الأخبار
ملحق المنوعات
إسعاف الحروق بالماء البارد والجاري يعجل بشفائها
إسعاف الحروق بالماء البارد والجاري يعجل بشفائها
إسعاف الحروق بالماء البارد والجاري يعجل بشفائها


04-18-2016 09:48 PM

استخدام الماء المثلج قد يؤدي إلى تلف الجلد حول موضع الحروق ولأن الصدمة المفاجئة من الحرارة الشديدة إلى البرودة الشديدة تبطئ عملية الشفاء.
العرب

كولونيا (ألمانيا) - يوصي أطباء الجلد بتعريض الحروق، فور الإصابة بها، إلى الماء البارد والجاري لفترة من الزمن لمساعدة المكان المصاب على استرجاع معدل حرارته الطبيعي وتفادي المضاعفات والندبات الخطيرة لاحقا. وتعد الحروق من المشاكل الشائعة لدى الأطفال بسبب فضولهم وعدم إدراكهم للمخاطر.

وعن كيفية التصرف في هذه الحالة، أوضحت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين أنه ينبغي على الوالدين تبريد موضع الحرق فورا بواسطة ماء بارد وجار لمدة لا تقل عن 10 دقائق، مع مراعاة ألا تقل درجة حرارة الماء عن 15 درجة، كي لا تنخفض درجة حرارة الجسم بشدة.

وبالإضافة إلى ذلك، تنصح الرابطة الوالدين بخلع ملابس الطفل قدر المستطاع، مشددة على ضرورة سرعة التوجه إلى المستشفى في حال إصابة الرضع أو الأطفال الصغار بحروق.

وفي حال وجود بثور على الجلد يحذر الأطباء من محاولة فتقها أو التخلص منها. ويفضل أيضا تجنب استخدام الماء المثلج، لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى تلف الجلد حول موضع الحروق ولأن الصدمة المفاجئة من الحرارة الشديدة إلى البرودة الشديدة تبطئ عملية الشفاء.

وفي حال كان الجزء المحروق يشكل نسبة كبيرة من الجسم، لا ينصح بوضع الماء عليه ولا يستخدم الثلج أبدا وفي حالة التصاق الملابس لا ينبغي محاولة نزعها.

ضرر حروق الدرجة الأولى يكون فقط على الطبقة الأكثر سطحية أو الخارجية من الجلد

ويذكر أن الحروق الطفيفة تلتئم دون الكثير من الرعاية الطبية ولكن تتطلب الحروق الشديدة عناية خاصة لمنع العدوى والحد من شدة الندبة. ومن المهم قبل علاج الحروق فهم درجة -أو نوع- الحرق. فتعتبر حروق الدرجة الأولى هي الأكثر شيوعا، وتحدث نتيجة حرق خفيف وملامسة سريعة لأشياء ساخنة والشمس. ويكون الضرر فقط على الطبقة الأكثر سطحية أو الخارجية من الجلد. وتظهر على الأرجح حمراء اللون ومنتفخة قليلا، ويمكن أن تكون مؤلمة قليلا.

وتظهر حروق الدرجة الثانية في شكل بقع أيضا على الجلد وسوف تتشكل بثور، ويكون الألم أكثر قوة. وتنتج الحروق من الدرجة الثانية عن ملامسة قصيرة للأشياء الساخنة جدا (الماء المغلي، على سبيل المثال) وملامسة الأشياء الساخنة لفترة طويلة، والتعرض لفترات طويلة للشمس. ويمكن علاجها مثل الحرق البسيط، إلا إذا كان الحرق من الدرجة الثانية على اليدين أو القدمين أو الوجه. وتطول الحروق من الدرجة الثانية طبقتين من الجلد.

وتعد الحروق من الدرجة الثالثة هي الأكثر خطورة وتحتاج إلى عناية طبية فورية. وتحدث عند التعرض الممتد لجسم ساخن ويحرق من خلال طبقات الجلد الثلاث، مما يتسبب في بعض الأحيان في ضرر للعضلات والدهون والعظام.






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1660


خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة