المثال وليس الحصر الضرائب الباهظة ، عملية الافقار المتعمدة للشعب السوداني ، التفريط في سيادة الدولة السودانية واستقلالها ، تدمير المشاريع الزراعية القائمة ، بيع خط هيثرو ، بيع الخطوط البحرية السودانية ، بيع سودانير ، عدم قدرة الدولة على الدفاع عن المجال الجوي السوداني ، شتيمة البشير لمزارعي الجزيرة بوصفهم حرامية ، تهجير أهالي المناصير الى السراب ، الاغتصاب الذي حدث بتابت ، الحروب الدائرة في دارفور وجنوب النيل الأزرق ............الخ
ففي الحقيقة الشعب السوداني قد كره هذه الحكومة ومنتظر يوم رحيلها بفارق الصبر لذلك سوف تستمر المظاهرات رغم انف كلاب الامن وهدف المظاهرات واضح لا لبث فيه هو اسقاط هذه الحكومة العالة على الشعب السوداني . هذه الحكومة أصبحت تشارك المواطن في اكل عيشه بل بمعنى اصح ان هذه الحكومة لو استطاعت ان تحبس الهواء عن الشعب السوداني لفعلت ولما ترددت اطلاقا ، فهؤلاء الحرامية تستطيع ان تسرح في وصفهم باقبح الاوصاف وصحيح كما قال المقيم الراحل المبدع الطيب الصالح من اين اتي هؤلاء ؟ بل من هؤلاء ؟ الم ترضعهم الأمهات ؟


#1445515 [عبدالماجد قنديل]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2016 02:38 PM
ياناس هوي .... الجامعة أتباعت زمـــــــــــــــــــان وقروشها أتحولت ،،، ودا جس نبض فقط لمعرفة ردود الفعل
وديل طالما الناس أكتفت بالسكوت والفرجـــــة على اللعب دا فلا تنظروا غير بيع السودان بأكمله .. لاحولة ولاقوة الأ بالله


#1445103 [البعاتي]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2016 01:58 PM
في الديمقراطية الثالثة قام وزير الثقافة الاخواني/أمة بالتعدي على متحف السودان القومي سابقا طالبان بتدمير الآثار؛ ولكن تصدى له العاملين بالآثار وعلى رأسهم المرحوم بروفيسور اسامة عبد الرحمن النور .......

وقبل نصف قرن وصف هؤلاء الصعاليك الشاعر الراحل علي عبد الْقَيُّوم: وصدق حين قال:

"هَلْ رَأيْتمْ يَا قطيعَ الضَّأن يَوْمَاً/ كَفَّ عَجْز زَيَّفتْ تاريخَ أمَّة\"

واليوم تصدى طلاب جامعة الخرطوم وجميع الشرفاء لقطعان الضان رافضين تزييف تاريخ الشعب السوداني


#1444242 [سعد حمودي]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2016 08:57 PM
لن تنحني رايت الوطن ولن تنحني رؤوسكم وتظل عالية ان شاء الله دائما تكتب عليهم الذلة ويكتب لهم الفناء... لانهم علي باطل وانتم علي حق...ليس لكم مع الشعوب الا ان تريدون ان تعيشوا احرارا ...وسيأتي اليوم الذي تشرق فيه شمس هذا الوطن بسناء الحرية ... ان شاء الله دائما نشوفكم وانتم تحتفظون بتاريخكم المجيد... كخريجين ومنتمين لهذا الصرح الشامخ ومنتسبين الي هذا التشكيل العريق ... حياكم الله وفي امان الله


#1443785 [موجوع على الوطن]
4.00/5 (1 صوت)

04-13-2016 08:39 AM
من أمن العقاب أساء الأدب ...هذا هو حال هؤلاء الحكام الذين دمروا الوطن و لم يتصد لهم الشعب السوداني ..
هل نسينا سيناريو إخلاء مستشفى الخرطوم ؟ و الآن يتم نسج أخبث سيناريو لإخلاء جامعة الخرطوم ..
و ما يدرينا أن مباني جامعة الخرطوم باعها الكيزان مسبقا و حولوا ثمنها إلى الخارج في حساباتهم المترهلة بدماء و مكتسبات الشعب السوداني و ما هذه الضجة الإعلامية من المتناقضات إلا بلبلة لتنفيذ الإنقضاض على فريستهم الضخمة جامعة الخرطوم ...
هل نحن ضربت علينا الذلة و المسكنة لنفرط في أعرق جامعاتنا ؟؟؟

يا جميلة و مستحيلة
.................
عيوني في الدمعات وحيلة ..
حدثت عنك نجمة جارة
وزرعت إسمك حاره حاره ..


#1443738 [سامي المخلافي]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2016 07:43 AM
سياسة التدمير والتخلص من كل ما له صلة بأصول الأمة وتاريخها هو ديدن كل الموتورين الذين يرون في الرموز التاريخية تهديدا لمشاريعهم. يتضح هذا جليا في تعامل الموتورين في الشام وتعاملهم مع الأرث التاريخي في تدمر وغيرها. اللعبة نفسها تجري في أقاليم السودان المختلفة. أنهم لا يطيقون رؤية أي شئ يذكرهم بهوانهم.


#1443722 [ود الكفتة]
0.00/5 (0 صوت)

04-13-2016 07:10 AM
الغريب فى كل الحكاية أن خيال الشعب أصبح أخصب من خيال الحكومة، لن تستطيع الحكومة بيع الجامعة لسبب بسيط أنه لا يوجد شخص رأسمالي حقيقي يرغب فى شراء الترام، لأنه يعلم أنه يقف على رمال متحركة، الشئ الآخر من أين للحكومة هذه الأموال الطائلة لترحيل 12.500 طالبا بين عشية وضحاها، أذا تم هذا الأمر سيكون على مراحل، وبكل منزل/مدينة طالب يدرس بجامعة الخرطوم، يعنى هو مراسل لكل أهل المدينة حول هذا الأمر، لذلك يجب ألا يكون الناس ملوكا أكثر من الملك نفسه، فنحن بهذه الطريقة الغريبة وبهذا التفكير الغريب ربما جعلنا الحكومة فعلا تفكر فى حل مشكلتها أو مشاكلها الاقتصادية الآنية عبر بيع الجامعة، ونحن نضع الحجج بانها باعت مشروع الجزيرة والخطوط الجوية والبحرية والمدابغ ... فقط يتكاتف الناس بقوة عندما يحين الموعد، ولا اعتقد أنه قريب. مع أمنياتي لاصحاب الخيال الواسع بالتوفيق لخدمة أهدافهم والتى أشك أن الجامعة من بينها.


#1443515 [ali murtey]
3.94/5 (5 صوت)

04-12-2016 06:50 PM
ذا الشعب ما زال همة الموية والغاز والبنزين والخبن دون قضايا الوطن المصيرية وكما تم ترحيل المناصير والحامداب سوف ترحل جامعة الخرطوم وكل المرافق فى ظل هذا الصمت الرهيب من الشعب وكذلك السدود سوف تقام مادام الناس متهاونة فى حقوقها كم من المنابح تمت فى 26 سنة الماضية كل الشعب نايم فى العسل ما عدى الثوار فى دارفور والنيل الازرق وجبال النوبة بعد 26 سنة لا مجال للصياح الذى لا يجدى.


#1443467 [Naseh]
3.13/5 (4 صوت)

04-12-2016 05:10 PM
يشهد الله لو أن اليهود كانوا هم الحاكمين لما وصل حال الوطن إلى هذا الدرك السحيق من الهوان يبدو ان الوطن أصيح بلا شعب يدافع عن كيانه


#1443457 [aboha]
3.69/5 (7 صوت)

04-12-2016 04:53 PM
اللهم نسالك ياخالق السموات والارضين ومابينهما وخالقنا وخالق كل شئ يامن بيده كل شئ نسالك ياالله ان تخلصنا من هؤلاء المجرمين اللصوص اكلي قوتنا ....اللهم دمرهم شر تدمير ...اللهم اجعلهم ياخذون نصيبا من العذاب اللذي اذاقوة لنا يارب العالمين ...اللهم انك تعلم وانت علام الغيوب ان البشير واعوانه دمروا بلدنا اللهم دمرهم اجمعين وارجع لنا كل مالنا المنهوب واحفظ بلادنا من الفتن والمحن ماظهر منها ومابطن
اللهم ادم علي دولة السودان الامن والامان يارب العالمين واوقف كل الحروب في دارفور وجبال النوبة وكل بقاع السودان
اللهم ابدلنا خيرا من البشير واعوانة من يخافونك فينا
نداء لكل قراء الراكوبة ان نبتهل الي الله عز وجل ان يخلصنا من هؤلاء اللصوص


#1443444 [ود احمد]
4.32/5 (5 صوت)

04-12-2016 04:36 PM
خمس حاويات من المخدرات وماخفي اعظم كفيلة بان تغيب الشعب وتجعله في حالة غيبوبة
زمن ننيري رفعوا السكر تعريفة فقط قامت المظاهرات
ماذا خدث للشعب


#1443400 [ابوسراء]
4.60/5 (7 صوت)

04-12-2016 03:05 PM
عمل اجرامي منظم ضد هذا الوطن العزيز يتم تنفيذه خطوة خطوة وبدهاء شديد. ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.


#1443369 [زول]
4.19/5 (6 صوت)

04-12-2016 02:15 PM
بيعت كل المباني المطلة على النيل الازرق منذ فترة طويلة وحان موعد التسليم وستخلى المباني ليس الجامعة فقط بل حتى الوزارات الاخرى ويمكن القصر الجمهوري لاحقا وذلك سيتم سواء احتج الناس او لا وهذا دأب الكيزان الذين يبيعون كل من له قيمة تاريخية وقيمة مادية كبيرة والغريب ان لا احد يعلم اين تورد اموال البيع السابقة واللاحقة


#1443310 [Hozaifa Yassin]
4.76/5 (13 صوت)

04-12-2016 12:02 PM
فعلا المخاوف كبيرة جدا من تنفيذ سيناريو البيع لان الذين ينفون نية البيع سواء كانت الوزيرة او مدير الجامعة او الناطق الرسمى باسمها هم جزء اصيل من المتهمين بالبيع سواء اكانت مشاركتهم بالتنفيذ او بالتواطوء فى البيع اوالسكوت عليه اذ هم جميعا جزء من النظام الذى ادمن بيع ممتلكات الدولة فكيف تطمئن على صدق نفيهم .عليه ارى ان فكرة تشكيل لجنة من الخريجين والطلاب والحادبين على جامعة الخرطوم هى فكرة حصيفة لانها ستوفر كيانا مهمته مراقبة المستجدات ومتابعتها واتخاذ الاجراء المناسب فى الوقت المناسب حماية للجامعة من اى شكل من اشكال التغول عليها.


ردود على Hozaifa Yassin
[ود يوسف] 04-12-2016 02:28 PM
أحسنت ..


#1443302 [حماده بشير]
4.41/5 (11 صوت)

04-12-2016 11:44 AM
( ام تقف ارادة إلشعبية في طريقه هذه المرة )
يا استاذ هو اصﻻ في ارادة شعبية؟؟؟؟؟؟؟
لو كان في ارادة شعبية ما حكم هؤﻻء حتى اليوم
اين اﻻرادة الشعبية عندما انفصل الجنوب؟
ابن هي عندما اعدم مجدي ومن معه؟
اين هي عندما اعدم الضباط في رمضان؟
اين هي عندما زيدت اسعار اامحروقات؟
اين هي عندما زيدت اسعار الغاز والماء والكهرباء؟؟؟
بصراحة صرنا ولﻻسف شعب جبان



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
5.11/10 (9 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة